صرخات من مسلمات

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

صرخات من مسلمات

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: صرخات من مسلمات

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    187
    آخر نشاط
    13-01-2011
    على الساعة
    12:58 AM

    افتراضي صرخات من مسلمات

    بسم الله الرحمن الرحيم


    نحن أعلم بحقوقنا!



    افتانا يسوع ووحيه
    عن المرأة في اليهودية والمسيحية
    سفر الجامعة 7: 28
    بَين ألفِ رجلٍ وجدْتُ واحدًا صالِحًا ولم أجدِ اَمرأةً صالِحةً بَينَ ألفٍ




    فتصرخ المرأة المسلمة وتقول :

    ان السعادة هي التي كفلها لنا الإسلام، وإكرام أحاطه الإسلام بنا، لا يجرؤ أحد على اختراقه.

    فقد كفل الإسلام لنا جميع أمورنا واحتياجاتنا، منذ المهد إلى اللحد، ففي الصغر أوصى الإسلام بنا وجعل لمن يربي اثنتين منَّا تربية حسنة الجنة، فضمن لنا ألا يبقى البيت موحشاً.. أرأيتم (نحن) جنَّة عرضها السموات والأرض؟ فانظروا إذا شئتم إلى من يتمزَّق قلبه يريد البنات ليحسن إليهن، فهل في مجتمعكم من يتمزَّق قلبه لهذا يا من تدَّعون حقوق المرأة؟! هل بلغتم هذه الرتبة؟!
    ثم أمر بالإنفاق علينا من قِبل الرجال، فهم مطالبون بالإنفاق علينا بلا منَّة يمتنونها؛ لأنه فرض عليهم، حتى وإن استطاعت المرأة أن تنفق على نفسها، ولكنها لم ترد ذلك، ثم تقولون إنَّ علينا المطالبة بحقوقنا.. فأي حق بعد هذا الحق؟!


    ومع أنَّ الرجال ينفقون علينا؛ إلا أنَّ الإسلام لم يكتف بهذا فقط في حقنا، بل قسَّم لنا أيضاً نصف ما للرجل من الميراث، مع أننا لا نُطالب بالإنفاق، خلاف الرجال..
    وكفلني فقيرة ولا أقرباء ينفقون عليَّ، فلم يطالبني بالعمل إذا لم أرغب بذلك، فطالب الدولة بالإنفاق عليَّ، أمَّا الرجل فيجب عليه العمل..


    وكفلنا أرامل فوعد من يحسن إلينا بالأجر العظيم.. نعم ـ في الحقيقة ـ لقد حفظ الإسلام حقوقنا كما لم ولا ولن يفعل أحد. لقد أوصى بنا بنات وأخوات، فأمر بصلة الأرحام الأقرب فالأقرب، ثم زوجات، فلقد أوصى الأزواج بحسن معاشرة زوجاتهم، وحرَّم ضربها على الوجه، وتوعَّد الوعيد الشديد لمن استودعته امرأته سراً ثمَّ كشفه لأحد حتى في حال الخصام أو الطلاق.. هذا بالسر فقط، فكيف تتصورون حكم غيره؟


    أما الأم، وما أدراك ما الأم في الإسلام.. فلو لم يكن للمرأة في الإسلام حق إلا حق الأم لكفاها، أوصى بها وعظم أمر برَّها.. وتوعد من عقَّها بالوعيد الشديد، فإذا كان حرم أن يقول لهما أحد أولادهما (أف) فما بالك بغيرها؟! أرأيتم أيّ نعيم تتقلَّب فيه المرأة عندنا، ثم تتجرؤون وتدعون بأنها مظلومة؟! لقد جعلها ملكة في منزلها، وهل يريد عاقل أن يتنازل عن مملكته؟!


    بل من زيادة حفظ الإسلام وإكرامه لها أن أعطاها شيئاً غالياً للغاية.. شيئاً حفظ لها كرامتها.. وصانها من الرجال المريضة قلوبهم.. من الوحوش البشرية.. لقد جعلها كالدرة المكنونة والجوهرة المصونة.. لعلكم تتساءلون عن ذلك الشيء؟! إنه الحجاب.. نعم حجابنا.. أهداه الإسلام لنا.. حجبنا عن الشر وأرشدنا إلى الخير.. فأدامه الله عزّ وجل لنا من نعمة عظيمة لا يعرف قدرها إلا من جرَّبها.. لم يسئ إلى هذا الحجاب إلا قليل العقل الأحمق الذي لا يعرف الحكم العظيمة من وراء هذا الشيء العظيم، لقد صان الحجاب جمال المرأة لزوجها، وهذا من عظم الوفاء بحق الزوج.. كما أنَّه صان للمرأة حقها فلا ينظر زوجها لغيرها.. فلا تعيش المرأة الغيرة والتشكك بالزوج الذي تعيشه المرأة الغربية كلما نظر زوجها إلى إحداهن.. فالإسلام تكفل للزوجات أن لا ينظر أزواجهن إلى غيرهن.. أليس هذا رائعاً؟!


