المحرقة المقدسة في الغرب !!

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

المحرقة المقدسة في الغرب !!

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: المحرقة المقدسة في الغرب !!

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    1,559
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-05-2017
    على الساعة
    02:06 AM

    افتراضي المحرقة المقدسة في الغرب !!



    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    المحرقة "المقدسة" في الغرب !!



    مهند الخليل | 20/4/1431 هـ

    من لا يعرف الغرب على حقيقته، قد يقف حائراً أمام وصف مجتمعاته بأنها تزدري عالَم الغيب جملة وتفصيلاً، ولا تبالي بما تسميه "الكتاب المقدس"، لكنها شعوب صليبية بصلف وصلابة!!

    فهو يرى في الوصفين معاً تناقضاً يتعذر فهمه. وفي ذلك شيء من الوجاهة، لولا الثنائيات العريقة التي يجمع الغرب بينها على تصادمها، لأنه شديد التطرف في بنيته الموروثة التي لا تتبدل مهما تقدم العلم المادي هناك، كما أنه يقيم جسوراً عجيبة بين النقائض بحسب الفترة التاريخية وما يتوقعه من مكاسب دنيوية هي أصل فكره وجوهر عقائده على مر العصور.



    فهذا الغرب حارب نصرانية المسيح عليه السلام وألقى بأتباعه وهم أحياء طعاماً للسباع الجائعة في ميادين السباق، في حضور الأباطرة وعلية الرومان!! وبعد أن أثخن فيهم بضعة قرون، يقتّل أبناءهم ويستحيي نساءهم، رأى الإمبراطور قسطنطين مصلحة سياسية لإمبراطوريته الاستعمارية فاعتنق النصرانية ولكن بعد تعكير توحيدها الصافي بموروثه الوثني العفن، وأخذ الروم يضطهدون كل جماعة نصرانية تمسكت بالتوحيد النقي الذي بعث الله به نبيه عيسى بن مريم.



    وبعد فترة مديدة من الظلم والبطش، تحالف الغزاة الرومان مع القسس الذين قبلوا بتشويه دينهم، فأصبح للدولة سيطرة سياسية واقتصادية جائرة تؤيدها الكنيسة المخترعة، وبات لرجال الدين المحرّفين هيمنة فكرية تدعم الجهل والجور، وذلك كله تحت شعار نسبوه إلى الأناجيل بعد تحريفها يقول فيه المسيح-بزعمهم-: دع ما لله لله، وما لقيصر لقيصر!!



    وأسهمت الرهبانية المبتدعة في تثبيت ثنائية العداء المفترى بين الدين والدنيا، وانتشر النفاق بسبب ازدواجية تخالف الفطرة الربانية، وعمّ الفساد الأخلاقي في علاقة الرجل بالمرأة...



    وفي ظل هذه الانحرافات الضخمة تحول النصارى –وبخاصة في الغرب- إلى أداة اعتداء ضد المسلمين تغذيهم ثقافة بغضاء ملفقة تقدم الإسلام مشوهاً، فجاءت حروب الفرنجة -التي سماها القوم أنفسهم- بالحروب الصليبية الرهيبة باعتراف المنصفين القلائل من متأخريهم.



    ثم ثار الغربيون على قيود الكنيسة المتناقضة مع قسمة السلطة بين القيصر والرهبان، ومع تقسيم دينهم ذاته شطرين متصارعين شطر ديني وآخر دنيوي!! أي أن المفكرين الساخطين أعادوا الكنيسة إلى اختراعها العلماني بالضبط. وخمد الشعور الديني بعد افتضاح تناقضات كتابهم المقدس مع مكتشفات العلم الحديث، وأصبح شأناً شخصياً لا يهتم به سوى الشيوخ الطاعنون في السن، وهجر النصارى في أكثريته معابدهم... لكن القوم حافظوا على الإرث الصليبي تجاه الإسلام والمسلمين فقط. ولذلك تجدهم اليوم غير مبالين باعتناق أبنائهم للبوذية أو الهندوسية أو أي ملة وثنية أخرى، لكنهم لا يغفرون لهم الدخول في الإسلام وحده دون سواه.



    ولم يَبْقَ في الغرب أمرٌ مقدس باستثناء مصالحه العليا القائمة على استعباد الآخرين إن لم يمكن استئصالهم، وأصبح الغربي متحرراً من كل القيم الأخلاقية، لكنه رضخ لمقدس يتيم هو مناقشة -مجرد مناقشة- أرقام ضحايا المحرقة النازية لليهود (الهولوكوست). وكأنها الخطيئة الغربية الوحيدة، وكان اليهود الذين اضطهدهم الغرب قروناً عديدة هم الشعب الوحيد الذي تعرض للظلم!!



    أما المحرقة الغربية الماثلة للعيان بشهادة عدسات الفضائيات العالمية كلها فوق أرض فلسطين، فإن الغرب لا يراها ولا يسمع أنين أهلها ولا يسمح بكلام حقيقي مؤثر عنها!!



