الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟

صفحة 5 من 7 الأولىالأولى ... 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 63

الموضوع: الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟

  1. #41
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم


    1) قضية الشمس والنور

    هي تستحق لقب قضية بكل المقاييس فقد أفردوا لها موضوعاً كاملاً للتوفيق بين المتناقضات المختلفة في الكتاب المقدس




    2) الإعجاز المدعى:

    أن الكتاب المقدس لدى النصارى ذكر أن:

    أ• في اليوم الأول: تم خلق النور




    ثم تفصيلات لا داعي لها




    ثم دفاع مستبق






    ب• ثم كان نهار وليل / ومساء وصباح




    ج• وفي اليوم الرابع تم عمل الشمس والقمر




    إذن خلاصة الإعجاز المدعى أن الكتاب المقدس عند النصارى أخبر بالترتيب الصحيح لبدء الخليقة

    فذكر أنه في اليوم الأول بعد أن نشأت الأرض من الشمس

    - ظهر نور الشمس على الأرض بعد زوال البخار من على سطحها

    - ظهر النهار والليل /وكان مساء وصباح

    - ثم في اليوم الرابع تم عمل الشمس والقمر وهذا يعني أنهما كانا موجودان ثم ازدادت قوة إضاءة الشمس


    فأصبحت الصورة كالآتي






    3) الاستدلال من الكتاب المقدس:

    - ظهر نور الشمس على الأرض بعد زوال البخار من على سطحها:

    تك-1-3: وقال الله: ((ليكن نور)) فكان نور.


    - ظهر النهار والليل /وكان مساء وصباح:

    تك-1-4: ورأى الله النور أنه حسن. وفصل الله بين النور والظلمة.

    تك-1-5: ودعا الله النور نهارا والظلمة دعاها ليلا. وكان مساء وكان صباح يوما واحدا.


    - ثم في اليوم الرابع تم عمل الشمس والقمر وهذا يعني أنهما كانا موجودان ثم ازدادت قوة إضاءة الشمس:

    تك-1-16: فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر لحكم النهار والنور الأصغر لحكم الليل والنجوم.




    4) التفنيد:


    كالعادة كلام علمي كبير واستدلال لا يوجد:

    إليكم الاستدلال من سفر التكوين

    تك-1-1 في البدء خلق الله السماوات والأرض.
    تك-1-2: وكانت الأرض خربة وخالية وعلى وجه الغمر ظلمة وروح الله يرف على وجه المياه.
    تك-1-3: وقال الله: ((ليكن نور)) فكان نور.
    تك-1-4: ورأى الله النور أنه حسن. وفصل الله بين النور والظلمة.
    تك-1-5: ودعا الله النور نهارا والظلمة دعاها ليلا. وكان مساء وكان صباح يوما واحدا.
    تك-1-6: وقال الله: ((ليكن جلد في وسط المياه. وليكن فاصلا بين مياه ومياه)).
    .
    .
    .

    تك-1-16: فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر لحكم النهار والنور الأصغر لحكم الليل والنجوم.


    إذن ترتيب الأحداث في الكتاب المقدس عند النصارى الخاصة بقصية النور والشمس كالآتي:

    1- خلق السماوات والأرض
    2- كانت الأرض مظلمة
    3- كان نور (مجهول المصدر)
    4- فصل بين النور والظلمة....وبالتالي نهار وليل....وبالتالي مساء وصباح
    5- ثم تكون الجلد (السماء أو الغلاف الجوي)
    6- تكونت الشمس والقمر

    وهذا خطأ علمي فادح بكل المقاييس

    فكيف تكونت الأرض من الشمس كما في نظرية الـBig bang

    وكيف كان نور

    وكيف كان نهار وليل /ومساء وصباح

    كل ذلك قبل تكون الشمس؟؟؟؟؟


    طبعاً مدعي الإعجاز التحريفي في الكتاب المقدس لم يفتهم الاعترضات على هذا الخطأ

    فما كان منهم إلا أن أفردوا صفحات للدفاع عن تلك الأخطاء

    وللأسف أدلة دفاعهم تضاف لأدلة إدانة كتابهم


    فليتهم سكتوا عن المشاكل الموجودة في كتابهم ولكنهم قالوا إنها إعجاز ودلسوا لإثبات كذبهم

