و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الجزء الثالث من سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم » آخر مشاركة: السعيد شويل | == == | الاخوة الافاضل اسالكم الدعاء » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | لاويين 20 :21 يسقط الهولي بايبل في بحر التناقض !!! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | صلب المنصر هولي بايبل على أيدي خرفان الزريبة العربية ! » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب. المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | ابحاث على الكتاب المقدس قويه جدا مفيده لكل دارس مقارنة اديان وكل باحث عن الحق » آخر مشاركة: ابا عبد الله السلفي | == == | قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

  1. #1
    الصورة الرمزية Habeebabdelmalek
    Habeebabdelmalek غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    1,653
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-02-2011
    على الساعة
    09:27 AM

    افتراضي و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    صدق الله القائل "وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آَيَاتُنَا قَالُوا قَدْ سَمِعْنَا لَوْ نَشَاءُ لَقُلْنَا مِثْلَ هَذَا" .. "لو نشاء لقلنا مثل هذا"! .. هذا هو قول الجهال المستكبرين أمثال مسيلمة الكذاب الذي ظن أن القرآن سجعا يمكنه أن ينقل منه .. مثل قوله "يا ضفدع ابنة ضفدعين نِقّي ما تنِقّين أعلاك في الماء وأسفلك في الطين. لا الشارب تمنعين. ولا الماء تكدرين" و قوله " الفيل ما الفيل وما أدراك ما الفيل له ذنب ونبيل وخرطوم طويل" .. فرد الخلاق العليم عليه و على أمثاله ممن سبقوه و ممن تبعوه من السفهاء بقوله المعجز "قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآَنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا" .. إن كلمة مثله التي تحدى بها الخالق جميع خلقه في قوله "لا يأتون بمثله" .. تعني أن تأتي بأسلوب جديد متفرد كما هو القرآن الكريم .. فلم يكن طلب الإتيان من الجن و الإنس بالاتيان بمثله بمعنى المحاكاة في سجع و الغش من القرآن بل بمعنى أن تأتي بشيئ جديد و أسلوب لم يأتي به بشر من قبل كما القرآن .. كأنك تخترع نظما خاصا ونمطا خاصا من الكلام و هذا ما عجز عنه كل فطاحل العرب مع استخدامهم لنفس الحروف العربية .. إن من المعاني الكثيرة لمثله هو إن القرآن الكريم ليس شعرا و ليس نثرا بل هو اسلوب متفرد معجز .. و إلا لكنا قد اعتبرنا قول مسيلمة الكذاب الغشاش السابق من مثله .. إن إحدى معاني مثله الكثيرة أن لا تجد تناقضا أو اختلافا كما يقول الله تعالى في كتابه الكريم "وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا" .. و هذا من إعجاز الله تعالى فعندما حاول الصليبي انيس شروش أن يأتي ببعض التفاهات كما فعل سلفه مسيلمة الكذاب الذي أراد أن يغش من القرآن الكريم القائل "وَقَالُواْ اتَّخَذَ اللّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ" و قوله "قَالُواْ اتَّخَذَ اللّهُ وَلَدًا سُبْحَانَهُ هُوَ الْغَنِيُّ" .. وجدنا شروش يقول في سورة اسمها سورة التجسد "سبحانه رب العالمين أن يتخذ من خلقه ولدا" الآية السادسة .. و يقول "إلها سرمديا واحدا أحدا" ثم تجده في السورة المسماة سورة الإيمان يقول عن يسوع "أنت هو ابن الله حقّا بك آمنّا" الآية التاسعة .. فكيف يكون واحدا أحدا ثم يكون هو ابن نفسه و ثلاثة أقانيم تنفصل .. نعم أقانيم تنفصل فواحد في السماء ساكن في نور لم يره أحد و لم يدنو منه أحد لا يموت .. و آخر عريان في نهر الأردن يعمده يوحنا أمسكوه و دنوا منه و بصقوا في وجهه و صلبوه و قتلوه و مات .. و ثالث نازل من السماء كحمامة على كتف يسوع و هو الذي حبلت منه مريم يعطيه الله لمن يشاء .. فما الفرق بين هذا الثالوث و الثالوث الهندوسي عابدي كرشنا ابن الإله الواحد في ثلاثة .. إن من معاني مثله الكثيرة هو الإخبار بالغيب "سَنُرِيهِمْ آَيَاتِنَا فِي الْآَفَاقِ وَفِي أَنْفُسِهِمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ" .. و من ذلك الإعجاز قوله "لَا يَعْزُبُ عَنْهُ مِثْقَالُ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ وَلَا أَصْغَرُ مِنْ ذَلِكَ وَلَا أَكْبَرُ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ" .. و هاهي الذرة و أصغر منها يكتشفها العالم اليوم كما أخبر سبحانه و تعالى .. إن من معاني مثله أن يتحقق الوعد الحق مستقبلا فها هو النبي صلى الله عليه و سلم في مكة في زمن الاستضعاف يعده القرآن الكريم بالنصر فيقول "وَلَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ فَصَبَرُوا عَلَى مَا كُذِّبُوا وَأُوذُوا حَتَّى أَتَاهُمْ نَصْرُنَا وَلَا مُبَدِّلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ وَلَقَدْ جَاءَكَ مِنْ نَبَإِ الْمُرْسَلِينَ" فيأتي النصر .. و لا يزال التحدي قائما إلى يوم القيامة
    التعديل الأخير تم بواسطة Habeebabdelmalek ; 23-01-2010 الساعة 08:03 PM
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من اجورهم شيئا ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لاينقص ذلك من آثامهم شيئا"