    ولا عجب بعد ذلك أن تعلموا أنَّ الإسلام حكم على من يسيء إلى سمعة امرأة بأن يُجلد وأن لا تقبل شهادته في المحاكم وأنَّه فاسق، إلا إذا تبيَّن صدقه بأن يأتي بأربعة شهداء.. إذا كان الإسلام قد ضمن لنا كل هذا فماذا نريد أكثر؟!


    ولكن هناك أكثر بكثير ممَّا ذكرنا ممَّا لا يسع المجال لذكرها هنا

    ولكنكم تخبروننا أنَّ ما تعيشه النساء المسلمات ما هو إلا زيف من السعادة، أمَّا نساؤكم ففي سعادة غامرة، وإن كان ظاهرها تعاسة لا تفوقها سعادة.. ونقول لكم: هذا كلام باطل لا يعقل، ومن أراد الحقيقة فليعد المنتحرات في بلادنا والمنتحرات في بلادكم ولير الفرق، ولكن أي فرق؟!


    إن أردتم أن تعلموا سعادة المرأة المسلمة؛ فأنصحكم بقراءة الكتب الصحيحة التي تتحدَّث عن الإسلام بكل صراحة، لا تلك المزيفة.. فعلى الشخص الذي يبحث عن السعادة أن يبحث عن الهدف والغاية والدين الذي خلق من أجله، واقرأ إن شئت عن الإسلام من مصادره الصحيحة، فلن تخسر شيئاً، بل ربما تربح الكثير والكثير، ولتتأمَّل حقوق المرأة في الإسلام، فلن يكفله أحد كما كفله الإسلام؛ وذلك لأنَّه أمرٌ من ربّ الأرض والسماء، فهو الذي خلقها وأعلم بحقوقها وبالذي يسعدها.
    الصور المرفقة الصور المرفقة  
    هذا النص هو عقيدة الزواج من فم يسوع المسيح :
    يوحنا 4: قال لها يسوع اذهبي و ادعي زوجك و تعالي الى ههنا / اجابت المراة و قالت ليس لي زوج قال لها يسوع حسنا قلت ليس لي زوج / لانه كان لك خمسة ازواج و الذي لك الان ليس هو زوجك هذا قلت بالصدق

  2. #2
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,425
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    اقتباس
    بل من زيادة حفظ الإسلام وإكرامه لها أن أعطاها شيئاً غالياً للغاية.. شيئاً حفظ لها كرامتها.. وصانها من الرجال المريضة قلوبهم.. من الوحوش البشرية.. لقد جعلها كالدرة المكنونة والجوهرة المصونة.. لعلكم تتساءلون عن ذلك الشيء؟! إنه الحجاب.. نعم حجابنا.. أهداه الإسلام لنا.. حجبنا عن الشر وأرشدنا إلى الخير
    بارك الله فيك أخي مكسيموس تسلم ايدك وجزاك الله كل خير
    هذه هي عظمة الإسلام في التعامل مع المرأة
    صدقت أخي مكسيموس المرأة لؤلؤة في الإسلام هكذا خلق الله المرأه جوهره مصونه وألزمها بالحجاب

    ليس ثمة شعوب أحسنت معاملة المرأة كما أحسنها المسلمون
    أثابكم الله سبحانه وتعالي الفردوس الأعلي في الجنة أخي مكسيموس

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    1,951
    آخر نشاط
    08-09-2011
    على الساعة
    01:40 PM

    افتراضي

    احسنت احسن الله اليك .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية ronya
    ronya غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    8,780
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    08-04-2015
    على الساعة
    03:55 PM

    افتراضي

    جزاك الله خيرا اخي مكسيموس


صرخات من مسلمات

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مسلمات جدد يرفعن دعوى قضائية لإلغاء "جلسة النصح
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-05-2010, 03:31 AM
  2. أمريكا : فصل ست مسلمات من عملهن لرفضهن ارتداء ملابس ضيقة
    بواسطة دفاع في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-06-2008, 09:29 AM
  3. إساءات ضد طالبات مسلمات حاولن الصلاة في المدرسة
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 15-11-2006, 11:32 PM
  4. أجنبيات ولكن بحق.....مسلمات
    بواسطة ebnat fatima في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-04-2006, 11:21 AM
  5. صرخات ... من كوكب الأرض
    بواسطة Merooo في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 24-02-2006, 08:49 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

صرخات من مسلمات

صرخات من مسلمات