بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى ... 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 34

الموضوع: بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)

  1. #21
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاكم الله خيرا جميعا على مروركم الكريم.

    هذا جزاء من يتطاول على أشرف الخلق صلى الله عليه و سلم.

  2. #22
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    مع اقتراب الفضائح الجنسية من البابا

    محاكم أميركية تسمح بمقاضاة الفاتيكان



    البابا بنديكت السادس عشر متهم بالتغطية على جرائم تحرش بالأطفال (الفرنسية-أرشيف)

    سمحت محاكم أميركية، في خطوة قانونية نادرة، بالنظر في قضايا الإساءة الجنسية المرفوعة ضد الفاتيكان التي تعتبر دولة أجنبية ذات حصانة في الولايات المتحدة. وذلك في وقت اقتربت فيه فضائح الإساءة الجنسية للأطفال من البابا بنديكت السادس عشر.

    وذكرت صحيفة واشنطن بوست اليوم السبت أن محكمتي استئناف فدراليتين سمحتا في الأشهر الأخيرة برفع دعاوى قضائية ضد الفاتيكان في أوريغون وكنتاكي.

    وقد طلب محامي الادعاء رفع قضية أوريغون أمام المحكمة العليا التي ستدفع بالمحامين إلى طلب تقديم وثائق عمرها عقود من الزمن واستدعاء مسؤولين في الفاتيكان للمثول تحت القسم، إذا رفضت رد الدعوى وقررت السير في قراري محكمتي الاستئناف.

    ويقر المحامون من الجهتين بأن هذه المسألة معقدة، ويتم التركيز حاليا على وجود أرضية قانونية لرفع حصانة الفاتيكان من الدعاوى القانونية، إذ يقول المحامون في قضية أوريغون إن الكهنة في العالم موظفون لدى البابا وهو مسؤول عنهم.

    غير أن الوصول إلى الوثائق والمسؤولين في الفاتيكان اتخذ طابعا مختلفا في الأيام الأخيرة مع اقتراب فضائح الإساءة الجنسية للأطفال من البابا بنديكت السادس عشر الذي أعاد -حين كان كاردينال مدينة ميونيخ الألمانية- تعيين كاهن متهم بالتحرش الجنسي بالأطفال.

    تغطية على معتد
    وكان عدد من ضحايا الاعتداءات الجنسية بالولايات المتحدة قد تظاهروا الخميس الماضي في ساحة القديس بطرس ضد البابا بنديكت السادس عشر متهمين إياه بالتغطية على الاعتداءات الجنسية التي قام بها الكاهن الأميركي لورنس مورفي على ما يقارب مائتي طفل في أبرشية ميلووكي بين عامي 1950 و1974 أيام كان البابا رئيسا لمجمع عقيدة الإيمان.

    وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد نشرت مقالا في وقت سابق يفيد أن السلطات الكنسية لم تتخذ الإجراءات اللازمة ضد الكاهن لورنس مورفي من أبرشية ميلووكي المتهم بالاستغلال الجنسي لأطفال صم على الرغم من الإشعارات المتكررة التي أرسلها أساقفة الولايات المتحدة للفاتيكان بأن القضية قد تخلق حالة من الاضطراب في الكنيسة.

    وأشارت الصحيفة استنادا لرسائل حصلت عليها، تبادلها آنذاك أساقفة أميركا مع الكاردينال جوزيف راتسنغر الذي أصبح البابا بنديكت السادس عشر، إلى أن انشغال الأخير كان حماية الكنيسة من الفضيحة، بينما كان الأساقفة الأميركيون يناقشون إمكانية تجريد مورفي من منصبه الكهنوتي.

    المصدر: يو بي آي

    http://www.aljazeera.net/NR/exeres/8...CBasic_Current

  3. #23
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي



    أحد ضحايا الاعتداءات الجنسيّة يؤكد: البابا على علم بالأمر

    وكالات

    GMT 10:45:00 2010 الجمعة 26 مارس


    أكد أميركي كان من بين مجموعة الـ 200 طفل أصم الذين تعرضوا لاعتداء من قبل الأب مورفي أن بابا روما على علم بالفضيحة منذ كان كردينالاً.

    سانت فرانسيس: قال مؤسس الرابطة الأميركية لضحايا الاعتداء الجنسي من جانب القساوسة بيتر اسيلي "إننا نطالب البابا بالتحدث حول الاعتداءات الجنسية، وان يجبر القساوسة على إبلاغ الشرطة عمن يعتدون على الأطفال، وان يجردهم من كهنوتهم، وان ينشر الوثائق المتعلقة بالموضوع والتي يخفيها المجمع المقدس" على حد تعبيره.

    وكانت الرابطة قد اجتمعت في ساحة القديس بطرس للتظاهر، متهمة البابا كرئيس لمجمع العقيدة والإيمان وقت الاعتداءات بالتغطية على الانتهاكات التي قام بها الكاهن لورنس مورفي بإحدى الأبرشيات بالولايات المتحدة، حيث اعتدى جنسيا على ما يقرب من مائتي طفل يعانون من الصم.

    وأضاف اسيلي في تصريحات صحافية نشرت اليوم الجمعة "نريد أن يعرف الجميع الدور الذي لعبه البابا بوصفه رئيسا لمجمع العقيدة والإيمان وقت الاعتداءات، حيث تسلم رسالة من نائبه يخبره فيها بحدوث الاعتداءات ولكنه لم يحرك ساكنا"، ثم انه "لا يمكن تصور أن القرار الذي اتخذه نائبه بحفظ القضية تم دون موافقة البابا شخصيا، الذي كان رئيسا للمجمع" في ذلك الحين.

    ويروى بيتر اسيلي في شهادته أن "القس لورنس مورفي لم يكن فقط يدخل إلى غرف الأطفال في أبرشيته ليلا، بل كان يستغل المعلومات التي يخبرونه بها أثناء الاعتراف بخطاياهم ليستخدمها فيما لتسهيل نشاطه في الاعتداء على الأطفال" على حد تعبيره.

    إلى ذلك أكد اميركي، يقول انه تعرض لاعتداء جنسي على يد الاب مورفي ان البابا بنديكتوس السادس عشر كان على علم بهذه الفضيحة قبل ان يتولى سدة البابوية وينبغي تحميله مسؤولية ذلك.

