من هو اله المسيحيه ؟؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

من هو اله المسيحيه ؟؟؟

صفحة 16 من 34 الأولىالأولى ... 6 15 16 17 26 31 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 151 إلى 160 من 335

الموضوع: من هو اله المسيحيه ؟؟؟

  1. #151
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي بإسم التدليس و التدليس و التدليس ....تدليس واحد ، آمين !!!



    شعار المُدلسين الجُدد : الكبار (شنودة و بسيط و بطرس، إلخ ) و الصغار (نور العالم، ملح الأرض، نور الإبن، إلخ !!!)

    بإسم الخداع و الكذب و إنكار الحق ....تدليس واحد ، آمين !!!


    نستكمل حديثنا عن الحديث القُنبلة الذى أطلقه علينا المُدلس الصغير ليُثبت أن الرسول مُحمد (عليه الصلاة و السلام) كان قاسياً مُتحجر القلب (بالرغم أنه نهى المُسلمين عن النواح و العويل و حث التُراب و إعتبره من الأعمال الشيطانية من قبل!!!!) ......و أثبتنا كذبه و تدليسه فى مصادره ....و إليكم تأكيد لكلامنا مرة أخرى .......


    و الله تعبت و زهقت من كثرة إثبات تدليسات المُدلس الصغير !!!



    ها هو رد موسوعة الحديث للألبانى عندما سألتها عن صحة هذا الحديث :



    و هذا هو رابط لمُنتدى إسمه مُلتقى أهل الحديث ، دار فيه التساؤل عن صحة هذا الحديث :


    و أقتبس منه ما يلى :



    اقتباس


    هذا الحديث أخرجه ابن إسحاق رحمه الله حيث قال :
    حدثني والدي إسحاق بن يسار قال : لما افتتح رسول الله صلى الله عليه وسلم القموص حصن ابن أبي الحقيق أتي بصفية بنت حيي ومعها ابنة عم لها جاء بها بلال فمر بهما على قتلى من قتلى يهود فلما رأتهم التي مع صفية صكت وجهها وصاحت وحثت التراب على رأسها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أغربوا هذه الشيطانة عني " وأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بصفية فحيزت خلفه وغطى عليها ثوبه فعرف الناس أنه قد اصطفاها لنفسه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لبلال حين رأى من اليهودية ما رأى : " يا بلال أنزعت منك الرحمة حتى تمر بامرأتين على قتلاهما ... "
    ومن طريقه أورده الطبري في تاريخه وابن الأثير في أسد الغابة وابن حجر في الإصابة .
    وهو كما ترى مرسل ولا أعلم له طريقا غيره .
    نعم أورد ابن سعد خبرا قريبا منه إلا أن الذي مر بصفية على القتلى ليس ببلال
    قال ابن سعد رحمه الله :
    أخبرنا بكر بن عبد الرحمن قاضي الكوفة حدثني عيسى بن المختار بن عبد الله بن أبي ليلى الأنصاري عن محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى الأنصاري عن الحكم عن مقسم عن بن عباس قال لما ظهر النبي صلى الله عليه وسلم على خيبر صالحهم على أن يخرجوا بأنفسهم وأهليهم ليس لهم بيضاء ولا صفراء فأتي بكنانة والربيع وكان كنانة زوج صفية والربيع أخوه وابن عمه فقال لهما رسول الله صلى الله عليه وسلم أين آنيتكما التي كنتما تعيرانها أهل مكة قالا هربنا فلم تزل تضعنا أرض وترفعنا أخرى فذهبنا فأنفقنا كل شيء فقال لهما إنكما إن كتمتماني شيئا فاطلعت عليه استحللت به دماءكما وذراريكما فقالا نعم فدعا رجلا من الأنصار فقال اذهب إلى قراح كذا وكذا ثم ائت النخل فانظر نخلة عن يمينك أو عن يسارك فانظر نخلة مرفوعة فأتني بما فيها قال فانطلق فجاءه بالآنية والأموال فضرب أعناقهما وسبى أهليهما وأرسل رجلا فجاء بصفية فمر بها على مصرعهما فقال له نبي الله صلى الله عليه وسلم لم فعلت فقال أحببت يا رسول الله أن أغيظها قال فدفعها إلى بلال وإلى رجل من الأنصار فكانت عنده
    وإسناده فيما يظهر لي منكر .
    محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى كثير الخطأ سيء الحفظ قال عنه الإمام أحمد سيء الحفظ .
    ومما يقدح فيه أيضا تفرد مقسم به عن ابن عباس رضي الله عنه ، كما أن المتن منكر لمخالفته ما في الصحيح .
    وقد روى ابن سعد أن النبي صلى الله عليه وسلم أرسل صفية إلى بلال ولا يصح والله أعلم ، وقد أشار الحافظ إلى ذلك حيث قال عن الروايات التي أخرجها ابن سعد في مقتل كنانة بن الربيع : ذكر ذلك ابن سعد وأسند بعضه من وجه مرسل . أضف إلى ذلك مخالفتها لما في الصحيح .
    والخلاصة أن الحديث أخي نفع الله بك مرسل لا يصح .
    وأما حكم الألباني على الحديث فقد بحثت كثيرا فلم أطلع على تخريج للألباني رحمه الله تعالى لهذا الحديث أو حكم عليه .




    رومان 16 :
    و سلموا لى على المُدلسين كلهم .....واحد ...واحد .....شنودة و بيشوى و بسيط و بُطرس، و نور العالم و ملح الأرض و نور الإبن ...... و كل نور و كل ملح تقابلوه فى السكة ......و مترو مصر الجديدة و ترماى شبرا، أوعوا تنسوا تسلموا لى عليهم!!!.... و أنا عبد الله القبطى ، الذى يكتب هذا الكلام يسلم عليكم جميعاً ..... و لا تنسونا من تدليسكم و حياة اليسوع الميت المصلوب علشان خاطركم !!!!

    (إقتباس من سلامات الكتاب ...المُقدس )



    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	albani1.gif‏ 
مشاهدات:	368 
الحجم:	15.6 كيلوبايت 
الهوية:	4132  
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله القبطى ; 23-05-2007 الساعة 02:49 AM

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  2. #152
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    القنبلة !!!!!

    اقتباس


    وسؤالنا الاخير فى هذا الموضوع والذى كنت ادخره للنهاية وها هى قد اتت
    لماذا لم يتكلم القرآن عن الروح القدس ؟؟؟!!!
    لماذا لم يعلق بتكفير المسيحيين لانهم يؤمنون ان الروح القدس هو الله ؟؟؟!!!
    لماذا لم يقل كفر الذين قالوا ان الروح القدس هو الله ؟؟؟!!!
    كما قال وتكلم عن الاب قائلاً ما اتخذ الله من ولد
    وكما تكلم عن السيد المسيح قائلاً كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح عيسى ابن مريم
    وكما تكلم عن السيد المسيح والعذراء مريم قائلاً اانت قلت للناس اتخذونى انا وامى الهة من دون الله
    لماذا لم يتكلم القران عن الروح القدس الذى يعبده المسيحيين ؟؟؟!!!
    الا يعنى ذلك انه كان يجهل من يعبده المسيحيون ؟؟؟!!!


    هوباااااااا...... يا ساتر يارب!!!!!




    و رمى المُدلس الصغير القنبلة التى إنفجرت فى وجوهنا جميعاً و جعلتنى أتشكك فى دينى و أشك أن إله مُحمد (صلى الله عليه و سلم) إله و أن مُحمد (صلى الله عليه و سلم) نبى أو رسول !!!

    صحيح ....ليه ربنا ما قالش إن النصارى بيعبدوا الروح القدس كمان و كان خلصنا ...... يمكن كان نور العالم أسلم (و أعز الإسلام بعلمه ) لو كان ربنا قال كده فى القرآن !!!

    و قبل ما أتحدث عن تلك القُنبلة ، إليك يا أيها المُدلس الصغير هذه الهدية :




    مرقس 5 : 25 - 34


    (25 وامرأة بنزف دم منذ اثنتي عشرة سنة.
    26 وقد تألمت كثيرا من اطباء كثيرين وانفقت كل ما عندها ولم تنتفع شيئا بل صارت الى حال اردأ.
    27 لما سمعت بيسوع جاءت في الجمع من وراء ومسّت ثوبه.
    28 لانها قالت ان مسست ولو ثيابه شفيت.
    29 فللوقت جف ينبوع دمها وعلمت في جسمها انها قد برئت من الداء.
    30 فللوقت التفت يسوع بين الجمع شاعرا في نفسه بالقوة التي خرجت منه وقال من لمس ثيابي.
    31 فقال له تلاميذه انت تنظر الجمع يزحمك وتقول من لمسني.
    32 وكان ينظر حوله ليرى التي فعلت هذا.
    33 واما المرأة فجاءت وهي خائفة ومرتعدة عالمة بما حصل لها فخرّت وقالت له الحق كله.
    34 فقال لها يا ابنة ايمانك قد شفاك. اذهبي بسلام وكوني صحيحة من دائك )


    إلهك لم يعلم شيئاً عن السيدة التى لمسته و لكنه أحس بفقدان شيئ من طاقته العلاجية ...... و تساءل عن من لمسه؟!!! ....... ما شاء الله (الله الحقيقى طبعاً مش المُزور الشامبو الثلاثى بتاعكم) ..... اللاهوت لم يقل للناسوت أن أحد ما سحب الطاقة منه ، فإلتفت الناسوت مُتحيراً للبحث عن سارق الطاقة ......و لولا أن السيدة إعترفت ، لكان الناسوت إستعوض الله على الطاقة التى ذهبت منه و دعا الله إن اللى سرقها ما يكسب و لا يربح أبداً !!!! .....و يبدو أن هذا هو ما خافت منه السيدة، فبادرت إلى الإعتراف ...... فباركها اليسوع و قفل دكان الشفاء لهذا اليوم لأن الطاقة ذهبت لصاحب نصيبها !!

