حوار مع القس بسيط ؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

حوار مع القس بسيط ؟

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: حوار مع القس بسيط ؟

  1. #1
    الصورة الرمزية golder
    golder غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    217
    آخر نشاط
    26-09-2012
    على الساعة
    05:53 PM

    افتراضي حوار مع القس بسيط ؟


    السلام عليكم اخوتى فى الله ..

    تحية خاصة جدا الى اعضاء هذا المنتدى الكرام ..
    الحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمة ..

    دخلت الى منتدى القس بسيط ابو الخير راعي الكنيسة الأثرية للعذراء مريم بمسطرد ومدرس الاكليركية .

    وقمت بطرح سؤال على جناب القس وكان هذا هو الحوار . ويجب ان اشكر هنا مصمم برنامج الفالوجة واخوتنا فى منتدى ابن مريم .. الراعى الرسمى لنا فى الحوارات مع النصارى .. نبدا على بركة الله ..


    المدخلة الاولى للعبد لله ..


    السلام على من اتبع الهدى


    لم اجد الكلمات التى اوصف بها تجاهل الرد على فى المشاركة الاولى وايضا رأيت ان بعض الاخوه الاعزاء يلقوه مثل المعاملة و لكن انا عازر القس بسيطة على ذلك فأنا قرأت الموضوع المثبت فى البداية فى القسم ولكن الرجاء متابعة المنتدى بمزيد من الوقت او على الاقل ان تنتدب احد تلاميذك من الكنيسة للحوار معنا فى المنتدى وان يكون خادم لكى لا نصيب من الملل فى وضع الاسئلة وعدم وجود الرد واحب ان اذكر القس بسيطة ان لى موضوع لم يرد عليه احد الى الان فى المشاركة التى تحت عنوان نبدءعلى بركة الله !!!

    اما المهم لكى لا اطيل على جناب القس لدى سؤال بسيط جدا ؟؟

    هل تحققت ايه يونان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    : 39 فاجاب و قال لهم جيل شرير و فاسق يطلب اية و لا تعطى له اية الا اية يونان النبي



    12: 40 لانه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة ايام و ثلاث ليال هكذا يكون ابن الانسان في قلب الارض ثلاثة
    ايام و ثلاث ليال انجيل حسب البشير متى


    السؤال هل تحققت هذة الايه ام لا ؟؟

    الرجاء كل الرجاء من لدية اجابة ان يضعهااااااا فى هذه المداخلة والرجاء من جناب القس الاجابه على

    يتبع ....



    صدر كتاب التحرش الديني .. وانتظروا كتاب الاله العاري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية golder
    golder غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    217
    آخر نشاط
    26-09-2012
    على الساعة
    05:53 PM

    افتراضي

    ثم تتدخل اخت لنا اسمها مريم


    السلام علي من اتبع الهدي

    انا ايضا اريد ان اسال سؤالا متعلقا بالموضوع ...ما هي اية يونان النبي؟؟؟

    هل هي مجرد وجوده ثلاث ايام وثلاث ليالي حيا في بطن الحوت ام شيئا اخر ؟؟

    ارجو التوضيح

    شكرا علي السماح بالمشاركة




    صدر كتاب التحرش الديني .. وانتظروا كتاب الاله العاري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية golder
    golder غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    217
    آخر نشاط
    26-09-2012
    على الساعة
    05:53 PM

    افتراضي

    ثم تتدخل القس ..

    ما هي أية يونان؟


    سؤال يطرحه الكثيرين بعد أن قامت قناة M T A القاديانية أو الأحمدية والتي تؤمن بأن المسيح علق على الصليب وتحمل الآلام دون أن يموت ولكنهم يزعمون أنه أغمي عليه فقط ودفن حياً!!! وقد اعتمدوا في فكرتهم هذه على قول الرب يسوع المسيح " حينئذ أجاب قوم من الكتبة والفريسيين قائلين يا معلّم نريد أن نرى منك آية. فأجاب وقال لهم جيل شرير وفاسق يطلب آية ولا تعطى له آية إلا آية يونان النبي. لأنه كما كأن يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليال هكذا يكون ابن الإنسان في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاث ليال " (مت12 :38-40).
    والسؤال هنا ما معني الآية ؟ ولكي يتضح المعني يستخدم الكتاب الكلمة اليونانية " σημεῖον" sēmeion وتعني " miracle, sign, wonder "، علامة عجيبة، معجزة ".
    فما هي هذه الآية أو المعجزة أو العجيبة التي أعلن عنها الرب يسوع المسيح؟
    هل هي أن يبقى في قلب الأرض، أي القبر، حياً، مغمى عليه كما زعموا، أم ميتا كما هي الحقيقة؟
    لو قلنا حيا وأنه كأن مغمى عليه فلا يكون هناك آية ولا معجزة، فالمعجزة هي شيء خارق لناموس الطبيعة، بل كأن مجرد شخص أغمي عليه وفاق من هذه الإغماءة، وهذا ليس فيه معجزة ولا آية. إنما المعجزة أو الآية فهي في قيامته من الأموات وهذه هي معجزة المسيحية بل وأعظم معجزة في التاريخ على الإطلاق فقد أقام بعض الأنبياء كما أقام المسيح موتى ولكنهم عاشوا فترة وماتوا ولكن المسيح هو الذي قام من الموت ولن يسود عليه الموت مرة ثأنية: " عالمين أن المسيح بعد ما أقيم من الأموات لا يموت أيضا.لا يسود عليه الموت بعد " (رو6 :9).
    ولكي نفهم ما قاله المسيح في هذا المثال جيدا يجب أن درس بقية ما قاله الرب يسوع المسيح في هذا الخصوص جيداً، فقد حرص أن يعلن عن حتمية آلامه وصلبه وموته وقيامته من الأموات مرات كثيرة لتلاميذه بشكل واضح وصريح ولكن لما أعلن هذه الحقيقة لرؤساء اليهود أعلنها لهم في شكل أمثال وليس صراحة لأنهم هم الذي سيقومون بصلبه.
    (1) فقد سبق وأعلن لتلاميذه عشرات المرات حتمية محاكمته وموته وصلبه وقيامته في اليوم الثالث:

