العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | قصتي مع الخلاص قصص يحكيها أصحابها [ متجدد بإذن الله ] » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: الشهاب الثاقب. | == == | إبطال السبب الرئيسي للتجسد و الفداء عندكم يا نصارى من كتابكم » آخر مشاركة: Doctor X | == == | نعم قالوا إن الله ثالث ثلاثة و كفروا بقولهم هذا ( جديد ) » آخر مشاركة: الا حبيب الله محمد | == == | سحق شبهة أن الارض مخلوقة قبل السماء فى الاسلام » آخر مشاركة: محب ابن عثيمين | == == | هل الله عند المسيحيين في القرآن هو: المسيح أم المسيح وأمه أم ثالث ثلاثة أم الرهبان؟ » آخر مشاركة: islamforchristians | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

  1. #1
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

    لقد عرض بأمريكا فيلم وثائقى عن إكتشاف قبر به جثامين أسرة يسوع

    من الواضح بأن هدف اليهود هو هدم المسيحية كلية بإعتبار أن يسوع نبى كاذب وما يهدفوا اليه من إظهارهم للحقائق يهدف لأثبات أن المسيح المنتظر لم يأتى بعد وأنهم ينتظرونه وذلك لكى تبقى اليهودية وتختفى المسيحية
    نظرا لأن المسيحية معناها مسح وإلغاء اليهودية وإستبدالها بالمسيحية
    حسب "يوحنا":22 لأَنَّ الْخلاَصَ هُوَ مِنَ الْيَهُودِ.
    لقد ظهرت عدة إكتشافات حديثة منها مخطوطات وادى قمران بالبحر الميت ومخطوطات بنى مزار
    وقد حوت على الكثير من المستندات الهامة منها مستندات محاكمة يسوع بإنكاره أن يسوع إبن الله
    كما كتب عن إخوة يسوع من أمه مريم و"شفرة دافنشى" التى تظهر زواج يسوع بمريم المجدلية
    وأعلن الآن عن إكتشاف قبر يسوع والذى به جثمانه مع باقى عائلته ومعهم مريم المجدليه وإبنها من يسوع
    وكل هذه الأكتشاقات تبطل المسيحية المحرفة بإثبات أن المصلوب لم يقوم بعد صلبه وبذلك يبطل تأليه يسوع ويبطل ممارسة الطقوس الوثنية بتقديس الصليب والبركات والتناول الخ
    وفى الفيلم التسجيلى يبرهن إنهم وجدو جثامين أن الموجود بعد فحص الحمض النووى هو جثمان يسوع فعلا مع باقى عائلته وهم والدته العزراء مريم وإخوته وهم يَعْقُوبَ وَيُوسِي وَسِمْعَانَ وَيَهُوذَا بالأضافة لأختين هما ميريم وسالومى وأن إخوته هم من أمه مريم ويوسف النجار
    ووجدوا فى القبر أيضا معه زوجته مريم المجدلية وإبنه منها "يهوذا" وهذا إثبات زواجه منها وإنجابه طفلا

    ونتيجة لهذا يتضح بأن الأفكار التى أدخلها بولس والكهنة الرومان على المسيحية كانت خاطئة وهى الصلب وقتل المسيح وقيامته والأقانيم والثالوث وأسرار الكنيسة السبع والتعميد وتقديس الصليب وشرب دم المسيح والتناول لجسده والأعتراف ورسم الصليب فالصليب لعنه حسب قول بولس:13اَلْمَسِيحُ افْتَدَانَا مِنْ لَعْنَةِ النَّامُوسِ، إِذْ صَارَ لَعْنَةً لأَجْلِنَا، لأَنَّهُ مَكْتُوبٌ: «مَلْعُونٌ كُلُّ مَنْ عُلِّقَ عَلَى خَشَبَةٍ».

    وهذه الأفكار الخاطئة تسقط وأبطلها أن المسيح لم يقم بدليل وجود جثمانه فلا قيامة كما كانوا يدعون
    وبالرجوع الى ماقاله الله فى القرآن الكريم:
    )وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً) (النساء:157(
    )إِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيَّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا وَجَاعِلُ الَّذِينَ اتَّبَعُوكَ فَوْقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأَحْكُمُ بَيْنَكُمْ فِيمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ) (آل عمران:55(
    )بَلْ رَفَعَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) (النساء:158 (
    وقول الله بالقرآن الكريم بأن هناك شخصين هما المسيح والشبيه ولكل منهما جثمان
    ويتضح بأن اليهود قد صلبوا آخر الشبيه ولم يصلبوا المسيح ولم يقتلوه يقينا
    ومعنى ذلك وجود جثمان لمن صلبه اليهود وهذا به علامات الأخرام نتيجة للصلب
    وبأن مايعبدوه هو الشبيه الذين إدعوا بأنه قام وفى الحقيقة بأنهم سرقوا جسده