    ولنرى

    يضع الموقع الأسئلة ويرد عليها





    إلى الآن لا مشكلة باعتبار أن الشمس (أجسام مضيئة ذاتياً) جزء من السموات

    إذن سنصدق مؤقتاً أن الشمس كانت موجودة حتى ننهي كل أدلتهم


    ثم يتابع الرد على أول سؤال




    مع وجود الشمس المدعى منذ البداية

    نجد

    تك-1-3: وقال الله: ((ليكن نور)) فكان نور.

    King James version: GEN-1-3: And God said, Let there be light: and there was light.

    وهذا يعني كما يدعون أن الضوء دخل للأرض بعد زوال الأبخرة من حولها

    فتمكنت الشمس أو مصادر النور الأخرى إدخال النور إلى الأرض

    كل هذا الكلام مردود

    أولاً: موضوع المصادر الأخرى مرفوض تماماً

    لأن الشمس أقرب نجم إلى الأرض وهي المسئولة عن إنارة الأرض نهاراً


    وحتى ليلاً على الرغم من ظهور النجوم الأخرى إلا أنه حتى إنارة الأرض حينها تكون بانعكاس ضوء الشمس على القمر


    ثانياً: حتى الآن لا دليل قاطع ينافي قوة الدليل في

    تك-1-16: فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر لحكم النهار والنور الأصغر لحكم الليل والنجوم.

    والذي يؤكد خلق الشمس في اليوم الرابع


    ثالثاً: الضوء على سطح الأرض مرتبط بوجود الغلاف الجوي الذي يشتت أشعة الشمس وبدون الغلاف الجوي تكون السماء سوداء ولا ينتشر ضوء الشمس

    تماماً كما في هذه الصورة



    ومن نصوص الكتاب المقدس نجد أن السماء أو الغلاف الجوي كما يدعون تكون في اليوم الثاني

    تك-1-6: وقال الله: ((ليكن جلد في وسط المياه. وليكن فاصلا بين مياه ومياه)).


    ها نحن نصل للعبارة الثالثة دون إجابة شافية




    يعتمد أصحاب الإعجاز المدعى في إدعائهم على أن النص في الكتاب المقدس الخاص بالشمس في اليوم الرابع لم يذكر كلمة خلق بل كلمة عمل والتي تعني تغير ضوء الشمس وليس خلقها من العدم

    ترجمة فانديك:تك-1-16: فعمل الله النورين العظيمين: النور الأكبر لحكم النهار والنور الأصغر لحكم الليل والنجوم.

    ولكن

    أولاً: ترجمة كتاب الحياة – تك-1-16: وَخَلَقَ اللهُ نُورَ يْنِ عَظِيمَيْنِ، النُّورَ الأَكْبَرَ لِيُشْرِقَ فِي النَّهَارِ، وَالنُّورَ الأَصْغَرَ لِيُضِيءَ فِي اللَّيْلِ، كَمَا خَلَقَ النُّجُومَ أَيْضاً.


    ثانياً: جميع الترجمات الإنجليزية ذكرتها باستخدام كلمة made

    كهذه

    King James version: GEN-1-16: And God made two great lights; the greater light to rule the day, and the lesser light to rule the night: he made the stars also.

