سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس

صفحة 5 من 5 الأولىالأولى ... 4 5
النتائج 41 إلى 49 من 49

الموضوع: سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس

  1. #41
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    352
    آخر نشاط
    11-07-2008
    على الساعة
    05:01 AM

    افتراضي هداك الله

    اقتباس
    عزيزى

    قلت لك امثله تشبيهيه وليست تطابقيه
    دعك من هذه السفسطه الكلاميه والفلسفه اللفظيه
    حسنا دعك من هذا المثل زخد هذا
    اموات ترقد فى قبورها موجوده ولكن غير حيه
    وارجو لاتقول لى هذه المره وماذا عن عذاب القبر
    سفسطه كلاميه وفلسف لفظيه!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    اقسم بالله العظيم لم اجد افضل من هذا الاقتباس ليعبر عما بداخلى

    التغيير البروتستانتي على يد مارتن لوثر:
    أما (مارتن لوثر) صاحب الثورة الإصلاحية البروتستانتية الأكبر فيقول: «لا تستطيع أن تقبل كلاً من الإنجيل والعقل، فأحدهما لا يفسح الطريق للآخر.. إن العقل هو أكبر عدو للإيمان»
    وعلى هذا فمن حق (فولتير) أن يصرخ: «إن لديَّ مائتي مجلد في اللاهوت المسيحي، والأدهى من ذلك أني قرأتها وكأني أقوم بجولة في مستشفى للأمراض العقلية»
    انظر معى من الذى يستخدم السفسطه
    حتى لا يدركنى المرض العقلى دعنى اجمع لك اقوالك
    كان هذا سوألى

    اقتباس
    ما الفرق بين صفة "الحى" وصفة "الموجود"؟
    وكانت هذه اجابتك وهى الاقرب الى العقل
    اقتباس
    " اموات ترقد فى قبورها موجوده ولكن غير حيه"

    وقبل ذلك..... ماذا قلت...........اذكرك الان ببعض اقوالك


    اقتباس
    يعنى عند موت المسيح انفصلت الروح البشريه عن الجسد البشرى
    والموت هو خروج الروح من الجسد

    وايضا


    اقتباس
    ولما كانت الطبيعه الالهيه متحده بالاثنين وانت تعلم ان الله غير محدود
    ظلت الطبيعه الالهيه متحده بالاثنين
    كل واحد على حده
    متحده بالجسد الذى فى القبر
    وطبعا تفصد الروح القدس.....!
    ولا اعلم لمذا يحتاج الله لملك يفتح له القبر


    اقتباس
    بعد هذا الاتحاد لم نعد نطلق على المسيح يسوع
    الا الله المتجسد اى الله الظاهر فى الجسد بطبيعه واحده
    بحيث لم ينفصل لاهوته عن ناسوته لحظه واحده ولا طرفة عين
    كيف لا ينفصل اللاهوت عن الناسوت طرفة عين .
    وهو الذى مات.......ودفن
    من الذى يستخدم ..............السفسطه


    اقتباس
    كان اتحادا كاملا بسر لاينطق به

    1 تي 3: 16 وبالاجماع عظيم هو سرّ التقوى الله ظهر في الجسد تبرر في الروح تراءى لملائكة كرز به بين الامم أومن به في العالم رفع في المجد
    وما دام... التجسد..... سرا لم ينطق به لاحد.
    لماذا هذا الجدل والكم الكبير من التشبهات لهذا التجسد؟
    ان كان الله جعل (التجسد سر) فهل يظن احد مهما كان ان يكشف سر قد اختص به نفسه!!!!!!!!!
    وهل لك الحق ان تشرح التجسد ؟........وهو سر الهى
    عجيب امركم
    بالله عليك ان تعقل الحق وتبحث عنه (بحياد تام)
    ابحث.......قارن.......تصل باذن الله


  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    352
    آخر نشاط
    11-07-2008
    على الساعة
    05:01 AM

    افتراضي

    استاذ "ناصر الحق"

    هذه اقتباسات من مواقع نصرانيه تعترف بعدم استطاعة فهم التثليث "للقس جيمس أنس"

    ما هي خلاصة اعتقاد الكنيسة في التثليث، وعلاقة الأقانيم ببعض؟

    * هي أن الله واحدٌ، أي جوهر واحد، وأن في اللاهوت ثلاثة أقانيم، هم الآب والابن والروح القدس. غير أن الجوهر ليس مقسوماً، فليس لكل أقنومٍ جزءٌ خاص من الجوهر، بل لكل أقنوم كمال الجوهر، الواحد نظير الآخر، وأن ما بينهم من العلاقة سِر لا يقدر العقل البشري أن يصل إليه إلا بإعلان الكتاب المقدس الذي يوضحه. ويمكن حصر العلاقة بين الأقانيم الثلاثة بثلاث كلمات، هي المساواة بينهم، والتميُّز، والشركة:

    اقرار نصرانى بعدم فهم التثليث

    اذا كلام الاستاذ "ناصر الحق" فى شرح التثليث لا جدوى منه.
    لانه فوق العقل البشرى.ومع ذلك نجد كل يوم من يحاول شرح التثليث لنا وهو لا يفهمه


    - هل عدم فهمنا سر التثليث يثبت أنه مستحيل أو أنه ضد العقل السليم، فنرفضه؟
    * إن صحَّ أن نرفض التثليث لأنه فوق عقولنا، فيلزم أن نرفض غيره من معلَنات الله التي تفوق إدراكنا، مثل عقيدة أن الله قائم بنفسه وأزلي وعلة العلل وغير معلول وموجود في كل مكان في وقت واحد وعالم بكل شيء وبكل ما يحدث منذ الأزل إلى الأبد في كل وقت، وأن علمه لا يقبل الزيادة أو النقصان. فسر التثليث ليس أعظم من أسرار أخرى في الله.

