37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات


مـواقـع شـقــيـقـة
شبكة الفرقان الإسلامية شبكة سبيل الإسلام شبكة كلمة سواء الدعوية منتديات حراس العقيدة
البشارة الإسلامية منتديات طريق الإيمان منتدى التوحيد مكتبة المهتدون
موقع الشيخ احمد ديدات تليفزيون الحقيقة شبكة برسوميات المرصد الإسلامي لمقاومة التنصير
غرفة الحوار الإسلامي المسيحي مكافح الشبهات شبكة الحقيقة الإسلامية موقع الدعوة الإسلامية
شبكة البهائية فى الميزان شبكة الأحمدية فى الميزان مركز براهين شبكة ضد الإلحاد

يرجى عدم تناول موضوعات سياسية حتى لا تتعرض العضوية للحظر

 

       

         

 

    

 

 

    

 

37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: 37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    67
    آخر نشاط
    27-04-2010
    على الساعة
    11:51 PM

    افتراضي 37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
    انقل لكم اخواني ترجمة لتقرير احدى لجان التنصير بامريكا.
    الترجمة : مركز التنوير الإسلامي القاهرة
    الإعداد والتحرير :
    أبو إسلام أحمد عبد الله
    رئيس المركز

    في تقرير أصدرته لجنة التنصير بكنيسة كليفلاند البروتستانتية في أمريكا ، مكون من 94 صفحة ، حول تجربة التنصير في عدد من قرى دولة الجزائر ومدنها، على مدى خمس سنوات متتالية ، ختمت اللجنة تقريرها بتلخيص لما تضمنته الدراسة في 37 نصيحة ، تحت عنوان : ( اقتراحات نهائية ) ، تدور كلها حول أسلوب التنصير بين عوام المسلمين الجزائريين الذين أسمتهم الدراسة : ( المسلمين الشعبيين ) .
    اعترف التقرير في صفحاته الأولى بصعوبة التنصير بين المسلمين ، إلا إذا كانوا طائفة من ثلاث على وجه التحديد : أن يكونوا من جماعات صوفية ، أو أن يكونوا تابعين لمذهب شيعي ، أو تابعين لطائفة القاديانية ؛ إذ إن هذه الطوائف الثلاث تشترك مع عقيدة النصارى في قبول ما يعرف بالحلول الإلهي في الإنسان ، وهو ما يمهد الطريق أمام المنصر لقبول عيسى المسيح ابناً لله .
    فماذا عن عوام المسلمين في الجزائر ؟ وإلى أي مدى استطاعت الإرسالية التنصيرية تحقيق أهدافها ؟
    يؤكد التقرير بأن ثوابت المسلم الجزائري ، حتى المسلم الشعبي - حسب تعبيره - ليس من السهل تحريكها ، أو قبول المساومة حولها ، أو التنازل عنها . ولذلك لم تكن هذه النتيجة المفجعة للإرسالية - مع رجل الشارع الجزائري - هي نهاية المطاف ، ولم تكن هي الصخرة الوحيدة التي تحطمت عليها طموحات الإرسالية ؛ إذ استطرد التقرير قائلاً : « أما المسلم الجزائري العلماني الذي تأثر بالأفكار الأوروبية وموجة الإلحاد التي تجتاح الشارع المغربي اليوم ، فإنه لم يتخلص بعدُ من تأثيرات الجانب الإيماني في الإسلام ، إلى الحد الذي يمكن وصفه أحياناً بالخصم الروحاني .. لقد سلَّموا أنفسهم جميعاً للغيب ، لعدالة الله التي وعدتهم آيات القرآن ، فجعلت الواحد منهم مطمئناً وراضياً بما هو فيه ومؤمناً تمام الإيمان بما أُخبر به » .
    إن الذي يحير البعثات التنصيرية تلك الثوابت الراسخة في حياة المسلمين ، خواصهم وعوامهم ، فكانت الإشارات واضحة للجنة التنصير إلى ضرورة « الحذر من مواجهة المسلم الجزائري أي مسلم جزائري بدءاً من الأطفال وانتهاء بالشيوخ والعجزة - بأن يسوع ابن الله أو أنه الله المنقذ المخلص ؛ لأن المسلمين في الجزائر مثل الوهابيين السعوديين والأصوليين المصريين ، يعتقدون بيسوع آخر غير الذي عندنا ( عند النصارى ) والذي يعني ( المنقذ ) . هؤلاء الأصوليون لا يعرفون غير
    عيسى المسيح بأنه نبي واحد .
    واختصاراً لصفحات طويلة ، نصل إلى خلاصة تجربة لجنة التنصير الإنجيلية - التي مارست عملها في قرى الجزائر ومدنها لمدة خمس سنوات متتالية - في سبع وثلاثين نصيحة ، جاءت على الترتيب الآتي ، وقد زدنا عليها العناوين الجانبية لمزيد من التوضيح والبيان :

    غيِّروا ملابسكم واحتشموا :
    1- غالباً ما تكون الملابس الغربية التي يرتديها المنصرون موضع انتقاد ونفور من المسلمين ، ولذا فمن الأفضل للمنصر أن يرتدي زي المنطقة التي يعمل بها ، وكذلك زوجته أو العاملات اللائي يساعدنه في الإرسالية ، كما يجب على المبشر ألا يرتدي شورتاً في زيارته للمسلمين ، ومن الخطأ جداً على البنات أو النساء المشاركات في البعثة ، أن يرتدين ألبسة قصيرة ، تسبب لهن الحرج عند جلوسهن على حصائر مع النساء المسلمات[1] .

    لا يجلس خلفكم أحد :
    2- عند جلوسك بين المستمعين لدعوتك ، يجب أن تختار مقعدك وموقعك بعناية شديدة ، فيكون الجميع أمامك ، تراهم وتنظرهم بعينيك ، فلا تسمح لأحد أن يحدثك من مستوى أعلى أو من نافذة علوية أو طابق علوي ، كما عليك أن تحذر من أن يجلس واحد خلفك لئلا يسمح له موقعه بعمل إشارات تطعن فيما تقول[2] .

    حادثوا فرادى المسلمين :
    3- ليس من الحكمة أن تتحدث مع مسلم عن إيمانه أو إيمانك الشخصي في حضور مسلم آخر ؛ فذلك يجعله على الفور مدافعاً بحرارة ومرتقياً بدينه ، خاصة إذا كان في القرية سكان غير مسلمين يشاركونهم في الأرض وفي السيادة [3] .

    زوروهم وأنتم فرادى :
    4- من الحكمة أن يكون معك في دعوتك رجل آخر واحد أو امرأة واحدة فقط منعاً للاستثارة .

    اخلعوا أمامهم أحذيتكم :
    5- في سلوك المسلمين عامة وفي الجزائر خصوصاً ، كثير من الاحترام والتبجيل وكرم الضيافة لضيوفهم ، حتى لو كان الضيوف من غير دينهم ؛ فربما يحضرون لك كرسياً عند زيارتك لهم ويرغبونك في الجلوس عليه وهم جلوس على الأرض ، فلا بد أن تتجنب ذلك مهما كان قدر الضغط عليك . دعهم يرونك مجرد إنسان ، تكون كما يكونون ، ولا تنس أنهم يستعملون الحصير الذي يجلسون عليه في صلاتهم ، ولهذا فهم يخلعون أحذيتهم قبل الجلوس عليها ، ولا بد أن تفعل مثلهم.

