ما صحة هذا القول؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الرد على الزعم أن إباحة الإسلام التسري بالجواري دعوة إلى الدعارة وتشجيع على الرق » آخر مشاركة: إيهاب محمد | == == | المصلوب يقود السيارة و يتفوق على نظام تحديد المواقع ! » آخر مشاركة: الزبير بن العوام | == == | موسوعة الإعجــاز اللغوي في القرآن الكريـــم(متجدد إن شاء الله) » آخر مشاركة: نيو | == == | فيديو:إذا أردت تغيير العالم ابدأ بترتيب سريرك أولاً (خطاب عسكري قوي جداً) --روووعه » آخر مشاركة: نيو | == == | بالفيديو:الأب زكريا بطرس يزعم أن رسول الإسلام كان يتمتع بالنساء مع الصحابة وبالأدلة! » آخر مشاركة: نيو | == == | بالصور:إنتحال (النصارى) و (الملحدين) و (المشبوهين) شخصيات إسلاميه على الفيس بوك و يقوموا بتصوير المسلمين كأغبياء لتشويه الإسلامم » آخر مشاركة: نيو | == == | من قلب الهولي بايبل : يسوع عبد الله و رسوله » آخر مشاركة: شفق الحقيقة | == == | Der Auszug aus Agypten : Mythos oder Realitat » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | تسريبات من قلب الزريبة العربية » آخر مشاركة: *اسلامي عزي* | == == | الرفق منهج الإسلام في العبادات والمعاملات » آخر مشاركة: نعيم الزايدي | == == |

مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ما صحة هذا القول؟

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: ما صحة هذا القول؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    57
    آخر نشاط
    19-09-2007
    على الساعة
    11:11 AM

    افتراضي ما صحة هذا القول؟

    بارك الله فيكم يا إخوة أريد أن أعرف صحة هذا الكلام لأنني لم أقرأ الكتاب و هو ليس عندي



    كتاب الفوائد لابن قيم الجوزية..باب فصل الاطناب فى الاجابة ..فصل الاستمناء..ان رجل خاف ان تنهق مثناته من الهبق او تنهق انثياه لحبس الماء فى زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر باى هىء يستخرجه بما لايفسد صوم غيره كاستمنائه بيده او ببدن زوجته او امته غير الصائمة فان كان له امه طفلة او صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج فان اراد الوطءفى الفرج مع امكان اخراج الماء بغيره فعندى انه لا يجوز لان من الضرورة اذا رفعت حرام ما ورائها كالهبع مع ميتة بل ههنا اكد لان باب الفروج اكد فى الحظر من الاكل

  2. #2
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    1*/
    حديث رقم: 13586
    مصنف عبد الرزاق > كتاب الطلاق > باب الاستمناء

    عبد الرزاق قال : أخبرنا ابن جريج عن عطاء : (أنه كره الاستمناء ، قلت : أفيبه ؟ قال : ما سمعته .).

    2*/

    سنن البيهقي الكبرى > كتاب النكاح > باب الاستمناء

    باب الاستمناء ـ قال $ الشافعي $$ رحمه الله : قال الله تبارك وتعالى # والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين * فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون ## قال $ الشافعي $$ رحمه الله : فلا يحل العمل بالذكر إلا في زوجة أو ملك يمين ، فلا يحل الاستمناء . والله أعلم .

    3*/
    هدا ما قال ابن القيم في كتاب الفوائد
    الجزء 4 صفحة 905
    فصل الاستمناء
    إذا قدر الرجل على التزوج أو التسري حرم عليه الاستمناء بيده قال ابن عقيل وأصحابنا وشيخنا لم يذكروا سوى الكراهه لم يطلقوا التحريم قال وإن لم يقدر على زوجة ولا سرية ولا شهوة له تحمله على الزنا حرم عليهه الاستمناء لأنه استمتاع بنفسه والآية تمنع منه ..
    وإن كانت امرأة لا زوج لها واشتدت غلمتها فقال بعض أصحابنا يجوز لها اتخاذ الاكرنبج وهو شيء يعمل من جلود على صورة الذكر فتستدخله المرأة أو ما أشبه ذلك من قثاء وقرع صغار والصحيح عندي أنه لا يباح لأن النبي إنما أرشد صاحب الشهوة إذا عجز عن الزواج إلى الصوم // رواه البخاري ومسلم وغيرهما //