    رغم وضوح كل هذا فى الاسلام لا يستطيع القس فهمه

    ولما كان يحق لله أن يعلن لنا تعليماً دون أن يشرحه بالتفصيل، وكان يجب علينا أن نقبل ذلك منه بالتواضع والإيمان القلبي، وجب أن نقبل تعليم الثالوث كما نقبل تعليم الوحدانية بدون تفسير كيفيته بالتفصيل. وكلام الكتاب المقدس في هذه المسألة يمكننا من رفض التفاسير الكاذبة أو الناقصة في موضوع التثليث. أما إدراك حقيقة التثليث والاطلاع على غوامضه والتمكن من إيضاحه فلا تتم إلا بواسطة النور السماوي المعلَن في كلمة الله، وتوضيح الروح القدس، اللذَيْن يشرقان على عقولنا المظلمة بنعمة الله «وليس أحد يقدر أن يقول إن يسوع رب إلا بالروح القدس» (1كو 12: 3).

    سياسة الامر الواقع (عجبك ولا مش عجبك) وخليك مستنى الروح القدس واياك تفكر



    - هل يمكن شرح التثليث بتمثيله بأمور طبيعية أو أحوال بشرية؟

    * حاول البعض ذلك، ولو أنه لا يوجد مثَلٌ واحد يوضح الحقيقة كلها. فكم بالحري لو كانت الحقيقة هي الله الحق! ومن الأمثلة الإنسان، فهو واحد وحدانية جامعة، لأنه مكوَّن من عقل وجسد وروح. ومن الأمثلة النفس، لها عقل ومشاعر ومشيئة. ومنها الشجرة وهي ذات أصلٍ وساقٍ وزهرٍ. ومنها المكعب وهو واحد ذو ثلاثة أبعادٍ. ومنها الشمس وهي قرص وضوءٌ وحرارة. ومنها الفاكهة وهي حجم ورائحة وطَعمٌ. ومنها الماء وهو سائل وبخار وجامد.

    غير أن هذه الأمثلة لا تفي بالمقصود، وتبدو متناقضة. فالإنسان، وإن كان مركباً من عقل وجسد وروح، إلا أن هذه الثلاثة ليست جوهراً واحداً بل ثلاثة جواهر. ومثَل النفس، من أن العقل والمشاعر والمشيئة هي قوى مختلفة لنفسٍ واحدة، لأن الشخص متى افتكر يستعمل عقله، ومتى أحب يستعمل مشاعره، ومتى شاء يستعمل مشيئته. فلا تشابه بين هذا وتثليث أقانيم الجوهر الواحد. وكذلك في مثَل الشجرة، فالأصل والساق والزهر ثلاثة أجزاء لشيء واحد. وهكذا نقول في البقية. والحق أنه ليس للتثليث نظير بين جميع المخلوقات التي نعرفها نحن. ولا عجب، لأنه ليس كمثل الله شيء مطلقاً في الكون.

    عجز واضع فى تفسير العقيدة الاساسيه التى تقام عليها النصرانيه
    الحمد لله انه يعلم ان الله ليس كمثله شىء


    هداك الله الى الاسلام

    هداك الله الى الاسلام

    هداك الله الى الاسلام

  3. #43
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    بعد ردي الأخير

    لا أقول إلا قول الله ( فبهت الذي كفر ..... والله لا يهدي القوم الظالمين )

    أتمنى أن يعي ناصر الحق أن الحق ليس معه وأن يصبح فعلا ناصرا للحق

    اللهم بلغت اللهم فإشهد
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    6
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    29-08-2014
    على الساعة
    11:16 AM

    افتراضي

    البركة بين عليك اووووووووووووووى يافادى اقرا الاتى عشان تعرف البركه والبدعة الا انتو عايشين
    والج ان هذا الاسلوب هو الذى ينفع معك وهذا كلام رجل من دينك ولكن اتم الله علية نعمة الاسلام التى يفتقدها الجهلاء مثللك اقرا
    الصراع اليهودي- المسيحي

    على أرض المسلمين

    مختصر تاريخ.

    !!!!!!!!!!!!!!!!!

    كيف انقلب الفرع النصراني علي الأصل اليهودي ؟

    ومتى ولماذا اتحدا ؟

    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله – محمد ابن عبد الله ، و أشهد أن لا اله إلا الله و أن محمدا رسول الله . أما بعد : فان الكثيرين يجهلون أو يتجاهلون مساندة كل العالم المسيحي لليهود – ضد المسلمين ، ويظنون أن الفرع سيقف ضد أصوله( رومية 11: 19) و خاصة في مسألة هدم المسجد الأقصى لبناء الهيكل المزعوم , وينادي المسلمون بالسلام و ( وهم ) خارطة الطريق , والمسيحيون حول العالم يسخرون من سذاجة وجهل المسلمين الذين يستنجدون بأمريكا و فرنسا والفاتيكان، بينما هؤلاء هم رأس الأفعى .