    وقال ارثور بودزنيسكي في ميلووكي (ويسكانسن، شمال) ان "البابا كان على علم بالامر. ينبغي تحميله المسؤولية". واوردت صحيفة نيويورك تايمز الخميس ان مسؤولين في الفاتيكان، وخصوصا الكاردينال يوزف راتسينغر الذي كان عضوا في مجمع عقيدة الايمان، لم يقوموا باي خطوة عندما تم ابلاغهم بالتجاوزات المفترضة للاب مورفي.

    وبودزينسكي هو احد التلاميذ في مدرسة الصم والبكم حيث اتهم الاب مورفي بارتكاب تجاوزاته. وخلال مؤتمر صحافي الخميس، شرح لابنته بلغة الصم والبكم ان الاب مورفي تعود التوجه ليلا الى مهجع التلاميذ للاعتداء عليهم، ثم شرحت الابنة ما ادلى به للصحافيين.

    وقال بودزينسكي (62 عاما) للصحافيين انه ابلغ العام 1974 رئيس اساقفة ميلووكي بما ارتكبه مورفي الذي عمل في هذه المدرسة بين العامين 1950 و1974. وبحسب وثائق حصلت عليها نيويورك تايمز فان راتسينغر قام بتغطية تجاوزات مورفي.

    وهذه الوثائق التي ظلت سرية لوقت طويل تتضمن مراسلة العام 1996 بين الاب مورفي والكاردينال راتسينغر. وقد ابلغ راتسينغر ايضا بهذه القضية من جانب رئيس اساقفة ميلووكي الذي بعث اليه برسالتين في هذا الصدد.

    واضافت الصحيفة ان مورفي كان يخضع لمحاكمة مغلقة امام محكمة روحية، لكنها اوقفت بعد رسالة بعث بها مورفي الى راتسينغر يرجوه فيها انهاء هذه العملية. ودافع الفاتيكان الخميس عن راتسينغر الذي اصبح البابا بنديكتوس السادس عشر، ورد على الاتهامات ضده مؤكدا انه تبلغ الامر متأخرا عندما كان مورفي عجوزا ومريضا.

    والوثائق التي نشرتها صحيفة "نيويورك تايمز" تشتمل على رسالة وجهها مباشرة الاب الاميركي لورنس مورفي الى الكاردينال يوزف راتسينغر في 1996 الذي اصبح البابا بنديكتوس السادس عشر كما قالت الصحيفة.

    وقالت الصحيفة ان راتسينغر الذي كان عضوا انذاك في مجمع عقيدة الايمان في الفاتيكان ابلغ في رسالتين بالاتهامات ضد لورنس مورفي تلقاهما من رئيس اساقفة ويسكونسن. لكنه لم يرد على الرسائل وتم تعليق محاكمة كنسية سرية سمح بها نائبه بعدما وجه مورفي رسالة مباشرة الى راتسينغر ليطلب منه وقف الاجراءات بحقه.

    وكتب مورفي في الرسالة "اود ان اعيش ما تبقى لي من فترة كهنوتي بكرامة". واضاف "اطلب مساعدتكم في هذه القضية". واكدت الصحيفة ان الوثائق لا تتضمن ردا لراتسينغر وتوفي مورفي بعد عامين في 1998 عندما كان لا يزال كاهنا.

    وعمل مورفي في المدرسة في الفترة من 1950 حتى 1974 ورغم الاتهامات المتعددة التي وجهت اليه، الا انه تم نقله الى ابرشية اخرى حيث سمح له بمواصلة العمل بحرية مع الاطفال. وتم الحصول على هذه الوثائق من دعاوى قضائية رفعها خمسة اشخاص ضد ابرشية ميلووكي قدم محاموهم للصحيفة هذه الوثائق التي بقيت سرية لفترة طويلة رغم معارضة الكنيسة الكاثوليكية.

    ويأتي الكشف عن هذه الوثائق وسط موجة من الفضائح حول اعتداءات جنسية ارتكبها رجال دين بحق اطفال في عدد من الدول ومن بينها ايرلندا والنمسا وهولندا وسويسرا. وتقترب هذه الفضائح من البابا نفسه.

    ففي قضية في موطنه المانيا، قالت ابرشية ميونيخ وفرايسنغ مؤخرا انه بينما كان راتسينغر اسقفا في تلك الابرشية في عام 1980، وافق على ان تمنح الكنيسة مسكنا لكاهن يشتبه في ضلوعه في اعتداءات جنسية على الاطفال بينما كان "يعالج".

    وقدم البابا السبت اعتذارا على اعتداءات جنسية على اطفال ارتكبها كهنة ايرلنديون، الا ان الضحايا اعتبروا ان الاعتذار لم يكن كافيا لمعالجة الفضيحة. وتأتي هذه القضية الجديدة في حين وافق البابا بنديكتوس السادس عشر على استقالة الاسقف الايرلندي جون ماغي المتورط في فضيحة استغلال جنسي لاطفال تسترت عليها الكنيسة الكاثوليكية المحلية.

    والمونسينيور ماغي (73 عاما) الذي كان السكرتير الخاص للبابا بولس السادس والبابا يوحنا بولس الاول والبابا يوحنا بولس الثاني، كان متورطا في فضيحة الاستغلال الجنسي لاطفال في ايرلندا بحسب تقرير وضعته الكنسية الكاثوليكية الايرلندية في كانون الاول/ديسمبر 2008.

    وتابعت الصحيفة ان وثائق ويسكونسن تدل على ان اساقفة الولاية الثلاثة كانوا على علم بان مورفي كان يستغل اطفالا جنسيا وان السلطات المدنية والجنائية لم تبلغ بهذا الامر. وفي رده على معلومات الصحيفة الذي نشره الفاتيكان صباح الخميس، قال المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي ان المجمع علم "لاول مرة بهذا الامر في نهاية التسعينات بعد مرور اكثر من عقدين" على كشف هذه التجاوزات للكنيسة والشرطة.

    وذكر لومباردي بان السلطات المدنية الاميركية فتحت تحقيقا في السبعينات حول مورفي بعد كشف اتهامات ضحاياه وانه تم لاحقا اغلاق الملف. واضاف النص "من الاهمية بمكان التشديد على ان المسألة الكنسية التي عرضت على المجمع لا علاقة لها باي اجراء مدني او جنائي بحق الاب مورفي".

    وكان لومباردي قال لصحيفة "نيويورك تايمز" ان هذه القضية الجديدة "مأساوية" لان مورفي كان يستغل اطفالا "مصابين باعاقة" موضحا ان الفاتيكان تبلغ هذا الامر متأخرا. واشار الى ابلاغ الفاتيكان المتاخر بهذه القضية في عام 1996 مؤكدا انه قبل سنوات حققت السلطات في هذه القضية واغلقتها.