    4*/




    خلاصة
    حتى و لوجوزنا ان كل علماء الارض جوزوا الاستمناءؤ فكلامهم يرمي في المزبلة لان الحكم لله و الرسول
    حديث رقم: 4778
    صحيح البخاري > كتاب النكاح > باب قول النبي من استطاع منكم الباءة فليتزوج ـ ـ

    حدثنا عمر بن حفص حدثنا أبي حدثنا الأعمش قال حدثني إبراهيم عن علقمة قال : (كنت مع عبد الله فلقيه عثمان بمنى فقال يا أبا عبد الرحمن إن لي إليك حاجة فخلوا فقال عثمان هل لك يا أبا عبد الرحمن في أن نزوجك بكرا تذكرك ما كنت تعهد فلما رأى عبد الله أن ليس له حاجة إلى هذا أشار إلي فقال يا علقمة فانتهيت إليه وهو يقول أما لئن قلت ذلك لقد قال لنا النبي صلى الله عليه وسلم يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء).

    رواه البخاري

    و كما دكر الشافعي " فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون"


    ملاحظة/فقط الحنابلة هم من اجازوها للضرورة اي من يخاف عليه الهلاك و قاسوها على ابحة اكل الميتة خشية الهلاك ..لكن هدا لا محل له لان الحديث النبوي صريح باصايام كما ان حجة الشافعي بالاستشهاد بقوله تعالى و الدين هم لفروجهم حافظون ...فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون" قوية جدا ..و كنت قرات كتاب الكبائر لشمس الدين الدهبي ان ناكح يديه ملعون
    و السلام

    لي سؤال هل هناك دين او قانون يحرم الاستمناء ,لانه كما بينت فقط الدين الاسلامي الدي حرمه كما بينت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Confused_man
    بارك الله فيكم يا إخوة أريد أن أعرف صحة هذا الكلام لأنني لم أقرأ الكتاب و هو ليس عندي



    كتاب الفوائد لابن قيم الجوزية..باب فصل الاطناب فى الاجابة ..فصل الاستمناء..ان رجل خاف ان تنهق مثناته من الهبق او تنهق انثياه لحبس الماء فى زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر باى هىء يستخرجه بما لايفسد صوم غيره كاستمنائه بيده او ببدن زوجته او امته غير الصائمة فان كان له امه طفلة او صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج فان اراد الوطءفى الفرج مع امكان اخراج الماء بغيره فعندى انه لا يجوز لان من الضرورة اذا رفعت حرام ما ورائها كالهبع مع ميتة بل ههنا اكد لان باب الفروج اكد فى الحظر من الاكل
    هدا الكلام في صفحة 906
    وفي الفصول روى عن أحمد في رجل خاف ان تنشق مثانته من الشبق أو تنشق انثياه لحبس الماء في زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر بأي شيء يستخرجه قال وعندي أنه يستخرجه بما لا يفسد صوم غيره كاستمنائه بيده أو ببدن زوجته أو أمته غير الصائمة فإن كان له أمه طفلة أو صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج فإن أراد الوطء في الفرج مع إمكان إخراج الماء بغيره فعندي أنه لا يجوز لأن الضرورة إذا رفعت حرام ما وراءها كالشبع مع الميتة بل ههنا آكد لأن باب الفروج آكد في الحظر من الأكل
    قلت وظاهر كلام أحمد جواز الوطء لأنه أباح له الفطر والإطعام فلو اتفق مثل هذا في حال الحيض لم يجز له الوطء قولا واحدا فلو اتفق ذلك لمحرم أخرج ماءه ولم يجز له الوطء فصل
    فإن كان شبق الصائم مستداما جميع الزمان سقط القضاء وعدل إلى الفدية كالشيخ والشيخة وإن كان يعتريه في زمن الصيف أو الشتاء قضي في الزمن الآخر ولا فدية هنا لأنه عذر غير مستدام فهو كالمريض ذكر ذلك في الفصول فائدة حكم القيام إلى الجنازة

