الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

  1. #1
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

    تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار!

    تاريخ النشر : 03/04/2010 - 07:34 م

    شعبان عبد الرحمن

    يتوقف المرء كثيراً أمام تاريخ الكنيسة الغربية ودورها في المجتمع الإنساني، وقد دفعني إلى ذلك ظاهرة "شذوذ الكهنة والقساوسة" التي تزلزل تلك الكنيسة من الداخل، ويتناولها الإعلام الغربي بصورة واسعة. والسؤال الذي يشغل المرء منذ تفجر فضائح الشذوذ بين قيادات الكنيسة في الغرب هو: هل يمكن أن يُرتجى خير للبشرية من أناس بهذا الوصف؟! لا شيء! لقد تم اختطاف الكنيسة منذ قرون حتى أصبحت مطية وأداة للحملات الاستعمارية والمخططات اليهودية والأندية الماسونية، وليس ذلك من عندي.. فالمفكر التركي هارون يحيى يؤكد في كتابه "ما وراء أستار الإرهاب": "إن هذا الموقف للفاتيكان والكنيسة ليس في الحقيقة سوى استمرار لعملية تشويه المسيحية التي بدأها اليهودي "بولص" الذي أدخل فكرة التثليث إلى الدين المسيحي". وقد كانت الماسونية تمثل العدو الأكبر للفاتيكان منذ القدم، وأصدر البابا منشوره المعروف ضد الماسونية عام 1738م، والذي قال فيه: "إن جميع الماسونيين دون أي استثناء يحاولون إلحاق الضرر بالمسيحيين، وذلك ببذل الجهود لإبعادهم عن الطريق الحق الذي أرشدنا إليه السيد المسيح"، لكن الماسونية لم تملّ من محاولات احتواء الكنيسة، وحققت في سبيل ذلك نجاحاً كبيراً، ويكشف كتاب "بابوات السوء" (BAD POPES) لمؤلفه (E. R. Chamberlin) أن وزير خارجية الفاتيكان "آجوستينو كسارولي" Agostino Casaroli هو من كبار الماسونيين، ثم اكتشاف علاقة وثيقة عام 1973م بين منظمة "جيش الخلاص" -المرتبطة بالكنيسة- والماسونيين، ثم اكتشاف ثلاثة محافل خاصة برجال الكنيسة موجودة في بريطانيا، وهذا ما حدا بأحد مفكري الكنيسة للقول بحسرة: "إن الخطر يكمن في أن أعدى أعداء المسيح هو الذي يوجه الكنيسة ويديرها"، وإثر انتخابه في 26 أغسطس 1976م اكتشف البابا "جون بول الأول" (يوحنا بولس الأول) تغلغل الماسونية الخطير في الكنيسة، حيث اكتشف وجود محفل ماسوني في قلب الفاتيكان باسم "محفل الفاتيكان الكبير"، وينتسب إليه 121 من أشهر الكرادلة ورؤساء الأساقفة، وعندما حاول تطهير الكنيسة من هؤلاء تم قتله بالسم ودفنه بسرعة، ولم يمكث في منصبه الجديد سوى 33 يوماً فقط، يقول طبيبه الخاص "جيوفانّي راما": لقد ذُهلت جداً، إذ لم يسمحوا لي بمشاهدة الجثة وفحصها". (كتاب Im Namen Gottes للكاتب الإيطالي ديفيد ياللوب).

    لقد كانت الكنيسة حاضرة دائماً وبقوة مع حملات الغزو العسكري التي قامت بها الإمبراطوريات القديمة: البريطانية والفرنسية والبرتغالية والإيطالية، وهو الدور نفسه الذي تمارسه الكنيسة اليوم مع الإمبراطورية الأمريكية خلال غزوها الحالي للعراق وأفغانستان، وكان للكنيسة -وما زال- دور بشع خلال عمليات التنصير والتحكم في مصائر الشعوب، بل كان لها دور ريادي في عمليات إبادة جماعية بحق شعوب بأكملها.

