موقف الإسلام من الأديان السماوية

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

قيامة يسوع الإنجيلي من بين الأموات حقيقة أم خيال! ــــ (وقفات تأملية في العهد الجديد) » آخر مشاركة: أبو سندس المغربي | == == | رد شبهة:نبيُّ يقول : إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِي صُورَةِ شَيْطَانٍ،وينظر للنساء... » آخر مشاركة: أكرم حسن | == == | فشل ذريع لمسيحية أرادت ان تجيب على أخطر تحدي طرحه ذاكر نايك للنصارى في مناظراته » آخر مشاركة: فداء الرسول | == == | صفحة الحوار الثنائي مع العضو المسيحي Nayer.tanyous » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الخروف اصبح له زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | المسيح : من ترك زوجة لأجل الإنجيل فسيأجذ 100 زوجة » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التفسير الوحي او المجازي للكتاب المحرف للذين لا يعقلون . » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | التجسد الإلهي فى البشر وتأليه البشر عادة وثنية عندكم يا نصارى » آخر مشاركة: محمد حمدان 99 | == == | خـــالد بن الوليــد Vs يســوع الناصـــري » آخر مشاركة: الظاهر بيبرس | == == | خراف يسوع ترعى عشب الكنيسة » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

موقف الإسلام من الأديان السماوية

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: موقف الإسلام من الأديان السماوية

  1. #1
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,672
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    12:45 AM

    موقف الإسلام من الأديان السماوية

    موقف الإسلام من الأديان السماوية

    السؤال:
    إزاء التعصب الديني الذي يتعرض له المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها في الوقت الراهن ، نريد من فضيلتكم إلقاء الضوء على موقف الإسلام من الديانات السماوية الأخرى ؟

    الفتوى :

    بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :

    يؤمن المسلمون بصحيح الأديان السماوية كلها ، وأوصي الإسلام بالبر بأتباعها ، وجعل من تمام عقيدة المسلم ؛ الإيمان بالديانات السابقة ، والتي تتقارب فيما بينها من النواحي الأخلاقية ، وتكاد تتوافق في أصولها إن بعد أصحابها عن التعصب .

    يقول فضيلة الأستاذ الدكتور أحمد الشرباصي الأستاذ بجامعة الأزهر رحمه الله :

    الإسلام يوصي بأهل الكتاب خيرا :

    لقد شهدت الدنيا خلال تاريخها الطويل كثيرًا من الأديان، كما أرسل الله - تبارك وتعالى- إلى الناس كثيرًا من الأنبياء والمرسلين، حتى قال القرآن الكريم في سورة فاطر: (إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلاَّ خَلاَ فِيهَا نَذِيرٌ) (الآية: 24). وقال في سورة غافر: (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلاً مِّن قَبْلِكَ مِنْهُم مَّنْ قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُم مَّنْ لَمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ) (الآية: 78)

    ولكن المعروف أن هناك ديانتين إلهيتين يُسمِّي القرآن الكريم أتباعهما أهل الكتاب، وقد أوصى الإسلام بحُسْن المعاملة والعلاقة بين أبنائه والمسالمين من أتباع هاتين الديانتين، ما لم يكن من أهلها عُدوان أو طغيان على المسلمين، حتى قال القرآن الكريم في سورة الممتحنة: (لاَ يَنْهَاكُمُ اللهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّنْ دِيَارِكُم أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللهَ يُحِبُّ المُقْسِطِينَ إِنَّمَا يَنْهَاكُمُ اللهُ عَنِ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُم مِّنْ دِيَارِكُم وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُم أَنْ تَوَلَّوْهُمْ وَمَن يَتَوَلَّهُمْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) (الآيتان: 8 ـ 9).

    الإيمان بالكتب السماوية السابقة .. من عقيدة الإسلام :

    وكتاب الله المجيد يُقرر أن من عقيدة المسلم أن يُؤمن بكل أنبياء الله ورُسله، وبكُتُبه المُنزَّلة من عنده كما نزلت، دون أن ينالها تحريف أو تغيير، فيقول القرآن الكريم في سورة البقرة: (آمَنَ الرسولُ بما أُنزِلَ إليه مِن رَبِّه والمؤمنون كُلٌّ آمَنَ باللهِ وملائكتِه وكُتُبِه ورُسُلِه لا نُفرِّقُ بين أَحَدٍ مِن رُسُله وقالوا سَمِعْنا وأَطَعْنا غُفْرَانكَ رَبَّنَا وَإليكَ المَصيرُ) (الآية: 285).

    الإسلام يدعو للتقارب مع أهل الكتاب ونبذ العصبية :

    والمسلمون يؤمنون بأن الأديان السماوية كلها على أصلها من عند الله، ويجب على أبنائها أن يتلاقوا جميعًا على كلمة سواء، ولكن العصبية الدينية كان لها دخل كبير خلال عصور التاريخ في توسعة حدة الخلاف بين أبناء هذه الأديان، والإسلام بحكم أنه قد جاء أخيرًا ومُكَمِّلًا قد قَرَّر أن من أصول الإسلام الإيمان والتصديق بالأديان السماوية كلِّها وبالرسل جميعها. وذلك بخلاف الأديان الأخرى، فإنها لم يعترف أبناؤها بالإسلام ولم يتقبلوه، فبينما يعترف المسلمون بموسى نبيًّا ورسولًا، وبعيسى نبيًّا ورسولًا، لا يعترف أبناء اليهودية والنصرانية بمحمد نبيًّا ورسولًا.

