تخاريف صليبية

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

تخاريف صليبية

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: تخاريف صليبية

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    870
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    18-07-2012
    على الساعة
    02:55 PM

    افتراضي تخاريف صليبية

    السلام عليكم:
    ما دفعنى إلى كتابة هذا الموضوع هو المناظرة الشهيرة بين الشيخ الراحل أحمد ديدات (سلام الله على روحه) و القس الأمريكى سوجارت و التى تعيدها بعض القنوات الفضائية من حين إلى آخر.

    ففى مُقدمة الشيخ ديدات....تكلم العلامة العظيم عن بعض مآخذ عن نا يسميه الصليبيون بال"إنجيل" و بين لهم الفروقات و الإختلافات بين نسخ الإنجيل المختلفة و تساءل : أى منهم كلم الله....و بصراحة كان كلامه مُفحماً بصورة لا تُصدق..... و بصراحة ينطبق عليه قول زميل صليبى لى: إننى أكره هذا الرجل.....فلقد شككنى لبعض الوقت فى دينى و دفعنى لإستشارة أحد القساوسة الذى غمرنى بعطفه و أدلنى على طريق الإيمان مرة أخرى!
    عموماً....هنيئاً لزميلى الصليبى بإيمانه..... و هو على كل حال لم يكن من الصليبيين المتعصبين....بل أن أحد أفراد أسرته كان قد أسلم....و فوضته أسرته بحكم أنه كبير العيلة على إرجاع الذى أسلم إلى عقله!....فقال لى: تحدثت مع الشاب فوجدته مؤمناً بكل كلمة يقولها ، بل و يدعونى إلى الإسلام..... فأيقنت أن الأمر لا دخل له بمال أغراه به المسلمون أو بفتاة مسلمة يطمع فى زواجها....فودعته و تمنيت له التوفيق و رجعت إلى أهله طالباً منهم أن ينفضوا أيديهم عن هذا الشاب و أن يتركوه فى حاله، و يعتبروا أنهم فقدوه إلى الأبد....و تساءل: ألم يكن لكم أن تفقدوه لو إلتحق بالدير...إعتبروه إلتحق بالدير و أتركوه لحاله!
    عموماً....نرجع لموضوع القس سوجارت....تُرى بماذا رد القس العلامة على كلام ديدات.....رد بقصة خيبانة لا تنطلى إلا على السُذج الذين تنطلى عليهم حكاوى العفاريت و أمنا الغولة.....مع أنه يعيش فى أمريكا حيث قمة الحضارة و التقدم!
    حكى أنه كان فى زيارة لأفريقيا و تعرف هناك على قس أفريقى كان ساحراً و ترك الوثنية إلى أحضان اليسوع.... و لما سأله عن السبب فى ذلك التحول قال أنه طُلب منه إخراج روح شريرة من رجل ممسوس بالشيطان....فلما نادى الشيطان بإسم مُحمد لم يخرج منه، و لما ناداه بإسم الآلهة الوثنية لم يخرج منه، و لما ناداه بإسم الإله الحى، يسوع له المجد، فر الشيطان هارباً و شُفى الرجل الممسوس.....و صباح الخير يا عباسية!
    هذا هو رد القس المُفحم على كلام ديدات!
    و أترك لكل ذى عقل الحكم
    فالإله الحى ما زال يصنع المُعجزات.....و لو كان الإله قد مات.....ما كان له أى مُعجزة تستمر حتى الآن!
    و تصفيق حال من أتباع الإله راسبوتين....الذى كان يشفى المرضى بقوة الشيطان ذو الكيد الضعيف!
    و الله راسبوتي كان غلطان إذ لم يدعى الألوهية....مين عارف، لو لم يكن قد قُتل لكانت الدنيا الآن فى شأن آخر....و لكانت هناك ديانة راسبوتينية!