    خلاصة
    هنا ابن القيم لما استعرض قول احمد دون ان يشير احمد كيف يمكن له استخراج الماء قال "و عندي"
    اي ابن اليقم يقول "هدا ما فهمته من قول احمد .".تم ايضا هو و اصل الكلام "وظاهر كلام أحمد "..
    ادن هو يناقش ما اراده احمد بقوله روى عن أحمد في رجل خاف ان تنشق مثانته من الشبق أو تنشق انثياه لحبس الماء في زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر بأي شيء يستخرجه

    هل فهمت الان
    لهدا في جوابي الاول بينت ان ابن القيم كان صريحا لما قال والصحيح عندي أنه لا يباح لأن النبي إنما أرشد صاحب الشهوة إذا عجز عن الزواج إلى الصوم // رواه البخاري
    ومسلم وغيرهما //....اي حتى و لو تعلق الامر بالموت
    و لا احد يدعي نفسه انه معصوم في التاويل و التفسير الصحيح لقول شخص اخر او ما اراد قوله
    التعديل الأخير تم بواسطة ismael-y ; 11-11-2006 الساعة 04:49 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    الفتاوي الكبرى لابن تيمية
    733 - 87 - سئل : عن الاستمناء
    فأجاب : أما الاستمناء في الأصل فيه التحريم عند جمهور العلماء وعلى فاعله التعزير وليس مثل الزنا والله أعلم

    كتاب الأم للشافعي
    باب الاستمناء
    قال الله تعالى : { والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم } قرأ إلى { العادون } قال الشافعي : فكان بينا في ذكر حفظهم لفروجهم إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم تحريم ما سوى الأزواج وما ملكت الأيمان وبين أن الأزواج وملك اليمين من الآدميات دون البهائم ثم أكدها فقال تعالى : { فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون } فلا يحل العمل بالذكر إلا في الزوجة أو في ملك اليمين ولا يحل الاستمناء والله تعالى أعلم وقال في قول الله تعالى : { وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله } معناها والله أعلم ليصبروا حتى يغنيهم الله تعالى وهو كقوله في مال اليتيم : { ومن كان غنيا فليستعفف } ليكف عن أكله بسلف أو غيره وكان في قول الله تعالى : { والذين هم لفروجهم حافظون * إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم } بيان أن المخاطبين بها الرجال لا النساء فدل أنه لا يحل للمرأة أن تكون متسرية بما ملكت يمينها لأنها متسراة أو منكوحة لا ناكحة إلا بمعنى أنها منكوحة ودلالة على تحريم إتيان البهائم لأن المخاطبة بإحلال الفرج في الآدميات المفروض عليهن العدة ولهن الميراث منهم وغير ذلك من فرائض الزوجين

    فالاستمناء هو مخالف للمروءة و من العادات الجاهلية لمن احس الشبق.مثل زواج المتعة لكن مع اكتمال الدين تلاسلامي كل تلك العادات الجاهلية تم القضاء عليها و احدة تلو الاخرى بالتدريج ..

