سيدتي امرأة العزيز....عذراً

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سيدتي امرأة العزيز....عذراً

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: سيدتي امرأة العزيز....عذراً

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    1,550
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    22-03-2017
    على الساعة
    08:38 AM

    افتراضي سيدتي امرأة العزيز....عذراً

    هذه الدراسة مستلة من بحثنا حول علاقة سورة يوسف بحادث الهجرة النبوية الشريفة، رأيت أن أشارك بها منفصلة عندما رأيت كثرة الحديث عن(حقوق المرأة في الإسلام)، وكافة الدراسات حول المرأة خصوصاً على صفحة المنتدى، ولما رأيت أن امرأة العزيز كانت قد ظلمت من خلال الدعاة والدارسين والقراء لسورة يوسف، فهم لا يذكرون لها إلا المراودة ويروح القراء يعيدون ويزيدون بالقراءات العشر في آية المراودة ويختمون القراءة عند قول يوسف عليه السلام [ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ ]. ولا يذكرون لها توبتها النصوح وثمن هذه التوبة حينما تجاهر بها في الاجتماع الملكي، وينسون لها توحيدها لله جل علاه ، وشجاعتها الفائقة في مواجهة الباطل وإظهارها لكلمة الحق ، حينما وجه الملك سؤاله مباشرة إلي النسوة:
    [ قَالَ مَا خَطْبُكُنَّ إِذْ رَاوَدتُّنَّ يُوسُفَ عَن نَّفْسِهِ ]
    ماذا حدث؟ وماذا فعلتن مع يوسف؟. فتيقظ فجأة الوجدان النائم في نفوسهن, وأجبنه جميعا بكلام واحد متفق على طهارته و[ قُلْنَ حَاشَ لِلّهِ مَا عَلِمْنَا عَلَيْهِ مِن سُوءٍ].
    إنه لم يسألهن رأيهن في يوسف حتى يجبنه بتلك الإجابة المعروفة لديه مسبقاً وإنما سألهن سؤالا محدداً: [ قَالَ مَا خَطْبُكُنَّ إِذْ رَاوَدتُّنَّ يُوسُفَ عَن نَّفْسِهِ ].
    فلم يجبنه، وفضلن الصمت فأزواجهن كانوا حضورا بالمجلس وهم الذين دبروا دخول يوسف للسجن بعدما ثبتت براءته عندهم، ولم يشملهم ـ أي السادة الوزراء ـ يوسف عليه السلام بكلامه وكذلك لم يرد ذكر من كانت السبب وراء هذا كله في حديثه.
    أما امرأة العزيز التي كانت حاضرة أيضا, وكانت تصغي بدقة إلى حديث الملك ونسوة مصر, فلم تجد في نفسها القدرة على السكوت , ودون أن تسال أحست بان الوقت قد حان لان تنزه يوسف وان تعوض عن تبكيت وجدانها وحيائها وذنبها بشهادتها القاطعة في حقه , وخاصة أنها رأت كرم يوسف المنقطع الـنظير من خلال رسالته إلى الملك ,إذ لم يعرض فيها بالطعن في شخصيتها وكان كلامه عاما ومغلقا تحت عنوان نسوة مصر.
    فكأنما حدث انفجار في داخلها فجأة وصرخت و: [ قَالَتِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ الآنَ حَصْحَصَ الْحَقُّ. ] ..[الْحَقُّ أَنَاْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ]..
    وكانت من قبل قد اعترفت أمام النسوة، يوسف 32:[ وَلَقَدْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ فَاسَتَعْصَمَ].
    أي ظهر الحق وعلاماته للجميع ولا أستطيع أن أخفيه أكثر من هذا، قالت: [ ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ]
    قالت هذا حتى تعلن براءة يوسف عليه السلام وأنها لم تنتهز فرصة غيابه في السجن وتنتقم منه لأنه لم يستجب لمراودتها له، ولم تنسج له أثناء غيابه المؤامرات، والدسائس، والمكائد.
    وبعد أن اعترفت امرأة العزيز بما فعلت عرفناها موحدة ومؤمنة بالله..
    قالت:[ وَأَنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ] أي أنها أقرت بأنه سبحانه وتعالى لا ينفذ كيد الخاطئين ولا يوصله إلى غايته وتواصل امرأة العزيز فتقول :[ وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ] هذا القول من تمام كلام امرأة العزيز وكأنها توضح سبب حضورها لهذا المجلس ؛ فهي لم تحضر لتبرئ نفسها بل لتبرئة يوسف من كل اتهام.
    بهذه الكلمات عاشت امرأة العزيز في سعادة نفسية وطمأنينة روحانية هانت معها كل أمور الدنيا، وأدركت أن حياة المعصية حياة لا قيمة لها،لأن الحياة الحقيقية هي حياة الطمأنينة بالاستقامة والطاعة والإيمان.
    فامرأة العزيز وان ابتليت في عملها بأشد الهزائم, لكن هذه الهزيمة في مسير الذنب كانت سببا لان تنتبه ويتيقظ وجدانها النائم, وان تندم على ما فات من عملها.. والتفتت إلى ساحة اللّه .
    سيدتي امرأة العزيز...عذراً
    المهندس
    زهدي جمال الدين محمد
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة

  2. #2
    الصورة الرمزية أمـــة الله
    أمـــة الله غير متواجد حالياً مشرفة عامة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    5,424
    آخر نشاط
    12-07-2013
    على الساعة
    02:24 PM

    افتراضي

    الحمد لله ، نحمده ونستعينه ، ونستغفره ونستهديه ،
    بارك الله بك أخي زهدي جمال الدين محمد
    على هذا الموضوع الرائع

سيدتي امرأة العزيز....عذراً

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ما أفلح قوم ولُّوا أمرهم امرأة !
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى شبهات حول المرأة في الإسلام
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 24-11-2014, 02:14 AM
  2. الآن .. حمل فيديو عذراً رسول الله إنتاج الرابطة
    بواسطة أبواسلام في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 13-04-2008, 06:34 PM
  3. كوني كالوردة سيدتي
    بواسطة أمـــة الله في المنتدى منتديات المسلمة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 02-04-2008, 03:29 PM
  4. عذراً حبيبى
    بواسطة على جلال في المنتدى الأدب والشعر
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 02-03-2008, 12:05 AM
  5. ۞ عذراً أبا القاسم .. فلاش وحافظة شاشة رائعين ۞
    بواسطة أبواسلام في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 21-01-2007, 12:49 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سيدتي امرأة العزيز....عذراً

سيدتي امرأة العزيز....عذراً