    و أسرد هنا بعض التخاريف الصليبية الأخرى.... و هذه دعوة لكل من لديه بعض التخاريف أن يضمها هنا:

    1- تنصر شيخ الأزهر : محمد الفحام.... و هذه تخريفة سمعتها و أنا فى ثانوى و كان يتداولها الزملاء الصليبيون فيما بينهم و يتلمزون علينا...فها هو شيخ أزهركم قد تنصر فى أمريكا ....بعد أن أصابه الله بالسرطان و لم يجد علاجه إلا فى مستشفى تابع لأحد الكنائس فى أمريكا.... و هناك أقنعوه بالتنصر لأجل أن يمن عليه يسوع بالشفاء...... و تنصر الرجل
    و لكن مالم يذكره الصليبيون أن الشيخ الفحام ...رحمه الله.... لم يشف بقوة اليسوع و مات رحمه الله فى أمريكا.... و دفن هنا فى مصر.... و ماتت التخريفة و لم يبق لها أثر.

    2- الشبخ عبد الحميد كشك (رحمه الله) قد تنصر..... و الذى حدث أن الشيخ كشك قد إمتنع لعدة أسابيع عن إلقاء خطبة الجمعة الشهيرة فى مسجده بدير الملاك.... و من المعروف أن الرجل كان ضريراً. فلما إمتنع الرجل عن إلقاء خطبة الجمعة، تلقفت الخبر أجهزة الكذب و التحريف و التضليل و أشاعوا تلك الشائعة التى إنتشرت بقوة فى أواخر عهد الرئيس السادات....فما كان من الشيخ كشك و قد سمع بها، إلى أن نزل إلى خطبة الجمعة و لم يتم الله شفاؤه و أعلنها مدوية: و الله لو بُعث المسيح بنفسه و جاء ليدعونى إلى المسيحية و أن أبدل دين الإسلام فى مُقابل أن يُرجع لى بصرى لقلت له: إرجع إلى المكان الذى أتيت منه فإن معى من هو خير منك: معى محمد عليه الصلاة و السلام.... و أفضل أن أكون أعمى مع مُحمد على أن أكون بصيراً معك
    و الحقيقة أن الرجل كان يشكو من إلتهاب فى إحدى عينيه، و هذا ما أقعده عن إلقاء خطبة الجمعة...رحمه الله و رحم خُطبه المدوية.

    3- نقل جبل المُقطم بقوة الأنبا أبرآم البطريرك و الأنبا ساويرس و الكلام التالى منقول من موقع التاريخ الأسود للصليبيين المصريين:
    "

    أما البطريرك صام صوماً إنقطاعياً فى الكنيسة المعلقة ولم يفطر طيلة النهار من الليل إلى الليل يأكل خبزاً وملحاً وماء يسير وظل واقفاً فى صلاه يبكى وتنهمر دموعه بين يدى الرب كل تلك الأيام ولياليها وفقد القوة على الحركة ولكنه جاهد فى الصلاه أكثر وفى صباح اليوم الثالث سقط البطرك القديس على الأرض من تعبه وحزن قلبه وصيامه الشديد وغفى غفوه قصيرة فرأى السيدة العذراء الطاهرة مارت مريم وهى تقول له بوجه فرح : " ما الذى أصابك " .. فقال لها : " أنظرى حزنى يا سيدتى فإن ملك هذه الأرض هددنى قائلاً إن لم تفعل آية ومعجزة وتنقل جبل سأقتل جميع النصارى فى مصر وأبيدهم من خلافتى جميعاً بحد السيف " ..

    فقالت له السيدة العذراء :" لا تخاف فإنى نظرت إلى دموعك التى ذرفتها وسكبتها فى كنيستى هذه , قم الآن وأترك المكان وأخرج من باب درب الحديد الذى يؤدى إلى السوق الكبير وفيما أنت خارج ستجد إنسان على كتفه جرة مملوءه ماء وستعرفة من علامته أنه بعين واحدة فإمسكه فهو الذى سوف تظهر عليه العلامه على يديه " فإستيقظ البطريرك فى الحال وهو مرتعب وكان جالساً على الأرض فنهض بسرعة ولم يدع أحد يعلم بإستيقاظه وخروجه وذهب فى الطريق الذى ذكرته السيدة العذراء حتى وصل إلى الباب فوجده مغلقاً فشك فى قلبه وقال : " اظن أن الشيطان لعب بى " ثم دعا البواب ففتح له فأول من دخل من الباب كان هو الرجل الذى ذكرت علامته السيدة العذراء له فمسكه وقال له بمطاونه وظل يربطه بعلامة الصليب قائلاً : " من جهه الرب , إرحم هذا الشعب ثم أخبره ما حدث فى إجتماعهم بالكنيسة المعلقه "

