رسالة الى - طارق حماد

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

رسالة الى - طارق حماد

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3
النتائج 21 إلى 29 من 29

الموضوع: رسالة الى - طارق حماد

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي الفداء-1!

    أرى أنك تقتبس من كتابات الدكتور زكى نجيب محمود فى محاولة لإلصاق التهم التى سقتها بالإسلام:

    اقتباس
    لكن يجب ان نغير احوال بلادنا التي وصلت اليه من التخلف والفقر المادي والفكري لاننا أصبحنا نلهث وراء الدول المتقدمة الاخري التي آمنت بحرية التفكير وحرية الاعتقاد وحرية المناقشة وقبول الآخر ومناقشة أفكاره مهما تعارضت مع أفكارهم ومعتقداتهم ولم يلجأوا إلي الشتائم والسباب و إلي الحجر علي الفكر أو البطش أو القتل أو الإرهاب تجاه من خالفهم الرأي لذا تقدمت هذه الأمم وسبقتنا بمئات السنين ولن نلحق بها إلا إذا تغيرنا
    كما لخص هذا كله الدكتور زكي نجيب محمود في كتابه" تجديد الفكر العربي" وهي الدول التي نحاول اللحاق بها ونستجدي منها ما وصلت إليه من تقدم وازدهار في جميع المجالات رغم أننا نتهمهم بالكفر والزندقة
    و هذا أيضاً شيئ من الحقيقة التى يُراد به الباطل..... فمن الذى يُصادر الحرية......مُحمد الذى سمح لوفد نصارى نجران بالصلاة فى مسجده بالرغم من إستنكار الصحابة لذلك فخفف عليهم الأمر بأن لكل قوم قبلتهم....أم اليسوع الذى هاجم كل من لم يتبعه و بالأخص الفريسيين و إدعى لنفسه الألوهية.....فمحمد يُمكن مُعارضته.....فهو رسول بشر.....و الأمثلة كثيرة على مُعارضة البعض من الأتباع..... و خاصة الأعراب منهم للنبى......و على سبيل المثال مُعارضة ذلك الإعرابى للرسول عند تقسيم غنائم الحرب....إذ لم يعجبه نصيبه و طالب الرسول بالعدل......و منع النبى الرحيم باقى الصحابة من الفتك بهذا الأعرابى السفيه و أجابه: ويحك....فمن يعدل إذا لم أعدل أنا!....و عفا عنه......و لكن ما بالك بمن يتحدى الرب أو الإله شخصياً......أو من يُمثلونه ممن تملؤهم الروح القدس....ألم تطيح السيوف المُسلطة بقوة الرب يسوع بكل من خالفها الرأى....بل تعال نرى ما فعل يسوع نفسه:

    يوحنا (2 : 13-15)
    2: 13 و كان فصح اليهود قريبا فصعد يسوع الى اورشليم
    2: 14 و وجد في الهيكل الذين كانوا يبيعون بقرا و غنما و حماما و الصيارف جلوسا
    2: 15 فصنع سوطا من حبال و طرد الجميع من الهيكل الغنم و البقر و كب دراهم الصيارف و قلب موائدهم)

    و المزيد فى :
    بلطجة يسوع قاطع الأرزاق

    هذا هو الرب العطوف المُحب!

    و خرجت الجيوش الصليبية تحمل شعار الذل و المهانة التى لاقاها ربهم (الصليب) ليكون رمزاً لذل و مهانة باقى الشعوب التى تطأها أقدام هذه الجيوش.
    و أنقل لك بعض أقوال مشاهير المسيحيين لتعرف حقيقة إيمانك:

    القس ديزموند توتو (1931) - القس الجنوب أفريقى و من دعاة التحرر من العنصرية:

    عندما جاءت إلينا الإرساليات المسيحية لتبشرنا.... كانت الأرض فى أيدينا نحن السود بينما الكتاب المقدس فى أيديهم.... ثم قالوا: "تعالوا نغمض أعيننا و نصلى!".... و عندما فتحنا أعيننا وجدنا أنفسنا نمسك بالكتاب المقدس بينما وضعوا هم أيديهم على أرضنا.

    نابليون بونابرت (1769 – 1821) – القائد العسكرى و الإمبراطور الفرنسى السابق

    أجد نفسى محاطاً بعدد من رجال الدين الذين دائماً ما يدعون أن مملكتهم فى السماء حيث مملكة الرب و أنهم لا يبغون شيئاً من هذا العالم.... و مع ذلك فأنهم يحتفظون بكل ما يمكن أن تطاله أيديهم.