    ويقول ضحايا الاعتداءات الجنسية انهم يشعرون بالغضب بسبب حجم الاعتداءات التي ارتكبها رجال الدين وكذلك بسبب تساهل مسؤولي الفاتيكان الكبار بشانها. ويقولون ان مسؤولين بارزين في الكنيسة لم ياخذوا الاتهامات بارتكاب اعتداءات جنسية على محمل الجد وتستروا على هذه الجرائم بدلا من معاقبة الكهنة والاعتراف بارتكابهم تجاوزات.

    أساقفة فرنسا يعربون عن "العار والاسف" حيال الاعتداءات الجنسية

    إلى ذلك اعلن اساقفة فرنسا انهم يشعرون "بالعار والاسف حيال الاعمال الشائنة" التي تمثلت في الاعتداءات على الاطفال في الكنيسة الكاثوليكية، مؤكدين "دعمهم" للبابا بنديكتوس الذي اساءت هذه الفضائح الى سمعته، وذلك في رسالة اصدرتها جمعيتهم العامة.

    وقال اساقفة فرنسا في هذه الرسالة التي وجهوها الى البابا في ختام جمعيتهم العامة في لورد (جنوب غرب فرنسا)، "نشعر بالعار والاسف حيال الاعمال الشائنة التي ارتكبها بعض الكهنة ورجال الدين. (...) ان الذين ارتكبوا تلك الافعال يشوهون كنيستنا، ويمسون بالطوائف المسيحية ويعممون الشبهات لتشمل جميع اعضاء الاكليروس".

    واضافوا "نلاحظ ايضا ان هذا الافعال غير المقبولة تستخدم في حملة للتهجم على شخصكم ورسالتكم في خدمة الجسم الكهنوتي. نتألم جميعا لهذه التصرفات الشائنة (...) ونجدد لكم التعبير عن تضامننا ودعمنا".

    وطاولت فضيحة التستر على اتهامات باعتداءات جنسية على اطفال البابا بنديكتوس السادس عشر حين نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" معلومات مفادها انه قد يكون غض النظر قبل توليه رئاسة الكنيسة الكاثوليكية عن ممارسات كاهن اميركي متهم بالتحرش جنسيا بنحو 200 طفل اصم.



    كاريكاتير لـ بيتر بروكس نشرته مجلَّة التايم البريطانية في عددها الصادر اليوم

    http://www.elaph.com/Web/news/2010/3/546406.html

  4. #24
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي



    تزايد الدعوات لتظيف سمعة الفاتيكان التي تأثرت بالفضائح الجنسية

    دعا مسؤول كبير في الفاتيكان الى تنظيف البيت الداخلي للكنيسة لاستعاد سمعة الكنيسة الكاثوليكية التي تضررت كثيرا بسبب الاعتداءات الجنسية على الاطفال من قبل رجال الكنيسة في العديد من الدول.

    وجاءت دعوة رئيس المجلس الحبري لوحدة المسيحيين الكاردينال والتر كاسبر فيما تزايدت الضغوط على البابا بنديكتونس السادس عشر بسبب طلبه عام 1998 وقف محاكمة كاهن عجوز اعتدى على اكثر من 200 طالب اصم في مدرسة خاصة بالبكم في ولاية ويسكنسون الامريكية.

    ورغم دفاع كاسبر عن البابا لكنه اكد حاجة الكنيسة الى التحلي باليقظة والشجاعة في هذا المجال وقال ان البابا كان اول من ادرك الحاجة الى وضع قواعد وضوابط اكثر صرامة في هذا الشأن.

    وجاءت تصريحات كاسبر لاحدى الصحف الايطالية السبت بعد ساعات قليلة من مواجهة بين الناطق باسم الكنيسة الايطالية وثلاثة من الصم الذين اعلنوا عبر برنامج تلفزيوني انهم كانوا عرضة للاعتداء المتكرر من قبل كهنة في مدينة فيرونا شمالي ايطاليا.

    وتساءل الثلاثة عن سبب عدم معاقبة الكهنة الذين اعتدوا عليهم حتى الان وطلب فتح تحقيق في ذلك وتقديم المتورطين للعدالة.

    "وضيع"

    وهاجم الفاتيكان وسائل الإعلام التي اتهمت البابا بعدم اتخاذ إجراء ضد قس أمريكي أتهم باساءة معاملة نحو 200 فتى أصم منذ عقدين من الزمان.

    وقالت افتتاحية صحيفة الفاتيكان إن تلك الاتهامات تشكل هجوما "وضيعا" على البابا، ونفت أن يكون هناك أي نوع من "التستر".

    وكان بعض المطارنة قد وجهوا شكوى من الأب لورنس ميرفي عام 1996 الى مكتب خاص في الفاتيكان كان يرأسه البابا الحالي، ولكنهم على ما يبدو، لم يتلقوا أي رد على تلك الشكوى.
    وقال أحد ضحايا المعاملة السيئة لبي بي سي ان البابا كان يعرف منذ سنوات عديدة بأمر ذلك التستر.

    وأضاف الرجل، وهو آرثر بودزينسكي، البالغ من العمر حاليا 61 عاما، إن البابا بنديكتوس السادس عشر يجب أن يعترف بما يعرفه.

    وقال عبر مترجم: "إن الموضوع يرتد إليه شخصيا، فقد كان مسؤولا عن التحقيق في مثل هذه الحالات".

    وقد وجهت إلى الكنيسة الكاثوليكية خلال الأشهر الأخيرة اتهامات بالتستر على عدد من الانتهاكات التي وقعت في أوروبا.


    وفقا لوثائق الكنيسة، فقد كتب أحد الأساقفة في عام 1996 إلى قسم مراقبة السلوك الأخلاقي في الفاتيكان الذي كان يرأسه آنذاك الكاردينال جوزيف راتسينجر، الذي سيصبح البابا بنديكتوس السادس عشر في المستقبل، يشكو الأب ميرفي.

    وقال المتحدث الرسمى باسم البابا، فيديريكو لومباردي، إن قضية ميرفي وصلت إلى الفاتيكان فقط عام 1996، أي بعد عقدين من معرفة أبرشية ميلووكي في ولاية ويسكونسن بالموضوع، وقبل عامين من وفاة القس.

    http://www.bbc.co.uk/arabic/worldnew...alls_tc2.shtml

    فضلا افتح الرابط لمشاهدة فيديو التقرير المرئى.