    هل كانت العلاقات بين الناسوت و اللاهوت مقطوعة فى ذلك الوقت ؟!!!....هل كانت خطوط الهاتف أو الإتصال اللاسلكى مقطوعة ؟!!!..... يعنى ، هل كانت الدنيا مغيمة مثلاً ، و ما فيش شمس؟!!!.... فلم يستطع الناسوت من تحقيق الإتصال باللاهوت فى السماء نتيجة لعائق الغيوم؟!!! ...... و أيضاً نفذ شحن بطاريات الطاقة الخاصة بالناسوت بعد سحبها بواسطة هذه السيدة المريضة ، و لعدم وجود الشمس لإعادة الشحن نتيجة للغيوم ....هذا هو التفسير الوحيد المُقنع .....و ما تحاولش تلف و تدور و تلزق مقاطع من كلام لا يُقنع حتى خروف مثلما فعلت فى موضوع الأمميين الكلاب ، و الذى لنا عودة له مرة أخرى !!!

    و التفسير الآخر ....و الله مكسوف أقول لك عليه ، لكن ممكن تعرفه من هذا التساؤل : هى هذه السيدة لمسته من أى حتة بالضبط ؟!!! ....فالموضوع فيه زحام (أنت تنظر الجمع يزحمك) ، و إستغراب من جانب اليسوع (فللوقت التفت يسوع بين الجمع) و بعدين طاقة (شاعرا في نفسه بالقوة التي خرجت منه) .....و كأنه كان راكب أتوبيس زحمة من بتوع بولاق الدكرور (بالتحديد أتوبيس 17 بتاع حادثة هتك العرض إياها !!!! )

    ده مثال على إن ربك الذى تعبده ، و تسجد له لا يعرف شيئ صغير يحدث له ، و هو مُتجسد

    و تطلب منّا أن يذكر ربنا (الله ) كل شيئ فى القرآن علشان ما يكسفناش قدام اللى ما يسواش و اللى ما يسواش (لأنه ما فيش حد منكم يسوا بالفعل!!!)


    و إذا أثبتْ لك أن الله أشار إلى موضوع عبادة الروح القُدس ، ها تسلم يعنى ؟!!!!.....

    قالها الله من قبل فى أمثالك :




    {وَإِن كَانَ كَبُرَ عَلَيْكَ إِعْرَاضُهُمْ فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَن تَبْتَغِيَ نَفَقاً فِي الأَرْضِ أَوْ سُلَّماً فِي السَّمَاء فَتَأْتِيَهُم بِآيَةٍ وَلَوْ شَاء اللّهُ لَجَمَعَهُمْ عَلَى الْهُدَى فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْجَاهِلِينَ }الأنعام35


    {وَمَا أَنتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَن ضَلَالَتِهِمْ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ }النمل81


    و إحنا بالطبع مستغنيين عن المٌدلسين اللى زيك فى الإسلام ..... أصحاب الإيمان الذى لا يُحرك الجبال .....و لكنه يُحرك الحقائق .... خليك يا حبيى فى المثعجزات و الظهورات أحسن لك ...... و أقعد إحلم بأم النور ، يمكن تمدك ببعض الحقائق بدل من هذا التدليس الذى تضحك به على نفسك!

    و لكن سوف أرد عليك هذه القُنبلة التى زلزلت أركان هذا المُنتدى ..... ...... و على رأى لعيبة الإستيماشن و الكونكان .....


    الكارت الأخير One for the Game!!!


    ما هى الروح القُدس؟ ...... أو ما هو التعريف القرآنى للروح القُدس؟ :

    نجد أن القرآن تكلم عن الروح القُدس فى أربعة مواضع ...ثلاث منها خاصة بعبد الله و رسوله عيسى بن مريم :



    {وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِن بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ أَفَكُلَّمَا جَاءكُمْ رَسُولٌ بِمَا لاَ تَهْوَى أَنفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقاً كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقاً تَقْتُلُونَ }البقرة87

    {تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ مِّنْهُم مَّن كَلَّمَ اللّهُ وَرَفَعَ بَعْضَهُمْ دَرَجَاتٍ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ وَلَوْ شَاء اللّهُ مَا اقْتَتَلَ الَّذِينَ مِن بَعْدِهِم مِّن بَعْدِ مَا جَاءتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَلَـكِنِ اخْتَلَفُواْ فَمِنْهُم مَّنْ آمَنَ وَمِنْهُم مَّن كَفَرَ وَلَوْ شَاء اللّهُ مَا اقْتَتَلُواْ وَلَـكِنَّ اللّهَ يَفْعَلُ مَا يُرِيدُ }البقرة253

    {إِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسى ابْنَ مَرْيَمَ اذْكُرْ نِعْمَتِي عَلَيْكَ وَعَلَى وَالِدَتِكَ إِذْ أَيَّدتُّكَ بِرُوحِ الْقُدُسِ تُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَإِذْ عَلَّمْتُكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَإِذْ تَخْلُقُ مِنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ بِإِذْنِي فَتَنفُخُ فِيهَا فَتَكُونُ طَيْراً بِإِذْنِي وَتُبْرِئُ الأَكْمَهَ وَالأَبْرَصَ بِإِذْنِي وَإِذْ تُخْرِجُ الْمَوتَى بِإِذْنِي وَإِذْ كَفَفْتُ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَنكَ إِذْ جِئْتَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِنْهُمْ إِنْ هَـذَا إِلاَّ سِحْرٌ مُّبِينٌ }المائدة110



    و مرة واحدة خاصة بالرسول مُحمد (صلى الله عليه و سلم):



    {قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِن رَّبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آمَنُواْ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ }النحل102



    و الروح القُدس فى القرآن تعنى كبير الملائكة ، سيدنا جبريل عليه السلام ..... فهو رفيق الأنبياء فى كل زمان و كل مكان ...... و فى حالة عبد الله و رسوله عيسى بن مريم ، نظراً لطبيعة رسالته و طبيعة مُعجزاته، فإنه كان مُلازماً للمسيح عيسى بن مريم ..... و هذا ما يعنيه الله بالتأييد..... أى التعضيد .......و لا ننسى أن مُعجزات عبد الله و رسوله عيسى بن مريم ، فى قوم كان هو بمثابة الإنذار الأخير إليهم بأنهم لم يعودوا شعب الله المُختار بعد الآن و أن العهد بينهم و بين الله قد أوشك على الإنتهاء ....و أن الرسالة سوف تخرج من بينهم إلى مكان آخر (الفرع الإسماعيلى فى أسرة إبراهيم (عليه السلام).... هذه الرسالة و هذا البلاغ الذى حمله عبد الله و رسوله عيسى بن مريم كانت تتطلب تدخل قوة أعظم من القوة البشرية (و ليس الناسوت ) ...لذلك فقد أيده الله بملاك ، هو عظيم بين الملائكة ، و هو جبريل عليه السلام، ليكون مُلازماً له و مُنفذاً للمُعجزات الخارجة عن إطار البشر ......و لكن جبريل لم يكن ليقوم بتلك المُعجزات التى تُنسب للمسيح دون إذن من الله .... لأنه كملاك مُسير و مأمور و ليس له الخيار فى فعل الشيئ كما البشر .....و لهذا كانت كلمة بإذن الله مُرادفة دائماً لمُعجزات المسيح عيسى بن مريم !!!

    و لا ننسى أن الملائكة لديهم قوى خفية لا نعلم عنها شيئاً ...بل أن التراب الذى داست عليه أقدام الرُسل إلى موسى جعلت عجل بنى إسرائيل الذهبى يخور ، و كأن به حياة :


    طه : 87 - 96
    {87} فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلاً جَسَداً لَهُ خُوَارٌ فَقَالُوا هَذَا إِلَهُكُمْ وَإِلَهُ مُوسَى فَنَسِيَ{88} أَفَلَا يَرَوْنَ أَلَّا يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلاً وَلَا يَمْلِكُ لَهُمْ ضَرّاً وَلَا نَفْعاً{89} وَلَقَدْ قَالَ لَهُمْ هَارُونُ مِن قَبْلُ يَا قَوْمِ إِنَّمَا فُتِنتُم بِهِ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمَنُ فَاتَّبِعُونِي وَأَطِيعُوا أَمْرِي{90} قَالُوا لَن نَّبْرَحَ عَلَيْهِ عَاكِفِينَ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَيْنَا مُوسَى{91} قَالَ يَا هَارُونُ مَا مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا{92} أَلَّا تَتَّبِعَنِ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي{93} قَالَ يَا ابْنَ أُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي{94} قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ{95} قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي{96}




    فما بالكم بالمعجزات التى تتم على يد الملاك بذاته ؟!!!!

    و جبريل مذكور فى القرآن بإسمه .....جبريل ......و بإسم الروح القُدس و بالإسم المُجرد ....الروح


    جبريل :

    {قُلْ مَن كَانَ عَدُوّاً لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللّهِ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ }البقرة97

    {مَن كَانَ عَدُوّاً لِّلّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللّهَ عَدُوٌّ لِّلْكَافِرِينَ }البقرة98

    {إِن تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِن تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ }التحريم4


    الروح:

    {نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ }الشعراء193

    {تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ }المعارج4

    {يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلَائِكَةُ صَفّاً لَّا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرحْمَنُ وَقَالَ صَوَاباً }النبأ38

    {تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ }القدر4


    و الله عندما لام المشركين على عبادتهم الأصنام لم يُعدد كل آلهتهم ....بل إكتفى ببعض منها .....فنجده يذكر اللات و العُزى و مناة .....و لم يذكر مثلاً هُبل أو إساف أو نائلة ..... لأن التعدد يُفيد الشرك و ليس هناك من داع لذكر كل الآلهة لكل المُشركين .....و إلا مش ها نخلص !!! ..... و ها يبقى القرآن كله تفصيل لكل شيئ يذكره .....و كل واحد عايز حتة لازم القرآن يذكرها علشان يؤمن (و برضه مش ها يؤمن!!) .... و فى النهاية مش ها نخلص زى سلامات إلهك بولس فى رسالته إلى رومية (16)




    النجم : 19 - 20
    أَفَرَأَيْتُمُ اللَّاتَ وَالْعُزَّى{19} وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الْأُخْرَى{20}




    و المُدلس الصغير يدّعى أنهم لا يعبدون آلهة مُتعددة .....فالثلاثى لديهم إله واحد ..... و أنهم لا يعبدون مريم بل يتشفعون لها و للقديسين و للآباء المُباركين (نيافتهم و نياحتهم ) ..... هكذا كان قول المُشركين أيضاً ....فهم أيضاً كانوا يعبدون الله ، أما هذه الآلهة أو الأصنام فلتقريبهم من الله و للشفاعة لدى الله .....