    سومرست موم (1874 – 1965) – الروائى الإنجليزى

    يمكننى أن أخمن أن الشيطان سوف ينظر بعين الرضا عندما يرى الحروب المفجعة التى قام المسيحيون بشنها باسم المسيحية و الإضطهاد و التعذيب الذى قاساه المسيحى على يد المسيحى باسم المسيحية.....و ينظر للقسوة و النفاق و التعصب التى يمارسها المسيحيون باسم المسيحية.....و عندما يتذكر الشيطان أن المسيحية أرهقت كاهل البشر بالإحساس بالذنب و المعصية و منعتهم من التمتع بالحياة لا بد أن يبتسم و هو يقول: أتركوا لى شيئاً لأفعله.

    جورج أورويل (1903 – 1950) – كاتب بريطانى:

    منذ وقت قليل قرأت عن بائع تحف إيطالى يحاول أن يبيع صليب أثرى من القرن السابع عشر ل ج. ب. مورجان (الإقتصادى الأميركى و يعتبر من مؤسسى الإقتصاد الأميركى)... كان هذا الصليب يُفتح و مخبأ بداخله خنجر. يالها من مطابقة كاملة لحقيقة المسيحية.


    و لنتابع تاريخ المسيحية منذ أول نشأتها....فلقد بدأت المسيحية فى التغلغل فى روما...عاصمة الأمبراطورية الرومانية .....و لكن من مجاريها أو أسفلها....فبدأت فى الإنتشار فى أوساط الرعاع و الدهماء التى كانت تمتلئ بهم روما فى ذلك الوقت....حيث كانت تبشرهم بالخلاص من الرق و العبودية عن طريق الدخول إلى مملكة الرب أو ملكوت الرب...... و بالرغم من أن المسيحية الصليبية لم تأت بكود أخلاقى مُخالف لما كان عليه الرومان.....أى أن كل ما كانت تتطلبه هو الإيمان باليسوع الفادى المُخلص فقط...و لم تكن تبغى إلغاء الرق مثلاً أو إيتاء الزكاة من أموال الأغنياء إلى الفقراء.....بدليل أن تيطس نفسه ...الحاكم الرومانى لفلسطين لم يكن مُتحاملاً على اليسوع...بل أن الأناجيل تصفه بأنه كان أقرب إلى الإيمان به.....و لكنه إمتثل أخيراً لقرار اليهود الذين حكموا على واحد منهم.....و كذلك لوجود تشابه بين المُعتقدات المسيحية و غيرها مما كان يعبده الرومان مثل زيوس (جوبيتر) الذى يُشابه إلى حد كبير الأب الإله و هرقل....المولود من الأب الإله و إمرأة بشريّة و كذلك باقى الآلهة مثل أبوللو و آرتيميس الذين ساعدوا هرقل فى رحلته و يُمكن تشبيههم بالروح القُدس الصليبية!.....و أيضاً لأن الرومان لم يكن لهم فى أى وقت ميول دينية أو معبودات خاصة...فلقد عبدوا كافة الآلهة الخاصة بالشعوب التى أخضعوها ....و مُعظم آلهتهم مُشتقة من آلهة الشعوب التى إستعمروها و خاصة اليونانيين.....فزيوس أسموه جوبيتر..... و أستقوا كافة الآلهة اليونانية بعد أن أضفوا عليها أسماء رومانية....و لذلك فقد كان الرومان ، بحق، على قدر كبير من التسامح الدينى....حيث يُمكن وصفهم بأنهم لا يتبعون دين أو عبادة مُعينة. و كل الحروب التى خاضها الرومان كانت حروب مصالح و تخلو تماماً من البعد الدينى.

    و هكذا تسامحت روما مع المُعتقدات المسيحية فى بادئ الأمر.....و لكن المشكلة كانت فى أن الأحكام المسيحية تأتى من الله مباشرة أو من يُمثله..... و هو فى هذه الحالة الرُسل و القديسين من أمثال بولس و بطرس...المملوئين بالروح القدس...... و بالتالى فهم يجب ألا يخضعوا لحكم البشر الفانين......أولئك الذين لا تملؤهم الروح القدس أو يتلقوا الأوامر مباشرة من الرب......و هكذا يبدو التناقض بين المسيحية و السلطة الرومانية المُمثلة فى القيصر الرومانى.....و بدأ المسيحيون الأوائل فى إشاعة الإضطراب فى أنحاء الأمبراطورية........ و إنتهت بحريق روما على يديهم فى عهد الأمبراطور نيرون.....تلك الفرية التى أفتروها على ذلك الأمبراطور العظيم....فنيرون تاريخه كله يدل على العدل .....بل أنه الأمبراطور الذى يُنسب إليه إعادة بناء روما من أنقاض الحريق كمدينة عصرية حديثة.....و لكن لا ننسى أن التاريخ يكتبه المُنتصرون، و هم فى هذه الحالة الصليبيون، الذين إنتصروا فى النهاية فى عهد الإمبراطور قسطنطين و حولوا روما إلى إمبراطورية صليبيةو بالتالى ألصق المؤرخون الصليبيون كافة المساوئ بهذا الإمبراطور و نسبوا إليه حرائق و فتن أشعلوها هم بدافع من روحهم القدس.