    V " من ذلك الوقت ابتدأ يسوع يظهر لتلاميذه أنه ينبغي أن يذهب إلى أورشليم ويتألم كثيرا من الشيوخ ورؤساء الكهنة والكتبة ويقتل وفي اليوم الثالث يقوم " (مت16 :21).
    V " وفيما هم يترددون في الجليل قال لهم يسوع.ابن الإنسان سوف يسلم إلى أيدي الناس فيقتلونه وفي اليوم الثالث يقوم " (مت17 :22).
    V " وفيما كأن يسوع صاعدا إلى أورشليم اخذ الاثني عشر تلميذا على انفراد في الطريق وقال لهم. ها نحن صاعدون إلى أورشليم وابن الإنسان يسلم إلى رؤساء الكهنة والكتبة فيحكمون عليه بالموت. ويسلمونه إلى الأمم لكي يهزأوا به ويجلدوه ويصلبوه. وفي اليوم الثالث يقوم " (20 :17 -19).
    (2) وقد أكد الكتاب حقيقة هذه القيامة بشهادة الملائكة عن قيامته لتلاميذه وقد ذكروهم بما سبق أن أعلنه لهم عن قيامته:
    V " فأجاب الملاك وقال للمرأتين لا تخافا أنتما. فأني اعلم أنكما تطلبان يسوع المصلوب. ليس هو ههنا لأنه قام كما قال. هلم أنظرا الموضع الذي كأن الرب مضطجعا فيه. واذهبا سريعا قولا لتلاميذه أنه قد قام من الأموات. ها هو يسبقكم إلى الجليل. هناك ترونه.ها أنا قد قلت لكما (مت28 :6و7).
    V" ولما دخلن القبر رأين شابا جالسا عن اليمين لابسا حلة بيضاء فاندهشن. فقال لهنّ لا تندهشن. أنتنّ تطلبن يسوع الناصري المصلوب. قد قام. ليس هو ههنا. هوذا الموضع الذي وضعوه فيه. لكن اذهبن وقلن لتلاميذه ولبطرس أنه يسبقكم إلى الجليل. هناك ترونه كما قال لكم " (مر16 :6و7).
    V" وفيما هنّ محتارات في ذلك إذا رجلان وقفا بهنّ بثياب براقة. وإذ كنّ خائفات ومنكسات وجوههنّ إلى الأرض قالا لهنّ.لماذا تطلبن الحي بين الأموات. ليس هو ههنا لكنه قام. اذكرن كيف كلمكنّ وهو بعد في الجليل قائلا أنه ينبغي أن يسلّم ابن الإنسان في أيدي أناس خطاة ويصلب وفي اليوم الثالث يقوم. فتذكرن كلامه " (لو24 :5-7).
    V وبعد ظهوره لتلميذي عمواس، يقول الكتاب: فقال لهما أيها الغبيان والبطيئا القلوب في الإيمان بجميع ما تكلم به الأنبياء. أما كأن ينبغي أن المسيح يتألم بهذا ويدخل إلى مجده. ثم ابتدأ من موسى ومن جميع الأنبياء يفسر لهما الأمور المختصة به في جميع الكتب " (لو24 :25-27).
    V وعند ظهوره للتلاميذ يقول الكتاب: " ولما كانت عشية ذلك اليوم وهو أول الأسبوع وكانت الأبواب مغلقة حيث كأن التلاميذ مجتمعين لسبب الخوف من اليهود جاء يسوع ووقف في الوسط وقال لهم سلام لكم. ولما قال هذا أراهم يديه وجنبه. ففرح التلاميذ إذ رأوا الرب. فقال لهم يسوع أيضا سلام لكم. كما أرسلني الآب أرسلكم أنا. ولما قال هذا نفخ وقال لهم اقبلوا الروح القدس. من غفرتم خطاياه تغفر له. ومن أمسكتم خطاياه أمسكت أما توما احد الاثني عشر الذي يقال له التوأم فلم يكن معهم حين جاء يسوع. فقال له التلاميذ الآخرون قد رأينا الرب. فقال لهم أن لم أبصر في يديه اثر المسامير واضع أصبعي في اثر المسامير واضع يدي في جنبه لا أؤمن وبعد ثمانية أيام كأن تلاميذه أيضا داخلا وتوما معهم. فجاء يسوع والأبواب مغلقة ووقف في الوسط وقال سلام لكم. ثم قال لتوما هات أصبعك إلى هنا وأبصر يديّ وهات يدك وضعها في جنبي ولا تكن غير مؤمن بل مؤمنا. أجاب توما وقال له ربي والهي. قال له يسوع لأنك رأيتني يا توما آمنت. طوبى للذين آمنوا ولم يروا " (يو20 :19-29).
    V " وفيما هم يتكلمون بهذا وقف يسوع نفسه في وسطهم وقال لهم سلام لكم. فجزعوا وخافوا وظنوا أنهم نظروا روحا. فقال لهم ما بالكم مضطربين ولماذا تخطر أفكار في قلوبكم. أنظروا يديّ ورجليّ أني أنا هو. جسوني وانظروا فأن الروح ليس له لحم وعظام كما ترون لي. وحين قال هذا أراهم يديه ورجليه. وبينما هم غير مصدقين من الفرح ومتعجبون قال لهم أعندكم ههنا طعام. فناولوه جزءا من سمك مشوي وشيئا من شهد عسل. فأخذ وأكل قدامهم وقال لهم هذا هو الكلام الذي كلمتكم به وأنا بعد معكم أنه لا بد أن يتم جميع ما هو مكتوب عني في ناموس موسى والأنبياء والمزامير. حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب. وقال لهم هكذا هو مكتوب وهكذا كأن ينبغي أن المسيح يتألم ويقوم من الأموات في اليوم الثالث. وأن يكرز باسمه بالتوبة ومغفرة الخطايا لجميع الأمم مبتدأ من أورشليم. وأنتم شهود لذلك "(لو24 :36 – 47).
    فقد أعلن الرب يسوع المسيح حقيقة وحتمية آلامه وصلبه وموته وقيامته، كم أعلن ذلك الملائكة وأكد هذه الحقيقة بقيامته وظهوره لتلاميذه بعد القيامة وإعلأنه لهم أنه مات وقام من الأموات وكل أسفار العهد الجديد تتكلم عن هذه الحقيقة عشرات ومئات المرات على سبيل المثال نذكر الآيات التالية دون تعليق فهي تعلق عن نفسها:
    V " المسيح هو الذي مات بل بالحري قام أيضا الذي هو أيضا عن يمين الله الذي أيضا يشفع فينا " (رو8 :34).
    V " فأنني سلمت إليكم في الأول ما قبلته أنا أيضا أن المسيح مات من اجل خطايانا حسب الكتب. وأنه دفن وأنه قام في اليوم الثالث حسب الكتب. وأنه ظهر لصفا ثم للاثني عشر. وبعد ذلك ظهر دفعة واحدة لأكثر من خمس مئة أخ أكثرهم باق إلى الآن ولكن بعضهم قد رقدوا. وبعد ذلك ظهر ليعقوب ثم للرسل أجمعين. وآخر الكل كأنه للسقط ظهر لي أنا " (1كو15 :3)
    V " ولكن أن كأن المسيح يكرز به أنه قام من الأموات فكيف يقول قوم بينكم أن ليس قيامة أموات. فأن لم تكن قيامة أموات فلا يكون المسيح قد قام. وأن لم يكن المسيح قد قام فباطلة كرازتنا وباطل أيضا إيمانكم. لأنه أن كأن الموتى لا يقومون فلا يكون المسيح قد قام. وأن لم يكن المسيح قد قام فباطل إيمانكم.أنتم بعد في خطاياكم. ولكن الآن قد قام المسيح من الأموات وصار باكورة الراقدين " " (1كو15 :12-20).
    V " نحن الذين أكلنا وشربنا معه بعد قيامته من الأموات " (أع10 :14).
    V " لأنه لهذا مات المسيح وقام وعاش لكي يسود على الإحياء والأموات " (رو14 :9).
    V " وهو مات لأجل الجميع كي يعيش الأحياء فيما بعد لا لأنفسهم بل للذي مات لأجلهم وقام " (2كو5 :15).
    V " لأنه أن كنا نؤمن أن يسوع مات وقام فكذلك الراقدون بيسوع سيحضرهم الله أيضا معه " (1تس4 :14).
    V " وبقوة عظيمة كأن الرسل يؤدون الشهادة بقيامة الرب يسوع ونعمة عظيمة كانت على جميعهم " (أع4 :33).
    V " مبارك الله أبو ربنا يسوع المسيح الذي حسب رحمته الكثيرة ولدنا ثانية لرجاء حيّ بقيامة يسوع المسيح من الأموات " (1بطرس1 :3).
    V " الذي مثاله يخلّصنا نحن الآن أي المعمودية لا إزالة وسخ الجسد بل سؤال ضمير صالح عن الله بقيامة يسوع المسيح " (1بطرس3 :21).
    وكانت كرازة تلاميذ المسيح ورسله هي الكرازة بقيامته من الأموات:
    V " فدفنا معه بالمعمودية للموت حتى كما أقيم المسيح من الأموات بمجد الآب هكذا نسلك نحن أيضا في جدة الحياة " (رو6 :4).
    V " عالمين أن المسيح بعد ما أقيم من الأموات لا يموت أيضا.لا يسود عليه الموت بعد. إذا يا إخوتي أنتم أيضا قد متم للناموس بجسد المسيح لكي تصيروا لآخر للذي قد أقيم من الأموات لنثمر للّه " (رو6 :9و10).
    V " هذا أخذتموه مسلّما بمشورة الله المحتومة وعلمه السابق وبأيدي آثمة صلبتموه وقتلتموه. الذي أقامه الله ناقضا أوجاع الموت إذ لم يكن ممكنا أن يمسك منه. لأن داود يقول فيه كنت أرى الرب أمامي في كل حين أنه عن يميني لكي لا أتزعزع. لذلك سرّ قلبي وتهلل لساني حتى جسدي أيضا سيسكن على رجاء. لأنك لن تترك نفسي في الهاوية ولا تدع قدوسك يرى فسادا عرفتني سبل الحياة وستملأني سرورا مع وجهك. أيها الرجال الإخوة يسوغ أن يقال لكم جهارا عن رئيس الآباء داود أنه مات ودفن وقبره عندنا حتى هذا اليوم. فإذ كان نبيا وعلم أن الله حلف له بقسم أنه من ثمرة صلبه يقيم المسيح حسب الجسد ليجلس على كرسيه سبق فرأى وتكلم عن قيامة المسيح أنه لم تترك نفسه في الهاوية ولا رأى جسده فسادا. فيسوع هذا أقامه الله ونحن جميعا شهود لذلك " (أع2 :23-32).
    V " فليكن معلوما عند جميعكم وجميع شعب إسرائيل أنه باسم يسوع المسيح الناصري الذي صلبتموه أنتم الذي أقامه الله من الأموات. بذاك وقف هذا أمامكم صحيحا " (أع4 :10).
    V " يسوع الذي من الناصرة كيف مسحه الله بالروح القدس والقوة الذي جال يصنع خيرا ويشفي جميع المتسلط عليهم إبليس لأن الله كأن معه. ونحن شهود بكل ما فعل في كورة اليهودية وفي أورشليم.الذي أيضا قتلوه معلقين إياه على خشبة. هذا أقامه الله في اليوم الثالث وأعطى أن يصير ظاهرا ليس لجميع الشعب بل لشهود سبق الله فأنتخبهم.لنا نحن الذين أكلنا وشربنا معه بعد قيامته من الأموات " (أع10 :38 -41).
    V " لأن الساكنين في أورشليم ورؤساءهم لم يعرفوا هذا. وأقوال الأنبياء التي تقرأ كل سبت تمموها إذ حكموا عليه. ومع أنهم لم يجدوا علة واحدة للموت طلبوا من بيلاطس أن يقتل. ولما تمموا كل ما كتب عنه أنزلوه عن الخشبة ووضعوه في قبر. ولكن الله أقامه من الأموات. وظهر أياما كثيرة للذين صعدوا معه من الجليل إلى أورشليم الذين هم شهوده عند الشعب. ونحن نبشركم بالموعد الذي صار لآبائنا أن الله قد أكمل هذا لنا نحن أولادهم إذ أقام يسوع كما هو مكتوب أيضا في المزمور الثاني أنت ابني أنا اليوم ولدتك. أنه أقامه من الأموات غير عتيد أن يعود أيضا إلى فساد فهكذا قال أني سأعطيكم مراحم داود الصادقة. ولذلك قال أيضا في مزمور آخر لن تدع قدوسك يرى فسادا. لأن داود بعدما خدم جيله بمشورة الله رقد وأنضمّ إلى آبائه ورأى فسادا. وأما الذي أقامه الله فلم ير فسادا ". (أع13 :27-37).
    V " لأنه أقام يوما هو فيه مزمع أن يدين المسكونة بالعدل برجل قد عينه مقدما للجميع إيمانا إذ أقامه من الأموات " (أع17 :31).
    V " لأنك أن اعترفت بفمك بالرب يسوع وآمنت بقلبك أن الله أقامه من الأموات خلصت " (رو10 :9).
    V " بولس رسول لا من الناس ولا بإنسان بل بيسوع المسيح والله الآب الذي أقامه من الأموات " (غل1 :1).
    V " الذي عمله في المسيح إذ أقامه من الأموات وأجلسه عن يمينه في السماويات " (أف1 :20).
    V " مدفونين معه في المعمودية التي فيها أقمتم أيضا معه بإيمان عمل الله الذي أقامه من الأموات " (كو2 :12).
    V " وتنتظروا ابنه من السماء الذي أقامه من الأموات يسوع الذي ينقذنا من الغضب الآتي " (1تس1 :10).
    V " أنتم الذين به تؤمنون بالله الذي أقامه من الأموات وأعطاه مجدا حتى أن إيمانكم ورجاءكم هما في الله " (1بطرس1 :21).
    والخلاصة هنا أن موت المسيح على الصليب وقيامته من الأموات هي جوهر الإنجيل، بل والكتاب المقدس كله وجوهر الكرازة المسيحية.
    ونعود مرة ثانية لمثال يونان النبي فالمسيح قدم لليهود مثلا على حقيقة موته وقيامته، وما يؤكد هذه الحقيقة إلى جانب ما سبق من آيات هو أن الرب يسوع المسيح كرر مثالا آخر لمته وقيامته فقال لليهود:
    " فأجاب اليهود وقالوا له آيّة آية ترينا حتى تفعل هذا. أجاب يسوع وقال لهم انقضوا هذا الهيكل وفي ثلاثة أيام أقيمه. فقال اليهود في ست وأربعين سنة بني هذا الهيكل أفانت في ثلاثة أيام تقيمه. وأما هو فكان يقول عن هيكل جسده. فلما قام من الأموات تذكر تلاميذه انه قال هذا فآمنوا بالكتاب والكلام الذي قاله يسوع " (يو2 :18 – 22 ).
    وفي هذا المثال يؤكد لنا حتمية موته وقيامته وأن ما قصده في مثال يونان هو أنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاثة ليال هكذا يكون ابن الإنسان في بطن الأرض ثلاثة أيام " أي أن المماثلة في المدة التي بقاها كل منهما في بطن الحوت وفي القبر، كما أن بقاء يونان في بطن الحوت وفي قلب البحر ثلاثة أيام وثلاثة دون أن يموت فقد كانت هذه المعجزة وكذلك كانت معجزة المسيح هي في دفنه في القبر ميتا ثلاثة أيام وثلاثة ليال هي المعجزة الكبرى. هذا ما قصده الرب يسوع من مثال يونان. وكل الشواهد في الكتاب المقدس تؤكد على حتمية موت المسيح وقيامته ولا يمنك تفسير مثالا واحد للرب يسوع المسيح بصورة خاطئة يغير الحقيقة.