    شرح زاد المستقنع للشنقيطي
    أو استمنى]. الاستمناء: أن يطلب خروج المني، وهو على وزن (استفعال)، والمراد بذلك أن يحرك شهوته إما بيد أو بتحكك على أرض أو على جدار أو نحو ذلك، كل ذلك يعتبر استمناءً، وكانت العرب في الجاهلية تسميه (جلد عميرة) يكنون به عن استخراج المني، ومنه قول الشاعر: إِذَا حَلَلْتَ بِوَادٍ لا أَنِيسَ بِهِ فَاجْلِدْ عُمَيْرَةَ لا عَيْبٌ ولا حَرَجُ فجاء الإسلام بتحريم هذه العادة المشينة القبيحة، فقد قال سبحانه وتعالى: وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ [المؤمنون:5-7] فبين سبحانه أن من طلب شهوته، وكان طلبه خارجاً عما أحل الله من الزوجة والسّرية؛ فإنه يعتبر متعدياً لحدود الله عز وجل. وهذا القول قال به أئمة من السلف وفسروا به الآية، وقالوا: إنها تدل على تحريم الاستمناء، وقد وردت أحاديث في تحريم هذه العادة؛ حتى إن بعض العلماء جمع طرقها وقال: إنها يقوي بعضها بعضاً، بحيث تدل على أن للحديث أصلاً في التحريم. والشاهد من هذه المسألة: أن من حرك شهوته بنفسه أو عن طريق زوجته: فاستمنى بها بمفاخذة أو نحو ذلك؛ فإنه يجب عليه قضاء ذلك اليوم إذا خرج منه المني. والدليل على ذلك: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في الحديث القدسي عن الله تعالى في حق الصائم: (يدع طعامه وشرابه وشهوته) فلما قال: (وشهوته) أطلق، فشمل الشهوة الكبرى سواءً كانت عن طريق الجماع أو كانت عن طريق الاستمناء، فإذا أنزل المني فقد حصلت شهوته، وهي شهوة كبرى، وبناءً على ذلك يعتبر غير صائم؛ لأن الصائم يدع هذه الشهوة، ومن استمنى لم يدع هذه الشهوة. وبناءً عليه: فإن الاستمناء يعتبر من موجبات الفطر. وشذّ الظاهرية رحمة الله عليهم فقال بعض فقهائهم: إن الاستمناء ليس بحرام، ولا يوجب الفطر. ولا شك أن
    (5/3)

    النصوص التي قدمنا تدل على حرمته، إضافة إلى ما ثبت في الصحيحين من قوله عليه الصلاة والسلام: (يا معشر الشباب! من استطاع منكم الباءة فليتزوج؛ فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم) فلو كان الاستمناء جائزاً لقال: فعليه بالاستمناء، فدلت هذه النصوص من الكتاب والسُّنة على تحريم الاستمناء، ودل حديث النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه -وهو ثابت في الصحيح- وفيه: (يدع طعامه وشرابه وشهوته من أجلي..) على أن من استمنى أنه يعتبر مفطراً. وعلى هذا: فإنه يستوي أن يستمني بنفسه أو يستمني بواسطة الغير، فكل ما استدعى به خروج منيه يعتبر موجباً لفطره إذا خرج ذلك المني. والعبرة في المسألة بخروج المني، فلو استمنى ولم يخرج مني أو حرك شهوته ولم يخرج المني فإن الشهوة لم تقع على الصورة الكاملة، فلا ينتقض صومه ولا يلزمه قضاء، ولكنه يعتبر ناقص الأجر بمثل هذا كما ذكر ذلك بعض العلماء رحمة الله عليهم.
    http://islamport.com/


    **
    الكتاب : فتاوى الشبكة الإسلامية
    سؤالي هو كالتالي : رجل استمنى أو جامع قبل أن ينام ثم نام ولم يغتسل وبالتالي لم يصل الفجر , لكنه لم يغتسل كسلا وليس استكبارا .
    - فما حكمه في هذه الصلاة التي فاتته .
    - وهل يعتبر هذا الذنب كبيرة تتطلب التوبة .
    - وهل تختلف الحال بين الاستمناء والجماع .
    جزاكم الله عنا كل خير
    الفتوى
    الحمد لله والصلاة السلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
    فلا فرق بين الجماع والاستمناء من حيث أن كلاً منهما يوجب الغسل من الجنابة والذي هو شرط لصحة الصلاة، فلا تصح صلاة الجنب ما لم يغتسل.

    (9/22)

    وأما حكم الفعل ذاته فالاستمناء محرم كما سبق بيانه في الفتوى رقم 1087

    *
    المحلى

    خلق لكم ما في الارض جميعا) الا أننا نكرهه لانه لس من مكارم الاخلاق ولا من الفضائل، وقد تكلم الناس في هذا فكرهته طائفة وأباحته أخرى كما نا حمام نا ابن مفرج نا ابن الاعرابي نا الدبري نا عبد الرزاق عن سفيان الثوري عن عبد الله بن عثمان عن مجاهد قال: سئل ابن عمر عن الاستمناء؟ فقال ذلك نائك نفسه، وبه إلى سفيان الثوري عن الاعمش عن أبي رزين عن أبي يحيى عن ابن عباس أن رجلا قال له إني أعبث بذكري