    و هكذا طهرت الجيوش التى تحمل علامة الصليب فلسطين و القدس من اليهود الذين تسببوا فى مقتل الإبن الإله...... و نجد هنا أن أهم الشروط التى إشترطها بطرك القدس يوم تسليمها إلى أمير المؤمنين عمر بن الخطاب هو أن لا يسكن القدس أى من اليهود...ذلك أن المسلمين لم يوجد لديهم غضاضة فى عودة اليهود إلى القدس و عيشهم جنباً إلى جنب بجوار الصليبيين و المسلمين فى أرض الله......إلا أن الصليبيين كانوا لا يريدون ذلك......شيئ يُحسب لدين المحبة و التسامح!

    و هكذا نجد أن كلمة (الله محبة) الصليبية أو أن الصليبية هى دين روحانى قمة فى المحبة و التسامح.....هى عبارة عن كذب و شعارات جوفاء....و للأسف نجد من بين المسلمين من يُصدق تلك الأكاذيب.....فلا محبة أو تسامح..... و الموضوع هو مُجرد قناع لإخفاء وجه قبيح يتستر بأنه يأخذ أوامره عن طريق الرؤى و الروح القدس من الإله شخصياً....الإله الذى تُعتبر مُخالفته هرطقة تستحق الحرق.....مثل المحارق التى نصبوها للمسلمين و الساحرات و غيرهم من المهرطقين الذين نادوا بكروية الأرض فى العصور الوسطى و أثناء محاكم التفتيش التى كانت تفتش فى العقول و القلوب!

    و أجدك تذكر الكتابات الأولى لزكى نجيب محمود أيام إنبهاره بالفكر الغربى.... و لا تذكر كتاباته المتأخرة التى عاد فيها إلى التراث الإسلامى و رجع فيها إلى أصوله كفلاح فى قرية ميت الخولى بدمياط....و من أمثال كتاباته تلك (رؤية إسلامية، قيّم من التراث و حصاد السنين).... و لا شك أنك ستجد للدكتور مصطفى محمود كذلك، فى كتاباته التى كتبها أثناء الإلحاد ما يوافق تفكيرك، دون الرجوع إلى كتابات نفس الكاتب عندما رجع إلى الحق و رأى النور.

    و أجدك تسوق آراء الإمام الشافعى ، بنفس الطريقة لسرد الحق فى سبيل ترويج الباطل......هل تنصر إمامنا الأعظم الشافعى رحمه الله!.......لقد كان هذا من تواضع الفقيه العظيم الذى قال تلك الكلمة بأكثر من ألف سنة....و بتأثير من الفكر الذى ترفضه حضرتك، أعنى الفكر الإسلامى....قبل أن يولد المُفكرين الصليبيين من أمثال سارتر و راسل الذين كانوا يدافعون عن حرية الفكر.....مع الفارق أن الإمام الشافعى كان مُسلماً مُلتزماً وواعياً لأحكام الإسلام و هو صاحب المذهب الذى يتبعه الكثير من المسلمين منذ نشأته على يد الإمام العظيم و حتى يومنا هذا....و كان منهم أسد الله و مُحرر القدس صلاح الدين الأيوبى (الذى تكرهونه أنتم أشد الكره) ......على العكس من راسل و سارتر و غيرهم من المفكرين الذين تحرروا من ما تسمونه بالقيم المسيحية التى تُكبل العقل و تُلزم الآخرين بطاعة من تلتبسهم الروح القدس من البابوات أو رؤساء الكنائس.... و بالتالى صاروا يُنادون بحرية الفكر.

    و للحديث بقية فى موضوع الفداء الذى تدعيّه العقيدة الصليبية بإذن الله
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله القبطى ; 25-11-2006 الساعة 01:30 PM

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لاننا نؤمن بحرية العقيدة والاختيار الحر دون تكفير الاخرين ووالحكم عليهم بالقتل والتشريد وسفك الدماء في حالة تغييرهم لدينهم

    التعليق على الكلام ده خسارة والله .