    معلومات هامة

    1== تم تجهيز مبنى الهيكل المزعوم – بالكامل – بحوائط سابقة التجهيز ، في الفاتيكان ، بدعم مالي من كل المسيحيين – من كل بلاد العالم ، بحوائط مطلية بالذهب ، و تماثيل من الذهب الخالص ، كما هو موصوف في كتابهم ( خروج ) ، وتم إعداده ليكون صالحا للتركيب خلال ( 24) ساعة في لحظة سقوط المسجد الأقصى , و ذلك منذ عام 1960 ، منذ أن أعلن بابا الفاتيكان البولندي- اليهودي الأصل- يوحنا بولس السادس – تبرئة اليهود من دم المسيح ، بينما جاء في الإنجيل أن اليهود صرخوا أمام الوالي ( بيلاطس ) (دمه علينا و على أبنائنا ) أي في كل أجيالهم . و قال عنهم بولس ( من جهة الإنجيل فهم أعداء) ( رومية 11: 28) و ذلك (لأنهم قتلوا المسيح و أنبياءهم و اضطهدوا المسيحيين الأوائل و لم يرضوا الله وهم ضد جميع الناس لذلك أدركهم غضب الله إلى النهاية ) .( تسالونيكي الأولى 2: 14 ).

    و أنا رأيي أنهم أبرياء من دم المسيح لأن المصلوب ليس هو المسيح . و لكنهم قتلوا أنبياء كثيرين ، ثم بنوا لهم قبورا و زينوها كما قال عنهم المسيح – يستنكر بناء القبور و تزيينها أيضا .

    2== يقوم المسيحيون حول العالم بالدعم المالي و المعنوي لليهود ، بالرحلات السياحية المستمرة إلى أراضى اليهود – مهما حدث ، و يتظاهرون أمام المسلمين بصداقتهم و مساندتهم للقضية الفلسطينية و مهاجمة سياسة اليهود ومعارضة الأمريكان .....الخ. من التمثيليات التي يجري وراءها من يبيعون بلاد المسلمين لليهود و يخضعون الشعوب الإسلامية للأمريكان بحجة السعي وراء هذا السراب .

    و أكبر مثال على ذلك – ما عشته بنفسي , فقد أعلن البطرك شنودة مرارا و تكرارا أنه هو شخصيا لن يذهب إلى مدينة القدس فلا مع شيخ الأزهر . بينما تقوم الرحلات يوميا من الكنيسة الكاتدرائية بالعباسية – مقر البطرك- إلى القدس و بيت لحم , تحمل المسيحيين المصريين بأمر البطرك ، لمسايرة المسيرة العالمية للمسيحيين بالدعم المالي و المعنوي لليهود , وذلك منذ معاهدة كامب دافيد ، لأجل مساندتهم في حربهم ضد المسلمين / من أجل هدم المسجد الأقصى و بناء الهيكل المزعوم ، للتعجيل بنزول المسيح ، الذي سينزل على اليهود ، فيصبحون مسيحيين , و يحكم المسيح بهم العالم ألف سنة بعد أن يقتل كل من هو ليس مسيحيا ، و أولهم المسلمين بالطبع .

    و أقول لك عزيزي القارئ : ستجد هذا التخريف المتعصب في كتبهم التي تتحدث عن خرافة ( ملك الألف سنة)

    التي اخترعها لهم بولس , و لم يذكر منها المسيح ولا حرف واحد .

    3== منذ معاهدة كامب دافيد – بعد أن ضمن اليهود تحييد مصر في الصراع اليهودي – الإسلامي ، وضمنوا إضعاف جيش مصر إلى حد التوقف ، بدءوا فورا في تجهيز أدوات و ملابس الكهنة و مساعديهم الذين سيخدمون في الهيكل المزعوم , و تطريزها بخيوط الذهب ، و تزيينها بصفائح الذهب المكتوب عليها ( قدس للرب ) و يؤمنون – هم و المسيحيين – أن الله سيكلم رئيس الكهنة اليهودي من خلال الأصنام الذهب التي يدعونها ( الأوريم و التو ميم ) .

    و أقول : إن هذا ليس سرا ، ولكنه معلوم عند كل المسيحيين حول العالم ، ومنهم مسيحيي القاهرة ، لأن اليهود يعرضون هذه الملابس و المجامر الذهبية اليهودية في معرض في ( تل أبيب ) ، يزوره كل السياح المسيحيين ، ليربطوهم بالفكرة و العقيدة التي يسعون في سبيلها إلى هدم المسجد الأقصى ،و يدفعون ثمن إحضار المسيح بسرعة ليملكوا على المسلمين . ولا يدري كلاهما أن مجيء المسيح عليه السلام سيكون لقتل اليهود خلف شجر الغر قد الذي زرعوه بالفعل انتظارا لهذا المصير الذي يعلمونه ،و ليحكم بالإسلام

    و للمزيد من التفاصيل أنصحكم بقراءة كتاب

    القدس مدينة واحدة و ثلاث عقائد : تأليف : كارين أرمسترونج .

    و لنبدأ بتاريخ اليهود مع المسيحيين في فلسطين و حول العالم منذ ظهور النصرانية .



    بعد المسيح بأكثر من ثلاثين سنه :

    في سنة 70 م. جاء الجيش الروماني بقيادة ( تيطس ) ابن الإمبراطور ( فسبا سيان ) إلى فلسطين ، و حرق المعبد اليهودي ( الهيكل ) في مدينة القدس ، ودمر كل ما تبقى منه ,و حدث اضطهاد كبير لليهود في فلسطين

    بسبب ثورتهم ضد الاحتلال الروماني.و قاموا بتدمير قصور و بيوت ومجامع اليهود تدميرا كاملا منظما .