    مع حبي وتحياتي

    تعليق يعتقد جناب القس انى من القاديانية ؟؟


    صدر كتاب التحرش الديني .. وانتظروا كتاب الاله العاري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية golder
    golder غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    217
    آخر نشاط
    26-09-2012
    على الساعة
    05:53 PM

    افتراضي

    ثم كتبت موضوع منفرد تحت عنوان الرد على ايه يونان



    بسم الله الرحمن الرحيم ..

    السلام على من اتبع الهدى ..

    جناب القس عبد المسيح بسيط .. اعتقد حضرتك لم تشفى نفسى بالاجابة التى قمت بسردها وانا لن ألومك على ذلك لان الكثير من القساوسة سلكُ نفس السبيل الى الرد على السؤال .. وما هو السؤال اذا كان السؤال

    ماهى اية يونان ؟؟ ولكن الاجابة كانت غير متوقعة !!! لاننى بكل بساطة لم اسأل اللى على اية يونان هل هى تحققت واضافة الاخت مريم الى سؤالى سؤال اخر متعلق بنفس الموضوع ... الا هو ماهى اية يونان ؟؟ اذا جناب القس السؤال له شقين اولهما هل تحققت أية يونان ,, و الشق الثانى ما هى اية يونان ؟
    وتعالى جناب القس والاصدقاء الاعزاء نرى جواب القس على السؤال ..

    والسؤال هنا مامعني الآية ؟ ولكي يتضح المعني يستخدم الكتاب الكلمة اليونانية " σημεῖον" sēmeionوتعني " miracle, sign, wonder "، علامة عجيبة، معجزة ".
    فما هي هذه الآية أوالمعجزة أو العجيبة التي أعلن عنها الرب يسوعالمسيح؟
    هل هي أن يبقى في قلب الأرض، أي القبر،حياً، مغمى عليه كما زعموا، أم ميتا كما هي الحقيقة؟


    اذا لنرى ماذا قال المسيح؟ لان يسوع المسيح نفسه استشهد بأية يونان .. اذا يجب ان تبحث اولا عن أية يونان ..فمكن اخذ حضرتكم الى الوراء قليلاً الى سفر يونان لنرى مع بعض ما هى اية يونان النبى ولتعرف لماذا استشهد بيها يسوع المسيح ...
    سفر يونان


    1/2قم اذهب إلى نينوى المدينة العظيمة وناد عليها لأنه قد صعد شرهم أمامي.



    1/3 فقام يونان ليهرب إلى ترشيش من وجه الرب فنزل إلى يافا ووجد سفينة ذاهبة إلى ترشيش فدفع أجرتها ونزل فيها ليذهب معهم إلى ترشيش من وجه الرب.

    1/ 4فأرسل الرب ريحا شديدة إلى البحر فحدث نوء عظيم في البحر حتى كادت السفينة تنكسر.
    1/12 فقال لهم: خذوني واطرحوني في البحر فيسكن البحر عنكم لأنني عالم أنه بسببي هذا النوء العظيم عليكم

    2/1 فصلى يونان إلى الرب إلهه من جوف الحوت

    2/10وأمر الرب الحوت فقذف يونان إلى البر.