    جزاك الله خيرا أخي البطل طارق حماد على ردك القوي ... وإلى هذا الخروف عبد الخروف المصفوع على قفاه والذي يطالبك بالتحدث في العهد الجديد وترك العهد القديم نسوق له هذا الكلام على لسان رسوله بولس في رسالته إلى العبرانيين 11 :

    32 وماذا اقول ايضا لانه يعوزني الوقت ان اخبرت عن جدعون وباراق وشمشون ويفتاح وداود وصموئيل والانبياء
    33 الذين بالايمان قهروا ممالك صنعوا برا نالوا مواعيد سدوا افواه اسود
    34 اطفأوا قوة النار نجوا من حد السيف تقووا من ضعف صاروا اشداء في الحرب هزموا جيوش غرباء.
    35 اخذت نساء امواتهن بقيامة.وآخرون عذبوا ولم يقبلوا النجاة لكي ينالوا قيامة افضل.


    هاهو بولس يسمى تلك المجازر التي قام بها أنبياء العهد القديم "بر" ، صنعوا برا .. وأنهم فعلوا ذلك لكي ينالوا قيامة أفضل .

    قتلوا أطفال رضع لكي ينالوا قيامة أفضل .
    شقوا بطون حوامل لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا الشيوخ والنساء لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا الحمير والبهائم لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قطعوا الأشجار والثمار ومروا البيوت والدور لكي ينالوا قيامة أفضل .
    نشروا الرجال بمناشير ومثلوا بجثثهم لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا للهلاك لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قطعوا غرلاتهم لكي ينالوا قيامة أفضل .

    فلا حول ولا قوة إلا بالله .

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد بن الوليد


    التعليق على الكلام ده خسارة والله .

    جزاك الله خيرا أخي البطل طارق حماد على ردك القوي ... وإلى هذا الخروف عبد الخروف المصفوع على قفاه والذي يطالبك بالتحدث في العهد الجديد وترك العهد القديم نسوق له هذا الكلام على لسان رسوله بولس في رسالته إلى العبرانيين 11 :

    32 وماذا اقول ايضا لانه يعوزني الوقت ان اخبرت عن جدعون وباراق وشمشون ويفتاح وداود وصموئيل والانبياء
    33 الذين بالايمان قهروا ممالك صنعوا برا نالوا مواعيد سدوا افواه اسود
    34 اطفأوا قوة النار نجوا من حد السيف تقووا من ضعف صاروا اشداء في الحرب هزموا جيوش غرباء.
    35 اخذت نساء امواتهن بقيامة.وآخرون عذبوا ولم يقبلوا النجاة لكي ينالوا قيامة افضل.


    هاهو بولس يسمى تلك المجازر التي قام بها أنبياء العهد القديم "بر" ، صنعوا برا .. وأنهم فعلوا ذلك لكي ينالوا قيامة أفضل .

    قتلوا أطفال رضع لكي ينالوا قيامة أفضل .
    شقوا بطون حوامل لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا الشيوخ والنساء لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا الحمير والبهائم لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قطعوا الأشجار والثمار ومروا البيوت والدور لكي ينالوا قيامة أفضل .
    نشروا الرجال بمناشير ومثلوا بجثثهم لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قتلوا للهلاك لكي ينالوا قيامة أفضل .
    قطعوا غرلاتهم لكي ينالوا قيامة أفضل .

    فلا حول ولا قوة إلا بالله .
    بارك الله فيك الحبيب خالد بن الوليد وجمعنا الله أنا و أنت في الجنة مع الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    1,256
    آخر نشاط
    20-12-2015
    على الساعة
    03:12 PM

    افتراضي

    اقتباس
    بارك الله فيك الحبيب خالد بن الوليد وجمعنا الله أنا و أنت في الجنة مع الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم
    اللهم آمين . ما أجمل هذا الدعاء

    أحبك الله الذي أحببتني فيه .

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    المشاركات
    192
    آخر نشاط
    10-08-2010
    على الساعة
    03:40 PM

    افتراضي

    والله انها للذة القراءة والاطلاع على كتابات اخوتى فى منتدانا الحبيب بارك الله فيكم جميعا وزادكم علما وفهما وقوى حجتكم وجمعنا مع الحبيب المصطفى فى الجنة ان شاء الله .
    احبكم فى الله واشهد الله على ذلك

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي الفداء - 2

    اقتباس
    ونسوا أننا أصحاب كتاب فيه الهدي والنور كما ورد فى
    القران
    و لكن أين هو هذا الكتاب....إنك تأتى بالآيات التى تدلل على وجهة نظرك..... دائماً الحق الى يُراد به باطل....و لكن هل تفهم تلك الآيات التى أتيت بها!