    قف أو اجلس مثلهم :
    6- لا بد أن تراعي قانون المكان في مجلسك ، فتكون جالساً أثناء الوعظ إذا كان الكل جلوساً ، وتكون واقفاً إن كنت في مكان عمل أو سوق أو في مكان مسموح فيه بالاجتماع .

    خزعبلات ولكن إياك أن تعاديها :
    7- اللغة العربية عند المسلمين تسمى ( لغة الملائكة ) وهم يبدون الوقار والاحترام للنص العربي ويعتبرونه صكاً مقدساً ، في مواجهة النص الفرنسي الذي يذكِّرهم بالاحتلال ، وتستطيع أن تستفيد من هذه الخزعبلات ، مبيناً لهم أننا أيضاً نحب الحروف العربية ونجد المتعة في قراءتها ، واحذر أن تقرأ نصاً بلغتك غير العربية ، حتى لو أن تلجأ لكتابته على لافتة دون أن تقرأه[4] .

    صلِّ من أجلهم :
    8- صلِّ قبل لقاء المسلمين ، وصلِّ وأنت بينهم ، وبعد أن تتركهم ، أن يسكن سيدنا قلوبهم .

    الاستعداد للنقاش :
    9- قبل اللقاء اكتب أهم النقاط التي سيدور حولها النقاش ، واستخدم كثيراً كتابك المقدس ، وضع خطوطاً تحت المواضع التي تناسبك ، لتجدها سهلة ومريحة.

    احذر من السقوط :
    10- اعتمد على الروح القدس لتهديك إلى هدفك ، فربما تُقتاد نحو هدف آخر .

    التمهيد للرسالة :
    11- ابدأ وعظك لعشر دقائق حول التقاء الأديان والبشر في المولد والموت ، وفي لقاء الله بعد الموت .

    الموضوع الواحد :
    12- تعامل مع موضوع واحد طوال الوقت ؛ فإن حقيقة واحدة تكون كافية للقاء واحد .

    المسلم يحترم شجاعتك :
    13- يعجب المسلمون بالرجل الذي يتحدث بشجاعة عن معتقداته ، فلا تخش أن تتكلم بالحقيقة كاملة ، ولا تحذر إلا أن تجرح دينهم ومعتقداتهم أو تسيء لقرآنهم ونبيهم وعبادتهم .

    الاعتذار وسيلة للهروب :
    14- لو سئلت سؤالاً لا تعرف إجابته أو استشعرت في الإجابة ما يعوق أهدافك ، فإن من الأفضل أن تعتذر بعدم علمك وترجئ الإجابة لوقت آخر ؛ وتشغل سامعيك بسرعة بموضوعك أنت الذي تعظ فيه .

    الأرضية المشتركة :
    15- قاعدة أساسية للوعظ أن تذكر بين الحين والآخر ما هو متفق عليه بينك وبين المسلمين .

    احذر من السقوط :
    16- استعن دائماً بأحد الكتب التي تهتم بالرد على اعتراضات المسلمين ، واحتفظ بصفحة واحدة لكل اعتراض ، واحذر أن تُستدرج لمناقشة اعتراض لم تُعِدَّ نفسك لمناقشته .

    لا تناقش الثالوث :
    17- من الحكمة [5] تجنب مناقشة عقيدة الثالوث ولو للحظة واحدة ، ولو كان ذلك بإيضاحات مثل : إن الثالوث كالرجل الذي له ثلاث وظائف ، أو كالشمس متعددة الأشعة والوظائف ، فإن تلك الإيضاحات تناسب العقل الغربي ) لكنها لا تقنع العقل المسلم[6] .

    أقنع المسلم أنه مخطئ :
    18- تذكر أن المسلم لن ينحني أبداً ليسوع ، سيداً منفرداً عن الروح القدس ، فلا تحاول إقناعه بذلك ، واحرص أن تقنعه به في لقاء آخر .

    لا تستخدم العفاريت :
    19- لا تحاول أن تستخدم مواهب الروح القدس [7] ، مثل التكلم بألسنة غريبة أو عمل معجزة أمامه [8] ؛ لأنه سوف ينسب ذلك إلى الأرواح الشريرة ، ولن يقبل المسلم إلا ما تتحدث به إلى عقله ، وبلغته التي ينجذب إليها .

    بِع له الإنجيل ولا تهده :
    20- تذكر أهمية الكتاب المقدس ولا تحاول أن تهديه إلى مسلم إلا بثمن ، واعلم أنه سوف يرفض شراءه منك ؛ لأنه لا يحمل الاصطلاح الإسلامي : « بسم الله الرحمن الرحيم » [9] ، فذكِّره بأنه حينما يشتري خبزاً فلن يجد عليه هذا الاصطلاح ، إنما هو يقول : « بسم الله الرحمن الرحيم » ويأكل ، فلِمَ لا يفعل الشيء نفسه مع كلمة الرب [10] ، التي هي خبز الحياة ؟

    احترم إنجيلك كاحترامهم للقرآن :
    21- المسلمون في الجزائر مثلهم مثل كل المسلمين يتعاملون مع القرآن بكثير من الاحترام والتقديس والرهبة ، فحاول أن تتعامل مع الكتاب المقدس بنفس القدر أمامهم ، فلا تحط من قيمته .

    استفد من جوع المسلمين :
    22- كثير من المسلمين الشعبيين تائهون عن الحقيقة ، يبحثون عن المنقذ الذي يواجهون به حالات الطرد والتشريد والجوع والاضطهاد التي أصابتهم حتى الموت خلال السنوات الأخيرة ، ومن الواضح أن الرب يهيئهم حتى تعمل برسالته بينهم [11] .

    ربكم يبارك دعوتكم للمسلمين :
    23- إن السيد ينادي الشباب أن يخدموه بين المسلمين بكثير من الصبر الذي يأتي بالعظمة للرب يوم نقف أمام العرش ويصيح رجل بصوت عال : « الخلاص لربنا الجالس على العرش ومعه الخروف » ( ! ! ) .

    شاركوا المسلمين دهشتهم لتعدد كتبنا :
    24- المسلمون يدهشون عندما يجدون أن الكتاب المقدس هو كتابان ، أولهما العهد القديم المعروف بتوراة موسى والذي يضم تسعة وثلاثين كتاباً ، وثانيهما العهد الجديد المعروف بإنجيل عيسى ، لكنهم سيدهشون أكثر إذا عرفوا أن العهد الجديد يضم أربعة أناجيل ، والأناجيل الأربعة سبعة وعشرون كتاباً ، ولذا فإنه من الأهمية بمكان أن نقترب من المسلمين بمشاركتهم الدهشة ، وإنكار أن لدينا عدة كتب ؛ لأنها جميعاً عبارة عن بشارات سارة وليست هي الكتاب الذي نزل على المسيح من السماء .

    حذارِ أن تنسب الإنجيل لله :
    25- لسوء الحظ [12] أن أناجيلنا تنتسب إلى مَتَّى ولوقا ومرقص ويوحنا ، وهي إساءة لا يمكن حذفها ؛ فاحذر أن تنسبها إلى الله ؛ لأن كلام الله عند المسلمين هو شريعة وقانون .

