بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات شبكة المسيح كلمة الله
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع بشارة المسيح
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه

صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 39

الموضوع: بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه

    موضوع منقول للفائدة

    بشارات من الزبور وتفسيرها


    وقال داود في الزبور في قوله :

    (سبحوا الله تسبيحا جديدا وليفرح بالخالق من اصطفى الله له أمته وأعطاه النصر وسدد الصالحين منهم بالكرامة يسبحونه على مضاجعهم ويكبرون الله بأصوات مرتفعة
    بأيديهم سيوف ذات شفرتين لينتقم بهم من الأمم الذين لا يعبدونه
    ) *

    * وهو في الترجمة الحالية من سفر المزامير . المزمور التاسع والأربعين بعد المائة وهو تسع فقرات
    ونصه : ( هللويا ، غنوا للرب ترنيمة جديدة ، تسبيحة في جماعة الأتقياء ... ) العهد القديم 736

    وهذه الصفات إنما تنطبق على صفات محمد – صلى الله عليه وسلم – وأمته

    فهم الذين يكبرون الله بأصوات مرتفعة في أذانهم للصلوات الخمس وعلى الأماكن العالية

    كما قال جابر بن عبد الله :

    ( كنا مع رسول الله – صلى الله عليه وسلم - إذا علونا كبرنا وإذا هبطنا سبحنا

    فوضعت الصلاة على ذلك
    ) رواه أبو داود وغيره

    وفي الصحيحين عن ابن عمر قال :

    كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – إذا قفل من الجيوش أو السرايا أو الحج أو العمرة إذا أوفى على ثنية أو فدفد كبر ثلاثا ...

    وعن أبي هريرة

    أن رجلا قال : يا رسول الله إني أريد أن أسافر فأوصني

    قال : ( عليك بتقوى الله والتكبير على كل شرف* ) ...

    * الشرف : هو المكان العالي

    وهم يكبرون الله بأصوات عالية مرتفعة


    في أعيادهم عيد الفطر وعيد النحر

    في الصلاة والخطبة وفي ذهابهم إلى الصلاة

    وفي أيام منى الحجاج وسائر أهل الأمصار يكبرون عقيب الصلوات فإمام الصلاة يسن له الجهر بالتكبير ...

    ويكبرون على الصفا والمروة

    ويكبرون في الطواف عند محاذاة الركن

    وكل هذا يجهرون فيه بالتكبير غير ما يسرونه

    قال تعالى لما ذكر صوم رمضان الذي يقيمون له عيد الفطر قال تعالى :

    ( ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون )

    ولما ذكر الهدي الذي يقرب في عيد النحر وهو يوم الحج الأكبر قال :

    ( كذلك سخرها لكم لتكبروا الله على ما هداكم وبشر المحسنين )


    والنصارى
    يسمون عيد المسلمين ( عيد الله أكبر ) لظهور التكبير فيه

    وليس هذا لأحد من الأمم أهل الكتاب ولا غيرهم غير المسلمين

    وإنما كان موسى يجمع بني إسرائيل بالبوق *

    * آلة موسيقية على هيئة القرن ...

    والنصارى لهم الناقوس *

    * هو الذي يضربه النصارى لأوقات صلاتهم : خشبة كبيرة طويلة ، وأخرى قصيرة ، واسمها الوبيل


    وأما تكبير الله بأصوات مرتفعة فإنما هو شعائر المسلمين

    وكذلك قوله :

    ( بأيديهم سيوف ذات شفرتين )

    وهي السيوف العربية التي بها فتح الصحابة وأتباعهم البلاد

    وقوله :

    ( يسبحونه على مضاجعهم )

    بيان لنعت المؤمنين الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم

    ويصلي أحدهم قائما فإن لم يستطع فقاعدا فإن لم يستطع فعلى جنب

    فلا يتركون ذكر الله في حال بل يذكرونه حتى في هذه الحال

    ويصلون في البيوت على المضاجع بخلاف أهل الكتاب



    والصلاة أعظم التسبيح كما في قوله تعالى:


    ( فسبحان الله حين تمسون وحين تصبحون وله الحمد في السماوات والأرض وعشيا وحين تظهرون)

    وقوله

    ( وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها)

    ... وهذا معنى قول داود :

    ( سبحوا الله تسبيحا جديدا )

    والتسابيح التي شرعها الله جديدا :