    ولنرى معنى made


    اقتباس
    Make: To cause to exist or happen; bring about; create
    http://www.thefreedictionary.com/make


    وهذا القاموس الشهير يضرب هذا المثال على كلمة made

    اقتباس
    God made man


    (Hornby, A. S. (1986):
    Oxford Advanced Learning Dictionary of Current English, 22nd impression, P.: 513)


    وبالتالي لا يمكن الاحتجاج بكلمة عمل


    ثالثاً: كما أنه في السفر عند التحدث عن خلق الإنسان نجد الآتي

    تك-1-27: فَخَلَقَ اللهُ الإِنْسَانَ عَلَى صُورَتِهِ. عَلَى صُورَةِ اللهِ خَلَقَهُ. ذَكَراً وَأُنْثَى خَلَقَهُمْ.

    King James version: GEN-1-27: So God created man in his own image, in the image of God created he him; male and female created he them.

    Bible in Basic English: Gen-1-27: And God made man in his image, in the image of God he made him: male and female he made them

    إذن created و made مترادفتان باعتراف الكتاب المقدس نفسه وتعنيان خلق


    انتهى ردهم على السؤال الأول بلا إجابة شافية



    ننتقل للسؤال الثاني





    وبما أنه مرتبط بالشمس فقد بطل كل مل يخصه كالشمس


    وأما السؤال الثالث




    يبررون ذكر النهار والليل /والمساء والصباح في اليوم الأول

    بأن تلك الظواهر تعتمد على دوران الأرض حول نفسها وهذا حادث منذ تكون الأرض

    وتعتمد على وجود الشمس منذ اليوم الأول في مخيلتهم اعتماداً على كلمة عمل

    فبطل ذلك ببطلان إثبات وجود الشمس منذ اليوم الأول




    5) الإعجاز العلمي المقابل من القرآن الكريم:


    ذكر القرآن الشمس في عدة آيات دلت على الإعجاز العلمي البالغ لكتابنا الكريم:

    أ‌) القرآن ذكر أن الشمس تجري:

    : "وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38)" (يس)

    فبعد أن انتقد الجاحدون كلمة تجري وقالوا أن الأدق تدور
    وُجِد حديثاً أن الشمس تجري كالخيل في مضمار السباق فهي تصعد وتهبط أثناء دورانها



    للمزيد وللمراجع اضغط هنا

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=607


    ب‌) ذكر القرآن أن الشمس لها مستقر:

    : "وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38)" (يس)

    وهو ما يتحدث العلم الحديث عنه ويعرف باسم Solar apex

    انظر هنا تعريف الـSolar apex الموافق للتشبيه القرآني من NASA

    اقتباس
    The solar apex is the direction toward which the Sun and the solar system are moving
    http://voyager.jpl.nasa.gov/multimedia/*****_html.html

    للمزيد عن هذا الإعجاز العلمي انظر هنا

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=362

    وهنا

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=625


    ج) ذكر القرآن أن الشمس سراجاً وهاجاً:

    : "وَجَعَلْنَا سِرَاجاً وَهَّاجاً (13)" (النبأ)

    : "تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجاً وَقَمَراً مُنِيراً (61)" (الفرقان)

    : "أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً (15) وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُوراً وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجاً(16)" (نوح)


    وتقول NASA عن الشمس أنها

    اقتباس
    The Sun is a huge, glowing ball at the center of our solar system
    http://www.nasa.gov/worldbook/sun_worldbook.html




    للمزيد انظر هنا

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=131

    وهنا

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=625


    رد الشبهات التي تخص موضوع الشمس هنا وهنا


    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c10.jpg‏ 
مشاهدات:	439 
الحجم:	46.1 كيلوبايت 
الهوية:	8137   اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c11.jpg‏ 
مشاهدات:	580 
الحجم:	84.5 كيلوبايت 
الهوية:	8138  

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c5.jpg‏ 
مشاهدات:	1238 
الحجم:	61.5 كيلوبايت 
الهوية:	8139  
    التعديل الأخير تم بواسطة د/مسلمة ; 13-09-2010 الساعة 10:42 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #42
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    هل أجد رد على أسئلتي التالية عند أي نصراني عاقل