    ولم يكن للمسيحية وجود فعلي في أورشليم , وكان ( سمعان) شقيق( يسوع )قد أصبح رئيس كهنة النصارى ، و هرب هو و أتباعه إلى منطقة ( بيلا ) بحوار نهر الأردن . و ظلت أول كنيسة نصرانية تحتفظ بطابعها اليهودي كاملا ، ويرأسها ( أساقفة ) يهود ( وهي رتبة دينية يهودية أصلا ) ، و كانوا يشاركون اليهود في عباداتهم ،و يخالفون الذين آمنوا على يد بولس في عدم اعتقادهم أن المسيح اله ، لأن بعضهم كان يعرف يسوع منذ طفولته ، فكانوا يؤمنون أن يسوع هو المسيح فقط و ليس اله بل إنسان فقط .

    وانضم الكثيرون من اليهود إلى المسيحية على أساس أن فكرة المسيح المبعوث ( الذي أقامه الله من الموت )

    تدعم أملهم في بعث دينهم القديم .

    وفى عهد ( دوميتيان ) سنة 86-96 م. بدأ الرومان في اضطهاد المسيحيين .

    و ابتدأ اليهود والمسيحيون يرون رؤى عن ( أورشليم السماوية )الخالدة التي ستنزل يوما إلى أرض مدينة القدس و يسكن الله مع شعبه ، و منهم الواعظ المسيحي المتجول ( يوحنا ) و اليهوديان ( حنوك ) و( باروخ)

    و بدأ المسيحيون يشكلون أفكارهم عن المسيح بنفس أسلوب اليهود ( متصوفة العرش )بالطريقة التي رسمها اليهود الذين اعتنقوا المسيحية .

    و في سنة 130 م. قرر الإمبراطور الروماني ( يوبيلوس ايليوس ) بناء مدينة ( ايليا كابيتولينا ) في مكان أورشليم .و فزع اليهود من فكرة بناء معبد ( جوبيتر ) على ( جبل صهيون ), و يقضي على أورشليم اليهودية .و ثار اليهود و احتلوا المدينة ثلاث سنوات و طردوا منها المسيحيين و الرومان .

    وفى سنة 135 م. أرسل الإمبراطور ( سكتوس ) جيوشا - قتلت( 850 ) ألف يهودي و دمروا ( 50) قلعة يهودية , وحرث أرض مدينة القدس بالمحراث تحقيقا لنبوءة ( ميخا 3: 12)، وحظر دخول اليهود إليها ,و بدأ بناء ( ايليا كابيتولينا ) سنة 138 م. ولما تولى الإمبراطور ( أنطونيوس ) سمح لليهود بإنشاء قيادة دينية لهم في مدينة ( الجليل) , و أصبح البطرك اليهودي ( سمعان الرباني ) له سلطان ( رئيس يهوذا ) لأنه من سلالة الملك داود . و بنوا ( الكنيس ) في الجليل – على نفس نظام المعبد ( هيكل سليمان ) ، و اعتبروا أن

    ( جبل صهيون ) الواقع خارج مدينة القدس هو أصل كل أساطيرهم الدينية بالمخالفة لكتابهم ( صموئيل الثاني 17: 17 ) . وتسللوا عائدين إلى ( أيليا كابيتولينا ) و سمح لهم الرومان بالبكاء على جبل الزيتون ، على المعبد الضائع .

    و تم طرد الطائفة المسيحية اليهودية من( ايليا )، و لكن المسيحيين السوريين و اليونان ظلوا فيها ، وأنشأوا كنيسة مكان ( الغرفة العلوية ) التي كان يجتمع التلاميذ ( الحواريين ) فيها ، على جبل صهيون – خارج المدينة .

    === ولم تكن الديانة المسيحية معترف بها عند الرومان ، ولم تكن أورشليم مدينة مقدسة عند المسيحيين ،

    وعاش اليهود و المسيحيون في فلسطين في محنة إلى القرن الثالث ،والى سنة 234 م. حين ظهر العالم المسيحي (أوريجن ) كان مكان الأسقف المسيحي المسئول عن ( ايليا ) في قيصرية . واستمر الاضطهاد .

    = وفى سنة 323 انتصر ( قسطنطين ) على منافسه ، قائلا إن اله المسيحيين هو الذي نصره , واعترف بالمسيحية دينا رسميا في الإمبراطورية ، فارتاح المسيحيون من الاضطهاد . ولم يكن قسطنطين يفهم في الدين , ولم يتنصر إلا وهو على فراش الموت . وظل هو الكاهن الأكبر للأوثان , ومارس عبادتها .

    ولم تكن شعائر العبادة المسيحية قد ظهرت بعد .

    === ثم ظهر ( اّريوس ) بطرك الإسكندرية , وساق الحجج المدعمة بنصوص مقنعة على أن يسوع يختلف عن الله الذي خلقه (من الكتاب الموجود يومئذ قبل جمع الإنجيل – بعد ذلك- في مجمع نيقيه ) . و عارضه أسقف الإسكندرية و أسقف (ايليا ). وصار لكل فريق أتباع . و نشأ صراع أغضب الإمبراطور الذي يريد إمبراطورية موحدة .فقام بطرد الحزب الأصغر ( حزب اّريوس ) و ضغط على الباقين ليوافقوا على وثيقة أثناسيوس السكندري .