    بالضبط كما تدّعون ايها المُدلسون ، كباراً و صغاراً !!!



    {أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ }الزمر3



    و هذه الآية نزلت فى كُفار مكة الذين أنكروا أنهم مُشركون ، بل الأصنام للشفاعة و التقرب من الله .....و هم كُفار بالضبط مثلكم أيها النصارى الصليبيون اليسوعيون



    و نعود لموضوع الروح القُدس ..... فجبريل ملاك ....و عبادة الروح القُدس هى عبادة لهذا الملاك ..... تعالوا لنرى ماذا قال القرآن عمن يعبدون الملائكة :




    {وَلاَ يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُواْ الْمَلاَئِكَةَ وَالنِّبِيِّيْنَ أَرْبَاباً أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ }آل عمران80




    الله أكبر

    إخسأ و دارى وجهك فى التراب أيها المُدلس !!

    من هم الملائكة ..... أليس منهم جبريل أو الروح القُدس؟!!!

    و من هم النبيين ..... أليس منهم المسيح عيسى بن مريم؟!!!


    أى :




    لا يأمركم الله أن تتخذوا من الروح القُدس و المسيح عيسى بن مريم أرباباً..... أفهل يرضى الله لكم الكفر بعد أن أسلمتم ؟!!!

    و الكلام كله على عُباد اليسوع أيها المُدلس الصغير ...فالآية سياقها كالتالى :



    آل عمران 78 - 91 :

    وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقاً يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ{78} مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَاداً لِّي مِن دُونِ اللّهِ وَلَـكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ{79} وَلاَ يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُواْ الْمَلاَئِكَةَ وَالنِّبِيِّيْنَ أَرْبَاباً أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ{80} وَإِذْ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ النَّبِيِّيْنَ لَمَا آتَيْتُكُم مِّن كِتَابٍ وَحِكْمَةٍ ثُمَّ جَاءكُمْ رَسُولٌ مُّصَدِّقٌ لِّمَا مَعَكُمْ لَتُؤْمِنُنَّ بِهِ وَلَتَنصُرُنَّهُ قَالَ أَأَقْرَرْتُمْ وَأَخَذْتُمْ عَلَى ذَلِكُمْ إِصْرِي قَالُواْ أَقْرَرْنَا قَالَ فَاشْهَدُواْ وَأَنَاْ مَعَكُم مِّنَ الشَّاهِدِينَ{81} فَمَن تَوَلَّى بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ{82} أَفَغَيْرَ دِينِ اللّهِ يَبْغُونَ وَلَهُ أَسْلَمَ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ طَوْعاً وَكَرْهاً وَإِلَيْهِ يُرْجَعُونَ{83} قُلْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ عَلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَمَا أُوتِيَ مُوسَى وَعِيسَى وَالنَّبِيُّونَ مِن رَّبِّهِمْ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّنْهُمْ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ{84} وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِيناً فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ{85} كَيْفَ يَهْدِي اللّهُ قَوْماً كَفَرُواْ بَعْدَ إِيمَانِهِمْ وَشَهِدُواْ أَنَّ الرَّسُولَ حَقٌّ وَجَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ{86} أُوْلَـئِكَ جَزَآؤُهُمْ أَنَّ عَلَيْهِمْ لَعْنَةَ اللّهِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ{87} خَالِدِينَ فِيهَا لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ{88} إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ مِن بَعْدِ ذَلِكَ وَأَصْلَحُواْ فَإِنَّ الله غَفُورٌ رَّحِيمٌ{89} إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ بَعْدَ إِيمَانِهِمْ ثُمَّ ازْدَادُواْ كُفْراً لَّن تُقْبَلَ تَوْبَتُهُمْ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الضَّآلُّونَ{90} إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ وَمَاتُواْ وَهُمْ كُفَّارٌ فَلَن يُقْبَلَ مِنْ أَحَدِهِم مِّلْءُ الأرْضِ ذَهَباً وَلَوِ افْتَدَى بِهِ أُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ وَمَا لَهُم مِّن نَّاصِرِينَ{91}


    و سورة آل عمران هى السورة التى تتحدث بالذات عن قصتى موسى و عيسى (عليهما السلام) .....و فى هذه الآيات الله يتحدث بالذات عن من ينسبون أنفسهم إلى عيسى (عليه السلام) ......فهم الذين بدأوا معه و إتبعوه كمؤمنين و مُسلمين :



    {فَلَمَّا أَحَسَّ عِيسَى مِنْهُمُ الْكُفْرَ قَالَ مَنْ أَنصَارِي إِلَى اللّهِ قَالَ الْحَوَارِيُّونَ نَحْنُ أَنصَارُ اللّهِ آمَنَّا بِاللّهِ وَاشْهَدْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ }آل عمران52

    ثم إرتدوا عن الإسلام و دين الحق و حرفوا الكتاب (يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُم بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُون) ...ثم إتخذوا من الملائكة (الروح القُدس) و النبيين (عيسى بن مريم) أرباباً (لاحظ أيها المُدلس الصغير أنه هنا لم يقل من دون الله (كما هو الحال مع مريم و الرهبان .... لأن المقصود هنا هو الثالوث المُقدس Holy Trinity ..... و الذى يجعل من الله ثالث ثلاثة ، بعد الملاك (الروح القُدس ....نمرة واحد فى الترتيب بعد موت اليسوع) ، و النبى (اليسوع .....و نمرة إثنين لأنه لم يعد يحكم بل يحكم من خلال الروح القُدس التى تتلبس رجال الدين و أئمة الشرك!!) ....ثم الإله الأب الغلبان الذى يغط فى نوم عميق كما سبق و أوضحنا فى المُشاركات السابقة.)


    ( ومن له اذنان للسمع فليسمع )

    سمعت أيها المُدلس الصغير أم لم تسمع بعد!!!
    أم أنه ليس لك أذنين فى الأصل؟!!!

    و ها هو الله يُحاكم الملائكة (الروح القُدس) كما سبق و أن حاكم المسيح عيسى بن مريم فى يوم القيامة ..... إذ يعرض البشر (عبدة الروح القُدس) على الملائكة و يُسائل الملائكة و يقول : هل هؤلاء كانوا يعبدونكم من دونى ؟!!!



    {وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعاً ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاء إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ }سبأ40

    و للمُدلس الصغير الذى يُجادل فى القرآن و يقول أن مُحاكة الله لعيسى بن مريم هى عند صعوده إلى السماء و ليست فى يوم القيامة :


    اقتباس

    والقول بأن محاكمة الله لعيسى هو مشهد مستقبلى ليوم القيامة هو قول مغلوط
    لان فعل قول الله فى الماضى ( اذ قال الله يا عيسى ابن مريم... )
    وايضا رد عيسى فى الماضى ( قال سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي ...)
    لو اراد به المستقبل لكان قد وضع الفعل على الاقل فى زمن المضارع
    كأن يقول ( اذ يقول الله ـ فى يوم القيامة ـ يا عيسى ابن مريم .... )
    وايضا رد عيسى ابن مريم ايضا يجب ان يوضع فى زمن المضارع
    ( يقول ـ فى يوم القيامة ـ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي .... )
    اذن هى مقابلة بعد صعود عيسى الى السماء وليس يوم القيامة


    برافو ..... تلميذ نجيب لأستاذك فى التدليس ، بطرس

    ها تقول لربنا يقول إمتى الماضى و المُضارع ...... هو القرآن هو ما لفقه البشير منى أو لوقا أو مرقس أو يوحنا .....و لاّ إيه بالضبط؟!!!!....

    الكثير من حديث الله عن يوم القيامة يتحدث عنها بصيغة الماضى .... لأن الله ليس مثل اليسوع (الذى إنسحبت منه كل طاقته لأن واحدة لمسته).....فالله بالنسبة له، يوم الحساب أمر محسوم و حدث و كل شيئ تم .....فهو عنده علم الغيب و علم الساعة ....و لن ينتظر ليوم الحساب ليُخبرنا عما سيحدث بالنسبة لنا .....فهو سيحدث بالنسبة لنا ..... و لكنه بالنسبة له حدث و إنتهى الأمر :

    على سبيل المثال:


    {وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الْجِبَالَ وَتَرَى الْأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً }الكهف47

    هو فعل حشرناهم فى الماضى أم فى المُضارع أم فى المستقبل يا ابو (عِلم) !!!!!


    الزلزلة :

    إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا{1} وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا{2} وَقَالَ الْإِنسَانُ مَا لَهَا{3} يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا{4} بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا{5} يَوْمَئِذٍ يَصْدُرُ النَّاسُ أَشْتَاتاً لِّيُرَوْا أَعْمَالَهُمْ{6} فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَهُ{7} وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَهُ{8}


    كلها عن أهوال يوم القيامة و كلها فى الماضى....

    و المُحاكمة الإلهية لعيسى :

    َإِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنتَ قُلتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَـهَيْنِ مِن دُونِ اللّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِن كُنتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلاَ أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنتَ عَلاَّمُ الْغُيُوبِ{116} مَا قُلْتُ لَهُمْ إِلاَّ مَا أَمَرْتَنِي بِهِ أَنِ اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً مَّا دُمْتُ فِيهِمْ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ وَأَنتَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ{117} إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ{118} قَالَ اللّهُ هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ{119}

    ماذا يقصد الله بيوم ينفع الصادقين صدقهم و لهم جنات تجرى من تحتها الأنهار ...... ده فى يوم رفع يسوعك يا أبو (عِلم)؟!!!! ...... يعنى الله رفع إلهك من ألفين سنة و حاكمه و الناس دخلوا الجنة لأنهم كانوا صادقين ....... الظاهر إن الله يتكلم عن حياة أخرى غير التى نعيشها !!!!! ...... بقى التدليس نساك إن الله قادر على كل شيئ و عنده علم بكل شيئ!!!