    اذا جناب القس هذه اختصار لمعجزة يونان الا انه ظل فى بطن الحوت حيا حيا حيا .. اليس كذلك .. والان دعنا من ايه يونان ولنذهب الى يسوع المسيح الذى استشهد بأية يونان !! عرفنا ان اية يونان هى انه ظل فى بطن الحوت ثلاثة ايام يصلى الى الله حيا حيا حيا .

    فأجاب وقاللهم: جيل شرير وفاسق يطلب آية ، ولا تعطى له آية إلا آية يونان النبي.** لأنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليال ، هكذا يكون ابن الإنسان في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاث ليال. متى 12/39*40

    دعنا الان ننظر النص الذى يتحدث فية المسيح الى اليهود لننظر الي كلم المسيح قال لهم لن تعطى لكم الا اية واحده الا هى يونان النبى فبذلك اصدقائى النصارى المسيح يلغى بنفسه جميع المعجزات التى قام بها (والتى اورد ها القس فى موضوع خاصه بالمنتدى ..)

    وقال لهم انه سوف تعطى لكم ايه يونان النبى لنرجع ثانية الى اية يونان الا هى

    1- قُذف فى البحر وهو حى


    . 2- ظل فى بطن الحوت وهو حى


    3- قذفه الحوت من بطنه وهو حى ..


    اذا هذه هى اية يونان بكل بساطة ولكن القس بسيط يقول غير ذلك

    فدعنا نكمل ما قاله القس .

    لو قلنا حيا وأنهكأن مغمى عليه فلا يكون هناك آية ولا معجزة، فالمعجزة هي شيء خارق لناموس الطبيعة،بل كأن مجرد شخص أغمي عليه وفاق من هذه الإغماءة، وهذا ليس فيه معجزة ولا آية. إنماالمعجزة أو الآية فهي في قيامته من الأموات وهذه هي معجزة المسيحية بل وأعظم معجزةفي التاريخ على الإطلاق فقد أقام بعض الأنبياء كما أقام المسيح موتى ولكنهم عاشوافترة وماتوا ولكن المسيح هو الذي قام من الموت ولن يسود عليه الموت مرة ثأنية: " عالمين أن المسيح بعد ما أقيم من الأموات لا يموت أيضا.لايسودعليه الموت بعد " (رو6 :9).

    نرد بعون الله .. اذا كان معجزة المسيح هى ان يموت وان يقوم بعد ثلاثة ايام لماذا يستشهد بأية يونان التى اولها واخرها جلوسة فى بطن الحوت ثلاثة ايام وثلاثة ليلى حيا حيا حيا .. ( نرد على موضوع ثلاثه ايام فى نهاية المداخلة ان شاء الله )

    ثم نقول هل يونان اشترك مع المسيح فى ايه شى فى المعجزة ؟ لا لا لا لماذا لان يونان قذف فى البحر وهو حيا ام يسوع نزل من على الصليب وهو ميت ( حسب معتقد النصارى ) ويونان كان فى بطن الحوت وهو حى واما يسوع فهو كان ميت فى القبر .. اذا لماذا يستشهد يسوع بمعجزة ليس له فيها اى شئ ... !!!

    ويقول جناب القس المعجزة أو الآية فهي في قيامته من الأموات وهذه هي معجزة المسيحية بل وأعظم معجزةفي التاريخ على الإطلاق فقد أقام بعض الأنبياء كما أقام المسيح موتى ولكنهم عاشوافترة وماتوا ولكن المسيح هو الذي قام من الموت ولن يسود عليه الموت مرة ثأنية

    ونقول جناب القس ما رأيك فى هؤلاء ..

    والقبور تفتحت ،وقام كثير من أجساد القديسين الراقدين* وخرجوا من القبور بعد قيامته ،ودخلوا المدينة المقدسة، وظهروا لكثيرين. متى 27/52*53

    السؤال الان ما هؤلا الذين قاموا واين ذهبوا وما هو مصيرهم ومن الذين ظهروا لهم ؟؟؟؟؟ اذا استاذى القس ليس المسيح وحده الذى قام بل يوجد غيره كثير ولكى لاتقول لى انه افضل منهم لانه لن يسود عليه الموت ثأنيا اقول لك ما هو مصيرهم هل ماتوا ثانيا ... ؟؟


    ولكى اسهل الموضع على الاصدقاء النصارى دعنا ندخل تفسير هذا العدد من تفسير القمص تادرس ملطى .. فقال

    "القبور تفتَّحت، وقام كثير من أجساد القدّيسين الراقدين، وخرجوا من القبور بعد قيامته، ودخلوا المدينة المقدّسة، وظهروا لكثيرين" [52-53].ما حدث أثناء الصلب كحقيقة واقعة لمسها الذين كانوا في أورشليم يتحقّق في حياة المؤمن حين يقبل الصليب مع السيِّد المسيح في مياه المعموديّة. إنه يزلزل أرضه الداخليّة ويشقِّق صخوره ويفتح القبر المقدّس لينعم بالقيامة مع السيِّد حاملاً الحياة الجديدة

    اذا استاذى بحسب تفسير القمص تادرس انهم لمسوها كحقيقة واقعة اذا ليس المسيح لوحده الذى قام .. ثانيا انت تقول انه مات ثم قام ..اذا ما رايك جناب القس فى هذا النص

    وإذ كن خائفات ومنكسات وجوههن إلى الأرض ، قالا لهن: لماذا تطلبن الحي بين الأموات؟ لوقا 24/5

    من هو الحى جناب القس لماذا يقول هذه الكلمة ؟؟ ما انك تؤكد لنا انه مات ويؤكد لنا الملاكان انه حى !!

    ويؤكد كلامى ايضا تفسير القمص تادرس ملطى ..عن هذا العدد فقال .

    لقد ملأ الحزن قلبهن إذ رأين القبر فارغًا وكن خائفات، وفي مرارة كن منكسات وجوههن إلى الأرض، لذا عاتبهن الملاكان بلطفٍ كيف يتوقعن وجود الحيّ الغالب الموت في القبر؟!

    وانا مثل اى شخص اقول لك هو حى ام ميت ؟؟ !!

    لنكمل كلام القس
    ولكي نفهم ما قاله المسيح في هذاالمثال جيدا يجب أن درس بقية ما قاله الرب يسوع المسيح في هذا الخصوص جيداً، فقد حرص أن يعلن عن حتمية آلامه وصلبه وموته وقيامته من الأموات مرات كثيرة لتلاميذه بشكل واضح وصريح ولكن لما أعلن هذه الحقيقة لرؤساء اليهود أعلنها لهم فيشكل أمثال وليس صراحة لأنهم هم الذي سيقومون بصلبه.


    لا تعليق !! حقا جناب القس الموضوع عن أية يونان وليس صلب المسيح واخباره لليهود انهم هم الذين سوف يصلبوه !! طيب ما راى جناب القس فى هذا الكلام ..



    الفاتيكان تبرأة اليهود من دم المسيح !!

    1965 مجمع فاتيكان الثاني : يعتبر هذا المجمع أول مجمع هجومي في التاريخ لما تمخض عنه من قرارات فى المجالات اللاهوتية والاجتماعية والسياسية حيث أن كافة المجامع السابقة إجمالا كانت تتعلق بخلافات العقائد وتثبيتها أو الدفاع عنها بالتصدي لرافضيها بالحرق أحياء أو بالقتل أو بالسجن ..ومن أهم قرارات هذا المجمع تبرأة اليهود من دم المسيح ، بعد أن ظلت تلعنهم فى قداس كل يوم أحد على أنهم قتلة الرب ، واقناع المسلمين والعرب آنذاك بأنها مجرد مصالحة دينية؛ اقتلاع اليسار في عقد الثمانينات حتى لا تبقى هناك أنظمة بديلة للرأسمالية الاستعمارية واقتصادها ؛ اقتلاع الإسلام في عقد التسعينات حتى تبدأ الألفية الثالثة والعالم كله قد أصبح مسيحيا؛ توحيد كافة الكنائس تحت لواء كاثوليكية روما، الأمر الذي بدأ فعلا كما رأينا في اتفاقية 22/2/1988 الوارد نصها بتنازل الكنيسة الأورثوذكسية ؛ تحميل عبء عملية التبشير على كافة المسيحيين بحكم تعميدهم في الصغر ، وذلك للكنسيين منهم والعلمانيين ، وهي أول مرة تفرض فيها الكنيسة عدة بنود خاصة بالاستعانة بالمدنيين بهذا الشكل الواسع ، كما قرر المجمع استخدام الكنائس المحلية في عملية التبشير وإقرار مبدأ الحوار لخدمة التبشير، وإنشاء لجنة خاصة بذلك للحوار مع الديانات غير المسيحية وخاصة مع الإسلام .