    أى توراة تقصد: توراة اليهود أم توراة السامريين!....تلك التى تركها اليهود خلف ظهرهم و إلتزموا بالتلمود...من الذى كتب التلمود؟....الروح القدس؟

    أى إنجيل تقصد: الأناجيل الأربعة القانونية، أم أناجيل الأبوكريفا، أم إنجيل Q ( و هو من المفترض أن يكون أم الأناجيل (على وزن أم المعارك الصدّامية) ، أو الأصل الذى تم إشتقاق الأناجيل منه (بوازع من الروح القدس طبعاً!)، إنجيل مرقس السرى، إنجيل يهوذا....أم ما سيُكتشف من الأناجيل لاحقاً!!!!؟

    و ليكن الأناجيل الأربعة.... و هى التى تدّعون أنها كُتبت بوحى من الروح القُدس.....ألا تقرأها و تعرف الإختلافات فيها....لا يتم تناول أى حدث من تلك الأحداث فى أى من الأناجيل بنفس الصورة أو بذكر نفس الأشخاص.....مثال صغير...نسب المسيح فى إنجيلى متى و لوقا.....أى تشابه بينهما.....و أيهما الصادق و أيهما الكاذب؟.....أم أن اليسوع كان رجلين لكل منهما شجرة نسب مُختلفة!....ثم أى نسب لمن لا نسب له فى الاصل..... و كيف يُنسب الإبن إلى أبيه بالتبنى.....كيف يُمكن جعل من هو ليس عصب و لا أصل للحم و الدم بمثابة عصب و أصل للحم و الدم.....هل تم تغيير التركيب الجينى لليسوع لمجرد نسبته إلى يوسف النجار أو أياً كان.... و هل يحدث تغيير فى التركيب الجينى لأى طفل مُتبنى بمجرد تغيير إسمه و نسبته إلى أى أب.....ألا يُحرم ذلك عليه زواج أخواته من الرجل المُتبنِى..... و يتم تحريم ما لا حرمة فيه!

    إنكم تستدلون من آيات لا تتحدث عن كتبكم فى الأصل....فكتبكم مشوهة و مموهة.... و لا أصل لها....فالقرآن يتحدث عن بشارة المسيح بمحمد فى الإنجيل.... و هذا هو معنى البشارة أو الإنجيل.....و حورتم تلك البشارة إلى الفداء و الخلاص و لا كلمة واحدة عن مُحمد....ذلك الذى جاء المسيح فى الأصل ليُبشر به.....إذن فهذا الكتاب لا يعنينا فى شيئ و ليس هو الكتاب أو الكتب التى يتحدث عنها القرآن على إعتبارها كتباً سماوية...بل هى كتب كتبتموها بأيديكم و حذفتم منها ما تريدون , و اضفتم عليها ما تريدون (راجع تاريخ المجامع المُقدسة لتفهم ما أعنى)..... و أصبح ليدكم هوس بالتزوير...فكل كتاب ليس على الهوى ...هو تزوير أو أبوكريفا.....إنجيل يهوذا مُزور....الجزء المحذوف من مرقس أو المعروف بإنجيل مرقس السرى...مزور، إنجيل برنابا مُزور.....و ما سيجد.... و أعتقد أن الحاوى الصليبى ما زال فى جرابه الكثير ليدهشنا و يدهشكم به.

    تتحث عن الفداء يا صديقى..... أحب أن أعرفك على بلدياتى الصعيدى (عوكل)....و عوكل ذلك هو صعيدى من النوع الذى نسميه فى مصر....قفل.....أى لا يرضى عن ما هو مُبرمج عليه بديلاً.....

    عوكل هذا لديه أرض يعمل فيها أحد المُزارعين....و حدث أن فعل هذا المُزارع فعلاً أحس فيها عوكل هذا بأن هذا المُزارع قد أهانه.....فطرده من الأرض و هدده بالقتل أخذاً بثأره لأنه لم يحدث أن أهان أحد ما فرداً من عائلة عوكل!

