ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    32
    آخر نشاط
    08-10-2006
    على الساعة
    11:45 AM

    افتراضي ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

    البابا يرفض تعديل محاضرته المسيئة

    إسلام أون لاين.نت/21-09-2006م





    الدكتور العوا
    أعلن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين انتهاء الحوار مع الفاتيكان؛ ردا على رفض البابا بنيدكت السادس عشر التراجع عن الإساءة التي وجهها للإسلام، ودعا الاتحاد المسلمين إلى الاعتصام في المساجد لمدة ساعة بعد صلاة الجمعة 29 شعبان 1427 هجرية وتوجيه رسائل إلكترونية إلى الفاتيكان لإظهار احتجاجهم على موقف البابا.

    وفي تصريحات خاصة لإسلام أون لاين.نت الخميس 21-9-2006، قال الأمين العام لاتحاد العلماء المفكر الإسلامي د.محمد سليم العوا: "جهات مسؤولة بالفاتيكان وفي جمعية سانت دييجو التابعة للفاتيكان أبلغتني رسميا أن البابا بندكت رفض إجراء التغيير الذي كان الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين قد طالب البابا بإدخاله على نص محاضرته بحيث يتم حذف العبارات المسيئة للإسلام من نص المحاضرة".

    وأضاف: "وبناء على هذا التأكيد، يدعو اتحاد العلماء مجددا المسلمين إلى إظهار احتجاجهم على موقف البابا وعدم رضاهم عن الإساءة لدينهم ولنبيهم، وذلك يوم الجمعة 29 شعبان 1427 هـ الموافق 22 سبتمبر 2006 م".

    وشدد الأمين العام على أنه سبق لرئيس الاتحاد العلامة يوسف القرضاوي أن أكد على ضرورة أن يكون هذا الاحتجاج سلميا وحضاريا، وفي هذا السياق، دعا الأمين العام المسلمين "للاعتصام في المساجد لمدة ساعة بعد صلاة الجمعة بحيث تكون شوارع العواصم الإسلامية خالية من الناس إظهارا لعدم الرضا وللاحتجاج على التمسك بالتصريحات المسيئة".

    انتهاء الحوار

    وفي تصريح صوتي عبر قناة "أوربت" الفضائية مساء الأربعاء 20/9/2006، قال العوا: "باسم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بصفته المرجعية الشعبية للمسلمين، وجميع الجمعيات الإسلامية المشاركة معنا، أعلن انتهاء الحوار مع الفاتيكان، وهدم العمارة الكبيرة للحوار التي استمر بناؤها 46 سنة... انتهت من اليوم أي صلة بيننا وبين الفاتيكان".

    وأضاف العوا: "ظللنا ثلاثة أيام متواصلة نتداول مع الإخوة في الفاتيكان، وفي كنيسة سانت دييجو، حول تصريحات البابا المسيئة للإسلام، أبدوا خلالها مرونة وتفهماً للموقف، واتفقنا على حذف العبارات المسيئة للإسلام، وقالوا إن وزير خارجية الفاتيكان موافق على الحذف، غير أنهم اتصلوا بي في الخامسة من مساء الأربعاء، من الفاتيكان، وأبلغوني أن البابا مُصِر على عدم حذف أي شيء مما قاله".

    وكان موقع الفاتيكان باللغة الإنجليزية الذي نشر نص المحاضرة التي ألقاها بنديكت السادس عشر أمام مجموعة من الأكاديميين في جامعة ريجينسبرج الألمانية يوم 12-9-2006، وتضمنت إساءات للإسلام، قد أورد في نهاية نص المحاضرة قبل يومين ملحوظة جاء فيها: "قداسة البابا يعتزم تقديم نسخة معدلة لهذا النص.. ولذلك فإن النص الحالي يجب أن ينظر إليه باعتباره مؤقتا".

    بابا "ضد الحوار"

    وأوضح الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أننا "في محنة جديدة مع هذا البابا الجديد للفاتيكان، فيبدو أن الرجل ضد الحوار، خاصة أنه قد أقفل دائرة الحوار في الفاتيكان مباشرة بعد جلوسه على كرسي البابوية، والخلاصة أن الرجل استكبر وأبى أن يسحب عباراته المسيئة للإسلام والمسلمين، ولم يراع شعور مليار ونصف مليار مسلم".

    واستطرد العوا: "من هذا المنبر فإنني أدعو جميع الدول العربية والإسلامية أن تتخذ موقفاً فيه شيء من الكرامة، تجاه هذه الإساءة المتعمدة للإسلام، كما أدعو سفراء الدول العربية والإسلامية في دولة الفاتيكان إلى مقاطعة جميع الفعاليات الرسمية من حفلات ودعاوى ومؤتمرات".