    = سنة 327 م. عثروا على قبر أسفل معبد ( أفروديت ) المتهدم ، و أعلنوا على الفور أنه قبر المسيح ؟؟؟، و اكتشفوا تلا صخريا فقالوا انه ( الجلجثة) مكان صلب المسيح ؟ و شرعوا في بناء أساطيرهم حول المنطقة , فتحولت ( ايليا ) الرومانية إلى ( أورشليم ) المسيحية . وسعى المسيحيون إلى طرد اليهود من ( أورشليم الجديدة ) و سعوا إلى استمالة ( قسطنطين )و أمه , فأصدر سنة 350 م. القوانين التي تمنع زواج المسيحيين من اليهوديات و زواج اليهود من المسيحيات , وتحريم امتلاك اليهود للعبيد ، فثار اليهود – فقمعهم بوحشيه

    و أصدر سنة 353 م. قانونا يحظر اعتناق الديانة اليهودية. ثم استولى المسيحيون على كتب اليهود المقدسة

    و نسبوها لأنفسهم .

    ===== وفي سنة 363 م. تولى الإمبراطور ( جوليان ) الوثني فحارب المسيحية ، و ازدهرت الوثنية ,و فصل المسيحيين من المناصب ، وجاء اليهود إليه ,فوعد بطركهم ( هليل الثاني) بتحويل البلد إلى ( أورشليم اليهودية ), و أظهر اليهود عداوتهم و حقدهم على المسيحيين ،و توافدت حشودهم إلى المدينة و بنوا كنيسا

    في جبل المعبد ، و استردوا كل ما أخذه المسيحيون منهم ، وحفروا لاكتشاف أساسات المعبد القديم ..

    و نسج المسيحيون أساطيرهم حول اكتشاف الملكة ( هيلينا ) لصليب المسيح .ولا يعرف أحد من المؤرخين المسيحيين أوصافه ولا أين ذهب يقينا .

    ==== ثم تولى الإمبراطور المسيحي ( جوفيان )، فأصدر حظرا على اليهود يمنعهم من دخول أورشليم المسيحية و ما حولها ,و أصبحت المدينة مليئة بالراهبات و الرهبان ، و اعترضوا بقوة على إقامة الطقوس اليهودية في مدينتهم

    و تطورت طقوس الديانة المسيحية على يد الرهبان , و سرقوا جثث الأنبياء اليهود و نقلوها إلى القسطنطينية

    لضم تاريخهم المقدس إلى المسيحية

    = سنة 425 م. تم إلغاء منصب البطرك اليهود بقانون ، للقضاء على اليهودية .

    = و اكتشفوا قبر ( استفانوس ) الذي قتله اليهود برئاسة ( شاول ) الذي هو ( بولس )، فزاد العداء ضد اليهود

    و أخذ الأثرياء يدعمون الرهبان في أورشليم في موجة جوهرها العداء لليهود , لينفرد المسيحيون بالمخلص

    ( المسيح العائد ) بدلا من اليهود .

    === وفي سنة 438م. تصل إلي القدس الإمبراطورة المسيحية المثقفة( يود وكيا ) و تصدر مرسوما بعودة اليهود الى جبل المعبد في المدينة المقدسة , فتدفقوا عليه ,فجاء كاهن مسيحي سوري اسمه ( بار صوما )

    مشهور بكراهيته لليهود ,و تربص هو والرهبان – لليهود , و ضربوهم في معبدهم , و ملأوا الشوارع بجثثهم و هتفوا ( ( لقد انتصر الصليب )) . فارتعبت الإمبراطورة , و قامت ببناء الأديرة و الكنائس خوفا من انتقام المسيحيين منها .



    ====== سنة 485 م. تفاقم الصراع بين أنصار الطبيعة الواحدة للمسيح ( المونوفيزيقيين ) و أنصار الطبيعيتين ( مجمع خلقيدونيا ) و الأرثوذكس ، فاستغل اليهود الموقف ، و أعلنوا استقلال ( السامرة ) عن

    ( القسطنطينية ) فقمعهم الإمبراطور المسيحي ( زينون ) بوحشية , ودنس - مذبح معبدهم- على جبل

    ( جريزيم ) بالجثث ، ثم بنى عليه كنيسة .

    === و في سنة 527 م. تولى الإمبراطور ( جوستينيان ) عدو اليهود , و أصدر قانونا بتحريم الدين اليهودي

    و حرمان اليهود من كل المناصب ، و منعهم من الاحتفال بأعيادهم ,و أضطهدهم المسيحيون ، فهربوا الى الجليل , واستولى المسيحيون على ما بقي لليهود من تراث في المدينة المقدسة ( بركة سلوام و بركة بيت هسدا ) و ضموهما الى تراث الدين المسيحي , و حولوا ( جبل المعبد ) الى كنيسة .



    ===== وفي سنة 610 م. دخل القائد الفارسي ( شهر براز ) الى فلسطين , و انضم اليه اليهود , و أحرقوا كل الكنائس المسيحية , و قتل( 66500) مسيحي , وسلم المدينة لليهود ، فاستأنفوا تقديم قرابينهم على جبل المعبد ، و تجدد أملهم في وصول المسيح إليهم !!!! و استمرت الحروب بين الفرس و الروم ( 9 ) سنوات .

    = وفى سنة 629 م. تصالح الفرس و الروم , وعاد الإمبراطور ( هرقل ) المسيحي الى المدينة المقدسة ,و أعاد بناء الكنائس ,و عفا عن اليهود ن على ألا يدخلوا أورشليم – ليرضي المسيحيين .

    = وفي سنة 634 م. قام المسيحيون بتحريض هرقل ، فأصدر أمرا بتنصير اليهود في الإمبراطورية كلها بالقوة ،فهرب الكثيرون من اليهود الى مصر و بلاد فارس .