    لكن مش غريب على عبد العبد (اليسوع) ....فهو غير قادر على التفكير أو التبصر..... و لا حتى السمع بأذنيه أو الرؤية بعينيه أو الشم بأنفه ....فهو لا يرى و لا يسمع و لا يتكلم إلا بضلالات نيافة البابا .... الذى لا يتكلم بلسانه ، و لكن بلسان الروح (النجس) الذى يتلبسه:

    فعند عبد اليسوع ، عبد المصلوب :

    1 زائد 1 زائد واحد = واحد كبير (و صلحّه )



    من له إذنان فليسمع ...ضلالات و تدليس البابا و زبانيته......بطرس و سيحة و بقية الجوقة التدليسية!!!!

    من له عينان فليرى البابا و لا يرى شيئاً سواه ....فهو الإله الأرضى ......و لا يرى إلا ما يُريد له البابا أن يراه!!!

    و من له شم فليتشمم البابا .... فيشعشع زيت الميرون فى نخاشيشه و يُصدق كل ما يقوله البابا

    يا بابا .... يا بابا




    خليك .... ما تمشيش ...راجع لك تانى!!!!

    و لسّه ......و لسّه
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله القبطى ; 23-05-2007 الساعة 05:40 AM

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  3. #153
    الصورة الرمزية sa3d
    sa3d غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    7,400
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    04-06-2012
    على الساعة
    08:48 PM

    افتراضي

    "سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ"

  4. #154
    الصورة الرمزية نور العالم
    نور العالم غير متواجد حالياً خنزير مطرود
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    206
    آخر نشاط
    25-03-2008
    على الساعة
    01:31 AM
    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله القبطى مشاهدة المشاركة
    خليك .... ما تمشيش ...راجع لك تانى!!!!

    و لسّه ......و لسّه
    الاخوة الاعزاء الافاضل
    هل انتهيتم ؟؟؟
    انا منتظر باقى الردود لكى ابدأ
    لقد مر اكثر من اسبوع من اخر مشاركة
    التعديل الأخير تم بواسطة نور العالم ; 29-05-2007 الساعة 02:06 PM

  5. #155
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي


    رد على اللى قلناه و بعدين سوف نستكمل بقية الرد !!!! ......و مافيش داعى تتوه المواضيع فى خمسين مُشاركة ......يكفى مُشاركة واحدة الكلمة قصاد الكلمة !!!! ....... و بعدين سوف أستكمل معك باقى الحوار.
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله القبطى ; 29-05-2007 الساعة 02:26 PM

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  6. #156
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نور العالم مشاهدة المشاركة
    الاخ العزيز المحترم سعد
    انا لا اسأل عن معتقد المسيحيون فى الاله فيما بينم
    مع مرعاة ان جميع الطوائف المسيحيه ارثوذكس وكاثوليك و بروتستنت لهم نفس الايمان الواحد
    وانما
    اسأل عن معتقد القرآن فى ما يعتقد المسيحيون
    كيف ان القرآن لم يقدر ان يحدد ماذا يعبد المسيحييون ؟؟؟
    نعم لا زال الى وقتنا هدا من يعتقد أن مريم هي أم الالهو يتشفع بها هدا من جهة
    من جهة أخرى فمريم عيسى الله ليس كله معتقدالتثليت بل جزء من عقيدة الثتليث و لهد ا في اية اخرى
    المائدة 173
    لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة وما من إلـه إلا إلـه واحد وإن لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب أليم

    يعني لو قال شخص ما
    الله محمد و الروح القدس فهدا ايضا تثليت مرفوض و كفر يدخل ضمن اسورة المائدة
    او ان قال قائل الله محمد و علي أو ......
    ادن لا شرك الله في الالوهية مع اي شيء
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #157
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    انهم جعلوا ( احبارهم ورهبانهم + المسيح ) الهة ولم يعبدوا الله

    المعنى الثانى
    اتَّخَذُواْ أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُواْ إِلاَّ لِيَعْبُدُواْ إِلَـهًا وَاحِدًا لاَّ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ

    مــــــــــــع


    اى انهم جعلوا ( احبارهم ورهبانهم + المسيح + الله ) الهة
    فأى المعنيين تختار؟؟؟
    ولاحظ انه لم يذكر ضمن هذه الالهة العذراء مريم
    و هدا ما قلناه لك فرق بين مثال و بين القاعدة العامة اي الله ثالت تلاثة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #158
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي


    أرجو من الأخوة الأعزاء الذين يرغبون فى التعليق على الموضوع إما قراءة الموضوع من الأول أو قراءة المُلخص التالى حتى لا تتوه المواضيع و يستغلها الضيف فى الرجوع إلى المربع صفر مرة أخرى!!!

    فالضيف يدّعى أن القرآن يتخبط فى تحديد ما هية (آلهة) المسيحية ...... فهو يقول ثلاثة و لا يُحدد ما هم هؤلاء الثلاثة ...... و يدعى الضيف أن القرآن يتخبط فى تحديد هؤلاء الثلاثة آلهة لدى عبدة الصليب ....... و لم يقتنع بأى من الردود التى سردها له الأخوة الأفاضل ...... و تمكنت بفضل الله و بعد دراسة مُتعمقة فى كلمات القرآن الكريم و معرفة بأساليب التدليس الصليبى اليسوعى فى لىّ عنق الكلمات و تحميل الكلمات ما لا تحتمله .....و لا غضاضة فى الكذب أو الخداع أو إيراد مراجع غير موجودة أصلاً إعتماداً على أن من يُحاوره لن يُجهد نفسه بالبحث أو التقصى ....أو الكذب بشأن مراجع موجودة بالفعل (الموسوعة البريطانية أو السيرة الحلبية) و إدعاء أن بها اشياء تُدعم فكرته و هى غير موجودة بها أصلاً كما أوضحنا فى غير ذى مرة من هذا الحوار الذى طال لمدة ثلاثة أشهر و لأكثر من خمسة عشر صفحة....... فلا عجب لمن كتبوا كتبهم بأيديهم و إخترعوا آلهم من صنع أيديهم أن يلجأوا لأى شيئ فى سبيل تأكيد وجهة نظرهم التى كان ينبغى أن لا تكون موجودة فى الأصل لو كان الإنسان يملك ذرة من المصداقية و حب البحث عن الحقيقة الإلهية المُجردة فى إطار البحث عن إنسانيته الحقيقية و ليس مُجرد (خروف) حتى و لو كان فى الحظيرة الإلهية ......ذلك الإله الذى يتم تمثيله بالخروف الأكبر !!!!!

    و ما خلصنا إليه هو:

    1- ما يقصده القرآن بالثلاثة آلهة المسيحية الصليبية هم ما يُسمى بالثالوث أو Holy Trinity و هم الإله الأب و الإله الإبن (اليسوع) و الإله الروح القُدس (الحمامة أو اليمامة البيضاء)!

    2- أنه إلى جانب هؤلاء الآلهة الثلاثة ....فهناك آلهة مُلحقة بتلك الآلهة ....أو آلهة فرعية ...... أو نواب للآلهة .....فاليسوع له نائب أو إله فرعى و هو مريم .....و الروح القُدس له نائب أو إله فرعى و هو الرهبان و الآباء المُقدسين (نيافتهم و نياحتهم !!!! ) أصحاب الأسرار المُقدسة و هم أحياء و أصحاب الأجساد المُقدسة و هم مُتنيحيين!!!!

    3- و الوحيد الذى ليس له مُلحق هو الإله الأب المسكين ...... الذى يغُط فى نوم عميق بمجرد أن جاءه إبنه الوحيد ليجلس عن يمينه ....فلقد حقق مُراده فى الإنتقام من بنى البشر ثم العفو عنهم بذبح إبنه البرئ الوحيد تكفيراً عن الكلاب من بنى البشر و الذين لا يستحقون العفو ..... لولا أن الله يُحب هذا العالم !!!!

    4- و هكذا ....نجد أن الآلهة فى المسيحية تندرج تحت خمس مُسميات ...... ثلاثة تحت الثالوث المُقدس ..... و هم فى العُرف المسيحى اليسوعى الشركى هم واحد ...... ثم الآلهة المُساعدة أو آلهة التشفع .....مريم و الآباء المُقدسين (الأحبار و الرُهبان).....

    5- أن المسيحية لا تختلف فى كثير أو قليل عن أى ديانة تعبد الأصنام و تُشرك بالله الواحد الأحد ....... و قولهم إننا نتشفع بمريم أو الآباء المُقدسين و لا نعبدهم هو قول تدليسى و من نوعية لىّ أعناق الكلام الذى تعودوا عليه على مدى ما يزيد من ألفى عام ...... و هو يُماثل قول كفار قريش أو الكُفار عموماً فى أصنامهم أنهم لا يعبدون الأصنام إلا لتقريبهم من الله (الزمر ، الآية رقم 3)..... فعلى هذا المقياس ، فالكفار كانوا يعبدون الله و لا يُشركون به شيئاً هم الآخرين .....و ما ركوعهم و سجودهم للأصنام و التبُرك بها و الإحتفاظ بها فى البيوت و الصلاة لها و أمامها ....إلا نوع من التشفع و البركة و التقرب إلى الله ..... و ليس أدل على ذلك من إنتشار إسم عبد الله بين أولئك الكفار من عبّدة الأصنام (ما عدا أبو رسول الله صلى الله عليه و سلم ....فمن الثابت أن أياً من أجداده لم يسجد قط لصنم) .....إلى جانب عبد اللات و عبد العُزى و ما إلى ذلك....... فنفس المقاييس و المعايير المسيحية الصليبية تنطبق بحذافيرها على الكُفار من عبدة الأصنام فى الجزيرة العربية قُبيل ظهور الإسلام !!!