    ما هو رأى جناب القس الان .. !! هل اليهود هم قتلة المسيح ..!!

    لنكمل كلام القس واذكر الاصداقاء النصارى الموضوع عن أية يونان حتى لا نشرد افكارنا ..

    (1) فقد سبق وأعلن لتلاميذه عشرات المرات حتمية محاكمته وموته وصلبه وقيامته في اليوم الثالث

    نرد بعون الله ذكر القس انه اعلن عشرات المرات قيامته فما رأيك فى هذا العدد؟

    فحينئذ دخل أيضا التلميذ الآخر الذي جاء أولا إلى القبر، ورأى فآمن، * لأنهم لم يكونوا بعد يعرفون الكتاب: أنه ينبغي أن يقوم من الأموات. يوحنا 20/8*9

    اذا استاذى هم لم يعرفوا الكلام .. كلم من يسوع والذى انت ذكرته انه قال لهم .. ودعنى اقتبس من كلامك ..

    (1) فقد سبق وأعلن لتلاميذه عشرات المرات حتمية محاكمته وموته وصلبه وقيامته في اليوم الثالث:

    V " من ذلك الوقت ابتدأ يسوع يظهر لتلاميذه أنه ينبغي أن يذهب إلى أورشليم ويتألم كثيرا من الشيوخ ورؤساء الكهنة والكتبة ويقتل وفي اليوم الثالث يقوم " (مت16 :21).
    V " وفيما هم يترددون في الجليل قال لهم يسوع.ابن الإنسان سوف يسلم إلى أيدي الناس فيقتلونه وفي اليوم الثالث يقوم " (مت17 :22).
    V " وفيما كأن يسوع صاعدا إلى أورشليم اخذ الاثني عشر تلميذا على انفراد في الطريق وقال لهم. ها نحن صاعدون إلى أورشليم وابن الإنسان يسلم إلى رؤساء الكهنة والكتبة فيحكمون عليه بالموت. ويسلمونه إلى الأمم لكي يهزأوا به ويجلدوه ويصلبوه. وفي اليوم الثالث يقوم " (20 :17 -19).


    اذا امامنا حلين اما لم يكن يوحنا معهم عندما ذكر هذة المقولة يا يكون ليس كاتب الانجيل هو يوحنا تلميذ المسيح ؟؟

    ولكن دعنا هنا نرى تفسير الكتاب المقدس لهذا العدد من القمص تادرس مالطى



    "لأنهم لم يكونوا بعد يعرفون الكتاب، أنه ينبغي أن يقوم من الأموات". (9)
    يعلل الإنجيلي يوحنا بطئه هو وبطرس في الإيمان بعدم معرفتهما العميقة للنبوات، كانا في حاجة أن يفتح اللَّه ذهنيهما ليفهما الكتب، كما حدث مع تلميذي عمواس (لو 24: 44-45). لم يدرك التلاميذ ما تنبأ عنه المرتل: "لأنك لن تترك نفسي في الهاوية، ولن تدع تقيَّك يرى فسادًا" (مز16: 10). ولا فهموا ما قاله السيد المسيح عن تحقيق آية يونان بقيامته (مت 12: 40).القديس يوحنا الذهبي الفم

    لنرى انه هنا يقول شئ عجيب يناقض كلام القس وكلام المسيح !!بعدم معرفتهما العميقة للنبوات، ونرد بعون الله .. هذا ليس محتاج لفهم نبؤات ان المسيح نفسه قالها صريحة وجناب القس نفسه وضعها فهل هذا يحتاج الى فهم نبؤات

    V " وفيما كأن يسوع صاعدا إلى أورشليم اخذ الاثني عشر تلميذا على انفراد في الطريق وقال لهم. ها نحن صاعدون إلى أورشليم وابن الإنسان يسلم إلى رؤساء الكهنة والكتبة فيحكمون عليه بالموت. ويسلمونه إلى الأمم لكي يهزأوا به ويجلدوه ويصلبوه. وفي اليوم الثالث يقوم " (20 :17 -19).

    اذا ليس داعى الى واحد ان يكون ذكى جدا او فذ فى التفكير لكى يفهم بل العكس هو الصحيح لانهم كانوا يعلمون انه سوف يقوم وكان ينبغى عليهم ان يذهبوا هم الى القبر وليس مريم المجدالية !! الا اذا كان الميعاد لم يأتى بعد ...!!! واذكر جناب القس ان رؤساء الكهنة والفريسيون انفسهم يتذكرون كلام يسوع ..انظر معى متى 27/62*63
    وفي الغد الذي بعد الاستعداد اجتمع رؤساء الكهنة والفريسيون إلى بيلاطس
    قائلين: يا سيد ،قد تذكرنا أن ذلك المضل قال وهو حي: إني بعد ثلاثة أيام أقوم.



    اذا الفريسين والكهنة يعلمون كلام يسوع والتلاميذ لا يعلمون .. !!!



    ونتقل الى الجزء الثانى من المداخلة .. الثلاثة ايام ..!!!


    هل حقا مات المسيح ودفن وقام بعد اليوم الثالث !!


    ولتذكره فقط المعجزة الموجودة فى متى 12/39*40 تقول ذلك

    فأجاب وقاللهم: جيل شرير وفاسق يطلب آية ، ولا تعطى له آية إلا آية يونان النبي.** لأنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليال ، هكذا يكون ابن الإنسان في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاث ليال. متى 12/39*40


    اذا هذا الجزء الثانى ولتذكره فقط اثبتنا ان يوجد فرق كبير بين يونان الحى فى بطن الحوت وبين يسوع فى الميت فى القبر ..


    الثلاثة ايام حقيقة ام خيال ...!؟


    الرجاء كل الرجاء من الاصدقاء النصارى التركيز فى هذه النقطة ...!!


    · بحسب معتقد النصارى ان المسيح دفن ليلة الجمعة ..

    · وقام فجر الاحد ..
    .
    اذا بكل حسابات الكرة الارضية يبقى المسيح ظل فى القبر

    يوم وليلتان .. يوم وليلتان .. يوم وليلتان

    ونحسبها بطريقة اخرى ايسر على الرجل البسيط ..!!



    نزل الى القبر ليلة الجمعة ..
    وظل به يوم السبت
    وليلة السبت
    وفقد فجر الاحد اذا اصدقائى النصارى هو كان بالقبر يوم وليلتان!


    فهل هم فعلا ثلاثة ايام وثلاثة ليالى ؟؟!!!


    وإن لم يكن المسيح قد قام فباطلة كرازتنا وباطل أيضا إيمانكم كور1 15/14



    اقتباس هذه الكلمات من جناب القس عبد المسيح بسيط ابو الخير ..

    والخلاصة هنا أن موت المسيح على الصليب وقيامته من الأموات هي جوهر الإنجيل، بل والكتاب المقدس كله وجوهر الكرازة المسيحية.


    فما هو رايك الان!؟!! ( سوف اقوم بأعداد موضوع عن الساعات الاخيرة من حياة يسوع وانتظر الرد على الموضوع ونشكر حضرتك)

    لنكمل مداخلة القس ..

    فأجاب اليهود وقالوا لهآيّة آية تريناحتى تفعل هذا. أجاب يسوع وقال لهم انقضوا هذاالهيكل وفي ثلاثة أيام أقيمه. فقال اليهود في ست وأربعين سنة بني هذا الهيكل أفانت في ثلاثة أيام تقيمه. وأما هو فكان يقول عن هيكل جسده. فلما قام من الأموات تذكر تلاميذه انه قال هذا فآمنوا بالكتاب والكلام الذي قاله يسوع" (يو2 :18 – 22 ).
    وفي هذا المثال يؤكد لنا حتمية موته وقيامته


    ونرد بعون الله وتوفيق منه ..


    اولا جناب القس انت هنا لم تذكر ان يسوع قال فى متى 12/39

    فأجاب وقاللهم: جيل شرير وفاسق يطلب آية ، ولا تعطى له آية إلا آية يونان النبي.


    اذا جناب القس المسيح نفسه قال انه لا يعطى لهم الا الا الا اية واحدة وهى اية يونان .. والتى قمنا بشرحها ونفيها عن المسيح .. واثبتنا اذا انه لم يكن متواجد ثلاثة ايام ؟؟!!