    لا تذكروا اسم بولس :
    26- حاول كثيراً أن تتجنب في مناقشتك اسم بولس الرسول ، فإما أنهم لم يسمعوا عنه من قبل وهذا يثير حفيظتهم لذكر رسول لم يسمعوا عنه ، أو أنهم قد سمعوا عنه ؛ حيث يعتبرونه أسوأ رجل في تاريخ النصرانية ؛ لأنه اخترع[13] مفاهيم لم يجئ بها المسيح ، وهذا في الحقيقة ما قرأه أئمة المسلمين قديماً في كتب كبار النقاد الغربيين لتاريخ عقيدة النصرانية .

    لا تقل إن المسيح ابن الرب :
    27- حاذر أن تقول إن المسيح ابن الرب ؛ فأنت بذلك تفعل شيئاً مزعجاً يعتبرك به المسلمون « مشركاً بالله » ، وهذا يعني - في اللغة العربية - أسوأ الخطايا التي يمكن أن يرتكبها بشر تجاه الله .

    المسلمون وثنيون ضالون فلا تصفهم بحقيقتهم :
    28- تبعاً لبولس الرسول فإن المسلمين جميعاً يمارسون الوثنية التي هي مكروهة عندهم لتصديقهم القرآن واتباعهم محمداً [ صلى الله عليه وسلم ] باعتباره رمزاً لخطيئة البشر التي ترفض كفارة ربنا يسوع وفداءه ، فاحذر أن تصفهم حسب وصف بولس ( الضالين ) ولا تعوِّل على قناعتهم بدخول الجنة إذا نفَّذوا شريعة قرآنهم وإنكارهم لفداء المخلِّص .

    نؤمن بقانون الله وإيماننا بيسوع أعظم :
    29- المسلمون يصدقون أن الله لديه سلطة كافية لكي يسامح أي إنسان على أخطائه ، وأنهم سوف يكونون على الصواب إذا ما نفذوا قانونه وشريعته ، بينما نحن نعتقد بأننا نكون على الصواب إذا ما كنا نؤمن إيماناً كاملاً بيسوع المسيح ربنا وسيدنا ، وليس بفعل ما يأمر به القانون ، فهل يعني هذا أننا نرفض القانون أو نبتعد عنه ؟ إننا نهتم مثل المسلمين بالقانون وبالشريعة ، ولكن إيماننا بالمسيح الرب المنقذ المخلِّص الفادي يكفينا لأن نحقق كل الصواب الذي يريده الرب ، وكل خطايانا قد بذل روحه فداءاً لها ؛ لأن ربنا[14] يجعل المذنب الذي يؤمن به ، بريئاً من كل ذنوبه .

    أبو الأنبياء كان خطَّاءاً فلا تذكروا هذا للمسلمين :
    30- إن إبراهيم [عليه الصلاة والسلام] لم يحيَ حياة مستقيمة[15] ، وقد فعل أخطاءً كثيرةً ، لكنه عند المسلمين « أبو المؤمنين » ويعتبر مثالاً لهم ، وهذا ما يجب أن نوضحه للمسلمين بشجاعة ، دون أن ننقد القرآن الذي جعل إبراهيم أباً للأنبياء .

    المسلمون لا يضمنون الجنة ونحن بيسوع نضمنها :
    31- يتباهى المسلمون بقدسية قرآنهم التي لا ترقى إليها أناجيل النصارى ، فلا تحاول أن تقلل من أهمية هذه القداسة ، ولكن يكفي أن تطرح عليهم سؤالاً : - هل يوجد مسلم واحد على وجه الأرض يؤكد له القرآن أن زيارته لمكة لأداء فريضة الحج مقبولة عند الله أم لا ؟ بالطبع سوف تكون الإجابة بالنفي ؛ لأن القرآن ينص على أن الجزاء عند الله يحدده بعد الموت ، أما عندنا ، فيكفي الإيمان بيسوع [16] ، لنضمن أن كل أعمالنا مقبولة ، فأي الطريقين نختار ؟

    إشكالية حروف الجر :
    32- لا يستطيع مسلم أن يقول : أنا أعرف الله ، إنما دائماً يقول : « أعرف عن الله » ، « أعلم عن الله » ، « أتحرك بعون الله » فهناك حرف جر يفصل بين المسلم وربه ؛ لأنه يظل يبحث طوال حياته « عن » معية الله ، لكننا [النصارى]
    بإيماننا بالرب نعرفه بدون حرف جر[17] .

    سماوية الإسلام والنصرانية :
    33- من الصواب أن تقدم وعظك بما هو مشترك بين الإسلام والنصرانية ؛ فكلا الديانتين سماويتان ، ونحن مثل المسلمين نحترم قوانين السماء [يقصد الله] باعتبارها بياناً لإرادته ، ونعتقد في سيادته على المخلوقات ، وأنه قادر على كل شيء .

    ثقافة المسلمين أقوى :
    34- إن كثيراً مما يرفضه المسلمون من عقيدتنا هو رفض آلي[18] من العقلية الإسلامية ، فعليك أن تتسلح بالصبر ، خاصة أن ثقافتنا لا تساعدنا على منازلتهم ، ووجودنا في بلاد المسلمين لا يحقق لنا نتائج سريعة ، ولا تصدمك كثيراً الكلمات الدينية[19] التي سوف تصل إلى أذنيك في كل مكان تذهب إليه ؛ لأنها لا تعني شيئاً كثيراً عندهم وهم يرددونها[20] .

    لا تخجل من يهوذا :
    35- سؤال يسأله المسلمون دائماً : لماذا كان اختيار يسوع ليهوذا الخائن أن يكون أحد تلامذته الحواريين ؟ المسلم يقول : إن المسيح كان رسولاً وعلى ذلك فهو يؤمن بضرورة أن يكون لديه موهبة معرفة الغيب ، ولذلك فالمسلم يصر على هذا السؤال ، والحقيقة أن السؤال أكبر من ذلك بكثير ؛ فهو ليس فقط : لماذا يهوذا ؟ ولكن لماذا خلق الرب العالم لو أنه يعلم أن الإنسان سوف يخطئ ؟ إن الإجابة جزء من مشكلة أكبر تقع تحت عنوان : « مشكلة الشر » ، ويجب ألا نكون خجولين أبداً عندما نقول : إن هناك أشياء معينة ليس لدينا الإجابة عنها الآن ، ولسنا وكلاء للدفاع عن ربنا[21] .