    (11/392)

    حتى أنزل قال أف نكاح الامة خير منه وهو خير من الزنا،

    وعن مجاهد قال كان من مضى يأمرون شبابهم بالاستمناء يستعفون بذلك قال عبد الرزاق: وذكره معمر عن أيوب السختياني أو غيره عن مجاهد عن الحسن أنه كان لا يرى بأسا بالاستمناء، وعن عمرو بن دينار ما أرى بالاستمناء بأسا * قال أبو محمد رحمه الله: الاسانيد عن ابن عباس.
    وابن عمر في كلا القولين مغموزة لكن الكراهة صحيحة عن عطاء والاباحة المطلقة صحيحة عن الحسن

    و.....
    فالاستمناء كان من عادات الجاهيلة حكمه حكم المتعة لكن مع نزول الاية "اليوم اكملت لكم دينكم و اتممت عليكم نعمتي و رضيت لكم الاسلام دينا " تم القضاء على كل تلك العادات جدريا و خلال 23 سنة من الصراع معها ..و لا يهم فتاوي من هنا و هناك خصوصا ان هناك فتاوي مضادة ترد عليها
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية Habeebabdelmalek
    Habeebabdelmalek غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    1,653
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    20-02-2011
    على الساعة
    09:27 AM

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأستاذ الرجل المشوش .. يقول الله تعالى "اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ" ويقول "وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ" .. ويقول "فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا"

    1- يقول الله تعالى "وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ. إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ. فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ" .. أي أن أي شيئ دون جماع الزوجة أو ما ملكت اليمين فهو حرام .. ومنه الزنا والاستمناء .. فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون. والعادون هم الظالمون المتجاوزون.

    2- و يقول الله تعالى "وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّى يُغْنِيَهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ"

    - الأستاذ الرجل المشوش .. مامعنى فليستعفف؟ .. أليس معناه فليبتعد عن أي شيئ ومنه الزنى والاستمناء حتى يتزوج؟

    - الأستاذ الرجل المشوش .. ماذا تقول في هذا الحديث "سبعة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة ولا يزكيهم ولا يجمعهم مع العالمين ويدخلهم النار أول الداخلين إلا أن يتوبوا فمن تاب تاب الله عليه : الناكح يده والفاعل والمفعول به ومدمن الخمر والضارب والديه حتى يستغيثا والمؤذي جيرانه حتى يلعنوه والناكح حليلة جاره" الراوي: أنس بن مالك - خلاصة الدرجة: غريب - المحدث: ابن كثير

    - الأستاذ الرجل المشوش .. القرآن يقول "أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ" .. ليلة الصيام .. ليلة الصيام

    - الأستاذ الرجل المشوش .. القرآن يقول "إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَنْ كَانَ خَوَّانًا أَثِيمًا. يَسْتَخْفُونَ مِنَ النَّاسِ وَلَا يَسْتَخْفُونَ مِنَ اللَّهِ وَهُوَ مَعَهُمْ" .. ألا تستخفي من الناس حينما تفعل ذلك .. وتعلم أن ماتفعله هو عين الخطأ؟

    - الأستاذ الرجل المشوش .. "قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ" .. مامعنى ويحفظوا فروجهم؟

    - الأستاذ الرجل المشوش .. النبي صلى الله عليه وسلم يقول "إن الله حيي يحب الحيي" .. هل تظن ماتقوله ذلك من الاستحياء من الله؟

    الأستاذ الرجل المشوش .. النبي صلى الله عليه وسلم يقول "أحب عباد الله إلى الله أحسنهم خلقا‏" .. هل تظن ماتقوله من حسن الخلق مع الله؟!