    لنكمل كلام القس ..

    وأن ما قصده في مثال يونان هو أنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاثة ليال هكذا يكون ابن الإنسان في بطن الأرض ثلاثة أيام " أي أن المماثلة في المدةالتي بقاها كل منهما في بطن الحوت وفي القبر،



    نرد فهل مازال المماثلة موجودة الى حتى الان هل فعلا يسوع المسيح كان متواجد ثلاثة ايام .. بالطريقة الحسابية التى قمنا بيها لا والف لا بل يوم و ليلتان !! ( اما اذا كان جناب القس يريد ان يحسبها بالطريقة البروتستانتية .. فهذا موضوع تانى ولكن نحن ان شاء الله لها )



    لنكمل كلام القس ..

    كما أن بقاء يونان في بطن الحوت وفي قلب البحر ثلاثة أيام وثلاثة دون أن يموت فقدكانت هذه المعجزة وكذلك كانت معجزة المسيح هي في دفنه في القبر ميتا ثلاثة أيام وثلاثة ليال هي المعجزة الكبرى. هذا ما قصده الرب يسوع من مثال يونان.



    نرد بعون الله .. ما هذا النتاقض جناب القس ان تتفق مع يونان فى المدة ولكن لا تتفق معها فى نوع المعجزة !!


    والسؤال الان لماذا اذا يقول لليهود انهم لن يروا الا معجزة يونان وانت اعلم منى بأن معجزة ويونان هى البقاء حى فى بطن الحوت هى دى المعجزة التى لا يصدقها عقل ان يبتلع حوت عملاق انسان ضعيف ولا يموت اما ما هى المعجزة فى انسان مات ودفن فى القبر !! القيامة من الاموات .. هل هذه هى المعجزة !!!



    خير ان شاءالله سوف ارجعكم معى الى الوراء قليلا فى اول المشاركة ..


    و هذا النص من انجيل متى


    والقبور تفتحت ،وقام كثير من أجساد القديسين الراقدين* وخرجوا من القبور بعد قيامته ،ودخلوا المدينة المقدسة، وظهروا لكثيرين. متى 27/52*53


    اذا ما الفرق .. انهم اٌناس كانوا ميتون ليس ثلاثة ايام بل يمكن ثلاثة قرون . ولكن قاموا وظهروا الى الكثيرين . !!

    اذا جناب القس هذة ليسة معجزة بل انها شئ عادى جدا ان المعجزة هى بقاء يونان حى فى بطن الحوت وكان يجب ايضا ان يكون يسوع حى فى القبر !!!!

    ولا تنسى تفسير القمص تادرس ملطى لهذا العدد .
    .
    "القبور تفتَّحت، وقام كثير من أجساد القدّيسين الراقدين، وخرجوا من القبور بعد قيامته، ودخلوا المدينة المقدّسة، وظهروا لكثيرين" [52-53].ما حدث أثناء الصلب كحقيقة واقعة لمسها الذين كانوا في أورشليم يتحقّق في حياة المؤمن حين يقبل الصليب مع السيِّد المسيح في مياه المعموديّة. إنه يزلزل أرضه الداخليّة ويشقِّق صخوره ويفتح القبر المقدّس لينعم بالقيامة مع السيِّد حاملاً الحياة الجديدة




    ولنختم مع كلام القس عبد المسيح بسيط ابو الخير


    وكل الشواهد في الكتاب المقدس تؤكد على حتمية موت المسيح وقيامته ولا يمنك تفسيرمثالا واحد للرب يسوع المسيح بصورة خاطئة يغير الحقيقة.



    ونرد بعون الله وتوفيق منه ..


    اعترض بشدة على هذة الخاتمة لآنك بكل بساطة تُفرض على عقولنا عدم التدبر وعدم البحث فى الادلة الموجوده اعتذر ان كنت تطاولت فى الكلام ولكن هذا ما اشاهده . ولنترك الايام بيننا لنرى حقا على مات يسوع المسيح .. .. !!!!!



    انتهى كلام القس عبد المسيح ولكن لم ينتهى كلام العبد لله الفقير اليكم


    هذه احدى اساسيات العقيدة النصرانية اية يونان تذكروا هذة الجملة .

    هل حقا تحققت اية يونان ما هى اية يونان ؟؟؟

    راجعو ا الموضوع مرة واثنين والف مرة انها عقيدة تحيا وتعيش بيها ..


    الى جناب القس عبد المسيح بسيط ابو الخير ,, اشكر كل الشكر على اتاحة الفرصه امام الجميع للمشاركة فى هذا المنتدى وارجو ان يستمر العمل على هذا المنوال اتاحة الفرصه للجميع ان يشاركوا وان نتحدث بصدق وبكل امانة وهذا هو الغرض من المنتدى .. وانتظر مشاركات كثيرة لاننا عندنا اسئلة بلغت عنان السماء فى الديانة المسيحية .. فهل لنا من مجيب . !!!


    واختم قولى هذا ... بسم الله الرحمن الرحيم

    ُقل يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْاْ إِلَى كَلَمَةٍ سَوَاء بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلاَّ نَعْبُدَ إِلاَّ اللّهَ وَلاَ نُشْرِكَ بِهِ شَيْئاً وَلاَ يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضاً أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللّهِ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُولُواْ اشْهَدُواْ بِأَنَّا مُسْلِمُونَ (آل عمران : 64 )
    واخر كلامنا ان الحمد لله رب العالمين .. ... ... ...





    صدر كتاب التحرش الديني .. وانتظروا كتاب الاله العاري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    588
    آخر نشاط
    26-05-2007
    على الساعة
    09:35 AM

    افتراضي

    جزاك الله كل الخير اخي الطيب

    ولو رد عليك تاني بالمشمش تبقى تبلغنا ده اذا مكنش هرب من قوة حوارك


    اختك ديانا

  6. #6
    الصورة الرمزية golder
    golder غير متواجد حالياً عضو شرفي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    217
    آخر نشاط
    26-09-2012
    على الساعة
    05:53 PM

    افتراضي


    السلام عليكم .. قمت بألرد على القس

    السلام على من اتبع الهدى ..

    سيادة القس عبد المسيح بسيط .. لماذا هذا التجاهل للمداخلة الاولى لى واحب ان اعرفك انى اسمى جولدر رجل اما الاخت مريم والتى كتبت الرد الثانى وكتبت السؤال الثانى فى المشاركة الاصلية ...

    والان نرد على بركة الله ....

    اولا نقسم الرد على جزئين .. الجزء الاول بارك الله فى عملنا ان شاء الله


    يقول القس ..

    الآية أو المعجزة هي عمل خارق لكل نواميس الطبيعة ومن ثم لا يقدر عليها سوى الله لأنه وحده واضع نواميس الطبيعة وهو القادر على كل شيء ولا يستحيل عليه شيء.
    والمعجزة في آية يونان هي في بقائه حياً في بطن الحوت لأن من يبتلعه مثل هذا الحوت ويقضي ثلاثة أيام دخل بطنه والحوت يعيش في قلب البحر حتما ولابد أن يموت منذ اللحظات الأولى سواء من الرعب أو من الأختناق 00 الخ وبقائه حيا في هذه الظروف هو الآية والمعجزة والشيء الخارق للطبيعة.

    والآية أو المعجزة بالنسبة للمسيح هي في قيامته من الموت، أما أن يدخل في غيبوبة ويبقى في القبر حياً كما تقول ..

    نرد بعون الله

    يا جناب القس السؤال الان لماذا يستشهد المسيح بمثال يونان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟
    المسيح بستشهد بيونان نعم اذا يجب ان يكون المعجزه التى عملها الله مع يونان يجب ان تتم مع المسيح ... بمعنى اكثر وضوحا

    ماذا حدث مع يونان انه ظل حيا حيا حيا والله العظيم ظل حيا فى بطن الحوت وهذا ما تقوله انت ايضا وباقى المعجزه ايضا انه ظل ثلاثة ايام ..

    اذا عندما يستشهد المسيح بمعجزة المسيح اذا يجب عليه ان يكون على تماثل بينه وبين يونان فى المعجزة والسؤال لماذا يستشهد المسيح بمعجزة يونان ولا يفعل مثلهاااااااااااااااااا ؟؟؟

    جناب القس يا اصدقائى من النصارى هذا هو نص كلام المسيح ..