    6- و لذلك فكان مبعث نبى الإسلام (صلى الله عليه و سلم) أمراً حتمياً و ضرورة قصوى لخلاص بنى البشر و هدايتهم إلى طريق عبادة الله الواحد الأحد ....... فالخراف الضالة من بنى إسرائيل ظلت ضالة و القليلين من (الأبناء أو الأولاد الإلهيين!) هو الذى تبع المسيح عيسى بن مريم ....... أما الباقون فقد ظلوا على ضلالهم و كان هذا مدعاة لنقض العهد الإلهى الذى قطعه الله بينه و بينهم و أن تنتقل الرسالة إلى الفرع الآخر (المنسى) من الأسرة الإبراهيمية ..... و خاصة بعد تآمرهم لقتل نبى الله و رسوله إليهم ، المسيح عيسى بن مريم ...... أما الذين إتبعوا المسيح عيسى بن مريم و شهدوا بأنهم مُسلمين فى الآية رقم 52 من سورة آل عمران (و المُخصصة بكاملها لسرد قصة بنى إسرائيل من أول موسى إلى نهاية المسيح عيسى بن مريم) .....فإنهم إرتدوا عن ذلك فيما بعد إلى عبادة الملائكة (الروح القُدس) و النبيين (عيسى بن مريم) فى الآية رقم 80 من نفس السورة .......و رجعوا إلى الوثنية و عبادة الأشياء من جديد و ترك عبادة الله الواحد الأحد .....

    فها نحن ....قبل مجئ الأسلام وسط بحر وثنى يعبد الأصنام يمتد من الصين حيث بوذا و كونفوشيوس شرقاً .....و إلى أمريكا (أو العالم الذى لم يُكتشف بعد) حيث آلهة المايا و الآزتيك .....مع بعض الجُزر اليهودية و المسيحية الصليبية هنا و هُناك وسط هذا البحر الوثنى ....و هى تلك الديانات التى تدعى أنها توحيدية ....كل على طريقته .....فيهوه اليهودى خاص ببنى إسرائيل فقط و ليس من حق اليهود ، بل أنه لم يطلب من اليهود، التبشير به و بعبادته بين الناس، الذين هم كلاب فى نظر اليهود ......و كذلك فى نظر اليسوع اليهودى قلباً و قالباً ...... و الوثنية اليسوعية الصليبية التى تُغرق مُتبعيها فى بحر من الفلسفات و الأساطير و التفسيرات التى لا تقبل بالعقل أو المنطق (صحيح أن هناك بعض الأمور الإلهية لا تخضع للعقل أو المنطق ...فالله فوق العقل و المنطق ......إلا أن الله هو أيضاً يتم التوصل إليه بالعقل و المنطق كما فعل نبى الله إبراهيم (عليه السلام) ، إذ هداه عقله و منطقه ، إلى جانب عُنصر التوفيق أو الهداية الإلهية، إلى التوصل إلى معرفة الذات الإلهية) .......و حاولت المسيحية الصليبية تسويق آلهة مُتعددة فى زعم أنهم إله واحد .....و ملاحق للآلهة تُسمى بأم الإله أو القديسين من أجل إضفاء نوع من الهالة القُدسية على مجموعة من المرضى النفسيين بحب تعذيب الذات أو تعذيب غيرهم بأن عليهم تحمل الآلام كما تحملها يسوعهم من أجل التكفير و الغفران ....... و هؤلاء مرضى بالماسوشية الحادة مثل هؤلاء الأقباط المسيحيين المصريين الذين لا ينفكوا يشتكون من إضطهاد العالم لهم ....منذ أول يوم حدث الإنشقاق بينهم و بين الكنيسة الكبرى فى الفاتيكان و حتى الآن ....... و هم يتصرفون و كأن هذه الملايين التى لا تتعدى أصابع اليدين من الأقباط الأرثوذوكس المصريين هم الذين بيدهم مفاتيح ملكوت السماوات ....و أن كبيرهم (أياً كان!) هو من بيده مفاتيح الملكوت و يحكم على من يُريد بالجنة الأبدية و من يكره بالنار الأبدية ....حيث بحيرة الكبريت و الوحش (أى وحش يا يوحنا ..... يا صياد السمك ....... فالأرنب بالنسبة لبعض الناس وحش !!! ....و الفأر بالنسبة لمُعظم الناس وحش !!! ......فماذا يا ترى شكل وحشْك أيها الضال المُضل!!!!) ......و الفئة الأخرى من المسيحيين مُصابين بالسادية و حُب السيطرة و التملك ....و لا أدل على ذلك من تسمية الأتباع بالخراف .......و لا شك أنه بالنسبة لأى راعى (صالح أو غير صالح !!!!) فإنه من دواعى فخره هو كم الخراف التى تقع تحت نطاق سيطرته !!! ......و لا شك أن بنديكت هو أكبر الرعاة فى وقتنا الحالى و سيظل بابا الفاتيكان أكبر تاجر خراف فى العالم إلى أمد طويل !!!!

    7 - لهذا....فكل الظروف و الشواهد كانت تستدعى وجود مُحمد (عليه الصلاة و السلام) ليُعيد للبشرية بشريتها و يُخرجها من أنها مُجرد خراف فى حظيرة الرب ....إلى أنها بشر لها مُطلق الحرية فى الإختيار و لا تحتاج لأسوار تلك الحظيرة لتعرف أنها مُلتزمة بعبادة الله الواحد الأحد ......و كما قال أحد رُسله إلى أحد الملوك (جئنا لنُخرج البشر من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد !!!! ) ....فلا عبادة لبوذا أو كونفوشيوس بعد اليوم ....لا عبادة لآلهة الزولو فى أفريقيا ...... لا عبادة لمريم و الحمام (الروح القُدس) أو اليسوع أو القديسين بعد اليوم ...... لا عبادة لآلهة المايا و الآزيتيك بعد اليوم ....فالعبادة لله الواحد الأحد ....الذى لا أقانيم له و لا أوجه و لم و لن ينقسم أبداً.....

    8 - المُشلكة أن الضيف ، المُصاب بعقدة ماسوشية قبطية صليبية يسوعية حادة يعتقد أن لا هم لنبى الإسلام (صلى الله عليه و سلم) إلا الكيد للصليبية اليسوعية المسيحية ...... و كأن نبى الإسلام (صلى الله عليه و سلم) ما نزل إلا بغرض واحد ...ألا و هى نقض المسيحية ....أو أن من يقفون خلفه (سواء بحيرة أو ورقة بن نوفل ....الذى كان قد مات و شبع موت قبل نزول تلك الآيات التى تسخر من عقيدة التثليث اليسوعية بوقت طويل !!!!....... أما بحيرة فهو أهبل و عبيط ....مثل شنبو فى المصيدة ..... إذ يدع غيره يأخذ المجد و العظمة التى يستحقها هو و أن يكتب الكلام ليدعى غيره أنه كلامه هو ...... كلام لا يُمكن أن ينطلى إلى على العقول التى تُصدق الأساطير من نوعية الظهورات و التى تتبرك بالأجساد (المقبورة) المُقدسة!!!! ) .......و أنه فى إطار حقده الشديد على كل ما هو مسيحى ، تخبط فى أقواله و لم يُحدد ما هو الشرك فى العقيدة الصليبية و ما هى طبيعة التثليث الذى تحتويه هذه العقيدة ...... و هو ما فندناه سابقاً فى إطار ما طرحناه من بحث عميق فى القرآن و التدبر من معانيه المُحددة تمام التحديد!!!

    9 - ثم يأتى المُدلس الصغير بقنبلته المُدوية بأن القرآن لم يذكر الروح القُدس بالأسم و تناساها ......و هو ما رددنا عليه فى المُداخلة الأخيرة .....و أوضحنا أنه لا يعيب القرآن أن لا يذكر كل الآلهة لكل المُشركين ...... بل و لا يعيبه عدم ذكر أية آلهة لبعض المُشركين ...مثل عبادة بوذا ......و عدد أتباعها يربو على أكثر من المليار أو آلهة الهندوس براهما و غيرها و عددهم أيضاً يُقارب المليار ....... فليس من حق أحد أن يُحاجى القرآن أنه لم يُفند أو يُناقش فى أدق خصائص ديانته ....و إلا كان القرآن عبارة عن كتاب لحوار الأديان ....و لزاد عدد صفحاته عن المليون صفحة على الأقل ليتمكن من تفنيد و نقض كل الأديان السابقة و اللاحقة عليه ....و قد رددنا على ذلك فى المُشاركة الأخيرة ......

    10 - أرجو من المُدلس الصغير أن يتوقف عن التدليس و لو لمرة واحدة فقط فى حياته ....مرة واحدة يقف فيها أمام العلى القدير فى يوم القيامة .....و لن يجد ساعتها اليسوع واقفاً عن يمين العرش كما أوهمه أباؤه المُقدسين ...بل سيجد المسيح عيسى بن مريم واقفاً بين صفوف الأنبياء و هو ينتظر دوره فى الحساب و المُساءلة كغيره من بنى البشر .....و لعل حسابه سيكون مُختلفاً نظراً لهؤلاء الضالين و المُضللين الذين يُدلسون بإسمه .....و ساعتها سيكون مشهد المُحاكمة الذى جاء فى الآية رقم 116 من سورة المائدة ..... أصدق مرة واحدة أيها المُدلس الصغير و راعى ضميرك و لو مرة واحدة ، لتذكر ذلك لدى العلى القدير و تقول أننى فى مرة قلت الصدق و لم أكذب .....ربما يعفو الله عنك لصدقك و لو لمرة واحدة ...... و للأسف لا أجد لك مُشاركة واحدة تخلو من الكذب و التدليس ...... هى عادتكم و لاّ ها تشتروها ....... فمن بُنيت ديانته على كذبة كبيرة ، يُصبح الكذب عنده مدعاة للفخر .....كما أوضح إلهكم المُقدس (المُلحق بالإله الروح القُدس) بولس فى رومية 3 : 7

    هذا هو مُلخص الموضوع أرجو من الجميع قراءته قبل كتابة أى تعليق ....... و بالنسبة للمواضيع الأخرى المُنبثقة عن هذا الموضوع سوف نرد عليها تباعاً بعد أن ننتهى من هذا الموضوع

    و أرجو أن يكون الرد مُختصراً و بدون اللت و العجن ....فنحن لسنا فى الكنيسة لتُكرز فينا ....... و خير الكلام ما قل و دل ......مُشاركة واحدة فقط يا أستاذ نور العالم !!!!!