    ودعا العوا شباب المسلمين في العالم- ممن يتعاملون مع الإنترنت- إلى القيام بحملة إلكترونية لإعلان رفضهم تصريحات وموقف البابا، وقال:" فليوجهوا رسائل قصيرة من سطر أو سطرين، إلى الفاتيكان، يعلنون فيها استياءهم من التصريحات المسيئة التي صدرت من البابا في حق الإسلام والمسلمين".

    ويمكن للمسلمين توجيه هذه الرسائل على هذا العنوان الالكتروني: (webteam@vaticanradio.org ) وهو موقع راديو الفاتيكان الذي يقول إنه "صوت البابا والكنيسة في حوارهما مع العالم".

    تظاهرات واعتصامات



    التظاهرات المنددة بتصريحات البابا اجتاحت العالم الإسلامي
    أما عن المسلمين الذين يعيشون في أوربا وأستراليا، في دول تحترم حق التظاهر وإعلان الغضب، فقال العوا: "عليهم أن ينظموا مظاهرات واعتصامات صامتة، وأن يحملوا اللافتات الرافضة لتصريحات البابا، المسيئة للإسلام، لا بد أن تعرف أوربا والعالم كله أن مليار ونصف مليار مسلم مستاءون من موقف البابا الرافض للاعتذار للمسلمين عما لحق بهم من ضرر جراء عباراته المسيئة لإسلامهم ورسولهم".

    وكان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين قد طالب البابا بنديكت السادس عشر بابا الفاتيكان بسحب تصريحاته التي حملت إهانة وتجريحًا للإسلام والمسلمين كشرط لقبول اعتذاره. واعتبر الاتحاد أن ما صدر عن البابا من "أسف على سوء فهم بعض المسلمين" لتصريحاته، و"ردة فعل المسلمين" عليها، ليس اعتذاراً على ما قاله في تلك المحاضرة.

    وقال العوا في تصريحات لإذاعة الـ "بي بي سي" الأحد 17-9-2006: "طالبت باسم الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن يحذف البابا منها، الإشارة إلى الإسلام كلية، فإن فعل هذا فإن هذا الأمر يكون ترضية واعتذارًا، وإن لم يفعل فإن أي شيء آخر يكون غير مقبول".

    كما أعلن العوا في تصريحاته لبرنامج "العاشرة مساء" على قناة "دريم" الفضائية السبت 16-9-2006م، أنه لا ينكر على بابا الفاتيكان قناعاته، غير أنه طالبه بأن يعرف "كيف يجب أن يعبر عن هذه القناعات"، وقال: "هناك أدب للحوار يجب أن يلتزم به أهل الأديان... أما إذا بقي الحال على ما هو عليه، فسيرون منا ما يكرهون، وسيسمعون منا ما لا يحبون، وسيلقون من الخسارة المادية والمعنوية ما لا يتصورون".

    وبعدها دعا العلامة الشيخ يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين إلى أن يكون يوم الجمعة 22/9/2006م، يوما "للغضب السلمي" ضد تصريحات البابا بنديكت السادس عشر المسيئة للإسلام، وقال خلال برنامج "الشريعة والحياة" الذي بثته قناة الجزيرة الأحد: "نأسف غاية الأسف أن يقع رجل كبير يمثل طائفة من الطوائف الكبرى في المسيحية مثل البابا في هذا الخطأ، وأن يسيء إلى دين عظيم وأمة تبلغ أكثر من مليار".

    وعمّ الغضب البلدان العربية والإسلامية، وانطلقت المظاهرات في الجامعات والميادين والشوارع الكبرى؛ احتجاجًا على تصريحات بابا الفاتيكان، وطالب المسلمون بنديكت باعتذار واضح عنها.

    ان الايمان بالله ضرورة من ضرورات الحياة الانسانية0و الايمان بالله هو اساس الفضائل و لجام الرزائل و قوام الضمائر و سند العزائم فى الشدائد و نور الامل فى الصدور و عماد الرضى و سكن النفوس اذا اوحشتها الحياة و عزاء القلوب اذا نزلت بها المصائب0و من تمام الايمان ان تعلم ان ما اخطأك لم يكن ليصيبك و ان ما اصابك لم يكن ليخطئك0و لتعلم ان الله لم يخلقك سدى00فليكن الله غايتك و لا يغرنك ان يحسبك الناس عاملا و لكن عليك ان تعمل ليعلم الله صدق ذلك فأن الناس لن يغنوا عنك من الله شيئا0

    ابن الاسلام

  2. #2
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    رئيس الفاتيكان أو الحبر الأعظم أو البابا كما يسميه أتباعه هو الممثل للرب (حاش لله أن يكون كذلك) في الأرض!