    ووضع المسيحيون جغرافيا كاملة مقدسة تقوم على الأساطير اليهودية , وازدادت السياسة القمعية لأباطرة بيزنطة ضد العالم المسيحي لفرض العقيدة الكاثوليكية على المسيحيين و اليهود ، فرحب هؤلاء بالجيوش والى اللقاء في الجزء الثاني

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    6
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    29-08-2014
    على الساعة
    11:16 AM

    افتراضي

    وجاءت جيوش المسلمين في سنة 636 م. و انتصرت على الروم في معركة (اليرموك ), وفى

    سنة 637 م. حاصر المسلمون بيت المقدس .

    وحاصر المسلمون بيت المقدس سنة 637 م. حتى وافق البطريرك ( صفرونيوس ) على تسليمها لأمير المؤمنين ( عمر ابن الخطاب ) نفسه . و دخلها بملابسه الرثة المعتادة , ومن حوله رجال الدين المسيحي بأبهى ملابسهم الفخمة , وكان فتحا سلميا بدون إراقة نقطة دم واحدة أو تدمير ممتلكات أو حرق رموز دينية أو نزع للملكية . ورفض ( عمر ) الصلاة حيث القبر المزعوم ولا في الكنيسة. و ذهب إلى مكان الصخرة عند

    ( جبل المعبد ) و فزع من منظر القمامة التي ألقاها المسيحيون على مقدسات اليهود , فأطلق المسلمون لفظ

    ( القمامة ) على كنيسة ( القيامة ) .و أزاح ( عمر ) و المسلمون – القمامة عن الصخرة , و أعاد المسلمون القداسة إلى بقعة دينية دنسها المسيحيون تدنيسا شنيعا . و بنى ( عمر ) مسجدا خشبيا عند الحافة الجنوبية في موقع ( رواق هيرود ) وهو موقع( المسجد الأقصى )الحالي ، بحيث يتوجه المسلمون إلى (مكة) وحدها .

    == و اعتنقت القبائل العربية الإسلام , و أتاح ( عمر ) الحرية الدينية الكاملة للكل , و كتب الوثيقة العمرية

    لأهل( ايلياء ) , ولم يجبر أحدا على الإسلام . و بذل المسيحيون الجزية في مقابل الحماية ، و بدأ طوفان تشييد الكنائس . و لم يجد ( عمر ) سببا لمنع اليهود من دخول ( بيت المقدس ) بحسب اقتراح المسيحيين ، فاستدعى اليهود من ( طبرية )و خصص لهم المنطقة المحيطة ببركة ( سلوام ) و منحهم حق الإقامة الدائمة في بيت المقدس . وبنوا ( معبد الكهف ) بعد أن حررهم المسلمون .

    == و لم يمتلك المسلمون إلا منطقة واحدة لم تكن مسكونة من قبل – كحامية عسكرية – لأقامة الجنود .

    === و في سنة 688 م. قام الخليفة( عبد الملك ابن مروان ) ببناء ( قبة الصخرة ) , ولما تولى (الوليد بن عبد الملك ) الخلافة سنة 705 م. شيد مسجدا كبيرا مكان مسجد ( عمر ) هو ( المسجد الأقصى ), و أسس مدينة (رام الله )لتكون عاصمة إدارية لجنود ( فلسطين ) , وكان عدد اليهود فيها أكثر من عددهم في ( بيت المقدس ) , ولأول مرة في التاريخ يتعايش المسيحيون مع اليهود – وذلك في وجود المسلمين - وأصبح كل فريق يتعبد في معابده في سلام ، بعد توتر دام ستة قرون ، لأن كل فريق يؤمن بخطأ الفريق الآخر دينيا .

    ==== ولما تولى الخلافة (هارون الرشيد ) قام بعض البدو بمهاجمة أديرة المسيحيين في ( يهوذا ) وحدث توتر . فجاء الإمبراطور الروماني ( شارلمان ) و قدم الهدايا للخليفة ( هارون الرشيد ) ، فسمح له بإقامة الكنائس الجديدة في القدس ، فحدثت اضطرابات بين المسيحيين الشرقيين اليونانيين و المسيحيين الغربيين اللاتين في كنيسة الميلاد بسبب نفور عقائدي بينهم , و حدثت أعمال عنف مخزيه بينهم.

    ===== وفي سنة 868 م. يقوم ( أحمد بن طولون ) حاكم مصر بضم فلسطين و سوريا ، ويعامل الذميين

    بكياسة , ويسمح لليهود بإرساء قواعدهم في بيت المقدس . و يقوم اليهودي ( دانيال القومي ) و يدعو اليهود إلى الاستيطان في القدس للتعجيل بظهور المسيح لبناء أورشليم اليهودية .و يسمح له ( ابن طولون ) ببناء حي مستقل لليهود , و بدأوا النواح على المعبد المتهدم .

    ====== وفي سنة 935 م. حكم الإخشيد مصر ,وتمكن اليونان البيزنطيين من فرض سيطرتهم على بيت المقدس . و ظل المسلمون يحترمون حق المسيحيين و اليهود في القدس . و بدأ اليونانيون يتحدثون عن

    حرب مقدسة لتحرير القدس من المسلمين , مما أثار التوتر بين المسلمين و المسيحيين .

    ========= وفي سنة 966 م. قام البطرك جون الرابع يحث الإمبراطور البيزنطي على غزو القدس ,

    فهاجم المسلمون و اليهود كنيسة القمامة و أحرقوها , فقال الإمبراطور أنه سيعيد تشييدها بحد السيف .

    واستعد المسلمون للدفاع عن بيت المقدس .