    و عاش المُزارع فى مكان آخر خارج مزرعة عوكل.... وواجهته الكثير من المتاعب و لكنه عاش بطريقة ما، و ظن المُزارع أن عوكل قد نسى تهديده له.....لكن عوكل لم ينس و لم يكفه المشاكل و المتاعب التى كان يتعرض لها هذا المزارع كنوع من الإنتقام منه للإهانة التى حاقت به.....فهو مُصمم على الإنتقام....و يريد على الطريقة الصعيدى أن ينتقم من أحسن أبناء أو أفراد اسرة هذا المُزارع....و هى العادة التى تجرى فى الصعيد حيث يتم الأخذ بالثأر ليس من القاتل بل من أفضل أفراد أسرة القاتل و أحسنهم سواء من ناحية المال أو المركز أو التعليم....أى بإختصار، يتم الإنتقام من زهرة الأسرة بغض النظر إن كان هو الجانى أم لا..... و طال الزمان بعوكل و لم يجد من يستحق إنتقامه فى أسرة المُزارع الفقيرة.....فتفتق ذهنه الصعيدى الجبار على أن يهب أعز أبناءه لديه إلى المُزارع ليتبناه..... و إتفق مع المُزارع على أن يتولى الإنفاق على تلك الأسرة الفقيرة ببركة إبنه الذى سيتبنونه و يربوه له..... و كير الإبن و إشتد عوده و هو مُنقسم الولاء بين عوكل ، أبيه الحقيقى و المُزارع الذى رباه و حنى عليه .....و صار الإبن أفضل أبناء المُزارع بفضل رعاية المُزارع و عوكل له.... و تعلق به قلب أسرة المُزارع حتى أنه صار زهرة شباب الأسرة، أسرة المُزارع..... و أخيراً سنحت لعوكل فرصة الإنتقام...... و قتل الشاب المسكين ليطفئ بها نار ثأره من المُزارع.... و تحقق له ما أراد فى قتل زهرة شباب أسرة المُزارع و إرتاح أخيراً و رضى عن المُزارع، و لم يعد يجد غضاضة فى الرضا عن المُزارع لأن الثأر بينهما إنتهى!

    هذه قصة واقعية .....مع تغيير الأشخاص بالطبع....عمرها ألفى عام.....تجدها بشخوصها الحقيقية فى الأناجيل الأربعة!

    هذا هو الفداء فى نظركم!

    أما الله الذى نعبده، فليس (عوكلى) التفكير..... و لا حاجة به للإنتقام من خلقه لأنه يعرف أن خلقه ليس أهلاً من الأصل ليكون بينه و بين إلهه ثأراً.....و لذلك كانت العقوبة هى الطرد من الجنة إلى الأرض و متاعبها...لتكون الأرض لجنة إمتحان يُثاب الناجح و يُعاقب الراسب فى هذا الإمتحان..... و كان العفو لحظياً .....بالإستغفار و ليس بالدم!.....

    و ترك إبليس اللعين الذى ظن واهماً أنه يستطيع أن يتحدى الخالق لكى يكون مصدر شقاء للبشر كما كان سبباً فى خروج البشر من الجنة.....فهو مرض روحى يُصيب البشر كما تُصيب الأمراض أجسادهم .....و من يملك المناعة و الصحة ينجو من أى منهما!

    و لعلمك...أول من توهم أنه إبن الله هو إبليس اللعين...إذ ظن أن القدرات التى منحها الله إياها و رضاه السابق عنه و تفضيله له عن الملائكة هى علامات لأنه أصبح المُقرب من الله و أن طلبه لدى الله لا يُرد..... و حينما جاء هذا المخلوق الضعيف...المُسمى بالإنسان....و أمره الله بالسجود له....إستيقظت فيه مشاعر الكبر و قال فى نفسه...كيف يأمرنى بالسجود لهذا المخلوق الضعيف الذى أتفوق عليه بقدراتى التى منحنى إياها الله و أنعم بها علىّ....أنا الذى كرمنى الله و أعطانى قدرات و سُلطات تفوق قدرات و سُلطات الكثير من الملائكة، أسجد لهذا المخلوق الضعيف الذى يبدو بلا حول و لا قوة.....أنا الذى ظننت نفسى أننى إبن الله و أنه لا يرد لى طلب أسجد لهذا الوافد الطينى الجديد.... و أبت نفسه السجود و كانت الخطيئة التى لا تُغتفر....فكلما علا القدر....كلما كانت هاوية السقوط سحيقة!

    هذا بالضبط ما ترددونه أنتم، أيها الصليبيون اليسوعيون، عن مُحمد .....


    كيف يكون نبينا هذا البدوى الآتى من الصحراء؟
    كيف نترك عبادة إبن الله لنعبد إله هذا البدوى؟
    كيف نترك عبادة من أحيا الموتى و شفى الأمراض و نتبع هذا النبى البدوى الذى لا مُعجزات له أو مُعجزاته، إن وُجدت، لا تُقارن بمعجزات اليسوع ؟



    ألا تجد معى تشابهاً بين موقفكم و موقف إبليس اللعين؟

    فكما عمى إبليس اللعين عن رؤية الحقيقة و رؤية الهوة السحيقة التى تردى فيها.....تعمون أنتم عن رؤية الحقيقة فى أن مُحمداً قد أتى بالحق.... و أتى ليكمل طريق أنبياء الله و يكون الحجر الأخير فى البنيان الإلهى لهداية البشرية.