    مسيحنا أعظم من محمدهم[22] !
    36- سؤال مهم يمكن أن تبادر به المسلمين من حولك ، ولكن ليس في اللقاءات الأولى ، وربما يكون ذلك قبل الخطوة الأخيرة التي قد يؤمن فيها المسلم بيسوع المسيح ، وهو : إذا كان المسلمون يؤمنون بأن المسيح لم يمت ورفعه الرب إليه ، في الوقت نفسه الذي يؤمنون فيه بأن محمداً صلى الله عليه وسلم قد مات ويزورون قبره في المدينة ، ألا يجعل ذلك من المسيح رسولاً أعظم من محمد ؟

    الخروج من مأزق الصليب :
    37- إذا وجه المسلمون إليك سؤالاً حول صلب المسيح واعتبار النصارى أن ذلك كان فداءً منه ؛ فلماذا يذهب هو للصليب بدايةً ويعفي نفسه من الإهانة واللطم والأذى وحمل الصليب والركل بالأقدام والسب ؟ ولماذا كان يحاول الهرب أصلاً من القبض عليه وتقديمه إلى الصليب ؟ في البداية يجب أن نقول : إن المسيح كان بشراً وكان إلهاً ، ويجب ألاَّ نقلل من طبيعته البشرية حينذاك ، و بطرس الرسول نفسه قد وجد صعوبة في تقبل عملية الصليب ، وأنكر ألوهية ربنا المسيح ، مع أنه كان أكبر حوارييه وأقربهم إليه، ولذا يجب أن نكون متعاطفين مع المسلمين في هذا السؤال ، ولا بد أن نصبر عليهم حتى يتفهموا قول المسيح عندما اقترب موته : « ليس ما أريد ولكن ما تريد » قالها ثلاث مرات ليظهر أنه بقبول الصلب قَبِلَ رسالة الرب الذي هو الأب ، لكي يصبح ممثلنا وفادينا .
    * * *
    تلك هي النصائح الـ 37 التي أوصى بها مركز التنصير الإنجيلي أعضاءه المنصرين العاملين في دولة الجزائر المسلمة ، بعد جهد ولأْيٍ لمدة خمس سنوات كاملة بين قرى أرض الجزائر وأزقتها وحاراتها ، وسط الخراب والدمار الذي تمارسه ميليشيات فرنسا الصليبية وأعوانها داخل البلاد باسم الإسلام والمسلمين الذين لا يملكون حق الدفاع عن أنفسهم ، في ظل هيمنة النظام الدولي الجديد ، وهزيمة نفسية باغتت الصحوة الإسلامية التي أخطأت المسار حيناً ، وزلت في أوحال العنف أحياناً أخرى .
    وبرغم ذلك ، والأجواء مهيأة تمام التهيؤ أمام الإرسالية الإنجيلية ، لم يكن الحصاد حسبما رغبوا فيه ، ولم تكن الثمرة هي ذاتها التي ذهبوا إلى الجزائر من أجلها ؛ فبرغم محاولات الاحتلال الفرنسي في صبغ حياة الجزائريين بآداب وأدبيات وطبائع ولغة وعادات وتقاليد فرنسا ، فإن ما تصوروه من غبار علا وجوه المسلمين ، كان هذا الغبار جلاءً للبصائر والقلوب ، ولم تجد الإرسالية الكنسية ما تقنع مرسليها به غير تقديم هذه النصائح التي تضمنها هذا التقرير ، معبرة عن خيبة الرجاء ، وقلة الحيلة ، وسوء العاقبة ، وفساد الفهم ، وضخامة الأنا ، وخلل العقيدة ، إلى أن تستعيد الجزائر الجريحة عافيتها ، وتضمد بزاد الشريعة جراحها .
    ________________________
    (1) وغالباً ما يجذب احتشام النصرانيات ود المسلمات وإلفهن لهن .
    (2) وهذا أسلوب عفوي يسهم كثيراً في إفساد النتائج المرجوة .
    (3) والمأمول ألا تغيب هذه الحمية والغيرة عن المسلم دائماً .
    (4) إن مما يثلج صدور المسلمين تلك المواقف الدقيقة التي رصدوها ، وأبسط الطبائع التي أستلفتت انتباههم في حياة المسلم العادي ، حتى يعرف دعاة الإسلام مواطن الخير في أهلهم ، فيرعوها وينموها ويجيدوا حصاد ثمارها التي من أزكاها تلك العلاقات الربانية بين المسلم ولغة القرآن .
    (5) تلك واحدة من القضايا الشائكة التي يواجه عوام المسلمين بها كبار النصارى ، بل كانت واحدة من أشد الاختلافات التي أورثت صراعات بين طوائف النصارى المختلفة ، ولم يجدوا حلاًّ حتى اليوم ، لذلك أوصت لجنة الإرسالية التنصيرية بتجنب المناقشة في هذه المسألة .
    (6) الذي لم يذق حلاوة التوحيد حتى يميز بينها وبين ما عليه من ضلال .
    (7) مصطلح كنسي يدل على استخدام الجن والشياطين .
    (8) كإظهار هالة ضوئية يتمثلون فيها - وهماً - صورة العذراء مريم عليها السلام .
    (9) وهذه رؤية اختزالية لحقيقة رفض المسلم .
    (10) بتأليف متى و مرقص و لوقا و يوحنا ! ! .
    (11) يعتبر هذا الباب من أخطر الأبواب التي يحاول النصارى أن ينفذوا منها إلى حياة القلة النادرة من المسلمين الذين يمكن أن يُفتنوا في دينهم ، إلا أن الوثائق والتقارير والأرقام أكدت إخفاقهم فيه ، وراجعت الكنيسة حساباتها في استخدامه بعشرات المراكز التنصيرية ، غير أنهم لم يفقدوا الأمل بعد في إمكانية استخدامه في بعض قرى الجزائر .
    (12) هكذا بنفس التعبير الصريح .
    (13) هكذا بنفس التعبير الصريح .
    (14) ولم يوضح أي رب من الأرباب الثلاثة .
    (15) نعوذ بالله من ذلك .
    (16) وكأننا ندلل على بضاعة في مزاد للبيع .
    (17) لكن الإشكالية الفاضحة أنه لم يوضح المرة تلو المرة ، أي رب من الأرباب الثلاثة لديهم ؛ إذ يقتضي صدق القول انفراد كل واحد منهم بمعرفة متميزة ، لاختلاف الطبيعة والإرادة والكينونية والهوية ، فأي معرفة غير النصب - لا الجر - يقصدون ؟ .
    (18) بل هو فطري .
    (19) التي يستخدمها المسلمون في حياتهم العادية .
    (20) بل هي تعني التداخل والانسجام التام بين العقيدة والسلوك ، دون انفصام أو تكلف أو تكليف .
    (21) وربنا وربهم لا يحتاج لوكلاء ، إنما الذين عينوا أنفسهم وكلاء هم المحتاجون أن ينزهوه - سبحانه وتعالى - عن شركهم بجلاله ووحدانيته .
    (22) ومع النصيحة قبل الأخيرة ، تغير لجنة التنصير من تكتيك الحركة والمبادرة بما يظنون أنه سلاح هجومي .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    99
    آخر نشاط
    24-09-2007
    على الساعة
    05:27 AM

    افتراضي

    اقتباس
    لا تستخدم العفاريت :
    19- لا تحاول أن تستخدم مواهب الروح القدس [7] ، مثل التكلم بألسنة غريبة أو عمل معجزة أمامه [8] ؛ لأنه سوف ينسب ذلك إلى الأرواح الشريرة ، ولن يقبل المسلم إلا ما تتحدث به إلى عقله ، وبلغته التي ينجذب إليها .