    يقيناً، لا أتجنى ولا أُزايد على هؤلاء، وإنما حقائق التاريخ هي التي تنطق بالحق، خاصة إذا كان الشاهد من أهلها، وأي شاهد..؟! قيادات من داخل الكنيسة!.. فخلال مراجعتي لأرشيف متخم عن تاريخ الكنيسة في الغرب وقع نظري على دراسة مهمة للراحل الصديق "أورخان محمد علي" -يرحمه الله- وهو كاتب تركي طالما اهتم بهذا الجانب المنسي في تاريخ الغرب والكنيسة، وتتضمن تلك الدراسة كتاباً للقس الإسباني (Bartolomede de Las Casas) أصدره في أواسط القرن السادس عشر، ويرصد فيه بأمانة مشاهداته للمذابح التي اقترفها الإسبان بعد اكتشافهم قارة أمريكا على يد القس "كريستوف كولومبس". يقول القس الإسباني في كتابه: "ما أن رأى الإسبان هذا القطيع الوديع من السكان المحليين حتى هجموا عليهم هجوم الذئاب المسعورة الجائعة، وهجوم النمور والأسود التي لم تذق طعم اللحم منذ مدة طويلة على قطيع الغنم، ولم يتوقف هذا الهجوم فيما بعد، بل استمر على المنوال نفسه حتى اليوم، لم يقم الإسبان هناك بشيء إلا بقتل وتقطيع أوصال السكان المحليين وتعذيبهم وظلمهم". "عندما احتل الإسبان جزيرة "هيسبانولا" Hispaniola -"هاييتي" كما تدعى اليوم- كان عدد نفوس السكان المحليين فيها ثلاثة ملايين نسمة تقريباً، أما اليوم فلا يعيش فيها منهم سوى 200 فرد". ثم يقول: "نتيجة للظلم الذي اقترفه المسيحيون الغربيون هناك خلال أربعين عاماً، والمعاملة غير الإنسانية مات أكثر من 12 مليون شخص، بينهم العديد من النساء والأطفال حسب أكثر التخمينات تفاؤلاً، أما تخميني الشخصي الذي أراه أكثر صواباً فهو موت 15 مليون شخص، ولي أسبابي المعقولة في هذا الخصوص"، ويضيف قائلاً: "لقد شاهدت جميع هذه الفظائع بعيني، ويا ليت الإسبان عاملوا هذا الشعب الساذج المطيع والصبور معاملتهم للحيوان، لم يعاملوهم حتى كحيوانات برية ووحشية، بل عاملوهم وكأنهم قاذورات متراكمة في الشوارع، لم تكن لهؤلاء السكان المحليين أدنى قيمة في نظرهم، لقد سار الملايين من هؤلاء إلى الموت دون أن يعرفوا ربهم" (يقصد أنهم لم يتحولوا إلى المسيحية ولم يعرفوا المسيح عليه السلام)!!

    وبعد.. عندما يقف البابا معتذراً لليهود، وفي نفس الوقت يوجّه افتراءاته المعروفة للإسلام ونبيه صلى الله عليه وسلم، هل يكون ذلك غريباً عليه؟!

    http://www.assabeel.net/ar/default.a...BTuWYPbprPc%3D

  2. #2
    الصورة الرمزية SALIM ALDIN
    SALIM ALDIN غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    325
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    09-10-2013
    على الساعة
    10:31 AM

    افتراضي

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    You are not Muslim because you do not care
    This is you eternal life
    Faith is blessing from god to you

  3. #3
    الصورة الرمزية SALIM ALDIN
    SALIM ALDIN غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Feb 2009
    المشاركات
    325
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    09-10-2013
    على الساعة
    10:31 AM

    افتراضي

    وبعد.. عندما يقف البابا معتذراً لليهود، وفي نفس الوقت يوجّه افتراءاته المعروفة للإسلام ونبيه صلى الله عليه وسلم، هل يكون ذلك غريباً عليه؟!

    فعلاً نقطة مهمة
    You are not Muslim because you do not care
    This is you eternal life
    Faith is blessing from god to you

الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. محاكمة علنية غير مسبوقة في تاريخ الفاتيكان
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-10-2012, 08:38 PM
  2. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-03-2010, 11:50 PM
  3. التذكير بنفحات الرحمن في شهر شعبان
    بواسطة التائب إلى الله تعالى في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-08-2008, 12:51 AM
  4. تاريخ الفاتيكان وفظائع البابوية
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 13-07-2007, 12:44 AM
  5. تاريخ الفاتيكان وفظائع البابوية
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن

الفاتيكان: تاريخ غارق في الدماء وملطخ بالعار! - بقلم/ شعبان عبد الرحمن