    لماذا تزوِّر الكنيسة الأرثوذكسية؟

    لماذا يصدق النصارى كل ما يقال لهم دون بحث؟

    يا أيها النصراني هل تستطيع أن تدافع عن كتابك بعد الآن؟ إذن قل لنا كيف خلقت الشمس بعد وجود النور والنهار والليل والشمس والصباح

    وكيف تعتمد الكنيسة على كلمات متغيرة بين الترجمات المختلفة باللغات المختلفة لتثبت إعجاز يعتمد على حرفية الكلمة؟


    وآخر سؤال

    لماذا لا يغلقوا هذا الموقع ويريحوا أنفسهم كما رفضوا نشر كتاب الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس ليكملوا جميعهم دفن رؤوسهم في الرمال

    فالسكوت عن تلك الأخطاء العلمية أفضل من ادعاء الإعجاز فيها


    يتبع مع الإعجاز القادم إن شاء الله.....
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c2.jpg‏ 
مشاهدات:	549 
الحجم:	97.1 كيلوبايت 
الهوية:	8140   اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c3.jpg‏ 
مشاهدات:	551 
الحجم:	112.8 كيلوبايت 
الهوية:	8141  

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	c4.jpg‏ 
مشاهدات:	537 
الحجم:	111.6 كيلوبايت 
الهوية:	8142  
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #43
    الصورة الرمزية Eng.Con
    Eng.Con غير متواجد حالياً أرفس مناخس حتى يظهر يسوع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    3,866
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    01-12-2016
    على الساعة
    06:55 AM

    افتراضي

    السؤال الأهم يا دكتورة .... هل لو مكنش فيها حاجة اسمها الإعجاز العلمى فى القران الكريم ... كان هيظهر الكتاب دة للنور ؟؟؟

    قصة تحريف الكتاب المقدس

    http://www.ebnmaryam.com/web/modules...cat=3&book=825

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي



    رائع أختي الحبيبة بارك الله فيك

  5. #45
    الصورة الرمزية موانا
    موانا غير متواجد حالياً Banned
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    المشاركات
    157
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2011
    على الساعة
    05:20 PM

    افتراضي


  6. #46
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    ملخص المشاركة رقم 41 الخاصة بموضوع النور والشمس

    أن الكتاب المقدس يحتوي على خطأ علمي وهو خلق الشمس التي هي مصدر النور في اليوم الرابع بعد خلق النور في اليوم الأول وبعد حدوث الليل والنهار

    ويحاول أصحاب الكتاب المقدس إخفاء هذا الأمر بادعاء أن هناك إعجاز فيه وهو أن الشمس كانت موجودة منذ البدء ولكن ازداد نورها في اليوم الرابع

    ويستندون على أنه عندما ذكرت الشمس في اليوم الرابع كانت مصحوبة بكلمة "عمل" وليس "خلق"
    وبالتالي الشمس كانت موجودة ثم ازداد نورها

    وكان ملخص الرد أن كلمة عمل في اللغة الإنجليزية made مترادفة لكلمة خلق create

    وذلك من داخل الكتاب المقدس نفسه ومن أشهر قواميس اللغة الإنجليزية
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	enuma3c.jpg‏ 
مشاهدات:	308 
الحجم:	122.7 كيلوبايت 
الهوية:	8546   اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	enuma 1c.png‏ 
مشاهدات:	296 
الحجم:	161.0 كيلوبايت 
الهوية:	8547  

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بارك الله فيك غاليتي
    متابعة معك بإذن الله


    و اتمنى منك أن تنشريه في عدة منتديات لتعم الفائدة

    بارك الله في الدكتورة

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة robina مشاهدة المشاركة
    أنا سعيدة لانك قرأته غاليتي فهو بحث مهم

    بارك الله في الدكتورة

  9. #49
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم


    1) السماء الصلبة firmament or firm sky





    2) الإعجاز المدعى:


    أن الكتاب المقدس لدى النصارى أخبر أن خلق الجلد (الغلاف الجوي) في اليوم الثاني من الخلق قبل خلق الكائنات الحية




    وأن هذا الجلد يفصل بين مياه ومياه

    وأن المياه التي تحت الجلد هي المياه التي تغمر الأرض

    وأن المياه التي فوق الجلد هي السحب!!