    بس بصراحة واجب علينا كمسلمين اننا نعمل اقصى ما نقدر عليه لوقف هذه الحملات و العمل على نشر الاسلام لأن حتى لو لم تلاقي نجاح فتنصر مسلم واحد هو خسارة لينا .. و اسلام اى شخص و لو شخص واحد بس خير من الدنيا و ما فيها

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    178
    آخر نشاط
    30-12-2010
    على الساعة
    04:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    حذارِ أن تنسب الإنجيل لله :
    25- لسوء الحظ [12] أن أناجيلنا تنتسب إلى مَتَّى ولوقا ومرقص ويوحنا ، وهي إساءة لا يمكن حذفها ؛ فاحذر أن تنسبها إلى الله ؛ لأن كلام الله عند المسلمين هو شريعة وقانون


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    178
    آخر نشاط
    30-12-2010
    على الساعة
    04:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    لا تذكروا اسم بولس :
    26- حاول كثيراً أن تتجنب في مناقشتك اسم بولس الرسول ، فإما أنهم لم يسمعوا عنه من قبل وهذا يثير حفيظتهم لذكر رسول لم يسمعوا عنه ، أو أنهم قد سمعوا عنه ؛ حيث يعتبرونه أسوأ رجل في تاريخ النصرانية ؛ لأنه اخترع[13] مفاهيم لم يجئ بها المسيح ، وهذا في الحقيقة ما قرأه أئمة المسلمين قديماً في كتب كبار النقاد الغربيين لتاريخ عقيدة النصرانية
    يا ليلة سوخة يا ولااااااد
    عارفين دة كلة وبرضة بيدافعوا عن الانجيل
    فعلا خرفان بدون عقول
    الحمد لله علي نعمه الاسلام

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    178
    آخر نشاط
    30-12-2010
    على الساعة
    04:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    الخروج من مأزق الصليب :
    37- إذا وجه المسلمون إليك سؤالاً حول صلب المسيح واعتبار النصارى أن ذلك كان فداءً منه ؛ فلماذا يذهب هو للصليب بدايةً ويعفي نفسه من الإهانة واللطم والأذى وحمل الصليب والركل بالأقدام والسب ؟ ولماذا كان يحاول الهرب أصلاً من القبض عليه وتقديمه إلى الصليب ؟ في البداية يجب أن نقول : إن المسيح كان بشراً وكان إلهاً ، ويجب ألاَّ نقلل من طبيعته البشرية حينذاك ، و بطرس الرسول نفسه قد وجد صعوبة في تقبل عملية الصليب ، وأنكر ألوهية ربنا المسيح ، مع أنه كان أكبر حوارييه وأقربهم إليه، ولذا يجب أن نكون متعاطفين مع المسلمين في هذا السؤال ، ولا بد أن نصبر عليهم حتى يتفهموا قول المسيح عندما اقترب موته : « ليس ما أريد ولكن ما تريد » قالها ثلاث مرات ليظهر أنه بقبول الصلب قَبِلَ رسالة الرب الذي هو الأب ، لكي يصبح ممثلنا وفادينا
    فييييين عقولكم يا عباد الخروف
    ازاااااااااااااي هو نازل للفداء وبيهرب وانتوا الي بتقولوا
    فيييييييييييييييييييييين عقولكم
    لا حول ولا قوة الا بالله
    وهؤلاء يقول الله عنهم
    ( إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَأَنذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنذِرْهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ{6} خَتَمَ اللّهُ عَلَى قُلُوبِهمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ عظِيمٌ{7} )
    صدق الله العظيم

  6. #6
    الصورة الرمزية muslim1979
    muslim1979 غير متواجد حالياً عضو
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    103
    آخر نشاط
    04-07-2007
    على الساعة
    09:52 PM

    افتراضي

    قرأت المقال ثم أعدته ثم أعدته.
    مقال يستفاد منه كثيرا.
    و أعجب من هؤلاء كيف يعترفون أنهم يخبئون حقائق دينهم على الناس. سبحان الله يعلمون أنهم ضالون.

    أعجبني أكثر :
    المسلمون لا يضمنون الجنة ونحن بيسوع نضمنها

    أقول : بضمان الانسان الجنة ، سيعربد و سيقتل و سيكذب و سينافق و سيغتاب و سيسرق بترول الناس و لا يهمه ان قتل 10 او 10.000 ، انه ضامن الجنة سواء كان أكان قاتلا أو فتاة شوارع أو كل ما تريد

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Feb 2006
    المشاركات
    178
    آخر نشاط
    30-12-2010
    على الساعة
    04:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة muslim1979
    قرأت المقال ثم أعدته ثم أعدته.
    مقال يستفاد منه كثيرا.
    و أعجب من هؤلاء كيف يعترفون أنهم يخبئون حقائق دينهم على الناس. سبحان الله يعلمون أنهم ضالون.
    أعجبني أكثر :
    المسلمون لا يضمنون الجنة ونحن بيسوع نضمنها
    أقول : بضمان الانسان الجنة ، سيعربد و سيقتل و سيكذب و سينافق و سيغتاب و سيسرق بترول الناس و لا يهمه ان قتل 10 او 10.000 ، انه ضامن الجنة سواء كان أكان قاتلا أو فتاة شوارع أو كل ما تريد

  8. #8
    الصورة الرمزية Sharm
    Sharm غير متواجد حالياً عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Aug 2006
    المشاركات
    648
    آخر نشاط
    28-03-2011
    على الساعة
    11:52 PM

    افتراضي

    اقتباس
    بطرس الرسول نفسه قد وجد صعوبة في تقبل عملية الصليب ، وأنكر ألوهية ربنا المسيح ، مع أنه كان أكبر حوارييه وأقربهم إليه، ولذا يجب أن نكون متعاطفين مع المسلمين في هذا السؤال ، ولا بد أن نصبر عليهم حتى يتفهموا قول المسيح عندما اقترب موته : « ليس ما أريد ولكن ما تريد » قالها ثلاث مرات ليظهر أنه بقبول الصلب قَبِلَ رسالة الرب الذي هو الأب ، لكي يصبح ممثلنا وفادينا .
    بطرس بنفسه انكر امال احنا نعمل ايه ؟!

    وبعدين ( بقبول الصلب قبل رسالة الرب ) !!
    هو اللى اتصلب هو الرب و لا حد تانى !

    اخوانى الذين ياتون بعدى ، آمنوا بى و لم يرونى ، و قال : للعامل منهم اجر خمسين منكم ، قالوا بل منهم يا رسول الله ؟ قال : بل منكم , ردوها ثلاثا، ثم قال : لانكم تجدون على الخير اعوانا اما هم فلا

    الاسلام , ليس دين اعبد به ربي فحسب , بل نبض يدق به قلبي ليضئ عالمي بأسره , تصالحي مع نفسي و رضاي بحياتي و تسامحي مع الاخرين ..

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    67
    آخر نشاط
    27-04-2010
    على الساعة
    11:51 PM

    افتراضي

    شكرا اخواني الافاضل على المرور.
    هناك ملف آخر في نفس الموضوع سأعرضه لاحقا ان شاء الله تعالى.