  5. #25
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي




    البابا في صميم السجال حول الاعتداء على الاطفال

    أ. ف. ب.

    GMT 18:41:00 2010 السبت 27 مارس

    اشتد السجال حول الاتهامات الموجهة الى اسلوب تعاطي البابا مع الفضائح التي طاولت الكنيسة الكاثوليكية في العديد من البلدان بسبب تورط رجال دين في اعتداءات جنسية على اطفال.

    الفاتيكان: تساءلت صحيفة اندبندنت البريطانية في افتتاحية "كيف يمكن لكاثوليك ان يفعلوها؟ كيف تمكن كهنة (يعتدون على الاطفال جنسيا) من مواصلة الاحتفال بالقربان المقدس؟". وفي اسبانيا نقلت صحيفة ال باييس عن استاذ في اللاهوت استغرابه "السهولة التي تربط فيها الكنيسة الكاثوليكية مباشرة الخطيئة بالجريمة في ما يتعلق بالاجهاض (...) وصعوبة القيام بالمثل عند التعاطي مع استغلال جنسي يقوم به اشخاص نذروا انفسهم لله".

    واشار استطلاع للرأي نشرته صحيفة شتيرن الالمانية الى ان 17% من الالمان اعربوا عن ثقتهم في الكنسية الكاثوليكية (مقابل 29% في اواخر كانون الثاني/يناير) و24% في البابا (مقابل 38%). وغالبا ما يكون حكم الرأي العام قاسيا جدا. وقال مشارك في نقاش في صحيفة لو ماتان السويسرية "من المؤكد ان البابا هو اكثر من ارتكب خطايا في الكنيسة الكاثوليكية برمتها". لكن اصواتا كثيرة ارتفعت للحؤول دون "تحميل البابا خطايا الارض" على ما كتبت صحيفة لا ريبوبليك دو سانتر الاقليمية الفرنسية.

    وحللت كورييري ديلا سيرا "انه التناقض الذي يعيشه بنديكتوس السادس عشر فهو مهاجم من خارج *********) لانه لم يتصرف، ومهاجم من داخلها لانه تصرف اكثر مما يجب". ومنذ نشر تقرير في تشرين الثاني/نوفمبر في ايرلندا عرض لمئات من حالات الاستغلال الجنسي للاطفال نفذها كهنة وغطت عليها كنائسهم طوال عقود، كشف عن عشرات الحالات في المانيا، مسقط رأس البابا، اضافة الى النمسا، هولندا، ايطاليا، وسويسرا.

    والى جانب استهداف البابا كرأس للكنيسة، طالته الاتهامات شخصيا في هذه القضية. فصحيفة نيويورك تايمز افادت انه احجم عام 1996 عن معاقبة كاهن اميركي اتهم باغتصاب 200 طفل اصم تكرارا. غير ان المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي اكد ان البابا "لم تضعفه" تلك الهجمات. وقال عبر اذاعة الفاتيكان ان "الحملات الاعلامية الاخيرة الحقت الضرر بالطبع لكن سلطة البابا والتزام مجمع العقيدة والايمان مكافحة الاستغلال الجنسي لم يضعفا، بل تعززا".

    وما زال عدد كبير من الكاثوليك يذكر الكلمات الحادة التي القاها جوزف راتزينغر قبل اسابيع من وفاة سلفه يوحنا بولس الثاني وانتخابه مكانه. وقال البابا الحالي في اذار/مارس 2005 "كم من شائبة تطبع الكنيسة، ولا سيما بين اعضاء الاكليروس الذين ينبغي ان ينتموا اليها بالكامل! (...) غالبا، الهي، تبدو لنا كنيستك كقارب على وشك الغرق، تدخله المياه من جميع الجهات".

    ولا شك ان راتزينغر كان يفكر في الجرائم الخطيرة الكثيرة التي كان عليه الفصل فيها من موقعه كرئيس لمجمع العقيدة والايمان. ومن موقعه هذا ايضا عمل منذ 1981 على استصدار قرار يلزم الكهنة برفع جميع المعلومات الى الفاتيكان وابعاد الكهنة المعتدين على الاطفال جنسيا عن الاطفال. وذكر رئيس المجلس الحبري لوحدة المسيحيين الكارينال الالماني فالتر كاسبر بان بنديكتوس السادس عشر "كان اول من شعر بالحاجة الى قواعد جديدة اكثر قسوة" لمواجهة الاعتداءات الجنسية على الاطفال في وسط الكنيسة.

    وقال كاسبر في مقابلة في كورييري ديلا سيرا ان "انشغالنا الرئيسي هو حيال الضحايا (...) نحن بحاجةالى ثقافة تيقظ والى شجاعة والى البدء بالتنظيف. لا يمكننا العودة عن الطريق التي سلكناها وهذا امر جيد". غير ان الخبير في شؤون الفاتيكان ساندرو ماجيستر لفت الى ان "التنظيف" مرحب به، لكن لا احد في روما يعتقد ان "ثورة" ستحدث، بحسبه. وقال لوكالة فرانس برس "كلما فتح جدال يستغله البعض لاقتراح اصلاح كامل للكنيسة ولاليتها البنيوية".

    فالبابا على سبيل المثال استبعد بحزم احتمال اعادة النظر في نذر العزوبية لدى الكهنة، الذي اعتبره البعض اساس الاحباط الجنسي لدى رجال الدين وبالتالي سبب انحرافات محتملة. اما "استقالة" البابا التي اقترحتها مجلة دير شبيغل فتبدو اليوم بعيدة الاحتمال. فالبابا ينتخب لمدى الحياة ولم يستقل في غضون الفي عام الا اثنان من رؤساء الكنيسة، عامي 1294 و1415.

    http://www.elaph.com/Web/news/2010/3/546759.html

  6. #26
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    رابط الخبر الأصلى على صحيفة النيويورك تايمز:

    http://www.nytimes.com/2010/03/25/wo...e&ref=homepage

  7. #27
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    كيف تستر بنديكت على قس اغتصب 200 طفل أصم

    المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير

    الجمعة 26 مارس 2010

    الفاتيكان يرفض تجريد قسيس أمريكي اغتصب أطفالا صُمّ من رتبته الكهنوتية

    فضيحة أخرى يندى لها جبين البشرية تخرج من أوكار الجريمة المساه زورا وبهتانا بالكنائس ..وصورة حقيقة لأعداء الإسلام ترسمها أفعالهم القذرة توضح مدى الشر الذي يسكن نفوسهم الخبيثة ..بابا الفاتيكان الذي سبق وتطاول على سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم أبي الله تعالى إلا ان يفضحه على رؤوس الأشهاد فضيحة مخزية

    تفاصيل الفضيحة البشعة روتها جريدة النيويورك تايمز في تقرير لها قام المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير بترجمته ..حيث ثبت أن بنديكت حين كان كاردينالا تستر على قس يقوم باغتصاب الأطفال الصم في كنيسته وسمح له بالعمل مرة أخرى في الكنيسة وسط الأطفال تكرر الشكاوي منه وظل هذا القس يتعدى على الأطفال جنسيا حتى هلك في عام 1998

    تقرير النيويورك تايمز

    أثبتت وثائق سرية، كشف مؤخرا عن مضمونها ضمن دعوى قضائية، امتناع مسئولين كبار في الفاتيكان- بما في ذلك من سيصبح فيما بعد البابا بنيديكتوس السادس عشر- عن تجريد أسقف، كان قد أقدم على استغلال أطفال تحت سلطته استغلالا جنسيا، من رتبته الكنسية على الرغم من تلقيهم لتحذيرات من عدد من الأساقفة الأميريكيين تفيد بأن فشل الكنيسة في معاقبته سيؤثر سلبا على صورة الكنيسة الكاثوليكية في أعين المؤمنين.

    فقد أظهر الخطاب المرسل من أساقفة ويسكينسن إلى جوزيف راتزينجر-البابا بنديكت- مباشرة أنه في الوقت الذي كان هناك صراع داخل رجال الكنيسة حول عزل الأسقف المتهم من عدمه، ظلت الأولوية القصوى لدى رجال الكنيسة هي عدم تعريض سمعة الكنيسة للتشهير.

    يذكر أن الفضيحة الجديدة تفجرت بينما ما يزال البابا بنيديكت السادس عشر يداوي جراح اتهامات أخرى بشأن إمتناعه ومرؤوسيه المباشرين عن إبلاغ السلطات المدنية أو حتى معاقبة القساوسة المتهمين بالاستغلال الكنسي عندما كان كان يخدم كبيرا لأساقفة ألمانيا ورئيسا للجنة عقيدة الإيمان.

    الفضيحة الجديدة التي كانت ولاية ويسكنسن مسرحا لأحداثها طالت القسيس الأمريكي لورنس سي مورفي الذي كان يخدم في مدرسة شهيرة للصم تابعة للكنيسة بين عامي 1950 و1974.

    في عام 1996 رفض الكاردينال جوزيف راتزينجر أن يستجيب لخطابين وجههما له روبرت ج ويكلاند، كبير أساقفة ميلووكي في هذا الوقت. بعد ثمانية أشهر أمر الكاردينال تارسيسيو بيرتوني، الذي يشغل الآن منصب وزير خارجية الفاتيكان، أساقفة ويسكينسن بأن يبدأوا محاكمة كنسية سرية كان من الممكن أن تفضي إلى عزل الأب مورفي.

    لكن الكاردينال بيرتوني جمد المشروع بعد أن كتب الأب مورفي بصفة شخصية خطابا إلى راتزينجر-بنديكت- يحتج فيه على محاكمته متعللا بإنه يجب ألا يمثل أمام المحكمة لأنه قد تاب بالفعل كما أن صحته ليست على ما يرام والقضية بحسب قوانين الكنيسة قد سقطت بالتقادم.

    كتب مورفي قبل فترة قليلة من وفاته إلى الكاردينال راتزينجر-البابا بنديكت فيما بعد -:«كل ما أريده هو أن أقضي بقية أيامي في منصبي الكهنوتي». وأضاف: «ألتمس عونكم الكريم بهذا الصدد».

    بحسب ما جاء في وثائق يملكها الضحايا ومقابلات شخصية أجريت معهم، لم يقتصر الأمر على عدم مثول مورفي للمحاكمة ولا على عدم خضوعه لأي إجراء عقابي وفق أي منظومة عدلية كنسية، بل تغاضت الشرطة والمدعون العموميون عن اتهامه متجاهلين إفادات الضحايا.

    العجيب أن منصب رئيس الأساقفة في ويسكينسن قد تعاقب على توليه ثلاثة أشخاص كلهم أبلغوا بأن مورفي كان يعتدي على الأطفال جنسيا، وفق ما تظهره الوثائق، لكن أيا من الثلاثة لم يبلغ أي سلطة مدنية أو جنائية بمضمون ما حصل عليه من معلومات ولو لمرة واحدة.

    وبدلا من أن يخضع مورفي لأي عقوبة كنسية، جرى نقله في هدوء وبلا ضجيج بأمر من كبير أساقفة ميلووكي الكاهن ويليام. إ.كوزينس إلى أبرشية سوبيريور في شمال ويسكينسن عام 1974 وهي الأسقفية التي قضى فيها السنوات الأربع والعشرين الأخيرة من حياته متعاملا بلا أي قيود مع الأطفال في الأبرشيات والمدارس، وفي مركز احتجاز للأحداث. في عام 1998 مات مورفي وهو ما يزال في منصبه الكنسي.

    وعلى الرغم من أن راتزينجر- بنديكت- حينما تحدث مؤخرا إلى الشعب الكاثوليكي في أيرلندا، ولكن هذه المرة بعد أن أصبح البابا بنيديكت السادس عشر، أكد على الحاجة إلى التعاون مع السلطات القضائية المدنية بشأن قضايا الاعتداء الجنسي، فإن الوثيقة تشير فيما يبدو إلى أن إصرار الفاتيكان على الحفاظ على مسار التحقيقات في نطاق السرية غالبا ما أعاق هذا التعاون. في الوقت نفسه، يظهر امتناع المسئولين عن تجريد مغتصب للأطفال من رتبته الكنسية أن الفاتيكان على المستوى الديني يميل إلى النظر إلى القضية من حيث هي خطيئة تحتاج توبة أكثر من منها جريمة تحتاج عقابا.