    الأستاذ الرجل المشوش .. "استفتي قلبك ولو أفتاك الناس وأفتوك" .. فماذا يقول قلبك؟!
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من اجورهم شيئا ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لاينقص ذلك من آثامهم شيئا"

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    78
    آخر نشاط
    27-04-2010
    على الساعة
    01:44 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكم اخواني على هذا الرد



    "وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ. إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ. فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ
    الحمد لله على نعمة الاسلام
    www.irf.net

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    57
    آخر نشاط
    19-09-2007
    على الساعة
    11:11 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكم يا إخوة

    يا دكتور حبيب لماذا تكلمني بهذه الطريقة ؟؟
    أنا قلت ما صحة هذا القول و ليس أنا من قاله !
    أقسم لك أنني مسلم أنت دائما تعاملني و كأنني نصراني أنا أسئل عما لا اعلمه و لا أسعى إلا للعلم
    أرجوك يا أي دكتور حبيب رفقا بي ..

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    57
    آخر نشاط
    19-09-2007
    على الساعة
    11:11 AM

    افتراضي

    بارك الله فيكم مرة أخرى يا إخوة

    إن ما أنكرته في كلام ابن القيم ليس هو مو ضوع الإستمناء فأنا أعلم حكمه و أعلم قول ابن القيم فيه جيدا

    و لكن ما أنكرته بدا و ربما (لعدم فهمي الصحيح)
    و قوله"فإن كان له أمه طفلة أو صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج"

    أولا: هل يجوز أصلا ان أخرج شهوتي مع جاريتي (ملك يميني) لو كانت طفلة صغيرة ؟

    ثانيا: وطئ الكافرة (ملك اليمين) في غير الفرج كيف و الجماع من الدبر محرما أصلا؟

    هاذا ما أريد فهمه و بارك الله فيكم

  9. #9
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    السلام على من إتبع الهدى

    هذا نص الكلام الكامل من بديع الفوائد

    "وفي الفصول روى عن أحمد في رجل خاف ان تنشق مثانته من الشبق أو تنشق انثياه لحبس الماء في زمن رمضان يستخرج الماء ولم يذكر بأي شيء يستخرجه قال وعندي أنه يستخرجه بما لا يفسد صوم غيره كاستمنائه بيده أو ببدن زوجته أو أمته غير الصائمة فإن كان له أمه طفلة أو صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج فإن أراد الوطء في الفرج مع إمكان إخراج الماء بغيره فعندي أنه لا يجوز لأن الضرورة إذا رفعت حرام ما وراءها كالشبع مع الميتة بل ههنا آكد لأن باب الفروج آكد في الحظر من الأكل "

    ملحوظة : 1- رُوي في علم الحديث صيغة تضعيف وتمريض
    فعندما ترى "رُوي" فإعرف أنه 99% خطأ وزور ولا سند له

    نحن أمة السند...ولله الحمد

    2- مصادر دين المسلمين المعصومة
    أ- قرآن كريم
    ب- حديث شريف صح سنده عن رسول الله
    ج- إجماع الأمة

    وغير ذلك ليس دليلا علينا فكل يؤخذ منه ويرد إلا رسول الله

    وما أكثر زلات العلماء والشبهات حول هذا الدين معظمها إما 1- سوء فهم للنصوص
    2- أو زلة عالم

    ربنا يهدينا ويهديك
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية ismael-y
    ismael-y غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,801
    آخر نشاط
    22-12-2012
    على الساعة
    06:56 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Confused_man
    بارك الله فيكم مرة أخرى يا إخوة

    إن ما أنكرته في كلام ابن القيم ليس هو مو ضوع الإستمناء فأنا أعلم حكمه و أعلم قول ابن القيم فيه جيدا

    و لكن ما أنكرته بدا و ربما (لعدم فهمي الصحيح)
    و قوله"فإن كان له أمه طفلة أو صغيرة استمنى بيدها وكذلك الكافرة ويجوز وطئها فيما دون الفرج"

    أولا: هل يجوز أصلا ان أخرج شهوتي مع جاريتي (ملك يميني) لو كانت طفلة صغيرة ؟

    ثانيا: وطئ الكافرة (ملك اليمين) في غير الفرج كيف و الجماع من الدبر محرما أصلا؟

    هاذا ما أريد فهمه و بارك الله فيكم
    انت تتناقض قلت تعلم قول ابن القيم ثم تنكر انه قال ملك اليمين و لو كانت طفلة صغيرة
    هو فقط بيحكي ليس الا ثم حكم السبايا او الجواري معلوم بالقران
    1*/
    وإن خفتم ألا تقسطوا في اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ما ملكت أيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا

    سماها النساء جمع امراة اي البالغة
    و اينما بحت في القران عن لفظ ملكت اليمين ستجد لفظي "انكح " لا "استمن" و لفظ "النساء" لا " الصبيات"
    2*/
    زنا السبايا هل هو في الاسلام أم في دين يسوع ,,?