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    67
    آخر نشاط
    27-04-2010
    على الساعة
    11:51 PM

    افتراضي

    الخيامون في جنوب الجزيرة
    نقلت لكم من احد المواقع الاسلامية تقرير اعده أخ لنا عن منظمة تنصيرية ليست بمعروفة لدى الجميع.
    اليكم التقرير.
    الجزيرة العربية آخر أرض هبط عليها الوحي من السماء . وهي القلب النابض لمليار ومائتي مسلم يمتدون عبر امتداد الكرة الأرضية ؛ ولذا فهي تمتاز بخصائص وسمات تميزها عن بلاد الدنيا مجتمعة ؛ ففيها بيت الله الحرام ، وإليه يحج الناس كل عام ، وإليه يتجهون في صلواتهم . هذا الارتباط بين الإسلام ديناً والجزيرة العربية مكاناً وبين ساكنيه من جهة أخرى أدركه المنصرون قديماً في الحروب الصليبية التي استمرت زهاء ثلاثة قرون ، وحديثاً قالوا : « لن تتوقف جهودنا وسعينا في تنصير المسلمين حتى يرتفع الصليب في سماء مكة ، ويقام قداس الأحد في المدينة .. ! »[1] ، من أجل هذا كله ركز منصرو اليوم على الجزيرة وعلى من يسكنها ومن يحيط بها . وقد وجدوا بغيتهم في جنوبها ؛ وبالتحديد في بلاد اليمن البوابة الجنوبية المطلة على المحيط الهندي ، حيث التقت هنا المصالح السياسية - الاقتصادية - الدينية ، واجتمع النصارى وتداعوا لغزو جديد هدفه تحطيم بوابة العمق الاجتماعي للجزيرة بأسرها .

    وأستطيع القول إن أهم الأسباب التي هيأت لعملية التنصير في اليمن هي :
    1- اندثار بعض شعائر الإسلام وعدم الدعوة إليها ، لإحساس الجميع بأنهم مسلمون وكفى .
    2- الجهل والأمية ؛ حيث بلغت نسبة الملمين بالقراءة والكتابة من البالغين 38% وهي من أدنى المعدلات في العالم[2] . وأشارت آخر الدراسات إلى أن نسبة الأمية قدرت بحوالي 50%من السكان .
    3- التردي في الجانب الاقتصادي ، وضغوط البنك الدولي ؛ حيث أشارت بياناته إلى أن أكثر من 19% من سكان اليمن يعيشون تحت خط الفقر ، وعلى سبيل المقارنة فقد بلغت نسبة من يعيشون تحت خط الفقر في مصر 6% ، وفي إيران 9% من السكان ، ونسبة تقل عن 3% في كل من الجزائر و تونس و المغرب [3] .
    4- النظام الديمقراطي المفتوح والدعم المعنوي التي تتلقاه المنظمات التنصيرية من بعض الجهات والشخصيات النافذة في البلد .
    5- عدم وجود أهـداف ثابتة واستراتيجيات واضحة للدعوة بين كثير من فصائل العمل الإسلامي .
    6- الأوضاع الصحية التي تعد من أشد الأوضاع تدنياً في العالم ؛ فالفقر والحمل المتقارب ، وانخفاض الوعي الصحي ، وارتفاع معدلات سوء التغذية وتزايدها المطرد ؛ حيث وصلت إلى 15,9% لعام 1996م ، وتشير البيانات الرسمية لوزارة الصحة إلى أن مجموع المواطنين المصابين بوباء الفيروس الكبدي يزيد عن 3,5 مليون مواطن[4] .
    7- ضعف الجانب العقدي وغياب عقيدة الولاء والبراء لدى فئات كثيرة في المجتمع .
    8- حسن معاملة النصارى للبسطاء والمتعاملين معهم في الشركات والمؤسسات .
    9- إعجاب بعض أبناء المسلمين بمدرسيهم النصارى، والشعور بالفخر والاعتزاز لدى زيارة بعض النصارى لبيوت المسلمين .
    10- تعدد واجهات العمل النصراني بين : معاهد دراسية - هيئات إغاثية - مراكز صحية - مراكز دراسات - مراكز ثقافية ...
    11- ضعف دور المؤسسات الإسلامية وانشغال كثير منها بقضايا داخلية أو جزئية .

    والسؤال الذي يطرح نفسه الآن : متى بدأ التنصير في اليمن ؟ ومن هي الجهات التي تقوم بذلك ؟ وما هي أشكال هذا التنصير وصوره ؟ وهل استطاع أن يحقق شيئاً من أهدافه ... ؟
    تشير التقارير إلى أن أول عمل تنصيري منظم بدأ بعد خمسينيات هذا القرن، وتركز أساساً في مدينة عدن وبلاد العرب الجنوبية ، واستمر العمل حتى عام 1972م ، كما بدأ العمل في شمال اليمن من عام 1969م إلى أوائل عام 1981م .
    هذا النشاط يتبع منظمة نصرانية تدعى : ( فريق البحر الأحمر الدولي ) الذي أسسه المنصر ( ليونل قرني ) في عام 1951م ، والذي قضى سبعة عشر عاماً قبل هذا التاريخ في أعمال التنصير في الشرق الأوسط .
    كما يطلق على هذا الفريق مسمى آخر وهو : ( الخيَّامون ) وهم النصارى القادمون للعمل في البلاد الإسلامية في مجالات مختلفة كالطب والهندسة والتعليم والتمريض ... إلخ .

    وشعار هذه المنظمة : ( الإسلام يجب أن يسمعنا ) ، وهدفها نشر إنجيل الرب عيسى بين المسلمين . والمنظمة تعرِّف بنفسها أنها فريق البحر الأحمر الدولي RSTI منظمة عون دولية غير حكومية ذات خلفية نصرانية مركزها الرئيس في إنجلترا .. وتحصل على الدعم من الكنائس والأفراد ومنظمات العون النصراني ؛ ويدعم الفريق حالياً مشاريع تنموية في كل من جمهورية مالي ، و جيبوتي ، و باكستان ، واليمن ، و تنزانيا ؛ وكل المشاريع خاضعة لموافقة الحكومة المضيفة ، وتمتد الأنشطة على نطاق واسع في مجال التنمية الريفية والتعليم والصحة والدعاية الصحية الأولية والتعليم الأولي .. [5] .
    واستناداً لما سبق فإن التعريف الخاص بالمنظمة يلقم حجراً لكل من يحاول التقليل من خطر المنظمات النصرانية أو إنكار أن لها أعمالاً تنصيرية .