    المتحدث باسم الفاتيكان، الكاهن فيديريكو لومباردي، عرضت عليه الوثائق وطُلِبَ منه الإجابة على عدد من الأسئلة بخصوص القضية. لكنه اكتفى بتصريح قال فيه إن الأب مورفي اغتصب بلا جدال أطفالا «عزًّلا من أي حماية» وانتهك القانون، ولهذا فالقضية «تحمل بعدا مأساويا.» لكنه أوضح أن الفاتيكان لم يعلم بالقضية إلا عام 1996، بعد سنوات من قيام السلطات بالتحقيق وإسقاطها للتهم.

    وأكد الأب لومباردي أنه لا القانون الكنسي ولا معايير الفاتيكان الصادرة عام 1962 قد مثلا مانعا أمام قيام مسئولي الكنيسة بإبلاغ السلطات المدنية عن قضايا الاعتداء الجنسي على الأطفال. لكنه لم يجب مع ذلك عن سبب عدم إبلاغ الفاتيكان لجهات التحقيق المدنية بشأن القضية محل النقاش.

    وبخصوص الأسباب التي وقفت حائلا وبين تجريد الأب مورفي من رتبته الكنسية، قال لومباردي إن«القانون الكنسي لا يحدد العقوبات بطريقة آلية.» وقال إن تدهور صحة الأب مورفي وعدم ظهور اتهامات جديدة ضده كانا عاملين حاسمين في هذا القرار.

    تراخي الفاتيكان ليس بالأمر الفريد. فمن بين ثلاثة آلاف قسيس هم جملة من وجهت لهم اتهامات وحولت قضاياهم إلى الدائرة العقائدية التابعة للكنيسة بين عامي 2001 و 2010، خضع 20 % فحسب لمحاكمات كنسية كاملة، ولم يعزل من مناصبه الكنسية سوى عدد قليل من هؤلاء، وفقا لمقابلة حديثة نشرت في صحيفة إيطالية مع المونسينيور تشارلز سيكلونا، كبير المدعين في هذه الدائرة. عشرة في المائة من هذا العدد استقالوا طوعيا، لكن الغالبية-أي ما مجموعه 60 %- واجهوا «عقوبات إدارية وتأديبية» أخرى، بحسب المونسينيور سيكلونا، مثل حرمانهم من إقامة القداس.

    بالنسبة للكثيرين، كان الأب مورفي بمثابة قديس: فهو رجل مجامل يتمتع بموهبة في التواصل عبر لغة الإشارة وجامع تبرعات نشط لصالح قضايا الصمّ. كان القسيس في أبرشية ميلووكي قد بدأ سيرته المهنية في عام 1950 أستاذا في مدرسة القديس جون الخاصة بالطلاب الذين يعانون مشكلات في السمع والتابعة لكنيسة القديس فرانسيس. ترقى وظيفيا ليصبح مديرا لمدرسة عام 1963 على الرغم من أن مسئولي الكنيسة كانوا قد تلقوا أثناء عقد الخمسينات شكاوى من الطلاب تتهمه بأنه مغتصب.

    تشابهت روايات الضحايا بشأن قيام الأب مورفي بخلع سراويلهم ولمسهم في مناطق حساسة من الجسم داخل مكتبه وفي سيارته وفي منزل أمه الريفي وفي رحلات التنزه التي تقيمها المدرسة وفي رحلات جمع التبرعات وفي أسِرَّتهم داخل مباني الطلاب ليلا. أحد الضحايا ويدعى أرثر بودزينسكي قال إنه تعرض للتحرش الجنسي للمرة الأولى حينما ذهب إلى الأب مورفي من أجل «الاعتراف» عام 1960 عندما كان في الثانية عشر من عمره تقريبا.

    يقول السيد بودزينسكي، الذي يبلغ الآن من العمر 61 عاما، والذي عمل لسنوات كعامل باليومية في إحدى دور الطباعة:« لو كان إنسانا وضيعا خالصا، لتغيبت عن الحضور، لكنه كان ودودا للغاية ولطيفا ومتفهما. أعلم أن هذا كان خطأً، لكنني لم أستطع تصديق أن يبدر منه هذا الفعل في الحقيقة.»

    قضى السيد بودزينسكي ومجموعة أخرى من الطلاب الصم السابقين ما يربو عن 30 عاما في دق ناقوس الخطر بما في ذلك قيامهم بتوزيع المنشورات خارج كاتدرائية ميلووكي. جاري سميث، صديق السيد بودزينسكي، صرح في مقابلة أن الأب مورفي اعتدى عليه 50 أو 60 مرة منذ أن كان في الثانية عشر من عمره. عندما تخرج من مدرسة القديس جون الثانوية، قال سميث:«كنت ساخطا بشدة».

    في 1993، ومع توالي ورود الشكاوي إلى مكتبه بشأن الأب مورفي، قام كبير الأساقفة الأب ويكلاند بتعيين موظف خدمة اجتماعية متخصص في علاج المُغْتَصِبين ليقيِّم حالته. بعد أربعة أيام من المقابلات، قال موظف الخدمة الاجتماعية أن الأب مورفي قد اعترف له بجرائمه وبأنه ربما اعتدى على 200 طفل اعتداء جنسيا وأنه لا يشعر بأي تأنيب للضمير.

    ومع ذلك لم يحاول كبير الأساقفة ويكلاند تجريد الأب مورفي من رتبته الكنسية سوى عام 1996. والسبب، كما كتب هو إلى الكاردينال راتزينجر، تمثل في رغبته في احتواء الغضب المستشري بين الصم واستعادة ثقتهم في الكنيسة. كما كتب أنه منذ أن أصبح على علم بأن«التحرش الجنسي في أثناء الاعتراف ربما كان جزءًا من المشكلة»، أصبحت القضية في نطاق اختصاص الدائرة العقائدية.

    ومع امتناع الكاردينال راتزينجر عن الرد، كتب كبير الأساقفة ويكلاند إلى هيئة فاتيكانية أخرى في مارس عام 1997 قائلا إن المشكلة أصبحت ملحة لأن محاميا كان يستعد لرفع دعوى، وأن الرأي العام قد يحاط بالقضية علما وأن«فضيحة حقيقية تبدو أمرا محتمل الحدوث بشدة في المستقبل».

    بعض الأساقفة جادلوا مؤخرا عن أن المبادئ التي سنها الفاتيكان عام 1962 والتي تفرض إجراءات عقابية سرية لم تعد سارية منذ وقت طويل. لكن هذه المبادئ، كما هو واضح من هذه الوثائق، كانت ما تزال سارية.

    لكن المسعى الرامي إلى عزل الأب مورفي توقف فجأة بعد قيام الأخير بمناشدة الكاردينال راتزينجر أن ينظر إليه بعين العطف.