    وقد استغلَّ بعض الحكام وأصحاب النية السيئة هذه الخلافات خلال عصور التاريخ، فأجَّجُوا نيران عداوات دينية واسعة، ولكن هذه العصبية العتيقة قد أخذت تَخِف وتقترب من الاعتدال، بحكم الدراسات الدينية الواسعة والمُخْلِصَة، والإسلام صَرِيح في الحُكم على نُسَخِ الكتب المنسوبة إلى الله، فإنها قد نالها التحريف والتبديل، والحذف والزيادة، وهذا شيء طبيعي؛ لأن تطاول الزمن، مع كثرة الاختلاق والافتراء، ومع الرغبة في استغلال الدين لأكل الدنيا، يُؤدي إلى ذلك، والأناجيل بأيدي أصحابها هي بإقرارها نفسها ليست كُتبًا سماوية، بل هي تلخيص لحياة السيد المسيح ـ عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام ـ لجانب من أقواله، ولكن نصُّ القرآن متواتر، لم ينله تحريف أو تغيير، وهذه إحدى خصائصه التي اعترف بها أبناؤه وأعداؤه.

    وكلما بعدت نسخة الإنجيل عن التحيز اقتربت من منطوق القرآن ومفهومه كما جاء في إنجيل برنابا.

    التقارب الأخلاقي بين الأديان السماوية


    وأحب أن أقول: إنَّ النواحي الأخلاقية في الأديان السماوية الثلاثة التي يدين بها العالم اليوم في أغلبيته تتقارب إن لم تتوافق، ومن واجب المُخلصين من أبناء هذه الأديان الثلاثة أن يتَّخِذوا مِن تَوَافُق هذه النواحي مِفْتاحًا للتلاقي على الكلمة السَّواء، التي نرجو إذا صدقوا النية وأخلصوها وصلوا إلى دين الله الحق القويم الدائم، الذي نزل على محمد، ونَطَقَ بِهِ التنزيل قاصدًا جميع شرائعه: (إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللهِ الْإِسْلَامُ) (آل عمران:19).

    والله أعلم .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    84
    آخر نشاط
    23-10-2012
    على الساعة
    11:21 PM

    افتراضي

    ان الدين عند الله الاسلام
    ( ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه وهو في الآخرة من الخاسرين
    أفغير دين الله يبغون وله أسلم من في السماوات والأرض طوعا وكرها واليه يرجعون * قل آمنا بالله وما أنزل علينا وما أنزل على إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وما أوتي موسى وعيسى والنبيون من ربهم لا نفرق بين أحد منهم ونحن له مسلمون
    ونسال الله ان يتوفنا مسلمين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية أسد الإسلام
    أسد الإسلام غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    6,408
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    02-12-2016
    على الساعة
    11:29 AM

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحمد لله على نعمة الإسلام

  4. #4
    الصورة الرمزية د/مسلمة
    د/مسلمة غير متواجد حالياً مشرفة دعم المسلمين الجدد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,115
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    02-09-2015
    على الساعة
    01:35 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فداء الرسول مشاهدة المشاركة
    وكلما بعدت نسخة الإنجيل عن التحيز اقتربت من منطوق القرآن ومفهومه كما جاء في إنجيل برنابا.
    جزاكِ الله خيراً أختي فداء الرسول
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية فداء الرسول
    فداء الرسول غير متواجد حالياً رحمك الله يا سمية
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    المشاركات
    11,672
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    أنثى
    آخر نشاط
    04-12-2016
    على الساعة
    12:45 AM

    افتراضي

    الحمد لله على نعمة الاسلام

    وكفى بها نعمة

    جزاكم الله خيرا اخواني على مروركم الطيب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    تحمَّلتُ وحديَ مـا لا أُطيـقْ من الإغترابِ وهَـمِّ الطريـقْ
    اللهم اني اسالك في هذه الساعة ان كانت جوليان في سرور فزدها في سرورها ومن نعيمك عليها . وان كانت جوليان في عذاب فنجها من عذابك وانت الغني الحميد برحمتك يا ارحم الراحمين

موقف الإسلام من الأديان السماوية

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مدرسة فريدة من نوعها في ألمانيا لدراسة الأديان السماوية الثلاثة.
    بواسطة صدى الحقيقة في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 27-02-2013, 06:06 PM
  2. موقف شيخ الإسلام ابن تيمية من الرافضة
    بواسطة فريد عبد العليم في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-03-2010, 02:00 AM
  3. الإسلام كان أول الأديان قبل اليهودية وقبل المسيحية
    بواسطة البريق في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-11-2008, 06:54 AM
  4. موقف الإسلام من عيد الأم المزعوم
    بواسطة وا إسلاماه في المنتدى شبهات حول العقيدة الإسلامية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-05-2007, 12:22 AM
  5. موقف الإسلام من عيسى
    بواسطة أنصار الحق في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-10-2006, 11:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

موقف الإسلام من الأديان السماوية

موقف الإسلام من الأديان السماوية