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    1,291
    آخر نشاط
    13-09-2010
    على الساعة
    11:40 PM

    افتراضي

    جزااااااااك الله خير اخي
    فعلا محدش يقدر يجي بمثل القرءان وللاسف الشديد كل انسان من النصارى بيفكر بمثله يجيب كلمتين سجع زي بعضهم ويا سلااااااااااام على الاختلاف الي بيجي فيه بيكزبو نفسهم وبيوضحه كزبهم من نفس كلامهم والله زي ما انتا اشرت سابقا في قولك

    وجدنا شروش يقول في سورة اسمها سورة التجسد "سبحانه رب العالمين أن يتخذ من خلقه ولدا" الآية السادسة .. و يقول "إلها سرمديا واحدا أحدا" ثم تجده في السورة المسماة سورة الإيمان يقول عن يسوع "أنت هو ابن الله حقّا بك آمنّا" الآية التاسعة .. فكيف يكون واحدا أحدا ثم يكون هو ابن نفسه و ثلاثة أقانيم تنفصل .. نعم أقانيم تنفصل فواحد في السماء ساكن في نور لم يره أحد و لم يدنو منه أحد لا يموت .. و آخر عريان في نهر الأردن يعمده يوحنا أمسكوه و دنوا منه و بصقوا في وجهه و صلبوه و قتلوه و مات .. و ثالث نازل من السماء كحمامة على كتف يسوع و هو الذي حبلت منه مريم يعطيه الله لمن يشاء .. فما الفرق بين هذا الثالوث و الثالوث الهندوسي

    وايضا مسيلمة الكذاب كان نفس الشئ وسبحان الله القادر على كل شئ وربنا يهدي النصارى يارب ويفهمه ممعنى القرءان وعظمته
    جزااااااك الله خيرا اخي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    اللهم احفظ المسجد الاقصى وارزقنا صلاة فيه

و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لا يأتون بمثله!!!
    بواسطة nour_el_huda في المنتدى شبهات حول القران الكريم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-08-2012, 11:18 PM
  2. ومازال الكذب مستمرا
    بواسطة صقر الرسول في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-03-2009, 06:10 PM
  3. الجزء الثامن و التحريف لا يزال مستمرا .........................
    بواسطة eeww2000 في المنتدى المخطوطات والوثائق المسيحية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 23-08-2007, 07:02 AM
  4. ما زال الإعجاز مستمرا
    بواسطة عبد الله ابن عبد الرحمن في المنتدى الإعجاز العلمي فى القرأن الكريم والسنة النبوية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-02-2007, 04:58 PM
  5. لا يأتون بمثله(للشيخ سيد قطب)
    بواسطة عمرو بن العاص في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 26-08-2005, 04:16 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا

و لا يزال التحدي مستمرا .. لا يأتون بمثله و لو كان بعضهم لبعض ظهيرا