    == سنة 983 م. تولى الفاطميون الشيعة حكم مصر بمساعدة اليهود , وقام الخليفة الفاطمي بتوقيع هدنة مع الإمبراطور البيزنطي .و أصبح للمسيحيين اليد العليا في القدس و فلسطين كلها .

    = سنة 1000 م. زاد عدد الحجاج المسيحيين إلى القدس معتقدين أن المسيح سينزل في تلك السنة ليحكم العالم . ثم عادوا بنفس لفكرة سنة 1033 م. ثم يئسوا من هذه الفكرة .

    ===== في سنة 1009 الخلفة ( الحاكم بأمر الله ) استفزه استعراض المسيحيين في طريقهم إلى الحج , وعلم بثراء كنيسة القمامة , وحيلة ( النار المقدسة ) في القبر ، فأمر بإزالتها , وأصدر قرارات مناهضة لليهود و النصارى , ثم ألغاها في سنة 1017 بتحريض من أمه النصرانية , و أقام ( خاله ) بطريركا في المقابل ، و أصدر قرارات مناهضة للإسلام .

    === سنة 1029 أصبح اليهود يعتبرون القدس عاصمة لهم , ولكنهم كانوا فقراء , وكان المسيحيون يحتلون أغلب المناصب في القدس , وبنى اليهود لأنفسهم جزءا خاصا بهم في المدينة . وجاء (الأرمن ) أتباع عقيدة ( الطبيعة الواحدة للمسيح ) و تملكوا الجزء الجنوبي الغربي للمدينة .

    ( وكل هذا يوضح مدى تهاون الحكام المسلمين في حق المسلمين في أرضهم – بداية من الدولة الشيعية – أقارب اليهود – فطمع اليهود و النصارى في بيت المقدس , وبدءوا ينهبون أرضها علنا – وما زالت تلك هي مصيبتنا )

    وفي سنة 1099 م. جاء جمهور ضخم من الحجاج المسيحيين ومعهم السيوف استعدادا للغزو الصليبي .

    و هاجر اليهود و المسيحيون ألي القدس بأعداد ضخمة , و كان اليهود يكرهون وجود المسيحيين و المسلمين في القدس ,و كانت الطوائف اليهودية يكرهون بعضهم بعضا و تقوم بينهم معارك خطيرة أثناء عيد ( السكوث)

    ===وفى سنة 1071 م. قام القائد التركي ( ألب أرسلان ) بتحرير أرمينيا و آسيا الصغرى من البيزنطيين , و ظل المسيحيون آمنين , بعكس اليهود الذين كانوا أعوان الفاطميين الشيعة ,فغادروا القدس إلى صور .

    سنة 1098 م. بدأت الحملات الصليبية . طلب الإمبراطور ( ألكسيوس ) مساعدة البابا لبدء حرب لتحرير القدس من المسلمين ، فوجه البابا ( أريان الثاني ) خطابا إلى كل رجال الدين في أوروبا يطالبهم بأن يهبوا لمساعدة أخواتهم المسيحيين في الأناضول الذين خضعوا لعبودية المسلمين ، و أن يسيروا في الحرب المقدسة لتحرير قبر المسيح من يد الإسلام . و اشتروا السيوف و جمعوا خمسة جيوش قوامها ( 60 ) ألف جندى – مع الحجاج – وتوفى معظمهم في الطريق من الجوع و البرد .ثم أرسلوا جيوشا قوامها ( 100) ألف و معهم القساوسة ، وتوفى أكثرهم أيضا . وقامت فرقة ألمانية بارتكاب مذابح ضد المجتمعات اليهودية فى أوروبا ، و تكررت تلك المذابح كلما دعوا لحرب صليبية لإنشاء أورشليم المسيحية ، لأنهم يرون أن أعداءهم الحقيقيين هم اليهود .و في سنة 1099 م. خرجت جيوش منظمة من القسطنطينية ، و هزموا الأتراك فى

    ( نيقية) و حاصروا ( إنطاكية ) و أخذوها , ثم انتصروا على ( الرها ) و حاصروا( القدس )و نظرا لأن مسيحي أوروبا كانوا معروفين بالبرابرة لشدة قسوتهم و تعصبهم الديني الأعمى , لذلك هرب الأرثوذكس اليونانيين و المسيحيون اليعاقبة من بيت المقدس . ثم وصل أسطول بحري من ( جنوه ) الإيطالية – إلي

    ( يافا) وذبحوا ( 30 ) ألف مسلم و مسلمة ، ثم دخلوا القدس و ذبحوا كل من فيها من اليهود و المسلمين حتى داخل المساجد و المعابد اليهودية ، ولم يتركوا أحدا حيا ,معتقدين أنهم شعب الله المختار الذي حمل الرسالة التي أضاعها اليهود , وأن الحملة الصليبية هي أعظم حدث بعد الصلب .و جاء الحاكم البيزنطى ، فنفى كل المسيحيين المحليين ( اليونانيين و اليعاقبة و النسطورية و الجورجيين و الأرمن ) من كل كنائس القدس .و أصدر الصليبيون قانونا يمنع المسلمين و اليهود و المسيحيين الشرقيين من دخول مدينة القدس . وقام ( جود فري ) الحاكم الصليبي للقدس بالسكن في المسجد الأقصى ، و جعل قبة الصخرة – كنيسة , و جعل معبد اليهود مقرا للبابا . ثم جاء بعده ( بلدوين ) ملك اللاتين ,فذبح المسلمين في حيفا و عكا و صيدا و بيروت و غيرها ,و دمر مساجدهم . و قام بجلب ( 30 ) ألف مسيحي ليقيموا فى القدس , وبنوا الأديرة و الكنائس . وتطوع الرهبان في الجيوش الصليبية , و جعلوا المسجد الأقصى مجمعا عسكريا , و المعبد اليهودي إسطبلات لخيولهم, و بذلك أصبح العنف الديني المتعصب شيئا مقدسا في الكنيسة . و كان ( جيرارد )رئيس ( دير يوحنا)في القدس هو مؤسس فرقة ( الرهبان الفرسان ) الذين عاونوا الصليبيين أثناء حصارهم للقدس . ثم حدث كساد كبير في القدس ، فسمح (بلدوين) لليهود و المسلمين بالتجارة فيها لإنعاش اقتصادها .