    غير أن تلك المخازي مجتمعة لم تعد كافية في نظر الغرب المنافق، فهو يسعى انعدام تام للضمير إلى إجبار ضحايا محرقته الراهنة والمستمرة منذ ستة عقود وزيادة من السنين، على تدريس محرقته المقدسة والمنتهية، بالمحتوى المفروض من قِبَلِه معطياتٍ وأرقاماً لا تقبل أدنى مساءلة منطقية!!



    نحن لا نؤلف عليهم هنا ولا نتكلم بعموميات غائمة، فها هو مشروعهم المسمى "مشروع علاء الدين" لتدريس أسطورة الهولوكوست إلزامياً للطلبة برعاية فرنسا وتحت رداء منظمة اليونسكو-!!!-، وقد نجحت مؤامرتهم حتى الآن في تونس والمغرب!!!



    تونس التي يرتفع صوت ديكتاتورها زين العابدين بن علي بشعار السيادة الوطنية، فقط عندما يحتج بقايا الشرفاء في الغرب على ممارساته اللا إنسانية ضد أبناء شعبه من مفكرين ومثقفين وإعلاميين.....



    أما اليونسكو فقد أثبتت مرات ومرات أنها تحترم كل الأديان حتى لو كانت خرافية يعتنقها شخصان، لكنها مناوئة للإسلام تحديداً!! وليس يدري عاقل سر تمسك العرب والمسلمين بعضويتهم المؤذية فيها، بل بدعمهم المادي لبعض برامجها الخبيثة!!

    المصدر: موقع المسلم

  2. #2
    الصورة الرمزية ابو طارق
    ابو طارق غير متواجد حالياً غفر الله له ولوالديه
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    1,986
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    22-07-2017
    على الساعة
    01:28 AM

    افتراضي

    لكن القوم حافظوا على الإرث الصليبي تجاه الإسلام والمسلمين فقط.


    ولذلك تجدهم اليوم غير مبالين باعتناق أبنائهم للبوذية أو الهندوسية أو أي ملة وثنية أخرى، لكنهم لا يغفرون لهم الدخول في الإسلام وحده دون سواه.

    صدقت أخي الكريم حفظك الله ورعاك

    ولم يَبْقَ في الغرب أمرٌ مقدس باستثناء مصالحه العليا القائمة على استعباد الآخرين إن لم يمكن استئصالهم، وأصبح الغربي متحرراً من كل القيم الأخلاقية، لكنه رضخ لمقدس يتيم هو مناقشة -مجرد مناقشة- أرقام ضحايا المحرقة النازية لليهود (الهولوكوست). وكأنها الخطيئة الغربية الوحيدة، وكان اليهود الذين اضطهدهم الغرب قروناً عديدة هم الشعب الوحيد الذي تعرض للظلم!!

    الشقي من باع آخرته بدنيا غيره فكيف بمن باع دنياه وآخرته وأصبح عبدا لأعدائه ؟؟
    فلن تجد على سطح البسيطة أشقى من هؤلاء الضالين
    يزعمون وتزعم اناجيلهم أن اليهود صلبوا ربهم وأصروا على صلبه بقولهم
    ليصلب دمه علينا وعلى ابنائنا

    هكذا يدور الزمان ليصبح أعداء المسيح عليه السلام أسياد تلاميذه
    هكذا أصبح أعدا المسيح يشرعون لمن يزعمون أنهم أتباع المسيح عليه السلام
    هكذا أصبحنا لا نرى من يزعمون أنهم أتباع المسيح وتلاميذه إلا أجراء وعبيدا لأعداء المسيح عليه السلام كل ذلك بدعوى أن المسيح أمرهم بقوله
    أحبوا أعدائكم باركوا لا عنيكم
    ولأنهم لا يرون في الإسلام والمسلمين عداوة للسيد المسيح عليه السلام أصبح مفهوم النص عندهم ولسان حال المسيح عليه السلام يقول

    ( لا تحبوا إلا أعدائي ولا تباركوا إلا لاعني وصلوا من أجل من يقول أني ابن زنى وابغضوا أشد بغض وحاربوا بكل قوة من يحبني ومن يباركني ومن يقول أني لست ابن زنى )
    بكل تاكيد هذا سر وسبب عدائهم للاسلام والمسلمين
    التعديل الأخير تم بواسطة ابو طارق ; 12-04-2010 الساعة 11:45 AM

  3. #3
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    هذه المحرقة مسلسل تاريخي بين الغرب واسرئيل .

    واليوم الكثير منا علم حقيقة هذه المحرقة والادلة كثير على الشبكة العنكبوتية لمن يريد .

    والله المستعان
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

المحرقة المقدسة في الغرب !!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رأس مرقس المقدسة !
    بواسطة *اسلامي عزي* في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 20-10-2012, 05:11 AM
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14-03-2010, 12:41 PM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-04-2009, 08:53 PM
  4. يوليو يوم المحرقة الإسلامية
    بواسطة دفاع في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-07-2008, 03:07 PM
  5. سوق العصافير المقدسة
    بواسطة أبن الفاروق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-09-2006, 03:38 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المحرقة المقدسة في الغرب !!

المحرقة المقدسة في الغرب !!