    تُرى هل نستطيع الآن أن نتعرف على أشكال التنصير وصوره داخل بنية
    المجتمع اليمني ؟
    بالتأكيد الإجابة : نعم ! فأماكنه متعددة ومتشعبة وهي كما يلي :

    أولاً : الكنائس ودور العبادة :
    1 - الكنيسة الكاثولوكية بالتواهي :
    تعتبر الكنيسة الكاثولوكية الواقعة في مدينة التواهي وعلى مقربة من القاعدة العسكرية البحرية اليمنية أهم موقع كنسي نصراني تم افتتاحه في بداية الخمسينيات إبان الوجود البريطاني في محمية عدن ، ويتبع حالياً المجمع الكنسي الكاثولوكي في مدينة لارنكا بقبرص ، ولكنه يدار مؤقتاً من الإدارة الأنجليكانية بمدينه دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة ، وربما تكون هذه الكنيسة هي أهم كنيسة على الإطلاق تم بناؤها في جنوب الجزيرة العربية ، ولقد سعدت الإدارة الأمريكية كثيراً بإعادة افتتاحها في عام 1995م ، وتم ذلك بمساعدة السفارة الأمريكية بصنعاء ودعمها ؛ وذلك من خلال جهود سفيرها السابق السيد ديفييد نيوتن ؛ حيث افتتح المركز الطبي الكنسي الملحق بها والذي يقدم خدمات لكثير من طالبي الخدمات الطبية من أبناء المنطقة المحيطة بالكنيسة ؛ كما أن التقارير ذكرت أن الصلوات تقام بها بشكل منتظم عصر كل يوم أحد ، وقد اهتم الرهبان والراهبات الذين يعملون في العيادة الصحية كثيراً بالمقبرة النصرانية في منطقة المعلا التي تضم رفات الكثير من النصارى ممن توفوا في مدينة عدن .
    2 - الكنيسة المعمدانية بكريتر - مدينة عدن :
    توجد كنيسة معمدانية في مدينة كريتر بعدن لا تبعد كثيراً عن سوق الخضار ، ولكن تم إلغاؤها وتحول المبنى إلى مبنى حكومي . وكانت الكنيسة تدار من قِبَلِ الكنيسة الأنجليكانية المعمدانية التي تتخذ من لندن مقراً لها ؛ وسبب ذلك إهمال أعضاء تلك البعثة وتقصيرهم .
    3 - دور العبادة النصرانية بصنعاء :
    قامت بعض العناصر الإنجيلية النشطة وبدعم غير مباشر من السفارة الأمريكية بصنعاء باستئجار مبنى يقع في الحي السياسي ؛ وذلك لاستخدامه داراً للعبادة يوم الأحد ، ولأداء بعض القداسات النصرانية كلما دعت الحاجة لذلك ، كما يقام قدَّاس يوم الأحد في المعهد الكندي - في مدينة حدة في إحدى الشقق المستأجرة لهذا الغرض في المجمع السكني .
    4 - دُور العبادة النصرانية بإب :
    تقوم البعثة النصرانية المعمدانية الأمريكية من خلال مستشفى جبلة المعمداني بمدينة جبلة بمحافظة إب بدور كبير سواء فيما يتعلق بالدعوة للتنصُّر ، أو القيام بأداء صلوات يوم الأحد بالكنيسة المعمدانية الملحقة بالمستشفى . ويقوم القساوسة والراهبات بدور إنساني - على حد زعمهم - وتنصيري من خلال زيارة النساء والفقراء ودور الأيتام والسجون . وقد استطاعت البعثة وخلال سنوات عملها الطويل إدخال بعض الأشخاص إلى الديانة النصرانية ؛ إذ بلغ عددهم ما يقرب من 120 يمني .

    ثانياً : النشاط الصحي :
    -المركز السويدي بمدينة تعز في شارع الدائري .. له نشاط تنصيري ، ويحمل ترخيصاً من وزارة التربية والتعليم باسم تعليم اللغة الإنجليزية ، وله نشاط خيري يتستر وراءه لأعماله النصرانية ، كما يقيم دورات لتعليم النساء التدبير المنزلي والخياطة .
    - جمعية من طفل إلى طفل .. مركزها الرئيس مدينة تعز ، ولها نشاط في صفوف الأطفال المصابين بالعمى والخرس ؛ حيث استطاعوا أن يؤثروا عليهم عن طريق تغيير الإشارات لديهم تهيئةً لدخولهم في النصرانية من دون أن يشعروا بذلك .
    - منظمة أدرا في منطقه حيس « تهامة » وهي نشيطة جداً ، وقد استطاعت أن ترسل كثيراً من الشباب إلى دول نصرانية مثل سنغافورة و الفلبين و بانكوك باسم الحصول على شهادات في اللغة الإنجليزية ؛ كما يقومون بزيارات منظمة للمناطق النائية مثل مديريتي العدين و القفر ؛ حيث يخيم عليها الجوع والفقر والمرض والجهل ، ولك أن تتوقع النتيجة !
    - المركز الصحي بالحديدة في شارع شمسان ، ودار العجزة في شارع زايد ؛ حيث يقوم المبشرون بدور رهيب في الاختلاط بالبسطاء وتقديم العون والمساعدة لهم .. كما امتد نشاطهم إلى جامعة الحديدة خاصة في قسم اللغة الإنجليزية ؛ حيث قاموا بوضع المنهج الذي يشوه الإسلام ويخدم التنصير .
    - جمعية رسالات المحبة « بعثة الإحسان » : يمتد نشاطها الواضح في صنعاء وتعز و الحديدة وخصوصاً بين المصابين بالجذام والأمراض العقلية ، وكان لها ارتباط مباشر مع المنصِّرة الهندية الأم تريزا ، وتقوم الجمعية حالياً بالعناية بأربعمائة مريض ومسن ، وخمسة وثلاثين معوقاً ، ولهم مقر ثابت عبارة عن مبنى ملحق بالمستشفى الجمهوري بصنعاء يضم حوالي عشر راهبات .
    - داران لرعاية العجزة بصنعاء وتعز وتشرف عليهما راهبات بعثة الإحسان التابعة للأم تريزا .
    - جمعية أطباء بلا حدود وتتستر بالإغاثة ولها نشاط تنصيري . معسكر اللاجئين الصوماليين بالجحين بمدينة أبين ، وتقوم المنظمات النصرانية بالدور ذاته بين هؤلاء الفقراء المسلمين ؛ حيث نسيهم إخوانهم المسلمون.
    - منظمة ماري ستوبس وهي نشطة في مجال رعاية الأمومة والطفولة ، وتدعم مشاريع تنظيم النسل .

    ثالثاً : المنظمات المانحة :
    منظمة أوكسفام : وتدعم العديد من المشروعات المتعلقة بالتنمية والتعليم والصحة والقات .
    منظمة اليونسكو : وتدعم مشاريع البنية التحتية ، وهدفها إزالة الخلاف بين المسلمين والنصارى .
    منظمة رادا بارنر : وتدعم المشاريع التي تتعلق بالطفولة .

    رابعاً : النشاط السياحي :
    نشرت صحيفة الثورة - كمثال - في عددها رقم 12542 بتاريخ 15 / 3 / 1999م عن وصول 800 سائح إلى عدن فيما تصل 27 سفينة سياحية تستقبلها الموانئ اليمنية حتى نهاية شهر 3 / 1999م .

    وهؤلاء يقومون بالعديد من الأنشطة في تجوالهم داخل اليمن منها :
    1- توزيع الإنجيل في المدن المختلفة ومنها الحديدة ؛ حيث وزع الإنجيل في السوق المركزي ، كما أقيمت الصلوات وحضرها السياح .
    2- توزيع مجلة بالعربية تسمى FISHERS وهي تدعو إلى اعتناق النصرانية .
    3- توزيع القصص المصورة النصرانية .
    4- توزيع بعض الهدايا والتقاويم التي تحمل شعار النصرانية في صور مختلفة لكنائس عالمية .
    5- النزول إلى أماكن التجمعات في الأسواق ومحاولة كسب قلوب الناس بالتصوير معهم .
    6- ومن أبرز نشاطهم ما حدث في منطقة الحسينية ؛ حيث وزع بعض السياح شريط فيديو وكاسيت يدعو للنصرانية ، وفي ختام الشريط يقوم المحاضر بتلقين المستمع الصلاة والترانيم النصرانية للحصول على بركة المسيح .