    جاء مُحمد ليُثبت لليهود و لكم أنتم ، أن المسيح عيسى بن مريم لم يكن إبن زنا كما إدعى اليهود ....و كما يُمكن أن يدور فى بال أى شخص يُفكر بعقلانية ومنطقية!

    جاء مُحمد ليؤكد مُعجزات المسيح عيسى بن مريم و يؤكد أنه كان مؤيداً بالروح القُدس....تلك الروح التى أقحمتموها فى أكاذيب و ترهات و أصبحت تتلبس كل قديسيكم بالزور....بل أن جيم جونز صاحب مذبحة جويانا الشهيرة فى عام 1978 ، و التى قُتل فيها ما يقرب من ألف شخص من أتباعه كان يزعم أنه ناسوت آخر لليسوع و أنه هو أيضاً مؤيد بالروح القُدس....نفس الروح التى أملت على متى و لوقا نسبين مُختلفين للمسيح....نفس الروح التى كانت تتلبس البابا الأعظم سيزار بورجيا (ألكسندر السادس)....الذى كان له عشرات الأبناء غير الشرعيين و كان يُمارس زنا المحارم مع إبنته الغير شرعية، و هو يعلم أنها إبنته، و لكنها كانت جميلة فإستخسر أن ينالها أحد غيره قبله!

    جاء مُحمد ليبرئ المسيح من خطيئة إدعاء أنه إبن الله و ليرفعه إلى مرتبه عبد صالح من عباد الله قام بواجبه فى خدمة ربه قدر إستطاعته.... و ليبرئه من فضيحة الصلب على جريمة الخيانة و التجديف على الله التى إتهمه بها اليهود.....و ليرئه من مذلة الصلب عارياً أمام جموع البشر التى شاهدت هذا المنظر!

    هذا هو مُحمد و دينه الذى تستكبرون عليه!

    الصافات:
    (إِنَّهُمْ كَانُوا إِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ يَسْتَكْبِرُونَ (35) وَيَقُولُونَ أَئِنَّا لَتَارِكُوا آَلِهَتِنَا لِشَاعِرٍ مَجْنُونٍ (36) بَلْ جَاءَ بِالْحَقِّ وَصَدَّقَ الْمُرْسَلِينَ (37) إِنَّكُمْ لَذَائِقُو الْعَذَابِ الْأَلِيمِ (38) )

    و سؤال آخير:
    ماذا كانت خطيئة إبن آدم (الذى تدعونه هابيل) و الذى قتله أخوه....ألم يُقتل هو أيضاً بدون خطيّة.....أذكر لى خطيئنه لو سمحت....أما إذا لم تذكرها فهو مشترك مع اليسوع فى أنه قُتل بدون خطيّة.... و من حقه أن يعتبر نفسه فداء للإله العوكلى تماماً مثل اليسوع!

    و قصة الطوفان....ألم يهلك البشر جميعهم إلا من كان مع نوح فى السفينة؟..... و كان نوح هو أبو البشر الجديد و هلك باقى أولاد فيما عداه هو و ذريته، إذ أن الآخرين الذين رافقوه فى رحلة الطوفان لم ينجبوا....هل كان نوحاً صاحب خطيّة و حملها أولاده معه أيضاً؟.....ألم يكف الإله العوكلى إهلاك البشر أجمعين لتستريح رغبته فى الدماء و الإنتقام من بنى البشر؟

    و للحديث بقية بإذن الله!
    التعديل الأخير تم بواسطة عبد الله القبطى ; 27-11-2006 الساعة 05:10 PM

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المسلم العربي
    والله انها للذة القراءة والاطلاع على كتابات اخوتى فى منتدانا الحبيب بارك الله فيكم جميعا وزادكم علما وفهما وقوى حجتكم وجمعنا مع الحبيب المصطفى فى الجنة ان شاء الله .
    احبكم فى الله واشهد الله على ذلك
    أخي الحبيب المسلم العربي
    أني والله أحبكم في الله باركك الله ورفع الله درجتك أخي الحبيب على هذا الكلام الجميل


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #28
    الصورة الرمزية b-g
    b-g
    b-g غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    143
    آخر نشاط
    24-04-2009
    على الساعة
    05:19 PM

    افتراضي


    سلام الله عليكم اهلى واحبتى فى الله

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة islam62005
    أخى فى الله b-g :-
    اشكرك شكرا جزيلا لا يصفه كلام ,
    على الباحث اولا (هدية لا مثيل لها)
    بارك الله فيك اخى الحبيب

    ولكن الباحث ليس هدية من b-g

    بل هو من عند الله وما انا الا سبب

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة islam62005
    الى ان يجمعنا الله مع كل من نحبهم فى الله فى الفردوس الاعلى
    امين يا رب العالمين