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  9. #159
    الصورة الرمزية نور العالم
    نور العالم غير متواجد حالياً خنزير مطرود
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    206
    آخر نشاط
    25-03-2008
    على الساعة
    01:31 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الله القبطى مشاهدة المشاركة


    و قبل ما أتحدث عن تلك القُنبلة ، إليك يا أيها المُدلس الصغير هذه الهدية :




    مرقس 5 : 25 - 34


    (25 وامرأة بنزف دم منذ اثنتي عشرة سنة.
    26 وقد تألمت كثيرا من اطباء كثيرين وانفقت كل ما عندها ولم تنتفع شيئا بل صارت الى حال اردأ.
    27 لما سمعت بيسوع جاءت في الجمع من وراء ومسّت ثوبه.
    28 لانها قالت ان مسست ولو ثيابه شفيت.
    29 فللوقت جف ينبوع دمها وعلمت في جسمها انها قد برئت من الداء.
    30 فللوقت التفت يسوع بين الجمع شاعرا في نفسه بالقوة التي خرجت منه وقال من لمس ثيابي.
    31 فقال له تلاميذه انت تنظر الجمع يزحمك وتقول من لمسني.
    32 وكان ينظر حوله ليرى التي فعلت هذا.
    33 واما المرأة فجاءت وهي خائفة ومرتعدة عالمة بما حصل لها فخرّت وقالت له الحق كله.
    34 فقال لها يا ابنة ايمانك قد شفاك. اذهبي بسلام وكوني صحيحة من دائك )


    إلهك لم يعلم شيئاً عن السيدة التى لمسته و لكنه أحس بفقدان شيئ من طاقته العلاجية ...... و تساءل عن من لمسه؟!!! ....... ما شاء الله (الله الحقيقى طبعاً مش المُزور الشامبو الثلاثى بتاعكم) ..... اللاهوت لم يقل للناسوت أن أحد ما سحب الطاقة منه ، فإلتفت الناسوت مُتحيراً للبحث عن سارق الطاقة ......و لولا أن السيدة إعترفت ، لكان الناسوت إستعوض الله على الطاقة التى ذهبت منه و دعا الله إن اللى سرقها ما يكسب و لا يربح أبداً !!!! .....و يبدو أن هذا هو ما خافت منه السيدة، فبادرت إلى الإعتراف ...... فباركها اليسوع و قفل دكان الشفاء لهذا اليوم لأن الطاقة ذهبت لصاحب نصيبها !!

    هل كانت العلاقات بين الناسوت و اللاهوت مقطوعة فى ذلك الوقت ؟!!!....هل كانت خطوط الهاتف أو الإتصال اللاسلكى مقطوعة ؟!!!..... يعنى ، هل كانت الدنيا مغيمة مثلاً ، و ما فيش شمس؟!!!.... فلم يستطع الناسوت من تحقيق الإتصال باللاهوت فى السماء نتيجة لعائق الغيوم؟!!! ...... و أيضاً نفذ شحن بطاريات الطاقة الخاصة بالناسوت بعد سحبها بواسطة هذه السيدة المريضة ، و لعدم وجود الشمس لإعادة الشحن نتيجة للغيوم ....هذا هو التفسير الوحيد المُقنع .....و ما تحاولش تلف و تدور و تلزق مقاطع من كلام لا يُقنع حتى خروف مثلما فعلت فى موضوع الأمميين الكلاب ، و الذى لنا عودة له مرة أخرى !!!

    و التفسير الآخر ....و الله مكسوف أقول لك عليه ، لكن ممكن تعرفه من هذا التساؤل : هى هذه السيدة لمسته من أى حتة بالضبط ؟!!! ....فالموضوع فيه زحام (أنت تنظر الجمع يزحمك) ، و إستغراب من جانب اليسوع (فللوقت التفت يسوع بين الجمع) و بعدين طاقة (شاعرا في نفسه بالقوة التي خرجت منه) .....و كأنه كان راكب أتوبيس زحمة من بتوع بولاق الدكرور (بالتحديد أتوبيس 17 بتاع حادثة هتك العرض إياها !!!! )

    ده مثال على إن ربك الذى تعبده ، و تسجد له لا يعرف شيئ صغير يحدث له ، و هو مُتجسد

    و تطلب منّا أن يذكر ربنا (الله ) كل شيئ فى القرآن علشان ما يكسفناش قدام اللى ما يسواش و اللى ما يسواش (لأنه ما فيش حد منكم يسوا بالفعل!!!)
    [/CENTER]
    قبل البدأ فى الرد فى الموضوع الاساسى يجب ان اجيب على هذه الشبهة اولاً
    لا يستطيع احد ان يعرف الخفيات والخبايا ويقرأ الافكار الا الله وحده لان هذا من صفات معرفته الغير محدودة وهو وحده الكائن غير المحدود
    مكتوب
    قال سليمان للرب فى صلاته عند تدشين الهيكل فاسمع انت من السماء مكان سكناك و اغفر و اعمل و اعط كل انسان حسب كل طرقه كما تعرف قلبه لانك انت وحدك قد عرفت قلوب كل بني البشر.( 1 مل 8 : 39 )
    ويقول داود النبى فأن فاحص القلوب والكلى هو الله البار ( مز 7 : 9 )
    ويقول ايضا عنه لانه هو يعرف خفايا القلوب ( مز 44 : 21 )
    ويعلن الكتاب ان السيد المسيح يعرف الافكار والخفايا
    يقول السيد المسيح
    انا هو الفاحص الكلى و القلوب و ساعطي كل واحد منكم بحسب اعماله. ( رؤ 2 : 23 )
    ويقول الكتاب عن التلاميذ انهم فكروا فى انفسهم قائلين اننا لم نأخذ خبزا فعلم يسوع وقال لهم لماذا تفكرون فى قلوبكم يا قليلى الايمان انم لم تأخذوا خبزاً ( مت 16 : 8 )
    ولما قال للمفلوج مغفورة لك خطاياك يقول الكتاب عن الكتبة انهم قالوا فى انفسهم هذا يجدف فعلم يسوع افكارهم فقال لهم لماذا تفكرون بالشر فى قلوبكم ايما ايسر... ( مت 9 : 3 ، 4 ) ، ( مر 2 : 6 ـ 8 ) ، ( لو 5 : 21 ، 22 )
    وبعد شفاء المجنون الاعمى الاخرس يقول الكتاب واما الفريسيون فلما سمعوا قالوا هذا لا يخرج الشياطين الا ببعل زبول رئيس الشياطين فعلم يسوع افكارهم وقال لهم كل مملكة منقسمة على ذاتها تخرب ( مت 12 : 24 ، 25 ) ، ( لو 11 : 17 )
    وفى حادثة شفاء ذى اليد اليابسة يقول الكتاب وكان الكتبة والفريسيون يراقبونه هل يشفى فى السبت لكى يجدوا عليه شكاية أما هو فعلم افكارهم ثم قال لهم هل يحل فى السبت فعل الخير ام فعل الشر ( لو 6 : 7 ـ 9 )
    وعندما حورب التلاميذ بالعظمة يقول الكتاب داخلهم فكر من عسى ان يكون اعظم فيهم فعلم يسوع فكر قلبهم واخذ ولدا واقامه .... ( لو 9 : 46 ، 47 )
    وفى حادثة المرأة الخاطئة التى بللت قدمى السيد المسيح بدموعها اجاب له المجد على افكار الفريسى
    ويقول الكتاب فلما راى الفريسى الذى دعاه ذلك تكلم فى نفسه قائلاً لو كان هذا نبيا لعلم من هذه المرأة وما حالها انها لخاطئة فأجاب يسوع وقال له ... ( لو 7 : 39 ، 40 )

    كما كان السيد المسيح يعرف الماضى
    عرف ماضى السامرية
    وانه كان لها خمسة ازواج والذى معها الان ليس هو زوجها ( يو 4 : 18 )

    كما كشف لنثنائيل امر حدث له فى طفولته
    فحينما قال عنه هذا اسرائيلى حقا لا غش فيه قال له نثنائيل من اين تعرفنى اجابه قبل ان دعاك فيلبس وانت تحت التينة رايتك حيث ان ام نثنائيل كانت قد خبأته فى سفط بين اغصان احدى اشجار التين وقت المذبحة التى قام بها هيرودس وقتل كل اطفال بيت لحم وتخومها من سن سنتين فما دون ولم يكن يعرف هذه القصة الا نثنائيل
    وكان يعرف ماضى زكا ودعاه بأسمه ( لو 19 : 1 ـ 10 )
    وكان يعرف المستقبل
    انبأ عن طريقة موته والامه وقيامته
    و فيما كان يسوع صاعدا الى اورشليم اخذ الاثني عشر تلميذا على انفراد في الطريق و قال لهم. ها نحن صاعدون الى اورشليم و ابن الانسان يسلم الى رؤساء الكهنة و الكتبة فيحكمون عليه بالموت. و يسلمونه الى الامم لكي يهزاوا به و يجلدوه و يصلبوه و في اليوم الثالث يقوم (مت 20 : 17 – 19)
    وقال لهم السيد المسيح و انا ان ارتفعت عن الارض اجذب الي الجميع. قال هذا مشيرا الى اية ميتة كان مزمعا ان يموت. ( يو 12 : 32 ، 33 )
    وعرف انه فى وقت القبض عليه سوف يتركه التلاميذ ويشكون فيه
    حينئذ قال لهم يسوع كلكم تشكون في في هذه الليلة لانه مكتوب اني اضرب الراعي فتتبدد خراف الرعية (مت 26 : 31) (مر 14 : 27)
    وعرف من سيسلمه واعلن ذلك اكثر من مرة
    وقال الحق اقول لكم ان واحد منكم يسلمني. فحزنوا جدا و ابتدا كل واحد منهم يقول له هل انا هو يا رب. فاجاب و قال الذي يغمس يده معي في الصحفة هو يسلمني. ان ابن الانسان ماض كما هو مكتوب عنه و لكن ويل لذلك الرجل الذي به يسلم ابن الانسان كان خيرا لذلك الرجل لو لم يولد. فاجاب يهوذا مسلمه و قال هل انا هو يا سيدي قال له انت قلت. ( مت 26 : 21 ـ 25 )
    ومرة ثانية
    اجاب يسوع هو ذاك الذي اغمس انا اللقمة و اعطيه فغمس اللقمة و اعطاها ليهوذا سمعان الاسخريوطي فبعد اللقمة دخله الشيطان فقال له يسوع ما انت تعمله فاعمله باكثر سرعة فذاك لما اخذ اللقمة خرج للوقت و كان ليلا (يو 13 : 26 ـ 30 )
    وانبأ عن انكار بطرس له
    قال له يسوع الحق اقول لك انك في هذه الليلة قبل ان يصيح ديك تنكرني ثلاث مرات (مت 26 : 34)
    وانبأ عن توبة بطرس
    و لكني طلبت من اجلك لكي لا يفنى ايمانك و انت متى رجعت ثبت اخوتك (لو 22 : 32)
    وتنبأ عن خراب اورشليم
    قائلا انك لو علمت انت ايضا حتى في يومك هذا ما هو لسلامك و لكن الان قد اخفي عن عينيك. فانه ستاتي ايام و يحيط بك اعداؤك بمترسة و يحدقون بك و يحاصرونك من كل جهة. و يهدمونك و بنيك فيك و لا يتركون فيك حجرا على حجر لانك لم تعرفي زمان افتقادك. ( لو 19 : 42 ـ 44 )
    والذى حدث على يد تيطس القائد الرومانى عام 70 م