    كالصلوات الخمس التي شرعها للمسلمين جديدا

    ولما أقامها جبريل للنبي – صلى الله عليه وسلم – قال هذا وقتك ووقت الأنبياء قبلك

    فكان الأنبياء يسبحون في هذه الأوقات كما يدل التسبيح المقدم والتسبيح الجديد

    كما يدل عليه سائر الكلام



    ولا يمكن أن يكون ذلك للنصارى

    لأنهم لا يكبرون الله بأصوات مرتفعة

    ولا بأيديهم سيوف ذات شفرتين لينتقم الله بهم من الأمم

    بل أخبارهم تدل على أنهم كانوا مغلوبين مع الأمم لم يكونوا يجاهدونهم بالسيف

    بل النصارى قد تعيب من يقاتل الكفار بالسيف

    ومنهم من يجعل هذا من معايب محمد – صلى الله عليه وسلم – وأمته

    ويغفلون ما عندهم

    من أن الله أمر موسى بقتال الكفار

    فقاتلهم بنو إسرائيل بأمره

    وقاتلهم يوشع وداود وغيرهما من الأنبياء

    وإبراهيم الخليل قاتل لدفع الظلم عن أصحابه


    يتبع بإذن الله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    وقال داود في مزاميره - وهي الزبور - :

    ( من أجل هذا بارك الله عليه إلى الأبد فتقلد أيها الجبار بالسيف لأن البهاء لوجهك والحمد الغالب عليك اركب كلمة الحق وسمة التأله فإن ناموسك وشرائعك مقرونة بهيبة يمينك وسهامك مسنونة
    والأمم يخرون تحتك
    ) *

    * نص الترجمة الحالية : ( فاض قلبي بكلام صالح ... شعوب تحتك يسقطون )
    انظر : سفر المزامير ، المزمور الخامس والأربعين : 1-5 ، العهد القديم : 672



    قالوا :

    فليس متقلد السيف من الأنبياء بعد داود سوى محمد – صلى الله عليه وسلم –
    وهو الذي خرت الأمم تحته
    وقرنت شرائعه بالهيبة

    كما قال – صلى الله عليه وسلم – :

    ( نصرت بالرعب مسيرة شهر )

    وقد أخبر داود أنه له ناموسا وشرائع وخاطبه بلفظ الجبار إشارة إلى قوته وقهره لأعداء الله بخلاف المستضعف المقهور

    وهو – صلى الله عليه وسلم - نبي الرحمة ونبي الملحمة *

    * الملحمة : القتال

    وأمته أشداء على الكفار رحماء بينهم أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين

    بخلاف من كان ذليلا للطائفتين من النصارى المقهورين مع الكفار

    أو كان عزيزا على المؤمنين من اليهود بل كان مستكبرا

    كلما جاءهم رسول بما لا تهوى أنفسهم كذبوا فريقا وقتلوا فريقا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    بشارة ثالثة من داود عليه السلام

    قالوا :

    وقال داود في مزمور له :

    ( إن ربنا عظيم محمود جدا ) *


    * في الترجمة الحالية : ( ... لأن الرب عظيم وحميد جدا )
    انظر : سفر المزامير ، المزمور السادس والتسعون 2-4 ، العهد القديم : 704


    وفي ترجمته :

    ( إلهنا قدوس ، ومحمد قد عم الأرض كلها فرحا )

    قالوا :

    فقد نص داود على اسم محمد وبلده ، وسماها قرية الله

    وأخبر أن كلمته تعم الأرض كلها

    قلت :

    قد تقدم الحديث الصحيح لما قيل لعبد الله بن عمرو وروي أنه عبد الله بن سلام

    أخبرنا ببعض صفة رسول الله – صلى الله عليه وسلم -في التوراة

    فقال :

    ( إنه لموصوف في التوراة ببعض صفته في القرآن ) *

    * سفر أشعياء ، الأصحاح الثاني والأربعون ، 1/20 ؛ والعهد القديم : 822 وفيه :
    ( هو ذا عبدي الذي أعضده ، مختاري الذي سرت به نفسي ، وضعت روحي عليه
    فيخرج الحقق للأمم ، لا يصيح ولا يرفع ولا يسمع في الشارع صوته ) ... إلخ

    وذكر صفته موجودة في نبوة أشعياء وليست موجودة في نفس كتاب موسى *

    * كتاب موسى : هي سفر التكوين ، والخروج ، واللاويين ، والعدد ، والتثنية
    – هذه الأسفار الخمسة وتسمى ( الناموس ) – فيما يظن – وهي في أول العهد القديم : 7-263

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    بشارة رابعة من داود عليه السلام


    وقالوا :

    قال داود في مزموره :

    ( لترتاح البوادي وقراها ولتصر أرض قيدار (1) مروجا وليسبح سكان الكهوف ويهتفوا من قلل الجبال بحمد الربويذيعوا تسابيحه في الجزائر ) (2)