    3) الاستدلال من الكتاب المقدس:


    الفانديك: تك-1-6: وَقَالَ اللهُ: ((لِيَكُنْ جَلَدٌ فِي وَسَطِ الْمِيَاهِ. وَلْيَكُنْ فَاصِلاً بَيْنَ مِيَاهٍ وَمِيَاهٍ)).

    تك-1-7: فَعَمِلَ اللهُ الْجَلَدَ وَفَصَلَ بَيْنَ الْمِيَاهِ الَّتِي تَحْتَ الْجَلَدِ وَالْمِيَاهِ الَّتِي فَوْقَ الْجَلَدِ. وَكَانَ كَذَلِكَ.

    تك-1-8: وَدَعَا اللهُ الْجَلَدَ سَمَاءً.





    4) التفنيد:


    سواء ذكر الكتاب المقدس لدى النصارى أن جلد السماء تكون في اليوم الثاني أو غيره فالإعجاز منتفي بالأخطاء العلمية التالية:

    أولاً: إذا نظرنا إلى كلمة جلد في العدد

    تك-1-6: ليكن جلد في وسط المياه. وليكن فاصلا بين مياه ومياه

    أ‌- لوجدنا أن كلمة “جلد” مترجمة من الكلمة الإنجليزية firmament

    كلمة firmament تعني بالإنجليزية sky and heavens

    لكن الكلمة العبرية هي raqiya’

    ومعناها من القاموس العبري للعهد القديم

    جسم صلب ويدعم الماء الموجود أعلاه





    http://www.searchgodsword.org/lex/he...i?number=07549


    ب‌- وهذا هو التصور المقصود






    لاحظوا مكان الشمس والقمر والنجوم والفتحات الموجودة في الـ firmament والمياه التي فوقه



    جـ - وما يدعم هذا المعنى ذلك هو الأصل اللاتيني لكلمة firmament وهو firmamentum

    والتي تعني دعامة




    http://latinlexicon.org/definition.php?p1=1156327&p2=f



    د- وانظروا إلى نفس العدد في هذه الترجمة

    Bible in Basic English: And God said, Let there be a solid arch stretching over the waters, parting the waters from the waters.


    هـ - وما يدعم هذا المعنى من داخل الكتاب المقدس لدى النصارى هو

    الفانديك: اي-37-18: هَلْ صَفَّحْتَ مَعَهُ الْجَلَدَ الْمُمَكَّنَ كَالْمِرْآةِ الْمَسْبُوكَةِ؟

    KJV: JOB-37-18 : Hast thou with him spread out the sky, which is strong, and as a molten looking glass?


    فهذا العدد يؤكد أن الكتاب المقدس ينظر للسماء على أنها صلبة قوية

    قد يكون هذا العدد في هذه الترجمة غير واضح

    ولكن انظروا نفس العدد في بقية الترجمات


    Job 37:18

    New International Version (©1984): can you join him in
    spreading out the skies, hard as a mirror of cast bronze?


    New Living Translation (©2007): he makes the skies reflect the heat like a bronze mirror. Can you do that?


    English Standard Version (©2001): Can you, like him, spread out the skies, hard as a cast metal mirror?


    GOD'S WORD® Translation (©1995): Can you stretch out the skies with him and make them as firm as a mirror made of metal?


    World English Bible: Can you, with him, spread out the sky, which is strong as a cast metal mirror?


    Young's Literal Translation: Thou hast made an expanse with Him For the clouds -- strong as a hard mirror!