    فهو يعلو ما يسمى الكرسي الرسولي، ومن مميزاته أنه معصوم عن الخطأ، فهل يمكن له أن يعتذر؟؟

    من ناحية فكرية بحتة فإن إعتذار الحبر الأعظم معناه اعترافه بالذنب وبأنه أخطأ، أي أنه لو اعتذر فأنا شخصياً سأقبل اعتذاره مباشرة وأسأله إن كان سيتنازل عن عرشه إذ أنه فقد بذلك العصمة!!

    يقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: كل بني آدم خطاؤون وخير الخطائين التوابون، وحتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد سأل في حجة الوداع من كان له حق عند رسول الله فليأخذ بحقه، وذكّر المسلمين بأنه قد يحكم لأحدهم بحق أخيه إن كان ألسن منه وأقدر على المحاججة منه، فمن أخذ من حق أخيه شيئا بغير حق فليعده، فرسول الله بشر يخطئ في ما لا عصمة فيه من أمر تبليغ الرسالة!

    ولكن هذا الطاغوت يدعي الكمال، وكفى بذلك ذمًا له، فالكمال لله وحده وهذا يتجرأ على الرب!!!

    فماذا سيكون موقفه إن اعتذر؟ هل سيقول ما أنا إلا بشر أصيب وأخطئ؟؟ هل سيتخلى عن ألوهيته لمجرد أنه سبّ رسول أمةٍ ،(هي اليوم أمة الهوان)؟؟ أنا لن أتوقع ذلك ولكن لو قام بذلك فهو في هذه الحالة يعترف بأنه بشرٌ يصيب ويخطئ وهذا بداية التصحيح، وكما تقول القاعدة الشرعية بأن التوبة جائزة للجميع حتى لمثل هذا الطاغوت!

    لست أقول هذا لأني أريد أن أكون معتدلاً ولكن العكس هو الصحيح، البابا ورّط نفسه بهذه المقولة، فهو كسب عداء المسلمين، وخجل منه بعض أتباع ملته.
    مقولته في النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن فيها انتقاد، فهي لم تتناول قضية ما، أو تتحدث عن أمرٍ ما في الإسلام، كعادة الغرب الذي عنده مواضيع عديدة يحاول فيها أن يشكك في الإسلام مثل دور المرأة أو الجهاد أو ماشابه، ولكنها "شتيمة" لا تحمل موضوعاً، فلنتذكر نصها! قال عن النبي صلى الله عليه وسلم: لم يأت إلا بشر ولا إنسانية!! فأين الإنقاد هنا؟ أين القضية التي تريد نقاشها؟ كيف يمكن لنا أن نفهم هذا النص؟؟ إذن هو انحط إلى مستوى الشتائم وذلك ذروة الإفلاس المذهبي والفكري لهذا الطاغوت! ولا مخرج له من ذلك إلا الإصرار عليه، لأن كل ما دون الإصرار هو إقرار بعدم الألوهية وبأنه بشر مثل غيره يصيب ويخطئ!!

    لذا لابد من القول أننا لا نمانع من أن يعتذر عما صدر عنه وسنكون أول من يقبل هذا الإعتذار موضحين أنه عليه التوبة والعودة عما يدعيه من أكاذيب العصمة والألوهيه، ومذكرينه أنما هو بشر إن أصلح فلنفسه وإن أساء فعليها
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    32
    آخر نشاط
    08-10-2006
    على الساعة
    11:45 AM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهتدي بالله
    رئيس الفاتيكان أو الحبر الأعظم أو البابا كما يسميه أتباعه هو الممثل للرب (حاش لله أن يكون كذلك) في الأرض!

    فهو يعلو ما يسمى الكرسي الرسولي، ومن مميزاته أنه معصوم عن الخطأ، فهل يمكن له أن يعتذر؟؟

    من ناحية فكرية بحتة فإن إعتذار الحبر الأعظم معناه اعترافه بالذنب وبأنه أخطأ، أي أنه لو اعتذر فأنا شخصياً سأقبل اعتذاره مباشرة وأسأله إن كان سيتنازل عن عرشه إذ أنه فقد بذلك العصمة!!