    (1) قيدار : هو إسماعيل بن إبراهيم عليهما السلام . وأمه السيدة بنت مصاحن بن عمرو الجرهمي
    وله من الأخوة أحد عشر هم : نابت وأدبيل ومبشا ومسمع ودما وماس وأدد وطور ونفيس وطما وقيدمان
    ومن نابت وقيدر نشر الله العرب


    (2) : سفر أشعيا ، الإصحاح الخامس : 26-28 ؛ والإصحاح الرابع والخمسون : 1- 17 ، العهد القديم : 787 و 825-826 .
    بالمعنى في الترجمة الحالية






    فلمن البوادي من الأمم سوى أمة محمد – صلى الله عليه وسلم – ؟

    ومن قيذار سوى ابن إسماعيل جد رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ؟

    ومن سكان الكهوف وتلك الجبال سوى العرب ؟


    يتبع إن شاء الله

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    بشارة خامسة من داود عليه السلام

    قال داود في مزمور له :

    ( ويحوز من البحر إلى البحر ومن لدن الأنهار إلى منقطع الأرض ويخر أهل الجزائر بين يديه ويلحس أعداؤه التراب ويسجد له ملوك الفرس وتدين له الأمم بالطاعة والانقيادويخلص البائس المضطهد ممن هو أقوى منه وينقذ الضعيف الذي لا ناصر له ويرأف بالمساكين والضعفاء ويصلى عليه ويبارك في كل حين ) *

    * في الترجمة الحالية ما نصه : ( ويملك من البحر ومن النهر ... يُصلى لأجله دائما . اليوم كله يباركه )انظر : سفر المزامير ، المزمور الثاني والسبعون ، 8-15 ، العهد القديم : 688

    وهذه الصفات منطبقة على محمد – صلى الله عليه وسلم - وأمته لا على المسيح


    فإنه

    حاز من البحر الرومي إلى البحر الفارسي

    ومن لدن الأنهار بجيحون وسيحون إلى منقطع الأرض بالمغرب

    كما قال :

    ( زويت لي الأرض مشارقها ومغاربها وسيبلغ ملك أمتي ما زوي لي منها)

    وهو يصلى عليه ويبارك في كل حين

    في كل صلاة في الصلوات الخمس وغيرها

    يقول كل من أمته :

    اللهم صل على محمد وعلى آل محمد

    وبارك على محمد وعلى آل محمد

    فيصلي عليه ويبارك

    ومنه خرت أهل الجزائر بين يديه

    أهل جزيرة العرب

    وأهل الجزيرة التي بين الفرات ودجلة

    وأهل جزيرة قبرص

    وأهل جزيرة الأندلس

    وخضعت له ملوك الفرس فلم يبق منهم إلا من أسلم أو أدى الجزية عن يد وهم صاغرون

    بخلاف ملوك الروم فإن فيهم من لم يسلم ويؤدي الجزية فلهذا خص ملوك فارس

    ودانت له الأمم التي تعرفه وتعرف أمته

    كانت إما مؤمنة به

    أو مسلمة له منافقة

    أو مهادنة مصالحة

    أو خائفة منهم

    وأنقذ الضعفاء من الجبارين

    وهذا بخلاف المسيح

    فإنه لم يتمكن هذا التمكن في حياته

    ولا من اتبعه بعد موته تمكنوا هذا التمكن

    ولا حازوا ما ذكر

    ولا صلي عليه وبورك عليه في اليوم والليلة

    فإن القوم يدعون إلآهيته – فلا يصلون عليه ، وإنما يصلون له -






    الجواب الصحيح لمن بدل دين المسيح
    لشيخ الإسلام ابن تيمية
    تحقيق وتعليق : د.علي بن حسن /د.عبد العزيز بن إبراهيم /د.حمدان بن محمد
    ( 5/ 226 – 248 )
    بشيء من الاختصار

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    شهادة سفر أشعياء









    وقالوا في نبوة أشعياء


    قال أشعياء :

    ( قيل لي قم نظارا فانظر ماذا ترى فقلت : أرى راكبين مقبلين أحدهما على حمار والآخر على جمل يقول أحدهما لصاحبه سقطت بابل وأصحابها للمنحر ) *

    * في الترجمة الحالية ما نصه : ( لأنه هكذا قال لي السيد : أذهب أقم الحارس ، ليخبر بما يرى
    فرأى ركابا أزواج فرسان ، ركاب حمير ، ركاب جمال ... سقطت بابل ، وجميع تماثيل آلهتنا المنحوتة ، كسرها إلى الأرض
    )
    انظر سفر أشعياء ، الإصحاح الحادي والعشرون 6-9 ؛ والعهد القديم : 801