    فضيحة بكل المقاييس


    فالسماء تارة كالبرونز المصبوب أو كمرآة برونز

    ومرة كالمعدن المصبوب أو كمرآة معدن


    إذاً كل ما في الأمر أن كتبة الكتاب المقدس كتبوا ما كان يعتقد في عصرهم من أن السماء قبة صلبة مثل ما ورد في الأسطورة البابلية لبدء الخليقة إينوما إيليشEnuma Elish

    وذكر في هذه الأسطورة أن السماء قبة صلبة!!!!!!


    وهذا هو التصور البابلي للكون والذي لا يفرق كثيراً عن التصور العبري المذكور في الكتاب المقدس







    ولا حظوا في الصور أن السماء 3 طبقات (H1, H2 & H3) كالكتاب المقدس والماء فوق السماء


    و) وهذا ما جعل النسخ الحديثة تحرف كلمة firmament إلى expanse

    فانظروا إلى نسخة الملك جيمس

    KGV: GEN-1-6: And God said, Let there be a firmament in the midst of the waters, and let it divide the waters from the waters.


    وانظروا إلى النسخ الحديثة


    New International Version (©1984): And God said, "Let there be an expanse between the waters to separate water from water."


    New Living Translation (©2007): Then God said, "Let there be a space between the waters, to separate the waters of the heavens from the waters of the earth."


    English Standard Version (©2001): And God said, “Let there be an expanse in the midst of the waters, and let it separate the waters from the waters.”


    New American Standard Bible (©1995): Then God said, "Let there be an expanse in the midst of the waters, and let it separate the waters from the waters."


    GOD'S WORD® Translation (©1995): Then God said, "Let there be a horizon in the middle of the water in order to separate the water."



    والذي لا يمكن تصديقه هو كيف يفصل الـ expanse وهو الأفق أو الامتداد بين مياه ومياه

    ولذا فكلمة firmament هي الأقرب للصحة





    ثانياً: يدعي الكاتب أن الجلد هو الطبقة الأولى من السماء للغازات والطيور

    ولكن نلاحظ في الصور بالأعلى أن داخل هذه القبة السماوية الصلبة الشمس والقمر والنجوم

    وهذا مؤكد من داخل كتاب النصارى نفسه

    تك-1-14: وَقَالَ اللهُ: ((لِتَكُنْ أَنْوَارٌ فِي جَلَدِ السَّمَاءِ لِتَفْصِلَ بَيْنَ النَّهَارِ وَاللَّيْلِ وَتَكُونَ لآيَاتٍ وَأَوْقَاتٍ وَأَيَّامٍ وَسِنِينٍ.

    تك-1-15: وَتَكُونَ أَنْوَاراً فِي جَلَدِ السَّمَاءِ لِتُنِيرَ عَلَى الأَرْضِ)). وَكَانَ كَذَلِكَ.


    أي أن الشمس والقمر والنجوم داخل الجلد


    لكن يبدو أن للكاتب رأي آخر

    والسبب واضح لكي يخفي حقيقة الماء الموجود فوق الجلد



    فهو يدعي أن الجلد هو سماء الغازات والطيور ليصبح الماء الذي فوق الجلد هو السحب كما ادعى أوكما سيدعي في قصة الطوفان هو بخار المتجمع حول الأرض والذي ساهم في مياه الطوفان Water vapor canopy theory وهي نظرية ساقطة ومردودة

    لكن الحقيقة المرة هو أن الجلد فوق الشمس والقمر والنجوم

    إذن ماهو الماء الموجود فوقهم؟؟؟



    هم يرون في علم الفلك العبري Hebrew cosmology أن الماء الذي يمطر على الأرض موجود فوق الجلد

    انظروا معي إلى هذين العددين

    الفانديك: تك-7-11: فِي سَنَةِ سِتِّ مِئَةٍ مِنْ حَيَاةِ نُوحٍ فِي الشَّهْرِ الثَّانِي فِي الْيَوْمِ السَّابِعَ عَشَرَ مِنَ الشَّهْرِ انْفَجَرَتْ كُلُّ يَنَابِيعِ الْغَمْرِ الْعَظِيمِ وَانْفَتَحَتْ طَاقَاتُ السَّمَاءِ.