    تم الجزء الثاني .و إلى اللقاء في الجزء الثالث إن شاء الله .

  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    6
    الدين
    الإسلام
    الجنس
    ذكر
    آخر نشاط
    29-08-2014
    على الساعة
    11:16 AM

    افتراضي

    ياريت يا اخ فادى تجيب واحد يفهم التارخ ويعرفه وهعرف الفرق بين الصلبين والمسلمين وبعد كده تتقدر تتكلم والدين المسيحى اساسه ليس المسيح ولكن اساسه بولس سورى بووووووو لص مبتتدع المسيحه ولكن الدين المسيحى اهله الذين لايستكبرون ويخفون الله الواحد القهار ام والياء بووو لص شأول الاسم اليهودى له فسيكفهم الله واحب اشكر زكريا بطرس صاحب فكرة البال تولك على انه انار الطريق لكثير من الناس ان يؤمنو بالحق ويتجهون نحوه وهو الاسلام
    واقرا قو الله تعالى ان الذين ينفقون امولهم ليصدو عن سبيل الله فسينفقونها وتكون عليه حصرة
    ياريت تعرف دينك صح عشان ترتاح وممكن اجيبللك ناس حافظين الكتاب المقدس عن ظهر قلب واسلمو لله وحده انا يردو على كل اسئلتك وشكرا
    المسلم احمد سالم
    التعديل الأخير تم بواسطة ahm_salem2006 ; 01-03-2007 الساعة 03:39 PM

  7. #47
    الصورة الرمزية مجاهد في الله
    مجاهد في الله غير متواجد حالياً عضو شرفي بالمنتدى
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    2,809
    آخر نشاط
    27-09-2010
    على الساعة
    05:34 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة باحث عن العلم مشاهدة المشاركة

    كلامك هذا لم يكن بالقوة فى الرد!!!!!!!!!!

    بل فتح الباب لكثير من الاستفسرات

    هل هذا هو حسب ما قلت "والجواب قوي"
    أين هو الآن إن كان يملك حجة؟
    بل من هو أعلم منه
    المسيحيون يستمعون لما يودون ان يصدقوه ولو كانوا متأكدين بكذبه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لسان حال المسيحيين يقول : يا زكريا بطرس والله إنك لتعلم اننا نعلم انك كذاب لكن كذاب المسيحية خير من صادق الاسلام

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    352
    آخر نشاط
    11-07-2008
    على الساعة
    05:01 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المجاهد في الله مشاهدة المشاركة
    أين هو الآن إن كان يملك حجة؟
    بل من هو أعلم منه
    اظن انه يبحث عن حجه جديده

    ليخرج من الموقف المحرج لعقيدة النصارى.

    التى تنهار ويحاولون.......الترميم لهذا المعتقد

    اخى.... المجاهد فى الله

    بارك الله فيك

  9. #49
    الصورة الرمزية HANDMED
    HANDMED غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    3
    آخر نشاط
    04-07-2007
    على الساعة
    11:38 AM

    افتراضي

    السلام عليكم لقد قرات اسئلتك ايها الاخ MAGDYH
    واليك سؤالا اخر ارجوان تطرحه على زكريا بطرس
    السؤال من هو المخلص الحقيقي في عقيدة النصارى هل هو يسوع المصلوب ام هو يهوداالخائن
    سيجيبك حتما زكريا وابسط طفل مسيحي ان المخلص هو يسوع
    حسنا لنستعمل عقولنا الان لنرى من هو المخلص الحقيقي
    لو افترضنا ان يهودا لم يبلغ عن مكان يسوع لما استطاعوا القبض عليه ولما استطاعوا صلبه ولما غفرت لهم الخطايا بموت يسوع على الصليب فيصبح بدلك ان الاحق بالشكر هو يهودا الخائن
    ومهما قال الاخوة النصارى من اقوال في يهودا فهو في الحقيقة هو المخلص بطريقة او باخري شاؤوا ام ابوا
    ويصبح بدلك الخائن في كتاب مقدس هو المخلص
    هل لاحظتم قداسة اعظم من هذه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    يمكنك تغير التوقيع الإفتراضي من لوحة التحكم

صفحة 5 من 5 الأولىالأولى ... 4 5

سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-02-2009, 09:36 PM
  2. كتاب الرد على زكريا بطرس بعد المراجعة
    بواسطة ياسر جبر في المنتدى منتدى الكتب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-03-2008, 12:39 AM
  3. الرد على القمص زكريا بطرس
    بواسطة armoosh_2005 في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-01-2008, 06:48 PM
  4. الرد على محاضرة زكريا بطرس!
    بواسطة golder في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-08-2006, 05:41 AM
  5. الرد على محاضرة زكريا بطرس!
    بواسطة golder في المنتدى مشروع كشف تدليس مواقع النصارى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-08-2006, 07:03 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس

سؤال دار بذهنى ارجو ان اجد الرد عند زكريا بطرس