    قالوا :

    فراكب الحمار هو المسيح عليه السلام

    وراكب الجمل هو محمد – صلى الله عليه وسلم –

    وهو أشهر بركوب الجمل من المسيح بركوب الحمار

    وبمحمد – صلى الله عليه وسلم - سقطت أصنام بابل

    يتبع إن شاء الله

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    بشارة أشعياء عليه السلام بشأن مكة


    قالوا :

    وقال أشعياء النبي عليه السلام ( متنبيا)(مثنيا) على مكة - شرفها الله - :

    ( ارفعي إلى ما حولك بصرك فستبتهجين وتفرحين من أجل أن يصير إليك ذخائر البحروتحج إليك عساكر الأمم حتى يعم بك قطر الإبل الموبلة وتضيق أرضك عن القطرات التي تجتمع إليك وتساق إليك كباش مدين ويأتيك أهل سبأ ويسير إليك أغنام فاران ويخدمك رجال مأرب ) * يريد سدنة الكعبة وهم أولاد مأرب بن إسماعيل

    * نص الترجمة الحالية : ( ارفعي عينيك حواليك ، وانظري قد اجتمعوا كلهم ...
    كل غنم قيدار تجتمع إليك ، كباش نبايوت تخدمك
    )
    انظر سفر أشعياء ، الإصحاح الستون 4-7 ؛ والعهد القديم : 840

    يتبع إن شاء الله

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    شهادة ثالثة من أشعياء عليه السلام


    قالوا : وقال أشعياء

    - وشهد لهذه الأمة بالصلاح والديانة - :

    ( سأرفع علما لأهل الأرض بعيدا فيصفر لهم من أقاصي الأرض فيأتون سراعا ) *

    * ونصه في الترجمة الحالية بالعربية : ( فيرفع راية للأمم من بعيد ، ويصفر لهم من أقصى الأرض ، فإذا هم بالعجلة يأتون سراعا ... )
    انظر سفر أشعياء ، الإصحاح الخامس 26-30 ؛ والعهد القديم : 787

    والنداء : هو ما جاء به النبي – صلى الله عليه وسلم – من التلبية في الحج

    وهم الذين جعلوا لله الكرامة

    فوحدوه وعبدوه وأفردوه بالربوبية

    وكسروا الأصنام وعطلوا الأوثان

    والعلم المرفوع : هو النبوة

    وصفيره : دعاؤهم إلى بيته ومشاعره فيأتونه سامعين مطيعين

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    شهادة رابعة من أشعياء عليه السلام


    قالوا : وقال أشعياء النبي

    - والمراد مكة شرفها الله – تعالى -
    : ( سيري واهتزي أيتها العاقر التي لم تلد وانطقي بالتسبيح وافرح إذ لم تحبلي فإن أهلك يكونون أكثر من أهلي ) *

    * تقول الترجمة الحالية : ( ترنمي أيتها العاقر التي لم تلد أشيدي بالترنم أيتها التي لم تمخض
    لأن بني المستوحشة أكثر من بني ذات الأمل ... ويرث نسلك أمما ، ويعمر مدنا خربة
    )
    انظر سفر أشعياء ، الإصحاح الرابع والخمسون ، 1-3 ؛ والعهد القديم : 835

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    2,442
    الدين
    الإسلام
    آخر نشاط
    26-12-2010
    على الساعة
    05:36 PM

    افتراضي

    يعني بأهله : بيت المقدس

    ويعني بالعاقر : مكة شرفها الله ؛ لأنها لم تلد قبل نبينا عليه الصلاة والسلام

    ولا يجوز أن يريد بالعاقر بيت المقدس لأنه بيت للأنبياء ومعدن الوحي فلم تزل تلك البقعة ولادة

صفحة 1 من 4 1 2 ... الأخيرةالأخيرة

بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 01-10-2016, 04:40 AM
  2. التحذير من انتشار صور بيت رسول الله صلوات ربي وسلامه عليه
    بواسطة نورة في المنتدى من السيرة العطرة لخير البرية صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 28-07-2010, 03:53 AM
  3. بولس يبشر بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم
    بواسطة ali9 في المنتدى البشارات بالرسول صلى الله عليه وسلم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-12-2005, 10:32 AM
  4. الحمد لك يارب محمد والمسيح (صلوات الله وسلامه عليهم )
    بواسطة احمد العربى في المنتدى الرد على الأباطيل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-12-2005, 10:26 AM
  5. بولس يبشر بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم
    بواسطة ali9 في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-01-1970, 03:00 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه

بشارات الانبياء السابقيين بالنبي محمد صلوات الله وسلامه عليه