    وترجمته
    King James Version: GEN-7-11: In the six hundredth year of Noah's life, in the second month, the seventeenth day of the month, the same day were all the fountains of the great deep broken up, and the windows of heaven were opened.

    أي أن السماء بها نوافذ أو فتحات مياه


    حسناً والعدد الثاني هو

    الفانديك: تك-8-2: وَانْسَدَّتْ يَنَابِيعُ الْغَمْرِ وَطَاقَاتُ السَّمَاءِ فَامْتَنَعَ الْمَطَرُ مِنَ السَّمَاءِ.


    KGV: GEN-8-2 : The fountains also of the deep and the windows of heaven were stopped, and the rain from heaven was restrained;


    النوافذ أغلقت!!!!!!


    فالسماء في الكتاب المقدس عند النصارى هي قبة صلبة بداخلها الشمس والقمر والنجوم وبها فتحات لدخول الماء المخزن فوقها في أوقات المطر والفيضان





    5) الإعجاز المقابل من القرآن الكريم:


    أ‌) السماء كالنسيج:

    "والسَّمَاءِ ذَاتِ الحُبُكِ (7)"

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=667


    ب‌) السماء ذات الرجع وانعكاس الموجات:

    : "والسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11)" (الطارق)

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=140


    جـ) السماء أبواب والصعود في الفضاء:

    : "وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَاباً مِّنَ السَّمَاءِ فَظَلُّواْ فِيهِ يَعْرُجُونَ (14)" (الحجر)

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...article&sid=97


    د) للمزيد عن إعجازات القرآن في السموات:

    http://www.kaheel7.com/modules.php?n...rticle&sid=378


    يتبع بحول الله...

    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1.jpg‏ 
مشاهدات:	563 
الحجم:	45.7 كيلوبايت 
الهوية:	8548   اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	2.jpg‏ 
مشاهدات:	415 
الحجم:	86.4 كيلوبايت 
الهوية:	8549  

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	firmament2.png‏ 
مشاهدات:	415 
الحجم:	133.6 كيلوبايت 
الهوية:	8551  
    التعديل الأخير تم بواسطة د/مسلمة ; 13-09-2010 الساعة 10:44 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #50
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    جزاكم الله خيراً أخانا الفاضل Eng.Con

    وأختي الكريمة د. محبة الرحمن

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة robina مشاهدة المشاركة
    سعدت لمرورك robina

    أسأل الله أن ينفعك به
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 5 من 7 الأولىالأولى ... 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة

الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟


LinkBacks (?)

  1. 07-08-2012, 05:14 PM
  2. 29-04-2012, 11:14 PM
  3. 09-07-2011, 12:51 PM
  4. 23-03-2011, 10:54 PM
  5. 15-01-2011, 01:42 AM
  6. 19-12-2010, 09:41 PM
  7. 13-12-2010, 04:39 PM
  8. 04-05-2010, 08:36 AM
  9. 13-02-2010, 09:51 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أوهام الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس
    بواسطة مجيب الرحمــن في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 31-08-2015, 12:21 PM
  2. الاعجاز العلمي في الكتاب المقدس حقيقة ام وهم
    بواسطة سمير ساهر في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 22-02-2013, 01:58 PM
  3. الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس
    بواسطة الرد للحق في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 71
    آخر مشاركة: 30-09-2010, 07:55 AM
  4. الإعجاز العلمي فى الكتاب المقدس .....سلسلة فضائح مواقع النصارى
    بواسطة مجاهد في الله في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 17-12-2009, 05:02 AM
  5. صفحة للتعليق على : الإعجاز العلمي بين القرآن و الكتاب المقدس
    بواسطة M_B_M_G في المنتدى منتدى المناظرات
    مشاركات: 75
    آخر مشاركة: 12-12-2007, 05:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟

الإعجاز العلمي في الكتاب المقدس.....حقيقة أم وهم؟؟؟