    يقول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم: كل بني آدم خطاؤون وخير الخطائين التوابون، وحتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد سأل في حجة الوداع من كان له حق عند رسول الله فليأخذ بحقه، وذكّر المسلمين بأنه قد يحكم لأحدهم بحق أخيه إن كان ألسن منه وأقدر على المحاججة منه، فمن أخذ من حق أخيه شيئا بغير حق فليعده، فرسول الله بشر يخطئ في ما لا عصمة فيه من أمر تبليغ الرسالة!

    ولكن هذا الطاغوت يدعي الكمال، وكفى بذلك ذمًا له، فالكمال لله وحده وهذا يتجرأ على الرب!!!

    فماذا سيكون موقفه إن اعتذر؟ هل سيقول ما أنا إلا بشر أصيب وأخطئ؟؟ هل سيتخلى عن ألوهيته لمجرد أنه سبّ رسول أمةٍ ،(هي اليوم أمة الهوان)؟؟ أنا لن أتوقع ذلك ولكن لو قام بذلك فهو في هذه الحالة يعترف بأنه بشرٌ يصيب ويخطئ وهذا بداية التصحيح، وكما تقول القاعدة الشرعية بأن التوبة جائزة للجميع حتى لمثل هذا الطاغوت!

    لست أقول هذا لأني أريد أن أكون معتدلاً ولكن العكس هو الصحيح، البابا ورّط نفسه بهذه المقولة، فهو كسب عداء المسلمين، وخجل منه بعض أتباع ملته.
    مقولته في النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن فيها انتقاد، فهي لم تتناول قضية ما، أو تتحدث عن أمرٍ ما في الإسلام، كعادة الغرب الذي عنده مواضيع عديدة يحاول فيها أن يشكك في الإسلام مثل دور المرأة أو الجهاد أو ماشابه، ولكنها "شتيمة" لا تحمل موضوعاً، فلنتذكر نصها! قال عن النبي صلى الله عليه وسلم: لم يأت إلا بشر ولا إنسانية!! فأين الإنقاد هنا؟ أين القضية التي تريد نقاشها؟ كيف يمكن لنا أن نفهم هذا النص؟؟ إذن هو انحط إلى مستوى الشتائم وذلك ذروة الإفلاس المذهبي والفكري لهذا الطاغوت! ولا مخرج له من ذلك إلا الإصرار عليه، لأن كل ما دون الإصرار هو إقرار بعدم الألوهية وبأنه بشر مثل غيره يصيب ويخطئ!!

    لذا لابد من القول أننا لا نمانع من أن يعتذر عما صدر عنه وسنكون أول من يقبل هذا الإعتذار موضحين أنه عليه التوبة والعودة عما يدعيه من أكاذيب العصمة والألوهيه، ومذكرينه أنما هو بشر إن أصلح فلنفسه وإن أساء فعليها
    حقيقة انا لا يعنينى من هذا الطاغوت بقدر ما يعنينى اساءته فهو سواء كان بابا الفاتيكان او غيره فهو اخطأ
    و انا عندما طرحت هذا الطرح نقلا عن موقع اسلام اون لاين كنت اود فى المقام الاول ان يشاركنى الاخوة هنا فى
    طرح فعاليات للرد على هذا المتغطرس
    و كنت انتظر اراء و حوارا حول هذا السؤال بالذات
    ثم ماذا بعد ؟
    و لكن يبدو ان الاخوة هنا لا يهتمون على الرغم ان هذا الموضوع فى صلب موضوع هذا المنتدى بل هو موضوع جد خطير أهم من دحض حجة نصرانى هنا او هناك مما يمتلئ به جنبات المنتدى من حوارات
    و رسولنا الكريم يقول
    " دينك دينك لحمك دمك"
    فما بالنا نراهم ينهشون فى لحومنا و يشربون من دماؤنا
    ثم نحن غارقون فى سباتنا
    و اخيرا اذا كان هذا المنتدى معنى بناقشات عن النصرانية فمن الاولى ان يكون صاحب وقفة و قائد حملة
    للرد على هذا البابا المتغطرس
    و شكرا جزيلا
    ان الايمان بالله ضرورة من ضرورات الحياة الانسانية0و الايمان بالله هو اساس الفضائل و لجام الرزائل و قوام الضمائر و سند العزائم فى الشدائد و نور الامل فى الصدور و عماد الرضى و سكن النفوس اذا اوحشتها الحياة و عزاء القلوب اذا نزلت بها المصائب0و من تمام الايمان ان تعلم ان ما اخطأك لم يكن ليصيبك و ان ما اصابك لم يكن ليخطئك0و لتعلم ان الله لم يخلقك سدى00فليكن الله غايتك و لا يغرنك ان يحسبك الناس عاملا و لكن عليك ان تعمل ليعلم الله صدق ذلك فأن الناس لن يغنوا عنك من الله شيئا0