    وبالنسبة للمسيحية معنى أنهم عثروا على جثمان للمسيح أو للمصلوب فهذا يدل على بطلان قيامة المسيح
    وبطلان عقيدة الصليب وتقديسه وبطلان قانون الأيمان ونظرية الأقنوم وبطلان تأهليه المسيح

    وبقى شىء مهم لم يذكر فى التقرير وهو نفى أو إثبات وجود أثر للمسامير فى الجثمان الذى وجدوه
    وهذا الذى أخفاه اليهود فى التقرير
    بنفى وجود آثار المسامير فى الجثمان الذى عثروا عليه ومعنى أن التقرير قد أغفل ذلك ولم يذكروا شيئا عن ذلك هو وسيلة للتهرب من إظهار الحقيقة لأن هذا ضد اليهود وطالما لم يذكروه ففى الغالب بأنهم لم يجدوا أية آثار للمسامير
    وهذا يثبت صحة ما قاله الله فى القرآن الكريم بأن المسيح فعلا رسول وأنه لم يصلب أنهم قد أثبتوه علميا ولامجال لشىء آخر
    فالمسيح إنسان وليس إلاه وأنهم وجدوا جثمانه مع جثمان أمه العزراء مريم كما وجدوا جثمان إبنه من مريم المجدلية إذن هى زوجته كما أن له إخوة من والدته وأظهروا ارتباطهم بالحمض النووى ما عدا مريم المجدلية
    وأظهروا ارتباط إبن المسيح بكلا من المسيح ومريم المجدلية وكانت التحاليل فى كل من كندا وأمريكا
    أما القائمين بالكنيسة فقد ظلوا يخفون كل الأسرار عن أسرة المسيح بأن له إخوة وأنهم من والدتى بعد زواجها من يوسف وبأن المسيح تزوج من المجدلية وأنه له ولدا منها ليضللوا الناس وينسجوا من خيالهم أفكار الكهنة الوثنيين بما يسمونه قانون الأيمان لعبادة المسيح بدلا من الأوثان
    فالمسيح إنسان إبن إنسانه وهو رسول من الله الى بنى إسرائيل وأن الصليب هو أداة لعنة حسب قول بولس فى غلاطية ملعون كل من علق على خشبة وليس مقدسا وأن كل الطقوس ما هى الا عادات وثنيه ويكفى لبشاعتها شرب دم إنسان ! كما أن التعميد والرسم بالصليب ماهو الا عادات وثنيه للتلبيس بالأرواح الشريرة وأن كل ذلك لايؤدى للحياة بل للهلاك الأبدى بفعل الأثم:23فَحِينَئِذٍ أُصَرِّحُ لَهُمْ: إِنِّي لَمْ أَعْرِفْكُمْ قَطُّ! اذْهَبُوا عَنِّي يَا فَاعِلِي الإِثْمِ!
    إوأن الأسلام يصحح الموضوع لكلاهما ويوضح الحقيقة بأن المسيح لم يصلب ولم يقتل بل توفاه الله ورفعه لذلك فالمسيح رسول من الله الى بنى إسرائيل