    خامساً : النشاط التعليمي الثقافي :
    وأتذكر هنا رئيس الجامعة الأمريكية الأسبق هوارد ويلس حين قال : « التعليم في مدارسنا وجامعاتنا هو الطريق الصحيح لزلزلة عقائد المسلم وانتزاعه من قبضة الآلام » .

    المعهد الكندي بصنعاء :
    يتستر هذا المعهد خلف تعليم اللغة الإنجليزية ، ويتميز بقلة التكلفة مقارنة بالمعاهد الأخرى وقوة منهجيته ، وإقامة الرحلات والاحتفالات بنهاية كل دوره ، ولا تزيد إعارة المدرس عن عام واحد في اليمن ، ويستمر المدرسون المغادرون بالتواصل مع طلابهم .. ومن مناهجهم : التعامل الخلاق مع طلابهم ، وإثارة الشبهات بشكل فردي لبعض الطلاب ، ولا يدخلون في مواضيع خلافيه مع الطلاب مجتمعين .
    كما تزيد نسبة الطالبات عن الطلاب في المستويات الدراسية المتقدمة . - أما المعهد البريطاني - المعهد الأمريكي - المعهد الفرنسي .. فكلها تقوم بالمهمة نفسها ، ومقرها صنعاء . ناهيك عن مراكز الدراسات التابعة لهم التي تيسر للمنصرين مهمتهم ، وتتيح لهم التجول في اليمن بغرض البحث العلمي . وتشترك كافة المعاهد في بعض الأعمال ، منها :
    1- توزيع بعض نسخ من الإنجيل هدايا .
    2- منح دورات مجانية للمتفوقين ورحلات تعليمية إلى أوروبا ؛ حيث قدَّمت الحكومة الهولندية ثلاثين منحة في عام 1997م لطلبة من الجامعات اليمنية ، وبعدها قدمت الحكومة البريطانية ثلاثين منحة للكليات المختلفة .
    3- مساعدة الطلاب الذين يقعون في مشاكل مالية أو نفسية .
    4- القيام بالرحلات المختلطة لطلابهم .
    5- إثارة الشبهات عن الإسلام .

    من هنا نخلص إلى أن أخطر المهام التي يقوم بها الخيَّامون الجدد هي زعزعة القيم والمفاهيم لدى أبناء المسلمين ؛ وبالتحديد عقيدة الولاء والبراء ، وغرس قيم الحب والألفة والولاء مع المجتمع النصراني ، وهذا - في رأيي - أخطر من عملية التنصير نفسها ؛ فالتنصير يمكن اكتشافه والحد من انتشاره أما الأولى فإن نتائجها ستظهر في الأجيال القادمة من أبناء أمتنا الإسلامية ، هذا ما قاله مريض جبلة : « أشهد بأنهم مسلمون ، وأننا مسيحيون » هذا القول أعاد إلى الذاكرة قول مالك بن نبي - رحمه الله - عندما زار أوروبا : « وجدت إسلاماً ولم أجد مسلمين ، وعدت لأجد مسلمين ولم أجد إسلاماً » .
    وقبل كل هذا بل بعد كل هذا .. ألا يحق لنا أن نطرح سؤالاً أخيراً : كيف كانت ردة فعل الأفراد والمؤسسات والحكومة تجاه ما جرى وما سيجري ؟ ولعل ما حدث من مقتل الراهبات الثلاث في مدينة الحديدة عام 1998م نذير بتصرفات فردية لا يعلم مداها إلاَّ الله .
    أما دور المؤسسات فهو نشاط خجول يحتاج إلى إذكاء كالجمر تحت الرماد ، ومنه الأنشطة التي قام بها مركز الدراسات الشرعية بمدينة إب ؛ حيث أصدر في العدد الخامس من نشرته معلومات عن وسائل التنصير ، وكذَّب ادعاء المنصرين ، وأبرز أنشطتهم ووسائلهم .. كما قام بعض الدعاة في مدينة عدن بإقامة العديد من المحاضرات وتوزيع المطويات التي تحذر الناس من خطر التنصير .
    أما موقف الحكومة اليمنية فيوضحه لنا تقرير وزارة الخارجية الأمريكية عن خلفية بعض الشؤون المهمة في اليمن للعام 1998م الصادر عن مكتب شؤون الجزيرة العربية والخليج الفارسي بدائرة الشرق الأوسط في 30 مايو 1998م « .. لكن نتيجة الغموض الذي يكتنف الدستور في اليمن فيما يتعلق بالسماح بفتح دور للعبادة النصرانية بالرغم من وجود النص الدستوري الذي يؤكد على أن الشريعة الإسلامية هي مصدر كل التشريعات ؛ إلا أن السلطات التنفيذية اليمنية المختصة كثيراً ما تغض الطرف عن كافة الأنشطة الكنسية والنصرانية في عموم اليمن » .

    ختاماً .. لم يقف المسلمون قديماً مكتوفي الأيدي أمام الحملات الصليبية التي استهدفت تدمير المدن وإراقة الدماء وقتل الأطفال والنساء واغتصاب الشريفات العفيفات من بنات المسلمين .. والدور المطلوب اليوم من العلماء وطلبة العلم والمؤسسات التعليمية الإسلامية وهيئات الإغاثة والجمعيات الخيرية جد كبير ؛ فيجب أن تتوحد الجهود وتخلص النيات ، وأن يعلم الجميع بأن وسائل المواجهه هي ذاتها أساليب الدعوة ؛ فهدفنا نحن المسلمين ليس مجرد المواجهة والصد بل يتعدى الأمر أكثر من ذلك وهو الدعوة إلى الله بحيث نسعى إلى هداية هؤلاء المنصِّرين أو بعض منهم - وهذا مشاهد ولله الحمد - في الوقت نفسه الذي نحمي فيه مجتمعنا من هذه الهجمة .
    والله من وراء القصد .
    ________________________
    (1) الزحف إلى مكة ، د عبد الودود شلبي .
    (2) اليمن إلى أين ؟ د يحيى صالح محسن .
    (3) المصدر السابق .
    (4) المصدر السابق .
    (5) مجلة الأسرة العدد 83 .

37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. التنصير في الجزائر بين الحقيقة والخيال .
    بواسطة صحوةصالحة في المنتدى منتدى الصوتيات والمرئيات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 09-06-2013, 02:29 PM
  2. طرد كبير القساوسة الانجيلين بل الجزائر
    بواسطة جوهر في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-05-2008, 07:35 PM
  3. أخت من الجزائر تفضح أخوهم رشيد
    بواسطة Abou Anass في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-03-2008, 01:57 PM
  4. تزايد نشاط المبشرين في الجزائر
    بواسطة rahma في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-12-2005, 12:24 PM
  5. 37 نصيحة للمنصرين في الجزائر
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى منتدى نصرانيات
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 01-10-2005, 12:11 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

37 نصيحة للمنصرين في الجزائر

37 نصيحة للمنصرين في الجزائر