    متى 12/39*40
    فأجاب وقاللهم: جيل شرير وفاسق يطلب آية ، ولا تعطى له آية إلا آية يونان النبي.** لأنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليال ، هكذا يكون ابن الإنسان في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاث ليال ..
    انت معى جناب القس الان كما كان يقول كما كان كما كان كما كان

    ما معنى كما كان ؟؟ اى مثل يونان .. وما هو الذى فعله يونان انه ظل فى بطن الحوت حيا حيا حيا دون ان يموت .. اذا يجب ان يكون المسيح ايضا حيا فى بطن القبر .. هذا اول جزء من المعجزة والزء الثانى خاص بالوقت .. وسف يكون موضوع الجزء الثانى من المداخلة ...

    ولكن دعنا الان لنكمل كلام القس ..

    فما هي العجزة أو الآية فيه؟
    فهل ظن الناس أنه مات ثم خروجه بعد أن يفيق هو المعجزة؟
    وهل مجرد ظن الناس بشيء غير حقيقي يكون معجزة؟
    وهل دخوله في غيبوبة ثم إفاقته منها هو معجزة؟
    وإذا كان أقرب الناس إليه قد ظنوا أنه مات، فمن عرف أنه كان حياً ولم يمت على الصليب؟
    وهل كفنوه ودفنوه ووضعوا في القبر دون أن يعرفوا أنه كان حيا ولم يمت؟
    وإذا كان حياً ولم يمت فلماذا لم يخبر تلاميذه بذلك بعد خروجه من القبر؟
    ولماذا آمن التلاميذ أنه قام من الأموات ونشروا البشارة في المسكونة كلها أنه مات وقام؟







    جناب القس
    الرد على هذا السؤال تجده فى المداخله الاولى ولكن نرد مرة ثانيا ان شاء الله ..
    السؤال الاول ..
    فما هي العجزة أو الآية فيه؟

    المعجزة هى مثل معجزة يونان الذى المسيح نفسه استشهد بهاااااااااااااا ... واما اذا كانت المعجزة التى انت تراها هو قيامته من الاموات واذكرك بسؤال لى فى المداخلة الاولى لم تجب عليها جناب القس ؟؟؟ الا هى

    والقبور تفتحت ،وقام كثير من أجساد القديسين الراقدين* وخرجوا من القبور بعد قيامته ،ودخلوا المدينة المقدسة، وظهروا لكثيرين. متى 27/52*53

    من هؤلاء؟ الى اين ذهبوا ؟ ها هذه اكبر من معجزة المسيح نفسه الا كذلك اُناس كانوا ميتين اكثر من ثلاثة قرون او اقل او اكثر المهم انهم كانوا ميتون وقاموا هل هؤلاء الهه ايضأ ؟؟؟

    فهل ظن الناس أنه مات ثم خروجه بعد أن يفيق هو المعجزة؟





    نعم والدليل على ذلك من الكتاب نفسه ..
    فتعجب بيلاطس أنه مات كذا سريعا. فدعا قائد المئة، وسأله: هل له زمان قد مات؟ مرقص 15/44
    اذا كان يوجد شك ايضا من موته .. والسؤال الثانى المهم جدا جدا
    لماذا ذهبت مريم المجدلية الى القبر ؟؟؟؟ ماذا تفعل مريم المجدلية مع جثة ؟؟؟ واليكم ايها الافاضل هذا الموضوع المهم جدا والرجاء كل الرجاء ان يهتم الباحث فى بحثه على كافة الجوانب المحيطة بالسؤال واليكم الدليل ..


    تغيرات ما بعد الوفاة Postmortem changes
    أولاً ما هي التغيرات التي تحدث بعد الوفاة
    تمر هذه التغيرات بثلاث مراحل أساسية نلخصها فيما يلي:
    المرحلة الأولى : هي مرحلة "التيبس" والمسماة باللاتينيةRigor mortis التي تعني "تيبس الموت". تظهر في أول أربع ساعات من الوفاة، وتصل ذروتها خلال 12 إلى 48 ساعة يعتمد هذا الوقت على سبب الوفاة ذاتها وحرارة الجو التي تسرع من العملية كلما ارتفعت درجتها.
    وفي تفسير مبسط لمرحلة التيبس نجد أنه في الجسم الحي تتحلل مادة الجليكوجين Glycogen (الخازنة للجلوكوز) إلى الجلوكوز باستخدام الأوكسجين وإنزيم الطاقة المسمى بالـATP (Adenosine Triphosphate)، إلا أنه حينما تحدث الوفاة يتوقف الأوكسجين الداخل للجسم عبر التنفس فيبدأ الجليكوجين المخزن في التحول إلى مادة حمض اللكتيك Lactic Acid في عملية لا هوائية (بدون وجود هواء) (anaerobic process)، ويتسبب هذا الحمض بدوره إلى تكوين مادة لزجة حول الألياف العضلية التي تسبب صلابة العضلات وتيبسها.

    المرحلة الثانية: يدخل الجسم بعد ذلك أو أحياناً في نفس التوقيت إلى مرحلةLivormortis التي تبدأ بعد الوفاة بساعة أو اثنتين، وقد تطول إلى أبعد من ذلك، وهو ما جعل بعض العلماء يصنفونها على أنها مرحلة ثانية. ويتجمع خلالها الدم ويستقر على هيئة كتل بنفسجية صغيرة وكبيرة، ويثبت في أماكن متفرقة من الجسم حيث تنتج هذه الكتل عن تحلل الدم وخروج صبغة الهيموجلوبين إلى خارج الأوعية الدموية المتحطمة.. وتصل هذه المرحلة إلى ذروتها خلال 18 إلى 24 ساعة تقريباً.
    كما تبدأ حرارة الجسم في النزول خلال هاتين المرحلتين نتيجة لعدم قدرة خلايا الدماغ الميتة على الحفاظ على حرارة الجسم عند 37 درجة مئوية (درجة حرارة الجسم الحي).
    المرحلة الثالثة: وفيها يدخل الجسم إلى التحلل Decomposition التي بدورها تنقسم إلى مرحلتين:
    1- مرحلة التحلل الذاتي Autolysis:
    وهو تفاعل كيميائي إنزيمي تتحلل من خلاله مادة الخلية.. وتخرج الإنزيمات الهاضمة التي كانت من قبل صديقة لجسم الإنسان في حياته وتبدأ في تحليل خلايا الجسد؛ لذلك سميت المرحلة بالتحلل الذاتي. ولا شك أن الأعضاء التي تحتوي على إنزيمات هاضمة بتركيزات أعلى ستبدأ بالتحلل قبل غيرها مثل البطن والبنكرياس الذي يتحلل قبل القلب.
    2- مرحلة التعفن Putrefaction:
    وهي عملية اقتحام البكتيريا وعملية التخمر في تحلل الجسم، وإذا بدأت هذه المرحلة يصعب توقفها حتى بالتثليج. وتساعد مرحلة التحلل الذاتي في عملية التعفن حيث تهيئ بيئة غير هوائية صالحة لنشاط البكتيريا الآكلة. فتبدأ هذه البكتيريا في النمو وإخراج الغازات بعد ما يقرب من أسبوع التي تتجمع شيئا فشيئا حتى تؤدي إلى تفجر الجسم خلال أسابيع.
    تنتج هذه البكتيريا مواد متعددة كالهيدروجين، الماء، ثاني أكسيد الكربون، الأحماض، الكحول، والأسيتون، كما تنتج مركبات نفاذة الرائحة ناتجة عن تكسير الأحماض الأمينية وهي الرائحة التي تفوح من جسم المتوفي.
    تعتمد مرحلة التحلل Decomposition على حرارة الجو بدرجة عالية خاصة في مرحلة التحلل الذاتي، حيث تعمل الإنزيمات بشكل جيد كلما ارتفعت درجة الحرارة، كما أن وجود الماء (الرطوبة) يساعد أيضا على إتمام المرحلة؛ لأن المركبات المكونة للرائحة تذوب في الماء. وكلما انخفض الأوكسجين تكونت البكتيريا اللاهوائية المختصة بتحلل الجسم.