    في مقابلة أجريت معه، صرح كبير الأساقفة ويكلاند بأنه طلب عقد اجتماع آخر أخير في الفاتيكان في مايو 1998 وبأنه فشل في هذا الاجتماع في إقناع الكاردينال بيرتوني ومسئولي الدائرة العقائدية الآخرين بأن يوافقوا على عقد محاكمة كنسية لتجريد الأب مورفي من رتبته الكهنوتية.(في عام 2002 استقال كبير الأساقفة ويكلاند بعد أن أميط اللثام عن ارتباطه بعلاقة جنسية مثلية مع رجل وقيامه باستخدام مال الكنيسة في دفع ترضية مالية له.)

    هذا الأسبوع صرح كبير الأساقفة ويكلاند في مقابلة بأن«الدليل كان مكتملا وشاملا لدرجة جعلتني أعتقد أنه من المتعين أن يتم عزله عن رتبته الكهنوتية وأن هذا من شأنه أن يجلب قدرا من الوئام داخل مجتمع الصم.»

    مات الأب مورفي بعد هذا التاريخ بأربعة أشهر بعد أن تخطى السبعين بعامين ووري جثمانه التراب في ثيابه الكهنوتية. كبير الأساقفة ويكلاند كتب خطابا أخيرا إلى الكاردينال بيرتوني يبدي أسفه على قيام أسرة الأب مورفي بمخالفة التعليمات الموجهة إليهم بأن تكون الجنازة في نطاق محدود وخاص، وأن يبقى التابوت مغلقا.

    جاء في رسالة كتبها كبير الأساقفة ويكلاند «على الرغم من هذه المصاعب ما زلنا نأمل أن بمقدورنا تجنب العلنية غير الضرورية التي من شأنها أن تلقي ظلالا سلبية على الكنيسة.»

    هذا التقرير مترجم بواسطة المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير

    http://www.tanseerel.com/main/articl...rticle_no=4466

  8. #28
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي



    حركة كاثوليكية نمساوية تطالب باستقالة البابا

    فيينا (26 آذار/مارس) وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
    طالب رئيس حركة "نحن الكنيسة" الاصلاحية الكاثوليكية في النمسا ، هانس بيتر هوركا، باستقالة البابا بندكتس السادس عشر

    وأوضح "هوركا" خلال مؤتمر صحافي عقده في مدينة فورتسبورغ الألمانية بعد ظهر اليوم، ردا على سؤال حول وقائع الاعتداءات الجنسية في المؤسسات الدينية "إن البابا حينما كان كاردينالاً كان على دراية بما لا يقل عن ألف حالة اعتداء" وأَضاف "علاوة على ذلك فإن بندكتس السادس عشر لم يطرد راهباً أمريكياً متهماً بارتكاب مائتي واقعة اعتداء جنسي" حسب تعبيره

    وأشار المسؤول عن حركة "نحن الكنيسة" إلى أن "البابا كان يعلم بتوفر الظروف الملائة لوقوع حالات الاعتداء الجنسي، وبالتالي ، لا بد من طرح السؤال عما إذا لم يكن هو أيضاً متواطئ فيها" على حد قوله

    هذا وتعقد الحركة المذكورة مؤتمرها العام لفرعيها الألماني والنمساوي خلال اليومين القادمين، في مدينة فورتسبورغ، حيث سيكون التركيز على مسألة الاعتداءات الجنسية في المؤسسات الكنسية

    كانت "نحن الكنيسة" قد تأسست في حزيران/يونيو من عام خمسة وتسعين وتسعمائة وألف في النمسا باعتبارها مبادرة شعبية للمطالبة بالاصلاح داخل الكنيسة الكاثوليكية، ما لبثت أن امتدت إلى ألمانيا بعد ذلك بأشهر قليلة، حيث تحظى بدعم نصف مليون نمساوي، ومليون وثمانمائة ألف ألماني

    ومن أبرز اهداف الحركة وفق بيانها التأسيسي "الحد من رجال الدين وتعزيز العلاقة بين العلمانيين والمؤسسة الكهنوتية، ومشاركة المؤمنين في عملية صنع القرار الكنسي، ومساواة المرأة داخل المؤسسات الكنسية، وإلغاء إلزامية التبتل" للكهنة

    http://www.adnkronos.com/AKI/Arabic/...=3.1.173609497

  9. #29
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي

    Pope Benedict XVI says he won't be intimidated despite growing calls for his resignation over the Vatican child abuse scandal.




  10. #30
    الصورة الرمزية Ahmed_Negm
    Ahmed_Negm غير متواجد حالياً مُراسِل المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    1,942
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    09-02-2014
    على الساعة
    12:13 AM

    افتراضي



    دعوة لانشاء سجل لمرتكبي الانتهاكات الجنسية

    وكالات

    GMT 7:55:00 2010 الإثنين 29 مارس


    دعت سويسرا إلى إنشاء سجل مركزي للقساوسة مرتكبي الانتهاكات الجنسية لمنع الإختلاط معهم.

    جنيف: دعت رئيسة سويسرا دوريس لويتارد الى انشاء سجل مركزي للقساوسة الذين يرتكبون انتهاكات جنسية في حق أطفال لمنعهم من المزيد من الاختلاط معهم. وجاءت تصريحاتها لوسائل الاعلام السويسرية يوم الاحد بينما تجتاح الكنيسة الكاثوليكية في أنحاء العالم فضيحة انتهاكات جنسية. وتحقق الشرطة السويسرية أيضا في مزاعم عن ايذاء قساوسة لاطفال.

    وقالت لويتارد "سواء كان الجناة من القطاع المدني أو الديني فليس هناك فارق. كلاهما يخضع للقانون الجنائي السويسري دون استثناءات." وأضافت أن من المهم ضمان أن مرتكبي الممارسات الجنسية مع الاطفال لا تتاح لهم فرص أخرى للتعامل مع الاطفال ويجب التفكير في انشاء سجل للقساوسة الذين يرتكبون مثل هذه الانتهاكات تماما مثلما هو الحال مع المدرسين.

    وقالت صحيفة "زونتاغزتسايتونغ" اليومية ان مؤتمرات القساوسة في سويسرا تبحث عقد اجتماع طاريء حيث يمكن بحث قضية انشاء السجل قبل الاجتماع السنوي العادي الذي يعقد من 31 مايو ايار الى 2 يونيو حزيران.