    وعلم احداث وهو لم يكن موجودا فى مكان الحدث
    علم بموت لعازر
    فقال لهم يسوع حينئذ علانية لعازر مات. و انا افرح لاجلكم اني لم اكن هناك لتؤمنوا و لكن لنذهب اليه. ( يو 11 : 14 ، 15 )

    وعلم بشك توما فى قيامته وظهر واثبتها له
    ثم قال لتوما هات اصبعك الى هنا و ابصر يدي و هات يدك و ضعها في جنبي و لا تكن غير مؤمن بل مؤمنا. اجاب توما و قال له ربي و الهي. قال له يسوع لانك رايتني يا توما امنت طوبى للذين امنوا و لم يروا. ( يو 20 : 27 ـ 29 )

    وكان السيد المسيح عالم بأمور المخلوقات
    فى معجزة صيد السمك
    قال للتلاميذ القوا الشبكة الى جانب السفينة الايمن فتجدوا فالقوا و لم يعودوا يقدرون ان يجذبوها من كثرة السمك (يو 21 : 6)
    وكان يعلم بأمر السمكة الحاملة الاستار
    قال لبطرس اذهب الى البحر و الق صنارة و السمكة التي تطلع اولا خذها و متى فتحت فاها تجد استارا فخذه و اعطهم عني و عنك (مت 17 : 27)
    وقال له التلاميذ
    الان نعلم انك عالم بكل شيء و لست تحتاج ان يسالك احد لهذا نؤمن انك من الله خرجت (يو 16 : 30)
    من لمسنى ؟ ( مر 5 : 31 )
    ويقول القديس يوحنا الرسول عن السيد المسيح
    لكن يسوع لم ياتمنهم على نفسه لانه كان يعرف الجميع. و لانه لم يكن محتاجا ان يشهد احد عن الانسان لانه علم ما كان في الانسان ( يو 2 : 24 ، 25 )
    لان يسوع من البدء علم من هم الذين لا يؤمنون و من هو الذي يسلمه (يو 6 : 64)
    "التفت يسوع بين الجمع شاعرًا في نفسه بالقوة التي خرجت منه، وقال: من لمس ثيابي؟" هذا لا يعني خسارة أو فقدان إنما التهاب حب انطلق نحوها، كما نشعل فتيلة من شعلة نار، فالشعلة لا يصيبها ضرر أو فقدان، إنما تقدم نارًا من عندها للغير.
    وقول الوحى ( القوة التى خرجت منه) انما يعبر عن الوهية السيد المسيح لان قوة الشفاء تخرج من الله فقط
    ولكن لماذا سأل السيد المسيح من لمسنى ؟؟؟
    هل لم يكن يعرف ؟؟؟
    يخبرنا الكتاب انه كان يعرف من لمسه
    و كان ينظر حوله ليرى التي فعلت هذا. ( مت 5 : 32 )
    فالتفت يسوع و ابصرها ( مت 9 : 22 )
    اى انه كان يعرفها وكان ينظر ليراها وانه ابصرها اولاً
    ويقول الكتاب لاجل ذلك
    فلما رات المراة انها لم تختف جاءت مرتعدة و خرت له و اخبرته قدام جميع الشعب لاي سبب لمسته و كيف برئت في الحال.( لو 8 : 47 )
    اذن لماذا سأل من لمسنى ؟؟؟
    اولاً لكى يعلن ايمان المرأة للكل، ليحثّ البقيّة على الاقتداء بها
    ثانيا لكى يبين قوة المعجزة وانها تمت بلمسة مجرد لمسة


    فى معجزة اشباع الجموع لماذا سأل السيد المسيح كم رغيفاً عندكم اذهبوا و انظروا ؟ ( مر 6 : 38 )
    كان يريد ان يقرر عظمة المعجزة حيث ان تقرير كمية الخبز والسمك قبل صنع المعجزة من قبل التلاميذ لا يدع مجالا للشك فى كونها معجزة عظيمة وحقيقية
    ومما يدل ايضا ان السيد المسيح كان يريد ان يقرر عظمة المعجزة امره للتلاميذ بعد ان اكل الجمع وشبعوا ان يجمعوا الكسر فتكون كميه الخيز والسمك قبل صنع المعجزة وكمية الكسر بعد الاكل شاهداً لعظمة المعجزة وقوتها
    وهذه المعلومات التى جعلها السيد المسيح فى اذهان التلاميذ كانت درس لهم فيما بعد
    يقول الكتاب
    و نسوا ان ياخذوا خبزا و لم يكن معهم في السفينة الا رغيف واحد .... ففكروا قائلين بعضهم لبعض ليس عندنا خبز. فعلم يسوع و قال لهم لماذا تفكرون ان ليس عندكم خبز الا تشعرون بعد و لا تفهمون احتى الان قلوبكم غليظة. الكم اعين و لا تبصرون و لكم اذان و لا تسمعون و لا تذكرون. حين كسرت الارغفة الخمسة للخمسة الالاف كم قفة مملوة كسرا رفعتم قالوا له اثنتي عشرة. و حين السبعة للاربعة الالاف كم سل كسر مملوا رفعتم قالوا سبعة. فقال لهم كيف لا تفهمون. ( مر 8 : 14 ـ 21 )
    والسيد المسيح بشهادة القران هو علام الخفايا والغيوب
    وَرَسُولاً إِلَىٰ بَنِيۤ إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُمْ بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِيۤ أَخْلُقُ لَكُمْ مِّنَ ٱلطِّينِ كَهَيْئَةِ ٱلطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْراً بِإِذْنِ ٱللَّهِ وَأُبْرِىءُ ٱلأَكْمَهَ وٱلأَبْرَصَ وَأُحْيِ ٱلْمَوْتَىٰ بِإِذْنِ ٱللَّهِ وَأُنَبِّئُكُمْ بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذٰلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ (ال عمران 49)
    ( من له اذنان للسمع فليسمع )

  10. #160
    الصورة الرمزية نور العالم
    نور العالم غير متواجد حالياً خنزير مطرود
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    206
    آخر نشاط
    25-03-2008
    على الساعة
    01:31 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة kholio5 مشاهدة المشاركة
    [B][B][SIZE="5"]

    متى تم تأليه الروح القدس ???

    هل كان الأيمان بالثلاث أقانيم مند أول المسيحية ???

    ارجو اختيار ألفاظك في الحديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم و لا تكتب اسمه مجردا هكدا
    على الأقل تقول رسول الأسلام

    أعيد عليك السؤال مرة أخرى
    متى تم تأليه الروح القدس ??