    بالنسبة لقولك وطئ الكافرة (ملك اليمين) في غير الفرج كيف و الجماع من الدبر محرما أصلا؟
    فقد قال عندي لا يجوز و قد تبت من الحديث اي قول النبي ملعون من اتى المراة من دبرها بل حتى القران قال و اتوا حرتكم ان شئتم و الحرت موضع الزرع اي الفرج

    اعتقد ان الاجوبة و اضحة فلا داعي ان تتشنج
    لو افترضنا ان ابن القيم قال اتوا النساء من الدبر و اشربوا الخمور و استمنوا بالصبيات ...هدا لن يغير من الاسلام شيء لان الحكم لله و لرسوله و كما قلت ما يميز امة الاسلام هي عدم " اتخدوا احبارهم ورهبانهم اربابا من دون الله

    حديث رقم: 21520
    سنن البيهقي الكبرى > كتاب الشهادات > باب ما تجوز به شهادة أهل الاهواء

    أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد بن عبدان أنبأ أحمد بن عبيد الصفار ثنا تمتام ثنا محمد بن اسحاق المسيبي ثنا عبد الله بن نافع عن كثير بن عبد الله بن عمرو بن عوف عن أبيه عن جده : : ( أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : اتقوا زلة العالم ، و انتظروا فيئته .
    و كذلك رواه معن بن عيسى عن كثير .).

    اي عالم مهما بلغ من العلم لا يعقل ان نقول انه لا يمكن ان يزل و الا لطلع كلام نبينا كدبا ..لدا اي قول لاي شخص نحاكمه للقران و السنة هاته المسالة مفروغ منها حتى مالك و هو امام كبير قال كل يؤخد من قوله و يترك الا صاحب هدا القبر ايضا الشافعي قال ما جادلت احدا الا احببت ان يكون الحق معه ..ادن لا احد ادعى انه مصيب في كل ما يقول
    و مع هدافقد تفضل الاخ المجاهد في الله باعطائك جواب تاني اضافة للاول الدي اعطيته لك و هو ان ابن القيم ليس القائل بل فقط يحكي

    اعتقد ان اي استرسال اخر في هدا الموضوع لا يمكن تفسيره الا بانك صدمت من الجواب -لم تكن تتوقعه-و لا تريد سماعه فيا ليت لم تلدني امي و بقيت معتقد اني امسك المسلمين من القفا اليس كدلك ??
    مسالة مهمة اخرى من الادب انه ادا اجابك خصمك ان تعقب على جوابه لا ان تعمل كما انك لم تسمع فانت في منتدى لا في معهد الفتاوي
    لدا نتظر ان تظهر شجاعة فكرية و تعقب على اجوبتنا غير هدا ما فيش حاجة
    والسلام
    التعديل الأخير تم بواسطة ismael-y ; 12-11-2006 الساعة 02:20 PM
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

ما صحة هذا القول؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. القول الصحيح فى صلب المسيح
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 25-09-2010, 11:32 PM
  2. كيف نرد على هذا القول في دعوى لاهوت المسيح؟
    بواسطة Heaven في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 12-12-2007, 01:53 PM
  3. القول المضبوط في حقيقة المخطوط !
    بواسطة أبو عبيده في المنتدى المخطوطات والوثائق المسيحية والكتب الغير قانونية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-10-2007, 03:09 AM
  4. القول الحق عن كنه المسيح
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-11-2005, 03:05 PM
  5. خطر القول على الله بغير علم- العقيدة
    بواسطة اسرااء في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-07-2005, 11:43 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ما صحة هذا القول؟

ما صحة هذا القول؟