    ابن الاسلام

  4. #4
    الصورة الرمزية المهتدي بالله
    المهتدي بالله غير متواجد حالياً حفنة تراب
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    4,000
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    13-08-2014
    على الساعة
    11:29 PM

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخي الحبيب كل عام وانتم بخير

    اسمح لي اخي الكريم ان اشكرك حرصك وحبك لرسول الله جعل الله غضبتك هذه في ميزان حسناتك

    صحيح انك اخي الحبيب كتبت في عنوان الموضوع فماذا نحن فاعلون ولكن هذا لايعني انك فتحت موضوع لنقاش فكام من الاحرى منك ان تبين للاخوة الافاضل ان هذا موضوع قابل لنقاش او ان تضيف للعنوان كلمة فكري كي يعلم الجميع بان هذا الموضوع يمكننا التوسع به من جميع النواحي هذا بالنسبة للحوار المتبادل بين الاعضاء اما بالنسبة انه لم يشارك احد هذا لايعني ان الاخوة الافاضل لم يعطو الموضوع حقه او ما شابه فما عليك اخي الحبيب الا ان تفعل الموضوع مرة اخرى بنفسك وتبين القضية كي تشد عزيمة اخوانك .

    اما بخصوص ان المنتدى يفتح مجال للحوار بمثل هذه المواضيع فهذا يعود لادارة المنتدى وهي التي تضع القوانين من اجل الحفاظ على النظام في الحوار المتبادل بين الاعضاء وكي لايخرج عن نطاق ما حددته الادارة .

    اخي الفاضل لا اريد ان انبهك على شيء قد تكون انت قد غفلت عنه اعلم اخي ان معظم من يشاركون في هذا المنتدى مثل يغضبون مثل غضبتك هذه ويحبون رسول الله مثلك ايضا وهم ايضا مثلك مشاركون في اكبر المواقع على الشبكة ويصدون الباطل وينادون بالحق بما اتاهم الله من فضله .

    ارجو أخي الحبيب ان تتفهم كلامي وان تسامحني ان كان في كلامي اي اسائة لك او للاخرين

    والله المستعان

    خادمكم المهتدي بالله
    المسلم حين تتكون لديه العقلية الاسلامية و النفسية الاسلامية يصبح مؤهلاً للجندية و القيادة في آن واحد ، جامعاً بين الرحمة و الشدة ، و الزهد و النعيم ، يفهم الحياة فهماً صحيحاً ، فيستولي على الحياة الدنيا بحقها و ينال الآخرة بالسعي لها. و لذا لا تغلب عليه صفة من صفات عباد الدنيا ، و لا ياخذه الهوس الديني و لا التقشف الهندي ، و هو حين يكون بطل جهاد يكون حليف محراب، و في الوقت الذي يكون فيه سرياً يكون متواضعاً. و يجمع بين الامارة و الفقه ، و بين التجارة و السياسة. و أسمى صفة من صفاته أنه عبد الله تعالى خالقه و بارئه. و لذلك تجده خاشعاً في صلاته ، معرضاً عن لغو القول ، مؤدياً لزكاته ، غاضاً لبصره ، حافظاً لأماناته ، و فياً بعهده ، منجزاً وعده ، مجاهداً في سبيل الله . هذا هو المسلم ، و هذا هو المؤمن ، و هذا هو الشخصية الاسلامية التي يكونها الاسلام و يجعل الانسان بها خير من بني الانسان.

    تابعونا احبتي بالله في ملتقى أهل التأويل
    http://www.attaweel.com/vb

    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ماذا أنتم فاعلون بى إذا ......... ؟
    بواسطة M_B_M_G في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-02-2008, 07:45 PM
  2. فن الاعتذار.
    بواسطة المشتاقة للجنة في المنتدى منتدى الأسرة والمجتمع
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-02-2008, 05:16 PM
  3. رسالة اخ مسلم إليكم .. من توجو .. فماذا أنت فاعلون؟
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى منتدى قصص المسلمين الجدد
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-08-2006, 11:57 PM
  4. يسوع .. قام .. من الأموات .. ياتلاميذ .. فماذا انتم فاعلون؟
    بواسطة Habeebabdelmalek في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 30-07-2006, 04:39 PM
  5. أنا عايش - مع الاعتذار لعمر دياب
    بواسطة عبد الله المصرى في المنتدى من ثمارهم تعرفونهم
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 20-07-2006, 05:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟

ها قد رفض البابا الاعتذار فماذا نحن فاعلون؟؟؟؟؟؟؟؟