    اليك بعض المواضيع المرجو منك تصفحها

    لماذا لا يوجد لفظ صريح على تأليه الروح القدس
    ]
    وللرد نقول
    من هو الروح القدس فى الكتاب المقدس ؟؟؟
    الروح القدس فى الكتاب المقدس هو روح الله
    يعلم المؤمنين
    و اما المعزي الروح القدس الذي سيرسله الاب باسمي فهو يعلمكم كل شيء و يذكركم بكل ما قلته لكم.
    ( يو 14 : 26 )
    يعطى مواهب
    فانه لواحد يعطى بالروح كلام حكمة و لاخر كلام علم بحسب الروح الواحد. و لاخر ايمان بالروح الواحد و لاخر مواهب شفاء بالروح الواحد. و لاخر عمل قوات و لاخر نبوة و لاخر تمييز الارواح و لاخر انواع السنة و لاخر ترجمة السنة. و لكن هذه كلها يعملها الروح الواحد بعينه قاسما لكل واحد بمفرده كما يشاء.
    ( 1 كو 12 : 8 ـ 11 )
    وكل موهبة من الله
    كل عطية صالحة و كل موهبة تامة هي من فوق نازلة من عند ابي الانوار الذي ليس عنده تغيير و لا ظل دوران (يع 1 : 17)
    اذن هو الله
    كما يشاء
    و لكن هذه كلها يعملها الروح الواحد بعينه قاسما لكل واحد بمفرده كما يشاء. ( 1كو 12 : 11 )
    اذن هو الله
    قيادة الروح
    لان كل الذين ينقادون بروح الله فاولئك هم ابناء الله. ( رو 8 : 14 )
    اذن هو الله
    يقود الخدمة
    افرزوا برنا وشاول للعمل الذى دعوتهم اليه ( اع 13 : 2 )
    و الان ها انا اذهب الى اورشليم مقيدا بالروح لا اعلم ماذا يصادفني هناك. ( اع 20 : 22 )
    و بعدما اجتازوا في فريجية و كورة غلاطية منعهم الروح القدس ان يتكلموا بالكلمة في اسيا.
    فلما اتوا الى ميسيا حاولوا ان يذهبوا الى بيثينية فلم يدعهم الروح. ( اع 16 : 6 ، 7 )
    لانه قد راى الروح القدس و نحن ان لا نضع عليكم ثقلا اكثر غير هذه الاشياء الواجبة. ( اع 15 : 28 )
    اذن هو الله
    يعزى المؤمنين
    و انا اطلب من الاب فيعطيكم معزيا اخر ليمكث معكم الى الابد. روح الحق الذي لا يستطيع العالم ان يقبله لانه لا يراه و لا يعرفه و اما انتم فتعرفونه لانه ماكث معكم و يكون فيكم. ( يو 14 : 16 ، 17 )
    و متى جاء المعزي الذي سارسله انا اليكم من الاب روح الحق الذي من عند الاب ينبثق فهو يشهد لي (يو 15 : 26)
    ويقول الله تبارك اسمه
    انا انا هو معزيكم من انت حتى تخافي من انسان يموت و من ابن الانسان الذي يجعل كالعشب (اش 51 : 12)
    اذن هو الله
    يشفع فى المؤمنين
    و لكن الروح نفسه يشفع فينا بانات لا ينطق بها. (رو8 : 26 )
    يبكت الناس
    لكني اقول لكم الحق انه خير لكم ان انطلق لانه ان لم انطلق لا ياتيكم المعزي و لكن ان ذهبت ارسله اليكم.
    و متى جاء ذاك يبكت العالم على خطية و على بر و على دينونة. اما على خطية فلانهم لا يؤمنون بي. و اما على بر فلاني ذاهب الى ابي و لا ترونني ايضا. و اما على دينونة فلان رئيس هذا العالم قد دين. ( يو 16 )
    روح الله يتكلم
     لذلك كما يقول الروح القدس اليوم ان سمعتم صوته. فلا تقسوا قلوبكم كما في الاسخاط يوم التجربة في القفر. حيث جربني اباؤكم اختبروني و ابصروا اعمالي اربعين سنة. لذلك مقت ذلك الجيل و قلت انهم دائما يضلون في قلوبهم و لكنهم لم يعرفوا سبلي. ( عب 3 )
    لانه هو الهنا و نحن شعب مرعاه و غنم يده اليوم ان سمعتم صوته. فلا تقسوا قلوبكم كما في مريبة مثل يوم مسة في البرية. حيث جربني اباؤكم اختبروني ابصروا ايضا فعلي. اربعين سنة مقت ذلك الجيل و قلت هم شعب ضال قلبهم و هم لم يعرفوا سبلي. فاقسمت في غضبي لا يدخلون راحتي ( مز 95 : 7 ـ 11 )
    اذن هو الله
     فانصرفوا و هم غير متفقين بعضهم مع بعض لما قال بولس كلمة واحدة انه حسنا كلم الروح القدس اباءنا باشعياء النبي. قائلا اذهب الى هذا الشعب و قل ستسمعون سمعا و لا تفهمون و ستنظرون نظرا و لا تبصرون. ( اع 28 : 25 ، 26 )
    1- في سنة وفاة عزيا الملك رايت السيد جالسا على كرسي عال و مرتفع و اذياله تملا الهيكل.
    2- السرافيم واقفون فوقه لكل واحد ستة اجنحة باثنين يغطي وجهه و باثنين يغطي رجليه و باثنين يطير.
    3- و هذا نادى ذاك و قال قدوس قدوس قدوس رب الجنود مجده ملء كل الارض.
    4- فاهتزت اساسات العتب من صوت الصارخ و امتلا البيت دخانا.
    5- فقلت ويل لي اني هلكت لاني انسان نجس الشفتين و انا ساكن بين شعب نجس الشفتين لان عيني قد راتا الملك رب الجنود.
    6- فطار الي واحد من السرافيم و بيده جمرة قد اخذها بملقط من على المذبح.
    7- و مس بها فمي و قال ان هذه قد مست شفتيك فانتزع اثمك و كفر عن خطيتك.
    8- ثم سمعت صوت السيد قائلا من ارسل و من يذهب من اجلنا فقلت هانذا ارسلني.
    9- فقال اذهب و قل لهذا الشعب اسمعوا سمعا و لا تفهموا و ابصروا ابصارا و لا تعرفوا.
    10- غلظ قلب هذا الشعب و ثقل اذنيه و اطمس عينيه لئلا يبصر بعينيه و يسمع باذنيه و يفهم بقلبه و يرجع فيشفى.


    يتكلم على افواه الرسل
    لان لستم انتم المتكلمين بل روح ابيكم الذي يتكلم فيكم. ( مت 10 : 20 )
    يعطى قوة
    لكنكم ستنالون قوة متى حل الروح القدس عليكم و تكونون لي شهودا في اورشليم و في كل اليهودية و السامرة و الى اقصى الارض. ( اع 1 : 8 )
    السكنى فى المؤمنين
    اما تعلمون انكم هيكل الله و روح الله يسكن فيكم (1كو 3 : 16)
    احفظ الوديعة الصالحة بالروح القدس الساكن فينا (2تي 1 : 14)
    يعرف امور الله
    فاعلنه الله لنا نحن بروحه لان الروح يفحص كل شيء حتى اعماق الله. ( 1كو 2 : 10 )
    لان من من الناس يعرف امور الانسان الا روح الانسان الذي فيه هكذا ايضا امور الله لا يعرفها احد الا روح الله. ( 1كو 2 : 11 )
    اذن هو الله
    الكذب على الروح هو الكذب على الله
    فقال بطرس يا حنانيا لماذا ملا الشيطان قلبك لتكذب على الروح القدس و تختلس من ثمن الحقل... انت لم تكذب على الناس بل على الله . ( اع 5 : 3 ، 5 )
    اذن هو الله
    التجديف على الروح لن يغفر
    و لكن من جدف على الروح القدس فليس له مغفرة الى الابد بل هو مستوجب دينونة ابدية (مر 3 : 29)
    اذن هو الله
    له كل الصفات الالهية اذن هو الله
    الازلية
    فكم بالحري يكون دم المسيح الذي بروح ازلي قدم نفسه لله بلا عيب يطهر ضمائركم من اعمال ميتة لتخدموا الله الحي. ( عب 9 : 14 )
    موجود فى كل مكان
    اين اذهب من روحك و من وجهك اين اهرب. ان صعدت الى السماوات فانت هناك و ان فرشت في الهاوية فها انت. ان اخذت جناحي الصبح و سكنت في اقاصي البحر. فهناك ايضا تهديني يدك و تمسكني يمينك.
    ( مز 139 : 9 ـ 10 )
    فى كل واحد اذن فى كل مكان
    اما تعلمون انكم هيكل الله و روح الله يسكن فيكم (1كو 3 : 16)
    فبينما بطرس يتكلم بهذه الامور حل الروح القدس على جميع الذين كانوا يسمعون الكلمة (اع 10 : 44)

    و لما وضع بولس يديه عليهم حل الروح القدس عليهم فطفقوا يتكلمون بلغات و يتنباون (اع 19 : 6)
    عالم بكل شئ
    فاعلنه الله لنا نحن بروحه لان الروح يفحص كل شيء حتى اعماق الله. ( 1كو 2 : 10 )
    و اما متى جاء ذاك روح الحق فهو يرشدكم الى جميع الحق لانه لا يتكلم من نفسه بل كل ما يسمع يتكلم به و يخبركم بامور اتية. ( يو 16 : 13 )
    خالق
    ترسل روحك فتخلق و تجدد وجه الارض. ( مز 104 : 30 )
    روح الله صنعني و نسمة القدير احيتني. ( اي 33 : 4 )
    اقامة الموتى
    هكذا قال السيد الرب لهذه العظام هانذا ادخل فيكم روحا فتحيون. و اضع عليكم عصبا و اكسيكم لحما و ابسط عليكم جلدا و اجعل فيكم روحا فتحيون و تعلمون اني انا الرب. ( حز 37 : 5 ، 6 )
    منه الوحى عمل الله
    لانه لم تات نبوة قط بمشيئة انسان بل تكلم اناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس ( 2بط 1 : 21 )
    وبما ان - كل الكتاب هو موحى به من الله و نافع للتعليم و التوبيخ للتقويم و التاديب الذي في البر ( 2تى 3 : 16 )
    اذن الروح القدس هو الله
    قيل عنه روح الرب وروح الله
    و يحل عليه روح الرب روح الحكمة و الفهم روح المشورة و القوة روح المعرفة و مخافة الرب
    (اش 11 : 2)
    من قاس روح الرب و من مشيره يعلمه (اش 40 : 13)
    و اما الرب فهو الروح و حيث روح الرب هناك حرية (2كو 3 : 17)
    روح الله صنعني و نسمة القدير احيتني (اي 33 : 4)
    احد الثالوث القدوس
    نعمة ربنا يسوع المسيح و محبة الله و شركة الروح القدس مع جميعكم امين ( 2كو 13 : 14 )
    من عند الاب ينبثقروح الحق الذى من عند الاب ينبثق ( يو 15 : 26 )
    والفعل ينبثق فى المضارع وهذا معناه دوام الانبثاق لانه روح الله
    ماكث معكم ويكون فيكم ( يو 14 : 16 ، 17 )
    اذن الروح القدس حسب الكتاب المقدس هو روح الله اى الله
    ( ومن له اذنان للسمع فليسمع )

صفحة 16 من 34 الأولىالأولى ... 6 15 16 17 26 31 ... الأخيرةالأخيرة

من هو اله المسيحيه ؟؟؟


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. المسيحيه والارهاب
    بواسطة سامح رضا في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-04-2008, 10:56 PM
  2. تخاريف المسيحيه
    بواسطة youssef_tito في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-11-2007, 08:51 AM
  3. هل المسيح قال بعالميه المسيحيه !!
    بواسطة متأمله في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-11-2006, 04:39 AM
  4. حوار مع صديقتى المسيحيه
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 18-08-2006, 03:40 AM
  5. حقائق عن المسيحيه
    بواسطة الشرقاوى في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-08-2005, 10:56 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

من هو اله المسيحيه ؟؟؟

من هو اله المسيحيه ؟؟؟