    فقال له الرجل : " إغفر لى يا أبى فإنى إنسان خاطئ مخطوطة بدير الأنبا أنطونيوس ولم أبلغ هذا الحد ( يقصد من القداسة ) " وعندما قال له ذلك اخبره البطريرك بما قالته السيدة العذراء مريم عند ظهورها له ثم قال له ما صناعتك وعملك فأراد أن يخفى أمره ولا يرد على السؤال فجعل عليه الصليب وربطه بالحروم بألا يخفى شيئاً ويحكى له قصة حياته وألا يكتم شئ – فقال : " أنا رجل دباغ (10) ومن الألقاب الأخرى التى أطلقت عليه سمعان الخراز (10) وهذه عينى التى التى تراها أنا قلعتها من أجل وصية الرب فعندما نظرت لما ليس لى فى شهوة ورأيت إنى ماضى إلى الجحيم بسببها (11) ففكرت وقلت الأصلح لى أن أمضى من هذه الحياة بعين واحدة إلى المسيح خير من أمضى إلى الجحيم بعينين وأنا فى هذا المكان أعمل أجيراً لرجل دباغ وفى كل يوم آكل خبزاً قليلاً وبباقى أجرتى أتصدق للفقراء والمساكين نساء ورجال (12).. حتى هذا الماء الذى أحمله - أحمله لهم كل يوم قبل أن أمضى إلى شغلى وعملى وهم قوم فقراء ليست لهم قدرة على شراء الماء من السقا وأقوم فى مثل هذه الساعة المبكرة من كل صباح لأملأ جرتى ماء وأوزعها على الكهول والمرضى الذين أقعدتهم الشيخوخة أو المرض عن القدرة على إستجلاب الماء لأنفسهم ,

    ولما أنتهى من خدمتى هذه أعيد قربتى إلى البيت وأذهب إلى عملى (13)– وباقى النهار أعمل دباغاً فى المدبغة وليلى قائم أصلى (14) وهذه هى حياتى وأنا أطلب منك يأبى ألا تحكى ما أخبرتك به لأحد فليست لى مقدره على تحمل مجد الناس بل الذى أقوله لك إفعله أخرج أنت وكهنتك وشعبك كله إلى الجبل الذى يقول لك الملك عنه ومعكم الأناجيل والصلبان والمجامر والشمع الكبير وليقف الملك وعسكره والمسلمين فى جانب وأنت وشعبك فى الجانب الآخر وأنا خلفك واقف فى وسط الشعب بحيث لا يعرفنى احد وإقرأ أنت وكهنتك وصيحوا قائلين : يارب إرحم .. يارب إرحم ساعة طويلة ثم إصدر أمراً بالسكوت والهدوء وتسجد ويسجدون كلهم معك وأنا أسجد معكم من غير أن يعرفنى أحد وإفعل هكذا ثلاث مرات وكل مرة تسجد وتقف ثم تصلب على الجبل فسترى مجد الرب " .. فلما قال هذا القول هدأت نفس البطريرك بما سمعه .

    وجمع البطريرك الشعب وذهبوا إلى الخليفة المعز وقالوا له : " أخرج إلى الجبل " فأمر جميع عساكره ومشيريهوحكماؤه ووزراؤه وكتبته وجميع موظفين الدولة بالخروج وضربت الأبواق وخرج الخليفه ورجاله وفى مقدمتهم موسى اليهودى .. وفعل البابا كما قال سمعان الدباغ ووقف المعز ورجاله فى جانب وجميع النصارى فى جانب آخر ووقف سمعان الرجل السقى خلف البطرك بثيابه الرثه ولم يكن فى الشعب يعرفه إلا البطرك وحده وصرخوا يارب إرحم مرات كثيرة ثم أمرهم البابا بالسكوت وسجد على الأرض وسجدوا جميعا معه ثلاث مرات وكل مره يرفع راسه يصلب على الجبل كان الجبل