    وذكرت صحيفة اسبوعية أخرى هي صحيفة زونتاج أن الكنيسة السويسرية تعتزم مواجهة الدعاية السلبية التي نتجت عن فضيحة الانتهاكات الجنسية بحملة اعلانية توزع خلالها ملصقات تحمل عنوان "المزيد من الانباء الطيبة" في الكنائس بكل أنحاء البلاد

    واشتد السجال حول الاتهامات الموجهة الى اسلوب تعاطي البابا بنديكتوس السادس عشر مع الفضائح التي طاولت الكنيسة الكاثوليكية في العديد من البلدان بسبب تورط رجال دين في اعتداءات جنسية على اطفال. وتساءلت صحيفة اندبندنت البريطانية في افتتاحية "كيف يمكن لكاثوليك ان يفعلوها؟ كيف تمكن كهنة (يعتدون على الاطفال جنسيا) من مواصلة الاحتفال بالقربان المقدس؟".

    وفي اسبانيا نقلت صحيفة ال باييس عن استاذ في اللاهوت استغرابه "السهولة التي تربط فيها الكنيسة الكاثوليكية مباشرة الخطيئة بالجريمة في ما يتعلق بالاجهاض (...) وصعوبة القيام بالمثل عند التعاطي مع استغلال جنسي يقوم به اشخاص نذروا انفسهم لله".

    واشار استطلاع للرأي نشرته صحيفة شتيرن الالمانية الى ان 17% من الالمان اعربوا عن ثقتهم في الكنسية الكاثوليكية (مقابل 29% في اواخر كانون الثاني/يناير) و24% في البابا (مقابل 38%). وغالبا ما يكون حكم الرأي العام قاسيا جدا. وقال مشارك في نقاش في صحيفة لو ماتان السويسرية "من المؤكد ان البابا هو اكثر من ارتكب خطايا في الكنيسة الكاثوليكية برمتها". لكن اصواتا كثيرة ارتفعت للحؤول دون "تحميل البابا خطايا الارض" على ما كتبت صحيفة لا ريبوبليك دو سانتر الاقليمية الفرنسية.

    وحللت كورييري ديلا سيرا "انه التناقض الذي يعيشه بنديكتوس السادس عشر فهو مهاجم من خارج *********) لانه لم يتصرف، ومهاجم من داخلها لانه تصرف اكثر مما يجب". ومنذ نشر تقرير في تشرين الثاني/نوفمبر في ايرلندا عرض لمئات من حالات الاستغلال الجنسي للاطفال ارتكبها كهنة وغطت عليها كنائسهم طوال عقود، كشف عن عشرات الحالات في المانيا، مسقط رأس البابا، اضافة الى النمسا، هولندا، ايطاليا، وسويسرا.

    والى جانب استهداف البابا كرأس للكنيسة، طالته الاتهامات شخصيا في هذه القضية. فصحيفة نيويورك تايمز افادت انه احجم عام 1996 عن معاقبة كاهن اميركي اتهم باغتصاب 200 طفل اصم تكرارا. غير ان المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي اكد ان البابا "لم تضعفه" تلك الهجمات. وقال عبر اذاعة الفاتيكان ان "الحملات الاعلامية الاخيرة الحقت الضرر بالطبع لكن سلطة البابا والتزام مجمع العقيدة والايمان مكافحة الاستغلال الجنسي لم يضعفا، بل تعززا".

    وما زال عدد كبير من الكاثوليك يذكر الكلمات الحادة التي القاها جوزف راتزينغر قبل اسابيع من وفاة سلفه يوحنا بولس الثاني وانتخابه مكانه. وقال البابا الحالي في اذار/مارس 2005 "كم من شائبة تطبع الكنيسة، ولا سيما بين اعضاء الاكليروس الذين ينبغي ان ينتموا اليها بالكامل! (...) غالبا، الهي، تبدو لنا كنيستك كقارب على وشك الغرق، تدخله المياه من جميع الجهات". ولا شك ان راتزينغر كان يفكر في الجرائم الخطيرة الكثيرة التي كان عليه الفصل فيها من موقعه كرئيس لمجمع العقيدة والايمان. ومن موقعه هذا ايضا عمل منذ 1981 على استصدار قرار يلزم الكهنة برفع جميع المعلومات الى الفاتيكان وابعاد الكهنة المعتدين على الاطفال جنسيا عن الاطفال.

    وذكر رئيس المجلس الحبري لوحدة المسيحيين الكارينال الالماني فالتر كاسبر بان بنديكتوس السادس عشر "كان اول من شعر بالحاجة الى قواعد جديدة اكثر قسوة" لمواجهة الاعتداءات الجنسية على الاطفال في وسط الكنيسة. وقال المتحدث باسم الفاتيكان الاب فيديريكو لومباردي ان "الهجمات الاعلامية الاخيرة الحقت اضرارا بالتاكيد لكنها لم تنل من سلطة البابا والتزام مجمع عقيدة الايمان ضد التعديات الجنسية على القاصرين، بل رسختهما". غير ان الخبير في شؤون الفاتيكان ساندرو ماجيستر لفت الى ان "التنظيف" مرحب به، لكن لا احد في روما يعتقد ان "ثورة" ستحدث، بحسبه. وقال لوكالة فرانس برس "كلما فتح جدال يستغله البعض لاقتراح اصلاح كامل للكنيسة ولاليتها البنيوية".

    فالبابا على سبيل المثال استبعد بحزم احتمال اعادة النظر في نذر العزوبية لدى الكهنة، الذي اعتبره البعض اساس الاحباط الجنسي لدى رجال الدين وبالتالي سبب انحرافات محتملة. اما "استقالة" البابا التي اقترحتها مجلة دير شبيغل فتبدو اليوم بعيدة الاحتمال. فالبابا ينتخب لمدى الحياة ولم يستقل في غضون الفي عام الا اثنان من رؤساء الكنيسة، عامي 1294 و1415

    http://www.elaph.com/Web/news/2010/3/547197.html

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى ... 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بلومبرج: فضيحة جنسية تحاصر بابا الفاتيكان قبل رحيله!
    بواسطة Ahmed_Negm في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 28-02-2013, 12:46 AM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-05-2010, 10:54 AM
  3. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-04-2010, 02:02 AM
  4. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 03-04-2010, 08:06 PM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-02-2010, 06:21 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)

بالوثائق .. بابا الفاتيكان تستر على تجاوزات جنسية بحق 200 طفل أصم (النيويورك تايمز)