    اذا جناب القس لماذا ذهبت مريم المجدلية الى القبر ماذا تفعل مع جثة ؟؟ وهى كانت داخلها شك فى انه ليس ميت ولماذا لانها كانت تقول


    قال لها يسوع: يا امرأة، لماذا تبكين؟ من تطلبين؟ فظنت تلك أنه البستاني، فقالت له: يا سيد إن كنت أنت قد حملته فقل لي أين وضعته، وأنا آخذه.متى 20/15

    السؤال هنا كيف تقدر مريم حمل المسيح لوحدها ؟؟

    وإذا كان أقرب الناس إليه قد ظنوا أنه مات، فمن عرف أنه كان حياً ولم يمت على الصليب؟
    مريم المجدليه لانها ذهبت الى القبر .. ولماذا اذا تذهب الى القبر الدليل مع الاجابة من فضلك ؟؟ فمن عرف انه حي اقول لك

    وإذ كن خائفات ومنكسات وجوههن إلى الأرض ، قالا لهن: لماذا تطلبن الحي بين الأموات؟ لوقا 24/5
    جناب القس محور الاسئلة نفسها تدور حول موت المسيح وقيامته . اذا كان مات المسيح وبعد ثلاثة ايام قام اذا هى دى المعجزة الجبارة التى عملها المسيح فما رأيك فى الاجساد التى قامت من الاموات هل هذة معجزة اكبر من معجزة المسيح جناب القس !!!

    لنكمل كلام القس

    يا عزيزي أن المسيح تكلم عن معجزة لا مؤامرة!!!!


    وانا معك فى هذه الكلام انها معجزة ولكن ما هى المعجزة هى دى محور السؤال ما هى المعجزة ؟؟؟ الموت والقيامة من الاموات ؟؟ اما بقائه حى وقيامه من القبر ؟؟؟ السؤال لماذا يستشهد بيونان دون ان ينفذ كلام يونان اقصد معجزة يونان ؟؟؟؟

    نتقل الى الجزء الاهم فى هذه المداخلة والرجاء كل الرجاء التركيز فى كلام القس والرد عليه بعون الله وتوفيقه ان شاء الله .. اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه ..

    اصدقائى من النصارى الاعزاه اليكم تفسير القس للموضوع الثلاثة ايام والثلاثة ليالى فى كلام المسيح الذى استشهد من سفر يونان وتكمل به فى متى 12/39*40

    يقول جناب القس ..

    ولكي نفهم معنى قول المسيح جيداً يجب أن نفهم أولاً النقاط التالية:
    1- كان اليوم يبدأ في العبرية اليهودية من المساء وينتهي أيضاً في المساء " من المساء إلى المساء تسبتون (أي تقضون) سبتكم " (لا 32:23؛ أنظر أيضا تك5:1؛ خر 8:12)،من غروب الشمس إلى غروب الشمس " مساء نحو غروب الشمس " (تث6:16؛ أنظر أيضا لا6:22؛ نح19:13؛ مز17:55؛أش16:4؛10:24؛3:27)؛ فيوم الجمعة مثلاً يبدأ بغروب شمس الخميس وينتهي بغروب شمس يوم الجمعة ذاته، وهكذا بقية الأيام.

    كلام جميل جدا جدا لنتبع اذا ..الرجاء التركيز جدا جدا مفأجأة !!

    يقول جناب القس ..

    وقد دفن المسيح في القبر يوم الجمعة وقام من الموت في فجر الأحد أي في اليوم الثالث

    نرد بعون الله استاذى القس يا مدري الاكليركية وراعى الكنيسة فى مسطرة .. ماهذا القول متى تدفن المسيح ؟؟؟ انت تحسب المده منذ ان كان المسيح مصلوب هل هذا كلام .. اليوم يحسب منذ ان كان فى القبر القبر القبر اذكرك بعدد متى12/40

    لأنه كما كان يونان في بطن الحوت ثلاثة أيام وثلاث ليال ، هكذا يكون ابن الإنسان في قلب الأرض ثلاثة أيام وثلاث ليال. متى 12/40

    اذا جناب القس اليوم يبدا حسابه منذ دخلو المصلوب الى القبر وليس منذ ان قبض عليه ؟؟؟!!!

    والسؤال الان متى دفن المسيح ؟؟؟
    الاجابه بكل تأكيد دفن بعد الساعة التاسعة ليلا اذا ؟؟ يرد على احد النصارى ما هو دليك يا استاذ .. اقول بكل ثقة فى الله العلى الرحيم الدليل من كتابك المقدس نفسه لنرى اذا

    ولما كان المساء ،جاء رجل غني من الرامة اسمه يوسف وكان هو أيضا تلميذا ليسوع متى 27/57

    وجاء أيضا نيقوديموس، الذي أتى أولا إلى يسوع ليلا، وهو حامل مزيج مر وعود نحو مئة منا.يوحنا 19/39

    اذا جناب القس .. المسيح دخل القبر فى الليل ...

    نأتى الان الى اخطر جزء فى المداخلة ..

    على حسابات جناب القس نجد الاتى ,,

    كما قال جناب القس اليهود يحسبون الوقت من غروب الشمس وانا لاامناع جناب القس ..

    الان مع حساب المده بالوقت الذى اقتراحه جناب القس

    غروب يوم الجمعة الى غروب يوم السبت = يوم

    غروب يوم السبت الى غروب يوم الاحد = يوم

    غروب يوم الاحد الى غروب يوم الاثنين = يوم

    اذا جناب القس هذه ثلاثه ايام .. ولكى اكون عادل فى نقلى لكلام القس نفسه يقول ان ممكن ان يكون الجزء من اليوم يوم اذا نحسبها من جديد على الوقت الجديد ..

    غروب يوم الجمعة الى غروب يوم السبت = يوم

    غروب يوم السبت الى فجر يوم الاحد = يوم

    جناب القس اذا كنت تريد ان تحسب اليوم الثالث اذا يجب ان يكون المسيح متواجد الى غروب يوم الاحد .. ويبدا اليوم الثالث من بعد غروب يوم الاحد .. اعتقد المسألة واضحة الان

    اذا مش عايز تيجى برضوه !!! ما هو رايك الان حسبنها بكل الطرق الحسابية فما هو الحل اذا ..

    الحل استاذى القس اذا كان المسيح قد قام فى اى جزء من يوم الاثنين
    اى من غروب يوم الاثنين الى غروب يوم الثلاثاء اذا هنا فقط تحل المشكلة .. وهذا ما دفع البعض من الانجليين ان يقولوا ان المسيح دفن يوم الاربعاء وليس الجمعة ؟؟!!

    اعتقد الان جناب القس ظهر الحق .. المسيح لم يمت ولم ويقوم بعد ثلاثة ايام .. اذا السؤال مرة اخرى هل تحققت أية يونان ؟؟؟

    واخر دعونا ان الحمد لله رب العالمين ...




    صدر كتاب التحرش الديني .. وانتظروا كتاب الاله العاري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية السيف البتار
    السيف البتار غير متواجد حالياً مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    المشاركات
    14,100
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    25-11-2016
    على الساعة
    11:18 PM

    افتراضي

    إن كان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليس رسول الله لمدة 23 عاماً .. فلماذا لم يعاقبه معبود الكنيسة ؟
    .
    والنَّبيُّ (الكاذب) والكاهنُ وكُلُّ مَنْ يقولُ: هذا وَحيُ الرّبِّ، أُعاقِبُهُ هوَ وأهلُ بَيتِهِ *
    وأُلْحِقُ بِكُم عارًا أبديُا وخزْيًا دائِمًا لن يُنْسى
    (ارميا 23:-40-34)
    وأيُّ نبيٍّ تكلَّمَ باَسْمي كلامًا زائدًا لم آمُرْهُ بهِ، أو تكلَّمَ باَسْمِ آلهةٍ أُخرى، فجزاؤُهُ القَتْلُ(تث 18:20)
    .
    .
    الموسوعة المسيحية العربية *** من كتب هذه الأسفار *** موسوعة رد الشبهات ***

حوار مع القس بسيط ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الماء مُضِرّ بالصحه - القس عبد المسيح بسيط
    بواسطة armoosh_2005 في المنتدى حقائق حول الكتاب المقدس
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2008, 03:34 PM
  2. كان سؤالى الى القس بسيط وكان جوابه!
    بواسطة o0 MoNoThEiSm 0o في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-05-2008, 11:20 PM
  3. لسان حال القس بسيط.انصروا الهتكم !!
    بواسطة o0 MoNoThEiSm 0o في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-05-2008, 11:14 PM
  4. حوار مع القس عبد المسيح بسيط
    بواسطة kholio5 في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 13-12-2006, 02:05 AM
  5. هذة هى المسيحية كما قالها القس بسيط!!
    بواسطة golder في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-12-2006, 10:55 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

حوار مع القس بسيط ؟

حوار مع القس بسيط ؟