    وبارك الله فى الاخ ( طارق ـ عبد الله القبطى ـ خالد بن الوليد )

    وجزاهم الله عن امة الإسلام خيراً


    والان اسمحوا لى ان اقوم بمحاولة للاجابة على هذا السؤال


    السؤال

    هل إذا قلت لك أن الانسان هو عقل + جسد + روح أكون قد قلت أن الانسان ليس واحد بل هو ثلاثة ؟

    الاجابة


    شاهدت رجلاً مجنون ـ شاهدت رجلاً مقطوع اليد ـ شاهدت رجلاً جسداً بلا روح

    التعقيب

    ان كان القياس بهذه العقليه فألهك ينقصه كثير ( راجع وظيفة كل اقنوم )

    واذا كان الاب هو العقل

    واذا كان الابن هو الكلمة

    واذا كان الروح هو سر الحياة

    فالاب ـ ابكم ( والابن ـ مجنون) وكلاهما ـ بلا حياة

    قال تعالى

    ((يا اهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله
    الا الحق انما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها الى مريم وروح منه فامنوا بالله
    ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم انما الله اله واحد سبحانه ان يكون له ولد له ما في السماوات وما في الارض وكفى بالله وكيلا ))

    ( سورة النساء - آيه 171 )



  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    967
    آخر نشاط
    29-03-2012
    على الساعة
    02:06 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة b-g

    سلام الله عليكم اهلى واحبتى فى الله



    بارك الله فيك اخى الحبيب

    ولكن الباحث ليس هدية من b-g

    بل هو من عند الله وما انا الا سبب



    امين يا رب العالمين

    وبارك الله فى الاخ ( طارق ـ عبد الله القبطى ـ خالد بن الوليد )

    وجزاهم الله عن امة الإسلام خيراً


    والان اسمحوا لى ان اقوم بمحاولة للاجابة على هذا السؤال


    السؤال

    هل إذا قلت لك أن الانسان هو عقل + جسد + روح أكون قد قلت أن الانسان ليس واحد بل هو ثلاثة ؟

    الاجابة


    شاهدت رجلاً مجنون ـ شاهدت رجلاً مقطوع اليد ـ شاهدت رجلاً جسداً بلا روح

    التعقيب

    ان كان القياس بهذه العقليه فألهك ينقصه كثير ( راجع وظيفة كل اقنوم )

    واذا كان الاب هو العقل

    واذا كان الابن هو الكلمة

    واذا كان الروح هو سر الحياة

    فالاب ـ ابكم ( والابن ـ مجنون) وكلاهما ـ بلا حياة

    قال تعالى

    ((يا اهل الكتاب لا تغلوا في دينكم ولا تقولوا على الله
    الا الحق انما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها الى مريم وروح منه فامنوا بالله
    ورسله ولا تقولوا ثلاثة انتهوا خيرا لكم انما الله اله واحد سبحانه ان يكون له ولد له ما في السماوات وما في الارض وكفى بالله وكيلا ))

    ( سورة النساء - آيه 171 )


    هل إذا قلت لك أن الانسان هو عقل + جسد + روح أكون قد قلت أن الانسان ليس واحد بل هو ثلاثة ؟

    فعلاً أخي الحبيب قليل من العقل يكفي فجزاك الله كل خير و رفع الله قدرك على هذا الرد القوي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    miracle is not evidence
    but the great miracle is that without any miracle your transformation and nations are transformed one thousand million people do not drink alcohol because of instructions of one person called MOHAMAD
    المعجزات ليست الدليل على صدق العقيدة
    انما المعجزة الكبرى هي ان تتحول الامم وتتبدل احوالها من دون معجزات
    الف مليون من البشر لا يتعاطون الخمر بفضل تعاليم شخص اسمه محمد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى ... 2 3

رسالة الى - طارق حماد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أين أخي طارق حماد؟؟؟
    بواسطة رفيق أحمد في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 09-12-2007, 01:40 AM
  2. أخي طارق حماد : فَلْتَصْبِرْ وَلْتَحْتَسِبْ
    بواسطة khaled faried في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 24-05-2007, 09:30 PM
  3. مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 28-03-2007, 09:05 PM
  4. خاص للاخ طارق حماد ... حمل كتاب (( الإنجيل والصليب ))
    بواسطة المسلم العربي في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-12-2006, 04:15 PM
  5. طلب من الأستاذ الفاضل طارق حماد .
    بواسطة حمد في المنتدى منتديات محبي الشيخ أحمد ديدات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-02-2006, 04:54 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

رسالة الى - طارق حماد

رسالة الى - طارق حماد