    يرتفع عن الأرض وظهرت الشمس من تحته فإذا سجدوا نزل الجبل وإلتصق بالأرض وحدثت زلزله إرتجت لها كل جهات الأرض – فخاف المعز خوفاً عظيماً وصاح المعز ورجاله : " الله أكبر لا إله غيرك " وطلب المعز من البطرك أن يكف عن ذلك لئلا تنقلب المدينة رأساً على عقب ثم قال المعز بعد ثالث مرة يا بطرك عرفت أن دينكم هو الصحيح بين الأديان"

    و الغريبة أن المُعز لم يتنصر بعد أن رأى تلك المعجزة الباهرة.... و لم يتنصر الفاطيمون.....بل ان فى عهد الفاطميين (الذى إستمر ما يقارب الثلاثمائة عام) تحولت مصر من دولة تتكون من أغلبية صليبية تحكمها أقلية مسلمة إلى دولة ذات أغلبية إسلامية (و ستظل هكذا أبداً).....فكيف يكون ذلك يا صانع المُعجزات...هل تخلت عنكم بركة أم الرب!
    تصوروا معى جبل المُقطم و هو يصعد و ينزل مثل اليويو..... و لم يتحرك قلب واحد من المسلمين ليؤمن بالمعجزة الجبارة تلك....بل زاد عدد المسلمين و قل عدد الصليبيين!.... و الله إنها لمعجزة أن يُسلم المزيد من الصليبيين بسبب تلك المعجزة الخارقة.....

    إكذبوا و إسحروا و إفتروا على الله الكذب...فالله مُتم نوره و لو كره الكافرون (صدق الله العظيم)

    و القصة الحقيقية الوحيد لحالة التنصير....بالرغم من أن الصليبيين لا يفرحون بها كثيراً....هة تنصر الملكة السابقة نازلى فى أمريكا.... و إتباعها المذهب الكاثوليكى.... و طبعاً قصة نازلى و إبنتها فايقة و رياض غالى (الولد بتاع الملك) ، لا تخفى على أحد....فهنيئاً لرب الزوانى و العاهرات بتنصر نازلى!

    حد عنده تخاريف تانى؟

    اقتباس

    Deuteronomy 21
    22 And if a man have committed a sin worthy of death, and he be to be put to death, and thou hang him on a tree
    23 His body shall not remain all night upon the tree, but thou shalt in any wise bury him that day; ( for he that is hanged is accursed of God;) that thy land be not defiled, which the LORD thy God giveth thee for an inheritance

    سفر التثنية:
    21: 22 و اذا كان على انسان خطية حقها الموت فقتل و علقته على خشبة
    21: 23 فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم لان المعلق ملعون من الله فلا تنجس ارضك التي يعطيك الرب الهك نصيبا

    هذا هو ما يقوله الكتاب المُقدس فى ..... يسوع
    This is what the Bible says in the ..... Jesus

    http://www.bare-jesus.net




  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2005
    المشاركات
    1,017
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    30-10-2014
    على الساعة
    10:16 AM

    افتراضي

    ياسلام اخي عبد الله القبطي
    الحقيقة لديهم قصص تنافس قصص الف ليلة وليلة ، وما ضرهم فى التماس الاكاذيب والتلفيقات والقصص الخرافية ، الم يعلمها لهم بولس الم يقل بولس انا اكذب من اجل إعلاء كلمة الرب .. مساكين نقص فى العقل اكاذيب يخترعونها وينشرونها ... ثم يصدقونها بعد ذلك . والحقيقة اتضح للجميع حتي للنصاري انفسهم بان رجال الدين من النصاري هم اكذب الناس فى اي مجتمع كان من اجل إعلاء كلمة الرب.

    ورمضان كريم ...

تخاريف صليبية

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. عندما يتزوج المسلم من صليبية ....وتتزوج المسلمة من صليبى!
    بواسطة عبد الله القبطى في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 23-05-2014, 02:28 PM
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 31-03-2014, 02:04 PM
  3. تخاريف .........
    بواسطة النحال في المنتدى شبهات حول السيرة والأحاديث والسنة
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 24-03-2007, 05:17 PM
  4. فاشية إسلامية أم حرب صليبية؟
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-09-2006, 10:01 PM
  5. وزير ايطالي يدعو لشن حرب صليبية جديدة ضد المسلمين
    بواسطة المهتدي بالله في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-02-2006, 04:21 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

تخاريف صليبية

تخاريف صليبية