    لماذا يحارب اليهود المسيحية حسب قول المسيح :
    لأن الله أرسل المسيح بالدين الجديد الذى يكمل اليهودية ليؤمنوا به فلايجوز أن يبقى يهودى متمسك بدين ناقص
    إنما عليه الأيمان بالمسيح وبالتكملة فيصيروا مسيحيين وسيحاكم المسيح من لم يؤمن : 28فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ: «الْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ أَنْتُمُ الَّذِينَ تَبِعْتُمُونِي فِي التَّجْدِيدِ مَتَى جَلَسَ ابْنُ الإِنْسَانِ عَلَى كُرْسِيِّ مَجْدِهِ تَجْلِسُونَ أَنْتُمْ أَيْضاً عَلَى اثْنَيْ عَشَرَ كُرْسِيّاً تَدِينُونَ أَسْبَاطَ إِسْرَائِيلَ الاِثْنَيْ عَشَرَ.
    ولذلك فاليهودى المتعصب الذى رفض التجديد فقد أصبح عاصيا لله بعدم إيمانه بالمسيح وتنصره
    وكان حلهم للمشكلة هو تكذيب رساله المسيح وقتله حسب تصورهم بقتله وهذا مافعله اليهود بصلب شبيه المسيح وقتل إخوته وأتباعه وحرق الأناجيل وتحريفها حتى أصبحت المسيحية الحاليه هى خليط من بعض كلمات للمسيح وفكر اليهود لتحريف دعوة المسيح وآراء الكهنة الرومان الوثنيين الذين يريدون التمسك بوثنيتهم بتجميل أنفسهم تحت ثوب المسيحية كدين سماوى
    ونظرا لأن الموضوع كان أصلا مع اليهود فإن اليهود أصبحوا يمتلكون أدله قوية لتقويض دعائم المسيحية بعد التحريف وإدخال الفكر الخاطىء بها:
    واليهود وهم اعداء للمسيحية منذ عهد المسيح يصبح بقائهم هو بهدم المسيحية ليبقوا
    لقد أظهر اليهود أدلتهم لهدم المسيحية الحاليه وهذه الأدلةهى:
    مستندات محامة المسيح وإنكاره أنه إبن الله
    شفرة دافنشى لأثبات بأن المسيح تزوج وله أولاد
    والآن فيلم وثائقى عن قبر المسيح والذى يثبتون فيه بأن للمسيح جثة
    وكل هذه الأدلة تثبت كلام المسيح:
    9وَبَاطِلاً يَعْبُدُونَنِي وَهُمْ يُعَلِّمُونَ تَعَالِيمَ هِيَ وَصَايَا النَّاسِ».
    8يَقْتَرِبُ إِلَيَّ هَذَا الشَّعْبُ بِفَمِهِ وَيُكْرِمُنِي بِشَفَتَيْهِ وَأَمَّا قَلْبُهُ فَمُبْتَعِدٌ عَنِّي بَعِيداً.
    16مِنْ ثِمَارِهِمْ تَعْرِفُونَهُمْ. هَلْ يَجْتَنُونَ مِنَ الشَّوْكِ عِنَباً أَوْ مِنَ الْحَسَكِ تِيناً؟
    «لَيْسَ كُلُّ مَنْ يَقُولُ لِي: يَا رَبُّ يَا رَبُّ يَدْخُلُ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ. بَلِ الَّذِي يَفْعَلُ إِرَادَةَ أَبِي الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ
    3وَهَذِهِ هِيَ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ: أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلَهَ الْحَقِيقِيَّ وَحْدَكَ وَيَسُوعَ الْمَسِيحَ الَّذِي أَرْسَلْتَهُ.
    43لِذَلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَلَكُوتَ اللَّهِ يُنْزَعُ مِنْكُمْ وَيُعْطَى لِأُمَّةٍ تَعْمَلُ أَثْمَارَهُ.
    13وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ رُوحُ الْحَقِّ فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ الْحَقِّ لأَنَّهُ لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ.
    23وَلَكِنْ تَأْتِي سَاعَةٌ وَهِيَ الآنَ حِينَ السَّاجِدُونَ الْحَقِيقِيُّونَ يَسْجُدُونَ لِلآبِ بِالرُّوحِ وَالْحَقِّ لأَنَّ الآبَ طَالِبٌ مِثْلَ هَؤُلاَءِ السَّاجِدِينَ لَهُ
    22لَوْ لَمْ أَكُنْ قَدْ جِئْتُ وَكَلَّمْتُهُمْ لَمْ تَكُنْ لَهُمْ خَطِيَّةٌ وَأَمَّا الآنَ فَلَيْسَ لَهُمْ عُذْرٌ فِي خَطِيَّتِهِمْ.
    5وَأَمَّا الآنَ فَأَنَا مَاضٍ إِلَى الَّذِي أَرْسَلَنِي وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنْكُمْ يَسْأَلُنِي أَيْنَ تَمْضِي.
    9أَمَّا عَلَى خَطِيَّةٍ فَلأَنَّهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ بِي.
    21قَالَ لَهُمْ يَسُوعُ أَيْضاً: «أَنَا أَمْضِي وَسَتَطْلُبُونَنِي وَتَمُوتُونَ فِي خَطِيَّتِكُمْ. حَيْثُ أَمْضِي أَنَا لاَ تَقْدِرُونَ أَنْتُمْ أَنْ تَأْتُوا»24فَقُلْتُ لَكُمْ إِنَّكُمْ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ لأَنَّكُمْ إِنْ لَمْ تُؤْمِنُوا أَنِّي أَنَا هُوَ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ

    حمل الفيلم
    الجزء الاول
    http://www.zshare.net/download/tltj-part1-rar.html
    الجزء الثاني
    http://www.zshare.net/download/tltj-part2-rar.html
    الجزء الثالث
    http://www.zshare.net/download/tltj-part3-rar.html


    المرجو تحري الدقة في المصادر الأسلامية فيما يخص رفع المسيح عليه السلام
    تم التعديل لما يوافق المقال
    التعديل الأخير تم بواسطة kholio5 ; 11-03-2007 الساعة 03:49 PM

  2. #2
    الصورة الرمزية ali9
    ali9 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    964
    آخر نشاط
    18-12-2015
    على الساعة
    12:39 PM

    افتراضي

    هناك سؤال هام جدا
    هل سيعود يسوع ؟

العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. خمس محاولات عبر التاريخ لسرقة جثمان النبي صلى الله عليه وسلم
    بواسطة الاصيل في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 03-12-2007, 12:49 AM
  2. كل عام وانت بخير وعافية يا اخ عبدالله المصرى وباقى المسلمين
    بواسطة فارس الحرية في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-10-2006, 12:14 AM
  3. المحاولات المتكرره لسرقة جثمان الرسول صلى الله عليه وسلم
    بواسطة yassernassar في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-04-2006, 06:58 PM
  4. العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته

العثور على جثمان يسوع وباقى أسرته